صفحة الكاتب : نبيل نعمة الطائي

العراق بين الدولة والسلطة
نبيل نعمة الطائي

قد يشتبه الكثير من الناس بتشابه وتقارب معنى تلك الكلمتين ..وهما الدولة والسلطة .. مع ان الفرق بينهما على ارض الواقع واضح وجلي وبعيد كل البعد عن مفهوم وماهية كل منهما..

فمثلا اذا أردنا ان نتكلم اونذكر اي بلد من بلدان العالم في ارجاء المعمورة في مشارق الارض ومغاربها .. ونقيم ذاك البلد نستطيع ان نصنف ان هذا البلد تتوفر فيه كل مميزات وامكانيات دولة .. وأهمها القانون والعدل والمساواة بين اطياف تلك الدولة ..

ومن الطبيعي ان تكون قيادة تلك الدولة لا ترجح مصالحها الشخصية والفئوية والحزبية لنفسها بل تكون حريصة كل الحرص من اعلى رأس الهرم فيها الى ابسط مواطن في خدمة دولته .. وتحت طائلة القانون والنظام .. وأمثال هذه الدول كثير سواء كان في المحيط الإقليمي او هم من ابعد بعد المحيط الأطلسي .. ويقابل تلك الدول دول يقودها أشخاص لكن للأسف ليسو نظراء في القيادة لما ذكرت آنفا.. حيث يكون همهم السعي وراء السلطة للتسلط على الناس ومقدراتهم .. لا من اجل بناء وإقامة دولة قوية ذات سيادة وخير يجلب للناس الخير والرخاء.. وذلك لأنهم جائو اصلا بالصدفة وأمسكوا بمناصب اصلا لم يكن يخطر ببالهم ومخيلهم انهم سيمسكونها وتقع تحت مسؤلياتهم...

ومثال على ذالك بلدي العراق الجريح.. وهو الان من ضحايا السلطة والتسلط.. لا تحت مركزية الدولة وهيبتها..

واقولها وفِي القلب مرارة..لان اغلب السياسيين الذين اتو بعد احداث 2003 قاموً ببناء سلطة ولم يبنو دولة.. والفرق كبير ببن الدولة والسلطة وأكثر مايجعلني اشعر بالمرارة.. هو ان ارى سياسي كافر في دولة الصين مثلا لا يمت الى الاسلام بصلة يبني دولة بكل ماتعني كلمة دولة وهو الذي يأكل لحم الكلاب ويرتكب المحرمات..لكنه قد بنى حضارة ودولة قوية اقتصاديا وعسكريا.. وغيره مثل رئيس كوريا الشمالية.. ومع إجرامه لكنه استطاع ان يولد استقرار وان يولد احترام لبلده.. اليوم اي شخص يدخل الى كوريا الشمالية .. وعنده نيات عدائية لكوريا الشمالية يفكر الف مرة ومرة قبل ان يقدم او ينفذ هذه النيات على ارض الواقع خوفا من معاقبة الدولة الصارمة المتوحدة في إصدار قراراها ..

وذلك كله وللاسف عكس مايكون في بلدي العراق فالاغراب يصولون ويجولون فيه من الشمال الى الجنوب ومن الشرق الى الغرب ومن كل الجنسيات لان ممكن بعد مسكهم متلبسين بتخريب البلد .. يخرجون من السجون بصفقات سياسية مشبوهة.. لان غالبا مايكون سلطة داخل سلطة ودولة داخل دولة واختلط الحابل بالنابل..وكل هذه المصائب سببها من ارتدى رداء السياسة لأكثر السياسيين والذين يعتبرون أنفسهم عملة نادرة.. وهم في سوق العقلاء لايساوون شيآ .. وكل منهم قد وضع لنفسه جيشا لحمايته وكأنه لايوجد على وجه الارض من هو أكفأ منه فيجعل الف أمامه ليحميه ومثلهم خلفه وطبعا هذه آلاف من الأفواج للحماية تحتاج لاموال الشعب والذي لاحول ولاقوة له .. والنَّاس فيهم الارامل والأيتام ممن يقض مضاجعهم الجوع والعوز والفقر والسياسي يتنعم بالاموال والقصور والحمايات ..

الى متى .. واى ضميرهم سيتحرك.. والى متى سنبقى شعب متحزب..ماذا يحصل لو استغنينا عن حمايات المسؤولين وهم بالألوف .. واستفدنا من رواتبهم وأنشأنا بها مشاريع ضخمة تعود بالفائدة لعامة الناس .. لأنني ادفع كل هذه الأموال الطائلة لاحمي بعض السياسيين ومن ماذا أحميهم.. وهم منذ ان وضعوا اقدامهم في العراق .. لهذا اليوم ماذا قدموا للعراق.

ماذا قدمتم من نعمة او إنجاز لكي نفتخر بكم ونوفر لكم تلك الحمايات والجيوش.. لكن مشكلتنا اننا أصبحنا شعب متحزب .'' وكل حزب بما لديهم فرحون

  

نبيل نعمة الطائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/09



كتابة تعليق لموضوع : العراق بين الدولة والسلطة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جودت العبيدي
صفحة الكاتب :
  جودت العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net