صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

قراءة في الجزء الثالث من رواية ثلاثية محطات ( البياض الدامي ) للكاتب حميد الحريزي
جمعة عبد الله

اقتحمت الرواية في المتن السردي , الاحداث والقضايا العاصفة للحقب السياسية المتعاقبة على العراق  . في مناقشة الاطروحات والحوارات  المطروحة في خضم الصراع السياسي , في البنية العراقية الاجتماعية والسياسية , وفي حساسيات التناكف والخصام السياسي , الذي  دلف الى اسلوب العنف المفرط في فناء وابادة الخصم السياسي المعارض  . وناقشت المواضيع الحساسة والملتهبة . من اجل الصراع على السلطة والحكم , ومن الذي يتحكم في مصير القرار السياسي . لاشك ان العنف والاضطهاد والمطاردة . تغيرت اساليبها نحو  العنف الهمجي المفرط  , بعد اسقاط الجمهورية , ومجيء  حزب البعث والتيارات القومية الى السلطة , وممارسة السلوك الارهاب ,  السياسي والفكري , وممارسة القتل والاغتيال , ضد الحزب الشيوعي . واطلاق العنان  الى   ( الحرس القومي ) في ممارسة الاجرام والانتهاك ,  فقد فتحوا السجون والمعتقلات للحزب الشيوعي والتيار اليساري عموماً . و تناقش ثلاثية محطات ( العربانة / كفاح / البياض الدامي ) في  الاطروحات السياسية والايدلوجية والمواقف السياسية والحزبية  , وعرجتعلى  نهج وسلوك عمل الحزب الشيوعي عبر  نضاله الطويل ,  وكشفت عن الاخفاقات والانحسارت في قوة الحزب وضعفه  , التي شهدت المد والجزر . لاشك ان تجربة الحزب الطويلة . وهو يواجه اشكال مختلفة من العنف والارهاب . صاحبتها اخفاقات مريرة وفادحة في عمل الحزب  , كبدته  خسائر فادحة لا تعوض , وهو يواجه عدوه السياسي شرس وهمجي  .  لايعير أية  اهمية الى القيم والاخلاق في التعامل السياسي , وانما يسلك سلوك فاشي , بالارهاب والقمع والاضطهاد  . عدو متلون كالحرباء في سبيل انتزاع السلطة , وبأية وسيلة كانت , ومنها الركوب  بالقطار الامريكي / البريطاني واستلموا الحكم  . هذه الاطروحات السياسية التي ناقشتها ثلاثية محطات , بمواقف جريئة , توغلت الى اعماق الواقع العراقي , ووضعت النقاط على التساؤلات الوجيهة والعميقة , في خضم الصراع السياسي الطويل , والسعي الى اغتصاب السلطة بقوة السلاح  , مقابل الاخفاقات وضبابية الرؤية السياسية للحزب الشيوعي والقصور والثغرات  في الرؤية  , من خلال نضاله الطويل , التي كلفته الثمن الباهظ , عبر تاريخه الطويل , تعبد بالدماء والشهداء وفتح السجون والمعتقلات والتشريد والمطاردة القمعية   , وصولاً الى مرحلة ما بعد الاحتلال الامريكي , ومجيء الجلود السياسية الحرباء والثعلبية  , والتي  تتلون وتتغير حسب المناخ السياسي والمصالح والمنافع الضيقة والانانية . طرحت هذه القضايا من صلب الواقع السياسي والاجتماعي . ضمن الحبكة الفنية مقتدرة في تقنياتها  , وبلغة السرد المرهفة والمتمكنة  من اداءها الفني وصياغتها التعبيرية الدالة . كما وظفت في ابداع مشوق , اللهجة العراقية , في السرد والحوار . في حركته الديناميكية المؤثرة . كما برزت ثلاثية محطات . نضال الطبقة العاملة وكفاحها العسير والجسور ,  في الحقب السياسية المتعاقبة , وانحازت الى تبني مواقف ونضال الطبقة العاملة في كفاحها الطويل  , وامتلكت تأثير الشارع السياسي . وكما عرجت على عامل مهم في الواقع العراقي الاجتماعي ,  ثيمة الاحتيال والنفاق والخداع للعمائم الدينية المزيفة , والمجندة في الاساليب الشيطانية في خداع البسطاء , في استغلال التأثير الديني وعاطفته عند عامة الناس . وبعد الانقلاب الثاني للبعث , جندهم تحت لواء الاجهزة الامنية . وتصاعد التجنيد الارتزاقاي بعد الحملة الايمانية , التي قادها  صدام حسين . مما خلق شريحة كبيرة من رجال العمائم المنافقة , التي لها قابلية   ان تبيع ضميرها واخلاقها , وفق مصالحها الذاتية والانانية الجشعة , بالمكر الثعلبي . وقد زاد علوهم ومقامهم بعد الاحتلال الامريكي , بتغيير جلودهم بسهولة أزاء أغراءات السلطة والمال العام الحرام  . وكما قدمت ثلاثية محطات في النص الروائي  , نماذج نسوية بصورة ايجابية مشرقة , بأن المرأة لا تقل مكانة ومنزلة عن الرجل , وفي الوفاء والجدارة والمسؤولية . وهي :

