صفحة الكاتب : الشيخ عباس الطيب

الحلقة الثالثة : العراق و مشروع الخصخصة .. الأحتلال بوجهٍ جديد !!! .
الشيخ عباس الطيب

بسم الله الرحمن الرحيم , و الحمد لله رب العالمين , و الصلاة و السلام على نبينا محمد , و على آلهِ الطيبين الطاهرين .

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته ..

أمّـا بـعـد ...

أخوتي الأفاضل و أخواتي الفاضلات في هذه الحلقة أيضاً ننقل لكم مقالاً للأستاذ رشيد السراي عضو مجلس محافظة ذي قار , و هو يكشف لنا عن معلومات خطيرة تخص مشروع الخصخصة , و عملنا في هذه الحلقة كما في الحلقة السابقة كما بينا ذلكَ .

يقول الأستاذ رشيد السراي :

لماذا نرفض الخصخصة في العراق حالياً ؟

الخصخصة هي إجراء أقتصادي ظهر عملياً بمفهومه الحديث في نهاية سبعينيات القرن الماضي في بريطانيا ثم أنتشر لدول أخرى , و قد تم تجربته في قطاعات متنوعة ، يعني بمفهومه الأول بيع قطاعات حكومية للقطاع الخاص , و هو بهذا المعنى نقيض التأميم , لذا يرفضه ذوي الميول الأشتراكية .

يُفلسف البعض الهدف إلى أن الدول ينبغي أن تُوكل بعض مهامها إلى القطاع الخاص لتركز على المهام الأكبر .

تطور لاحقاً لتكون له صور مختلفة يُمكن القول بأنها أتاحت للقطاع الخاص فرصة أكبر لتولي ــ أو المشاركة في أو المنافسة في ــ مهام كانت تتولاها الحكومات فقط أو هي المسيطر الأساسي عليها .

# مِن هـذه الـصـور :

1 - بيع ملكية عامة للقطاع الخاص بشكل كامل .

2 - إيكال مهمة تقديم خدمة معينة جديدة للقطاع الخاص .

3 - بيع جزئي لملكية عامة إلى القطاع الخاص فتكون الدولة شريك للقطاع الخاص بنسب مختلفة ، و في بعض الأحيان يُطلق على هذا الإجراء الهيكلة ، و هو المعمول بهِ حالياً في العراق في خطة هيكلة شركات القطاع العام .

4 - تنظيم قطاع حكومي و خلق جو من المنافسة منصف بين القطاع العام و الخاص ، و هو الذي تم على ضوئه خصخصة قطاع الأتصالات في العراق سنة 2004م ، مع فقدان عنصر المنافسة المُنصفة كما هو الواضح لأي متابع .

5 - الخصخصة الإدارية ، و يعني إيكال أمر إدارة قطاع حكومي أو جزء منه للقطاع الخاص ، و من أمثلته عقود الأستثمار ــ التي تسميها وزارة الكهرباء هكذا ــ لتوزيع الكهرباء في العراق .

و على ضوء هذا يكون تعريف الخصخصة : (( بيع أصول أو مشاركة أو تنظيم منافسة القطاع العام مع القطاع الخاص )) .

وفقاً لهذا , و وفقاً للتجارب العملية في العديد من الدول للخصخصة فهي إجراء أقتصادي , إن تم أختيار القطاع المطلوب خصخصته بدقة , و توفرت فرص المنافسة و المراقبة و التدقيق و حفظ حقوق المستهلكين , فقد ينجح مع التخوف المستمر من أرتفاع تكلفة الخدمة المقدمة , و هو الذي لم تسلم منه تجربة خصخصة واحدة قط حسب تتبعي .

@ تعليقنا : [ أنتبه أيها القارئ الكريم إلى كلام العضو رشيد السراي : (( فقد ينجح مع التخوف المستمر من أرتفاع تكلفة الخدمة المقدمة , و هو الذي لم تسلم منه تجربة خصخصة واحدة قط حسب تتبعي )) , و لو رجعنا إلى الحلقة السابقة في النقطة السابعة لعرفنا سبب تخوفه هذا عندما قال : (( لا يوجد أي ضمان في العقد لتشغيل الكهرباء (24) ساعة , و إنما يوجد تخمين بأن رفع الأسعار ... سيُقلِـل نسبة الإستهلاك )) , و نكرر ما قلناه سابقاً : و هذا معناه أن الحكومة المركزية عندها نية مُسبقة و مُبَيّتَة على أن تجعل الأسعار مُرتفعة فوق إمكانية المواطن بعد تمرير المشروع , و هذا دليل قاطع على أن الأسعار التي تم نشرها و الإعلان عنها من قبل وزارة الكهرباء مزيفة و ما هي إلا أضحوكة على المواطن للتغرير بهِ حتى يُصفق لهذا المشروع و يقبل بهِ و لا يُعارض عليهِ إلى حين تمريره ليكون بعد ذلكَ أمام أمر واقعي لا يمكن له الخروج منه إن تم المشروع !! ] .

