• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : اراء لكتابها .
                    • الموضوع : الى السيد مسعود البارزاني: المالكي يريد اخضاع العراق للدستور. .
                          • الكاتب : باقر شاكر .

الى السيد مسعود البارزاني: المالكي يريد اخضاع العراق للدستور.

 في جميع تصريحاته السيد البارزاني لن يتمكن اطلاقا من عبور النقد المخادع حين يوجه انتقاداته لرئيس الوزراء فهو يضع كل اللوم عليه ويتناسى انه في كثير من القضايا يخرج على بنود الدستور بعدم مبالاته لحقيقة مهمة وهي حقيقة انه تابع كأقليم الى المركز فهو تمرد في الكثير من القرارات ويقول ان المالكي دكتاتور وقد نسي نفسه انه دكتاتور تسمر كثيرا على حكم كردستان العراق منذ تسعينيات القرن الماضي وحتى يومنا هذا .
يعود اليوم بفرية جديدة لا تعبر الا عن شوفينية في الخطاب السياسي ومحاولة لخلط الاوراق حيث قال في حديثه عن طريقة تعامل رئيس الوزراء مع الملفات التي تخص العراق بأجمعه معتبرا ان المالكي في منعه الموازنة يعتبر اكثر من القصف الكيمياوي لحلبجة ((وقال بارزاني في تصريح صحفي ان “سلطات الإقليم تنتظر نتائج الوساطة الأميركية مع حكومة المالكي الذي اتخذ قرار قطع موازنة الإقليم وفي حال اليأس من الوساطة سيضطر الإقليم الى الاعتماد على موارده الخاصة، “محمّلاً” المالكي مسؤولية أي قطيعة يمكن أن تحدث “معتبراً ان”قطع أرزاق الإقليم يكاد يكون أخطر من قصف حلبجة بالسلاح الكيماوي.)) ولا اعلم ان المالكي يريد اخضاع الناس لسلطته او لرغباته وانما يريد الجميع ان يخضعوا لسلطة الدستور العراقي وبنود القوانين التي تحكم الجميع بما فيهم هو فلا تخلطوا الاوراق وتركبوا موجة التسقيط الغير مبرر تجاه الرجل أنتم تتعاملون بسياقات حزبية وتريدون المغانم على حساب الاخرين ووفقا لما تشتهون حتى في تصريحاتكم تلك تعملون على وتر الدفاع عن حقوق الكورد وكأن المالكي هو من اوقف الموازنة وليس أنتم ومتحدون من يفعل ذلك ، تلتقون وتتفقون من اجل اجهاض مشروع الموازنة الذي اتضح تآمركم فيه تأجيلها الى ما بعد الانتخابات من اجل المساومة على خيبة أملكم في الانتخابات القادمة وهذا هو الهدف ليس اكثر ولتبقى جماهيركم تعيش الامل والانتظار في اقرار هذه الموازنة.




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=44788
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2014 / 04 / 07
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 09 / 17