صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

ثلاثية الحب في المجموعة الشعرية ( قبل ان ينقرض الحب )
جمعة عبد الله
هذه المجموعة الشعرية , يتقاسمها ثلاثة اصوات شعرية . لكل واحد منهم له , تجربته ولونه المميز في عالم الشعر والقصيدة , لكنهم شدوا همتهم في انقاذ معبد الحب والعشق  من الانقراض , بخلق روح جديدة , تولد بالانبعاث الجديد , للحب والعشق , لكي يمشي منتصب القامة وبالشموخ العالي , رغم المعوقات الجمة , واحابيل الزيف والدجل , رغم محاصرة الحب , في زاوية مظلمة , ليكون كسيح الفعل والحركة . هذه جدلية الرؤى والرؤيا للمجموعة الشعرية , التي تنوعت الاشكال الشعرية , في البلاغة والتعبير والصور الشعرية , التي تحمل من ابداع متنوع في مغامراته الشعرية , التي نضجت على نار هادئة , لتكون مؤهلة للاقتحام في انقاذ الحب قبل ان يموت , في صدق التعبير الوجداني والذاتي , المرتبط بالكينونة الذات العامة للواقع  , محاولة لاخراج الحب من الدهاليز المظلمة , من الاستلاب والاستباحة , من الزيف والانحراف , هذا جوهر الدفاع عن العشق والحب  , ان يرد الصاع  على السهام العدوانية , من الزمن والقدر , وعبث الثقافات والعقليات الرثة والعثة والظلامية  , التي تهين وتستهين وتتجنى على الحب النقي الذي يولد من عطر الازهار  , الذي يحس بالجوع والظمأ  الى الحياة ,  هي محاولة لسد ثقوب الحياة  المنخورة , والمعفرة بالرزايا والخطايا والذنوب , انها  محاولة من الحب ليخرق الاسوار والجدران المغلقة , حتى لا يصاب العشق بالشيخوخة والذبول , ان تكون ابتهالات الحب باعلى ايقاع قيثاري الصادح  , وليس بالهمس والوشوشة , ان يرد السهام الزيف والحقد والكراهية , الى نحرها , ان يغسل الحب بالماء النقي ,  الدموع والاحزان والالم الروحي , وعسف الحياة , التي تضيق مساحات الحلم الشفيف , ان يكون الحب نشطاً , في الدفئ والمحبة والنور , للقلب والعقل , ليبدد  الوجه الوحشي الذي احتل الحياة , ان المجموعة الشعرية ( قبل ان ينقرض الحب ) لتؤكد  هذه الحقائق , اضافة انها  تكشف عن  حتمية الصراع الناشب , بين الحب والعشق , والكراهية والحقد , بين النور والظلام , رغم انه صراع ازلي , ولكن يجب وضع بيضة في قبة  الميزان , لترجيح الحب, لهذا تكتسب المجموعة الشعرية , اهمية بالغة في حياتنا اليومية , وفي درب الحب  , حتى نبعد عن طريقه الاشواك والالغام , وهي بمثابة كسر اصفاد قيود الحياة , التي تحول الحياة  الى سجن مقفل  , بالجراح والالم , حتى انتصار الحلم , وهو انتصار للحب , ان القصائد تسكب رؤاها في سبيل احياء الحب من جديد , هذه العناوين البارزة للديوان الشعري , في انطلاق حميمية  في  الصدق الروحي والوجداني , للاصوات الشعرية الثلاثة , وهم : 
1 - الشاعر يحيى السماوي 
2 - الشاعرة بلقيس الملحم 
3 - الشاعر علوان حسين 
لهم حضور مميز في عالم الشعر , وتجاربهم الشعرية , ولا يخفون معاناة الوقع الحقيقية , وتعرية مخالب الواقع الجائرة , التي تحرث لدفن الحب والعشق , ونجد حضور  العراق حاضراً في قلوبهم وعقولهم في قصائدهم الشعرية , والشعراء الثلاثة هم :  
