صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

قراءة في الديوان الشعري ( رحيق أيلول ) للشاعر عادل الحنظل
جمعة عبد الله

بدون شك الشاعر مقتدر في امتلاك ناصية الصياغة الشعرية الفنية والتعبيرية . ويوظفها في منصات حيوية وساخنة من القضايا الملتهبة , على عتبات الوطن والغربة ومحطات قطار العمر , والشوق والحنين الى مكان الولادة بالاشتياق المرهف , كما يوظف قصائده في الحدث الابرز في تاريخ العراق السياسي , ألا وهو انتفاضة الشباب التشرينية والتضحيات الباهظة التي قدمها الشباب البطل والجسور , الذي تحدى جبروت العنف الدموي , في نزيف الدماء , وتحدى وحشية القتل بالقنابل الدخانية التي تخترق الجماجم وتحولها الى نيران دخانية . كما تبرز القصائد بشاعة التعذيب الجسدي والنفسي للمخطوفين التي تمارسها بحقهم المليشيات البلطجية . والديوان الشعري ( رحيق أيلول ) يتناول مسألة مهمة هي قضية الانتماء بشكل وثيق الى الزمكان بالارتباط الروحي والوجداني . مرتبطة بشكل خاص في هواجس قطار العمر , في مراحله او في محطاته المتنوعة من الصبا الى الشيخوخة , جاءت تسمية اوراق أيلول , وايلول بداية فصل الخريف , او بداية شيخوخة العمر . في الارهاصات القلقة من واقع مضطرب , يسوده الارتباك والفوضى في الوطن الجريح , الذي خرج عن سكة القطار , ودخل في طريق وعر مليء بالاشواك والعقارب السامة , او بالاحرى دخل في شرك غابة وحشية يتسيدها الوحوش . والقصائد جاءت في شكل كتاب مفتوح يكشف تداعيات الوطن نحو الانحدار . معمقة بالصياغة الشعرية المقتدرة من ادواتها وتقنياتها في الصياغة والتعبير والرؤية الفكرية , والطرح الموضوعي لاحداث ملتهبة وساخنة عصفت بالوطن . والوطن نجده حاصراً بكل اتساعه في القصائد الشعرية . حاضراً بكل الرياح والتيارات التي غزت الوطن وحولته الى وطن الاحزان والدماء والعنف الدموي , وطن سرق في وضح النهار .نجد فعل الوطن موجوداً في قلب الاحداث العاصفة والصادمة , وتحمل حصة الاسد من قصائد الديوان الشعري , وطن اختطف من الغرباء او من سكنة الجحور الظلامية . ونزعوا عن الوطن ثوبه وهويته . وضاعت بسمة الوطن , وحلت الدموع والحزن في وجهها الشاحب الكئيب باليائس والخيبة . هذه القشعريرة المريرة تختنق بحنجرة الشاعر , مما يدفعه الى الصراخ بصوت عالٍ . والقصائد تكشف الظاهر والمبطن . في كيفية التحول الى وطن الاحزان . وطن للظلام والليل الجاثم .

مسحوا عن وَردِكَ يا وطني

قَطَراتِ ندى الأصباح

خدشوا في الليلِ حياءَ الصمت

جعلوا أُمّا تبكي

أختا تندبُ مَن راح

وأبا ما عادت في عينيه

غيرُ خيوطِ العزّةِ

تنسجُ في وهنٍ

سترا يخفي جبلَ الاحزان

سرقوا ياوطني

منكَ صلاةَ الفقراء / من قصيدة ( الخلجات )

في زمن الرعب والحرب المجنونة التي اشعلها النظام السابق ضد أيران . حصرت الناس في دائرة ضيقة من الموت العشوائي . بينما كان الشاعر يتسوق مثل بقية الناس , سقطت بقربه قذيفة صاروخية حولت المكان الى الرعب والدماء بالدخان والغبار , لكنه نجى من الموت في اعجوبة . فكانت لحظات جحيم سادت المكان المنكوب . بينما تراود نفسه في تلك اللحظة العصيبة بين الحياة الموت , يراوده وجه حبيب يهفو اليه .

