صفحة الكاتب : باقر شاكر

زيباري أفشل الخارجية ويريد إفشال المالية
باقر شاكر

 يعتريني الالم وانا أتصفح إنجازات وزارة الخارجية منذ اليوم الاول لسقوط البعث ونظامه الفاشي والى يومنا هذا وكما معروف فان السيد هوشيار زيباري هو من أمسك بحقيبة الخارجية طيلة الفترة الماضية ولم يفلح في إدارتها على مستوى العراق وارتباطه مع دول العالم وكان بإمكانه ان يصنع قوة من العلاقات الدولية منقطعة النظير خصوصا وان العراق بلد غني بثرواته وحضارته وتاريخه وثقله في المنطقة ومدى تأثيره بالملفات المهمة في وطننا العربي لان قطر والسعودية وغيرها من الدول الاخرى ليس افضل من العراق فلماذا هذا التسويف هل كان بطلب من تلك الدول كي يبقى العراق متخلفا عن الركب الدولي  بسبب دبلوماسيته الضعيفة التي لم تكن معبرة عن واقع العراق الحقيقي وقد بدا واضحا ان السيد زيباري ركز كثيرا في العمل الدبلوماسي على اقليم كردستان وفتح افاق من العلاقات الدولية لهم وملأ السفارات العراقية بالموظفين الكورد بتدريبهم على العمل الدبلوماسي من اجل مستقبل الإقليم فيما لو انفصل عن العراق فستكون بعثاتهم الدبلوماسية جاهزة ولديها القدر الكافي من العمل في السلك الدبلوماسي نتيجة اكتساب الخبرة العالية من سفارات العراق وهذا هو السبب الرئيسي الذي جعل الخارجية العراقية مترهلة  ولا تقدر على تصحيح الأمور الا بوزير وسياسة خارجية صحيحة ونأمل من الوزير الحالي ذلك ولكن هذا الفشل في الخارجية ينعكس اليوم على وزارة المالية التي يقودها السيد زيباري نفسه هو ايضا يحاول تحجيم عمل الوزارات وعرقلة المشاريع بعدم صرف المستحقات من اجل زيادة النقمة على الحكومة وبالتالي إفشال عملها في كل الجوانب حيث تكيل وزارة المالية بمكيالين فهي جهة تتسابق وتسارع الخطى من اجل ضخ الأموال الى اقليم كردستان وإنعاش حزبه الديمقراطي ومن جهة اخرى يعطل مشاريع الوزارات على الرغم من انها مشاريع قوانين ثابتة يجب للالتزام بها كما هو حل وزارة التعليم العالي ومشكلة الطلبة في الجامعات وتأخير منحهم الدراسية ما يسبب نقمة على الحكومة وكأن العبادي هو من يؤخر صرفها في حين هي قانون ساري ويجب التقيد به وعدم المماطلة والتجاوز على حق الفقراء من الطلبة الذين هم بأمس الحاجة لذلك وهو ما شكا منه وزير التعليم العالي السيد حسين الشهرستاني بالقول " دعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الخميس، وزارة المالية الى اطلاق تخصيصات منحة الطلبة ضمن الموازنة المخصصة للجامعات للعام 2015. وقال وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين الشهرستاني ، ان "التزام الوزارة بدفع منحة الطلبة وصرفها لهم الذي هو استحقاق حدده القانون". ودعا الشهرستاني وزارة المالية الى "الاسراع باطلاق صرف منحة الطلبة وتمويل الجامعات بموجب قانون الموازنة للعام الجاري، ليتسنى صرف المنحة في وقتها المحدد"." وانا اقول للسيد الشهرستاني سوف لن تصرف الا اذا خرج الطلاب بتظاهرات للنيل من حكومة العبادي وفي النهاية تحصل الفوضى في العراق في مناطقه الوسطى والجنوبية  فيرقص لها السيد زيباري فهو إنجاز للإقليم وورقة ضغط يحاولون بها توتير الأوضاع من اجل أخذ المزيد من الامتيازات لهم كما قام اليوم بتحويل اكثر من اربعمائة مليون دولار الى الاقليم وسبقها قبل اسابيع خمسمائة مليون دولار وعلى الطلبة في الجامعات العراقية ان يمسحوا ايديهم بجدار جامعاتهم وليشربوا من البحر .

  

باقر شاكر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/04



كتابة تعليق لموضوع : زيباري أفشل الخارجية ويريد إفشال المالية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جلنار علي
صفحة الكاتب :
  جلنار علي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net