1 - يحيى السماوي : شاعر كبير غزير الانتاج بالعطاء الابداعي , ومسكون في حضرة العشق الصوفي وحب العراق , وتعتبر تجربته الشعرية المتميزة ,  في عالم الشعر والقصيدة , وتعتبر اعلى مراحل التطور التي وصلت اليها القصيدة الشعرية العربية والعراقية , انه يخلق في القصيدة , عالم قائم بذاته , في كل المواصفات الجمالية , في الشعر ( البناء . التركيب . الصياغة . تكوين الصور الشعرية المدهشة , تكوين الرمز بالتعبير البليغ )  , وكذلك في علم اللغة والبلاغة واللفظ , ومشتقاتهم واصنافهم واجناسهم  الكثيرة , بما يملك موسوعة معجمية معرفية , متعددة ومتنوعة , لذلك نشعر بسحر القصيدة , التي تنزح الى الشمولية . 
2 - بلقيس الملحم : شاعرة قديرة , وصوت واعد بالكثير من العطاء في  الابداع الشعري , بما لها من  نشاط ديناميكي في تطور القصيدة الشعرية , وتركز في تجربتها المتألقة , على  التركيز والتكثيف في رسم الصورة الشعرية المركزة  , وتحاول في الكثير من الاحيان , ان تختمها بالضربة الشعرية , لتزيد من جمالية القصيدة , وكذلك يشعر المتلقي بالدهشة الاعجابية لبهاء الصورة الشعرية, في خلق الصورة المركزة  , انها بارعة في زخرفة الرسم التعبيري للقصيدة , وتشق طريقها الشعري بثبات متواصل , حتى يكون لها لون شعري متميز خاص بها  . 
3 - علوان حسين : شاعر عراقي معروف , ومتميز في اتجاهه الشعري , الذي يركز على السرد الشعري , يسكب فيه نسيج  تأملاته وافكاره , وتصوراته , ومعاناته الحياتية , التي تلعب دوراً بارز في الرؤى الشعرية وعالمه الشعري  ,  ويحاول ربط همومه الذاتية بهموم الواقع العام, حتى نشعر ,  بان  يختلط بها الذات بالعام , لتأخذ مساحات واسعة , في الصياغة الابداعية , في الابداع السرد الشعري . 
احاول في هذه القراءة النقدية , ان استخدم توظيف المنولوج الشعري في المقاطع الشعرية المختارة , لتكون بمثابة ( الدايلوج ) . او الحوار الدرامي المشترك بينهم , حتى نكشف عمق الصوت والصدى , او ارتداد الصوت , او الضوء وانعكاس الضوء , في الرؤية المشتركة من الرؤى الشعرية للمقاطع المختارة بينهم  , مع المحافظة على النسق الشعري , والايقاع الموسيقي , انها محاولة , لتداعي الافكار في الهواجس والهموم والعواطف في الصور الشعرية , بصورة مشتركة , كأنها حوار درامي يدور بينهم , قد تكون هذه القراءة النقدية , غير مألوفة , ولكنها تبقى محاولة تجريبية , ويجب اقول صراحة , بأني وجدت التناغم المترادف بالصوت وارتداد الصوت وانعكاسه , بين الشاعر الكبير السماوي , والشاعرة القديرة  بلقيس الملحم , ربما تريد الاقتراب من ضفاف قصيدة السماوية , لكي تتكبف بمناخها , لذلك وجدت الكثير من المقاطع التي تحمل الحوار الدرامي ( الدايلوج ) . وهذا ليس اجحاف بحق الشاعر القدير علوان حسين , لان تجربته الشعرية المتألقة بالابداع , لها منحى شعري مغاير , 
وقد قسمت هذا ( الدايلوج ) الى اربعة اقسام : 
1 - الهبوط في مملكة الحب 
2 - القلق من هواجس الحب من الضياع 
3 - الوجع والالم 
 