1- أحلام ( زوجة كفاح ) استاذة جامعية في الادب والنقد . بعد اختفاء زوجها ( كفاح ) الاستاذ الجامعي والاديب البارز , ليتجنب الاعتقال والسجن ,  بتهمة الانتماء الى الحزب الشيوعي . ظلت وفية الى زوجها رغم الارهاب والملاحقة , وحين عجزت الاجهزة الامنية في اخضاعها في معرفة مكان  اختفاء زوجها , سجنت وعذبت , ثم اعدمت وهي حامل . لانها رفضت التجنيد في حزب البعث .

2 - مليحة . الانسانة الحزبية التي ظلت وفية بكل جدارة الى زوجها الشيوعي الشهيد , بروح التفاني والتضحية في العمل الحزبي , في مجال الطباعة السرية لمنشورات الحزب الشيوعي .

3 - حياة ( زوجة مظلوم ) : ظلت تشد ازر زوجها بالعزيمة والحب والوفاء , وتحملت المعاناة والجور والفقر . وكانت تأخذ دور معيل العائلة , اثناء غياب زوجها . فكانت عنوان الحب والوفاء .

4 - سعيده : الفلاحة البسيطة التي عشقت بحب واشتياق وهيام , حبيبها ( ناطور ) الفلاح الشيوعي . الذي رفض الانتماء الى حزب البعث , وتم ارساله الى جبهة الحرب ضد ايران , من اجل التفرد والافتراس بها , واجبارها على الزواج بالارهاب والقسر  , من سيء السمعة ( حاشوش ) ابن السركل , الذي هربت عائلته بعد سقوط الملكية , خوفاً من انتقام الاهالي , فكان والده مجرم وحرامي معروف لعامة الناس  , لذا وجد في حزب البعث ضالته  , ليطارد الناس ويتحرش في بناتهم , وكان يقوم بدور ( القواد )  يجلب النساء  للمتعة الجنسية لعناصر الجيش الشعبي , لكي  يتسلق على  والمنصب والنفوذ  , وكانت عاهرته ( مريودة ) تنتقل بين احضان الرفاق . لذا رفضت ( سعيده ) بالزواج منه , وطردته هي  تلاحقه بالزجر والشتائم . وبعد مقتل حبيبها ( ناطور ) في جبهة الحرب , اصابها الجنون ,ووفاءاً الى حبيبها ,  تطوعت في المعارضة المسلحة في الاهوار .

وكذلك تناولت نماذج نسوية اخرى , من زاوية الاطار الاجتماعي .

1 - غنيده : الغجرية , رغم انها سلعة او  متعة جنسية تدور  بين احضان الرجال . لكن في اعماق روحها , توجد عاطفة انساية  رقيقة وشفافة , وخاصة بعد مقتل عشيقها من قبل الاقطاعي . ورغم انها بعد المضاجعة الجنسية مع ( مظلوم ) وسرقة  رزقه اليومي . لكن وقفت بتقديم العون والمساعدة  , وساعدت في اطلاق سراحه من السجن .