أمسيتُ كالكلبِ الطريد

حينَ يقعى في متاهاتِ الهروب

أغبرا يعجزُ عن كبحِ الجُفول

أرضعُ الرعبَ وثديُ الموت يسقيني الذهول

بين ومضِ الحسّ

وانحسارِ الدم في الجسم الهزيل

وصراخُ الروعِ في نبضِ الوريد

لمسَتْ كفّي نتوءاتِ الرصيف

بأرتعاشٍ .. مثل أعمى

حينَ يشتاقُ الى وجهِ حبيب

همتُ أحبو / من قصيدة ( خواطر من دائرة الموت )

في وطن مستباح مسروق يأكل ابناءه الشرفاء والاحرار والافياء . ينهش لحمهم , فلا مكان للاحرار في خيمة الوطن . اصبح وطناً ملكاً شرعياً لجحور المظلمة من المأجورين من الثعالب الماكرة والمعممة والذئاب المفترسة . فصار للوطن كل يوم نحيب ودموع , وكل يوم مصيبة كربلاء . بفعل الذين كفروا بالعراق .

أيُّهذا البلدُ الآكلُ أهْلهْ

هل تُسمّى وطنا

ضاع منكَ الاسمُ

مذ صرتَ لمأجورٍ وطَنْ

وسما فيكَ الذي تحت السما

قلبَ الزمن

كلُّ تأريخكَ مدٌّ من سعير

كلُّ يومٍ في نواحيك قيامة

ما بها الّا طريقٌ لسَقَرْ

ليسَ في أرضكَ مأوى لغيور

أو معاذٌ من شياطين الجحور

بل ملاذٌ للذي فيكَ كفَرْ

فغَدا لا يأمنُ حرٌّ فيك ظلّهْ / من قصيدة : الخيبة

انتفاضة تشرين لها حضوراً متميزاً في قصائد الديوان الشعري , لانها زعزعت عروش الاحزاب الطائفية الحاكمة , ووجد النظام الطائفي البغيض في مأزق , تدق على ابوابه رياح التغيير . وارجاع الوطن الى اصحابه الشرعيين , من اجل تغيير الواقع المأساوي المرير الموجود على الواقع . لكن دفت انتفاضة الشباب , ضريبة الدم باهظة الثمن بالدماء التي نزفت بالشهداء حتى امتلئت بهم المستشفيات , ويصور الشاعر المشهد التصويري المرعب الذي يدلل على الوحشية الدموية في البطش , لجثة شهيد ترقد في براد المشفى , كان ضحية قنبلة الموت التي اخترقت جمجمته وحولتها الى جمجمة دخانية , والام تقف امام ابنها الشهيد , تجد فيه نور الله الساطع وجسد نبي . . هذه بطولة انتفاضة التكتك .

وجَدَتْ في برّاد المشفى

نورَ إله وجسمَ نبي

أمُّ شهيد

*

منتقلا بين محطاتِ الموت

كنحلةٍ تجذبُها الازهار

التُكتُكْ

*

فراشاتٌ تداوي جراحَ الورد

يخطفُها دبّور

من ضفةٍ أخرى

*

قدسيّةُ الأحجارٍ المغطاةِ بالحنّاء

سقَطَتْ

لمّا اعتلاها قَتَلَة

دخانٌ برائحةِ الموت

يخرجُ من رأسِ شهيد

الحرّية / من قصيدة : من وحي أنتفاضة تشرين

وباء كوفيد ( كورنا ) له نصيب في الديوان الشعري , في مقاطع تجمع في الصياغة الهايكو / السينريو . ترسم هذا الغول البشع الذي ارعب العالم . كأنه وضع العالم على كف عفريت بالموت الذي اصبح يتجول بحرية ليخطف الناس .