4 - البعث بعد الانقراض 
-------------------------
1 - الهبوط في مملكة الحب 
× السماوي : 
جميع الغزالات مرت على واحتي . . 
والضباء . . 
الفراشات . . 
إلاًكِ انتِ ! 
تأخرت أكثر مما يطيق اصطباري ! 
لماذا أتيتِ 
أوان احتضاري ؟ 
وبدء احتفاء الدجى 
بانطفاء نهاري ؟ ص26 
-- ترد بلقيس الملحم : 
إكاد أجن 
هديلي يتناسل قصائد 
الحب والشعر أضحيا ضفتين لنهري 
نهري النابع من قلبي ليصب فيك . . 
الاشجار أحرقت عيدانها بخوراً لولادة عشقنا 
احتراقنا أضحى بخورا للبخور 
اشتعالا للنذور . ص92 
× يرد علوان حسين : 
لو فقط أراكِ يهبط قمر 
وتقترب سماءٌ من القلب 
متى تنام اوهامي 
الزهرة تورق مرة واحدة 
والنار في الكأس شفافة 
أزهار كثيرة نغرسها في الطريق . ص156 
-------------------------
2- القلق من هواجس الحب من الضياع  : 
× السماوي : 
أنا عدوي يا صديقي البحر فأنقذني 
أخاف عليَ مني 
لم تزل أمارة الحب نفسي!
ليس لي امر عليها في شروقي 
أو غروب 
لو كان في صلبي خلاصي 
ما خشيت من الصليب . ص 63 
× ترد بلقيس الملحم : 
ما دمت معي 
سيبقى في بيدر عمرك قمح كثير 
تمسي على رقصي 
وأصبح على شدوك . . 
ماؤك أحياني فبعثتك حيا من رمادي 
فالزم كتاب قلبي بقوة 
وادخل جنتي آمناً مطمئنا ! . ص96 
× يرد علوان حسين : 
لما يأتِ الحبيب بعد . . 
كانت المرأة الحالمة 
تنتظر مطراً من سماءِ ما 
زهور تكبر كالاحزان 
وحدتها تكبر أيضاً 
لا أحد يبصر عزلتها الشاسعة . . 
الهواء مثقل برائحة غيمةِ ذابلة 
العطور تتبخر كالذكرى 
الحب حزين كموسيقى القداس . ص166 
-------------- 
3 - الوجع والالم : 
× السماوي : 
في قصيدة : يا طير أبابيل . الى ارواح شهداء كنيسة النجاة , اسكنهم الله فردوسه الاعلى . واخرى جهنم  للظلاميين القتلة , اعداء الله والطفولة والنور 
ما عاد المنديل 
يكفي الدمعة . . 
والظلمة في عصر الردة 
اضحت 
تعمي احداق القنديل 
يا طير أبابيل اختلط الامر 
وأشبكت الطرقات 
فلسنا نعرف فرقاً 
بين الله وبين اللات 
وبين الناسك والضليل . ص40 
× ترد بلقيس ملحم : 
وهذا العراق مقابر للنخيل 
 وقرابين للخطيئة ! 
شدي . . 
وحدكِ من أيقظ جذع السنديان الهرم 
وأشعل الزيت في عيون الحور 
وأرده الغناء مزمارا في تراتيل الصلاة . ص 106 
× يرد علوان حسين : 
ترتعش قلوب العصافير فوقها 
ذكرى في قلب ترتعش 
والوحدة والقلب والثلج 
على شرفة وحيدة 
تلوح من بعيد 
كتلةِ تتشكل أمام بصري 
في سماء لم تكتمل بعد. . ص154 
------------------------ 
4 - البعث بعد الانقراض 
× السماوي : 
هند ضحكة عذراء ما مرت على شفةٍ 
وقافية مخضبة بدمع الوجد . . 
أغنية ترتلها الحمامة . . 
وردة كانت بمفردها الحديقة . . 
صولجان العشق في الزمن الجديد 
 وأنا الشهيد الحي . . 
سادنها 
وحارس باب حجرتها العنيد . ص17 
× ترد بلقيس الملحم : 
العقد الذي خلعته لحظة الهبوط تمسكين أسمه بطرف قبلتك 
نطرد منا ما فاض من أنين 
إذ نستفيق على سحابة غطتنا بلحاف تفاح وتين 
نستنطق شفتيه بيننا 
فابتكرنا! 
تبارك مولودنا الجديد  - تقول كما تسر العصافير - 
فأنا الموعود بجنتك وانت الموعود بأرضي وسمائي . ص 120 
× يرد علوان حسين : 
نسرق الثمار المتساقطة من شجرة الاحلام 
يد تقطف بكارة النسيم 
وتنحت هواء الجبل 
تأكل العنب الناضج 
من فرط التأوه 
ولذة الانتظار 
يد تضيع في حقل الشوك 
كي تجني العسل . ص180 
×× المجموعة الشعرية ( قبل ان ينقرض الحب ) يحيى السماوي . بلقيس الملحم . علوان حسين 
×× الناشر . الدار العربية للعلوم ناشرون . بيروت . لبنان 
× عام 2015 
× تصميم الغلاف : علي القهوجي . 
× لوحة الغلاف : الفنان العراقي أسعد الطيار 
× الطباعة : مطابع الدار العربية للعلوم . بيروت 
× 190 صفحة 

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/12/02


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • التناسل في ملحمة كلكامش في رواية ( كلكامش ... عودة الثلث الأخير ) للأديب واثق الجلبي  (قراءة في كتاب )

    • تاريخ الإسلام السياسي على المحك في رواية ( الرحلة العجائبية ) للأديب فيصل عبدالحسن  (قراءة في كتاب )

    • الحزن والغياب في رواية ( الليل في نقائه ) للأديب  زيد الشهيد  (ثقافات)

    • معاناة الانسان المضطهد في الديوان الشعري ( ثلاث روايات ) للشاعر عبد الستار نور علي  (قراءة في كتاب )

    • وقفة مع المجموعة القصصية ( زيارة غامضة ) للاديبة سنية عبد عون  (قراءة في كتاب )



كتابة تعليق لموضوع : ثلاثية الحب في المجموعة الشعرية ( قبل ان ينقرض الحب )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حمزه الحلو البيضاني
صفحة الكاتب :
  حمزه الحلو البيضاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net