غزيلة : الانسانة الشغيلة  بعواطفها وانشغالها بالهم , في البحث عن رجل ترتبط به بالحب والوفاء , لينتهي بالزواج , يأست من العلاقة من ( مظلوم ) لانه له مشاغل عنها , لكثير من الظروف  والاسباب ومنها , بأنه  مرتبط بالحب والاحترام الى  زوجته الوفية ( الحياة ) وحققت اخيراً املها ,  في ايجاد ابن حلال  لتتزوج منه , وهي سعيدة في عشرتها  الزوجية .

رغم ان اسلوبية النص الروائي في ثلاثية محطات ( العربانة / كفاح / البياض الدامي ) . انتهجت اسلوبية الواقعية النقدية , في انتقادها الاخطاء السياسية الفادحة في الصراع السياسي  , لكنها جسدت بموضوعية  نضال الطبقة العاملة وحزبها السياسي . وابرزت محطات كفاح الطبقة العاملة , في نضالها السياسي , الشرس والدامي . بذلك ان اسلوبيتها المنهجية في الفن الروائي ,  اقتربت من ضفاف الواقعية الاشتراكية , في ابراز المعالم الاساسية في  كفاح الطبقة العاملة , عبر الحقب التي تعاقبت على تاريخ العراق .

          × × احداث المتن السردي للراوية :

× أنقلاب ( عبدالسلام عارف ) على شركاءه الامس  في الحكم ( حزب البعث ) في اقصائهم من السلطة . وحل الحرس القومي , واختفاءه من الشوارع والساحات , قوبل بنوع من الانفراج والارتياح , وتنفس الناس الصعداء من مضايقات وارهاب الحرس القومي , الذي كان جاثماً على الصدور , بالقمع والارهاب , فكان بمثابة الكابوس الذي يفزع ويرعب الناس , من كثرة الجرائم والانتهاكات الهمجية البشعة التي يرتكبها بدم بارد . فكان الشرطي وجهاز الامن للبعث , بأن يملك  الحرية المطلقة , بشن حملات الاعتقال والسجن والتعذيب في اسلوب فاشي صرف ,  وفرض الفدية المالية على الناس   .

اما على صعيد ظروف ( مظلوم ) فقد وجد عملا ً ,  كفلاح في احدى البساتين في منطقة ( الكاظمية ) وكذلك ك ( حدقجي ) في البيوت . ويواصل المطالعة والقراءة بنهم وشوق واشتياق .

وعلى الصعيد السياسي , سمحت كوة الانفراج الصغيرة , في لملمة جراح الحزب العميقة , واعادة الصلة بالمنظمات المنقطعة , واعادة الصلة بعناصر الحزب , التي تعرضت للاعتقال والنفي والتشريد والاختفاء القسري . وطالب الحزب الشيوعي في اطلاق سراح السجناء , والكف عن الارهاب السياسي والفكري . ومن خلال هذه الاجواء تصاعدت بعض الدعوات من تنظيم الحزب , تطالب في اندماج الحزب الشيوعي , في اتحاد الاشتراكي العربي , مما أثار اعتراضاً قوياً من قبل القيادات وقواعد الحزب . وعلى اثر تحسين الحالة المعيشية المستقرة , جلب ( مظلوم ) زوجته لتعيش معه في بغداد . ويخبره الطبيب بأنه مصاب بمرض السكر .