يعطسُ في الصينِ كَفور

فيموتَ بمكّةَ مؤمن

حكمةُ كورونا

**

أسموني كوفيدا

وأنا لا أعرفُ إسما للقتل

يسْخرُ كورونا

**

تتساوى كلُّ الأعمار

لا فضلَ لعشرينٍ أو ستّين

منطقُ كورونا

الذئاب الوحشية المسعورة من المليشيات تتربص للمتظاهرين , فحين يخرجون من ساحات التظاهر والاحتجاج . يقعون في قبضة هؤلاء وحوش الدم والموت في الاختطاف . ويمارسون بحق الناشط او الناشطة المختطفة , مختلف انواع التعذيب الهمجي الجسدي والنفسي , بشكل بشع دون اخلاق وقيم . لان المختطف او المختطفة , لبوا نداء الوطن بضريبة الوفاء والحب , هؤلاء الشراذم الخسيسة لا تعرف معنى الوطن , ومعنى الوفاء ومعنى حب الوطن , لانها تربت على سفك الدماء , ونصبت لنفسها الحارس الامين للنظام الطائفي الفاسد , في مشهد تصويري مرعب لحالة المخطوف وهو بين الحياة والموت بين ايادي هؤلاء الذئاب المفترسة .

مُسجى

يسيلُ في فمهِ دمٌ دفيء

رفَسَتهُ رِجْلٌ كي يفيق

لا يَسمعُ غير طنينٍ لذبابٍ لا يحط

وأنين

أبصرَ فيما تَيَسّرَ من شعورِ

أرجلا لوجوهٍ في لثام

تَلْكزُ لحمَهُ المهروء

وأيادٍ هزهزتْ عُنْقَهُ بازدراء

تترجى ان يسقطَ من فمه

أعتراف / من قصيدة : المختطف

كان النظام الساقط مبني على منهجية الرعب والارهاب والخوف , يضيق الخناق على الناس , ويسد منافذ الحياة بالجحيم , فما كانت وسيلة للمواطن لتخلص من هذا المأزق , إلا الهجرة والرحيل ليبحث عن مكانٍ آخر بعدما سدت آفاق الوطن . وكانت نقاط الحدود تمثل رعب حقيقي . خوفاً من وجود أسماء المسافرين في السجلات الممنوعة , وعندها ستكون الطامة الكبرى تحت طائلة اقسى العقوبات القاسية . لذلك كان الخوف ينهش المواطن في هذه الدوائر الحدودية المرعبة , ولكن عندما يعبر الحدود , يتنفس الصعداء كأنه ولد من جديد .

حين عبرتُ بلادَ الخوف

وكسرتُ القيد

وعرفتُ سعادةَ أن أغفو

لا أخشى غدرَ الغد

طَفَرَت مني دمعةُ حزن

لا نشوةُ نصر

أفليس الغيمُ هنا ذات الغيم

فلماذا في بلدي يمطرُ دم

×× يحمل الديوان الشعري (رحيق أيلول ) مقدمة رائعة من الشاعر والناقد الدكتور وليد العرفي .

× الكتاب : ديوان شعر ( رحيق أيلول )

× المؤلف : الشاعر عادل الحنظل

× الطبعة الاولى : عام 2020

× عدد الصفحات : 144 صفحة

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/11/09


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • التناسل في ملحمة كلكامش في رواية ( كلكامش ... عودة الثلث الأخير ) للأديب واثق الجلبي  (قراءة في كتاب )

    • تاريخ الإسلام السياسي على المحك في رواية ( الرحلة العجائبية ) للأديب فيصل عبدالحسن  (قراءة في كتاب )

    • الحزن والغياب في رواية ( الليل في نقائه ) للأديب  زيد الشهيد  (ثقافات)

    • معاناة الانسان المضطهد في الديوان الشعري ( ثلاث روايات ) للشاعر عبد الستار نور علي  (قراءة في كتاب )

    • وقفة مع المجموعة القصصية ( زيارة غامضة ) للاديبة سنية عبد عون  (قراءة في كتاب )



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في الديوان الشعري ( رحيق أيلول ) للشاعر عادل الحنظل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد يوسف الخضر
صفحة الكاتب :
  احمد يوسف الخضر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net