اخذت تطورات السياسية في منحى اخر للحزب اكثر جسامة وخسارة  , فقد تعرض الى الانشقاق في التنظيم , اذ انشطر  الى قسمين . قسم يتبع اللجنة المركزية بقيادة ( عزيز محمد ) والقسم اخر يتبع القيادة المركزية بقيادة ( عزيز الحاج ) وقد بدأ التناحر بين الطرفين ( وقد بدأ كل من الطرفين , يشن هجوماً اعلامياً ودعائياً ضد الطرف الاخر . مما يسبب المزيد من المرارة ل ( مظلوم ) الذي اعتزل الطرفين ) ص87 . وكذلك اجهاض عمل  الكفاح المسلح في الاهوار , بقيادة المهندس ( خالد أحمد زكي ) الذي ترك حياة لندن ,  وتوجه الى الاهوار , ليواصل مهمته الثورية . وكذلك فشل ايضاً الكفاح المسلح , بقيادة ( عزيز الحاج ) فقد ظهر على شاشة التلفاز بعد انقلاب البعث الثاني , يمدح ويثمن دور حزب البعث , وكشف خلاياه  التنظيمه واسماء وعناوين  رفاقه . وبعد ذلك انبثقت الجبهة الوطنية بين حزب البعث والحزب الشيوعي . التي دشنت مرحلة الارهاب والاغتيال السياسي  , التي طالت بعض القياديين البارزين في الحزب الشيوعي . والايحاء الرمزي في تعابيره البليغة في النص الروائي  , في يوم توقيع على ميثاق الجبهة الوطنية . توفي ( مظلوم ) يعني تدشين مرحلة الموت والخراب في عواقبها الوخيمة على العراق . وقد اوصى ( مظلوم ) في وصية الوفاة . بأن  يدفن ويشيع بشكل بسيط جداً الى القبر . وان يوضع التابوت داخل السيارة , وليس ربطه على سقف السيارة  كما تربط الاثاث والحيوانات . وهذا موقف حضاري عند الشعوب المتحضرة , التي تحترم مقام المتوفي , ان يوضع داخل السيارة مع اكليل من الزهور .

 وتاخذ التطورات في هرم سلطة البعث , في ازاحة ( احمد حسن البكر ) وتولي ( صدام حسين ) رئاسة الجمهورية , التي دشنها بالقيام  بحمامات الاعدامات لرفاقه في القيادة , ثم تطورت الامور الى  المنحى الخطير , بشن الحرب ضد ايران . ثم يدشن الحملة الايمانية , بتجنيد بعض مرتزقته , في تبديل الزي الزيتوني . بزي العباءة والعمامة الشيطانية وتطويل اللحى , ووضع طمغة الباذنجان في الجبين , للاحتيال والتجسس . مثل شخصية ( حاشوش ) الذي يملك تاريخ اسود , اجرامي وحرامي محترف . في مهمة اصطياد المعارضة وخداع الناس بالدور الثعلبي الجديد , . ولكن من مصائب الزمن الاسود , ان يظهر ( حاشوش ) وعاهرته ( مريودة ) ضمن شخصيات مجلس الحكم بقيادة برايمر . في مجلس الحكم الانتقالي , يعني رمزية الحدث بوصول هذه الحثالة الى اعلى هرم السلطة , ترمز الى ان المرحلة , ستكون مرحلة العهر والدعارة السياسية  , في سوق النخاسة الرخيصة   . وينتهي النص الروائي , في مقتل ( كفاح ) ضحية في  احدى التفجيرات الدموية .

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/10/06


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • التناسل في ملحمة كلكامش في رواية ( كلكامش ... عودة الثلث الأخير ) للأديب واثق الجلبي  (قراءة في كتاب )

    • تاريخ الإسلام السياسي على المحك في رواية ( الرحلة العجائبية ) للأديب فيصل عبدالحسن  (قراءة في كتاب )

    • الحزن والغياب في رواية ( الليل في نقائه ) للأديب  زيد الشهيد  (ثقافات)

    • معاناة الانسان المضطهد في الديوان الشعري ( ثلاث روايات ) للشاعر عبد الستار نور علي  (قراءة في كتاب )

    • وقفة مع المجموعة القصصية ( زيارة غامضة ) للاديبة سنية عبد عون  (قراءة في كتاب )



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في الجزء الثالث من رواية ثلاثية محطات ( البياض الدامي ) للكاتب حميد الحريزي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الصاحب الناصر
صفحة الكاتب :
  عبد الصاحب الناصر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net