# من منافع الخصخصة : خلق جو تنافسي لتقديم الخدمة و تفرغ مؤسسات الدولة لإنجاز مهام أكبر , و التخلص من بطء الإجراء الحكومي و صعوبة التطوير فيه , فالقطاع الخاص يسهل أتخاذ القرار فيه و هو أسرع في الإجراءات و أكثر رغبة في التطوير , لأن التطوير يخلق أرباحاً أكثر , و هو هدف القطاع الخاص .

# من مساوئ الخصخصة : فقدان الدولة لمركزيتها , و تهديد أمنها , و وجود فرص كبيرة للفساد المالي , و أحتمال كبير لأرتفاع أجر الخدمة , و أحتمال كبير لعدم تحسنها , و ضعف تأثير المستهلك .

@ تعليقنا : [ أخي القارئ الكريم ؛ لو أردتَ أن تعرف كيف يكون لمشروع الخصخصة هذا أن يُهدد أمن الدولة و كيف يُفقد الدولة مركزيتها , عليكَ أن تقرأ الحلقة الأولى , و إذا قرأتها أنصحكَ بقراتها مرة أخرى بتأمل أكثر ] .

لتجنب هذه المساوئ تقوم الدول بوضع أجهزة حكومية و قوانين رقابية صارمة , و تعطي مساحة كبيرة لحقوق المُستهلك عبر تشريعات و تثقيف و تصنيف لنوع المستهلك و مستواه الاقتصادي ، و يسبق تطبيق الخصخصة حملة إعلامية للتثقيف بها و مناقشة تفاصيلها و قد يُصار إلى تعديلات فيها أو رفض لها .

نجحت تجارب الخصخصة في قطاعات لا تلمس الخدمات العامة بشكل مباشر ، و فشلت في أخرى ، و إن نجحت في تقديم خدمة أفضل و لكن بتكلفة مرتفعة ، هذا في الدول المتقدمة و التي لديها جهاز حكومي و رقابي جيد و مستوى الشفافية كبير ، أمّا في الدول التي لا تمتلك ذلك فالفشل هو النتيجة الحتمية تقريباً لذلك إن تحولت الخصخصة إلى كارثة أقتصادية جعلت الفقير أكثر فقراً و الغني الفاسد أكثر غنىً و فساداً .

الآن و قد أصبحت صورة المقصود بالخصخصة واضحة بمعناها و أنواعها و أيجابياتها و سلبياتها و كيفية معالجة الإيجابيات ، أعتقد إن أسباب تطبيقها في العراق الآن أصبحت واضحة ، و مع ذلك نعطي بعض النقاط للتوضيح أكثر :

(1) لدينا تجارب خصخصة سابقة في العراق منها و أبرزها كما ذكرنا خصخصة قطاع الأتصالات سنة 2004م بأسلوب تنظيم القطاع ، رغم إن البعض قد يتصور عدم إمكانية قيام مشروع حكومي ناجح في مجال الأتصالات الخلوية , و لكن مِمَا لا يعرفه الكثيرون إنه كان لدينا مشروع هاتف خلوي قبل 2003م قيد الإنشاء و قد بُنيت أبراج في العديد من المحافظات و لكن تم نسفه !! .

الخصخصة بأسلوب تنظيم القطاع تقتضي أن تكون فرص التنافس متساوية بين الشركات الحكومية و شركات القطاع الخاص ، و كمثال على تجربة ناجحة في هذا المجال ما حدث في السعودية حيث تم خصخصة قطاع الأتصالات فيها بنفس الأسلوب , و لكن سبق ذلك تقوية و دعم شركة الأتصالات الحكومية لتكون على مستوى المنافسة مع شركات القطاع الخاص , و هي الآن شركة عالمية لديها مشاريع حتى في الصين !! .

فأين نحن من هذا و شركة الأتصالات الحكومية لا تستطيع في بعض الأحيان دفع رواتب موظفيها , و مُنع عليها العمل بنفس نشاط الشركات الخلوية الخاصة ؟! .

و هل نحتاج أن نتكلم عن المُحاصصة في شركات الهاتف النقال (الخلوي) و نقول هذه الشركة لِمَن ! , و هذه الشركة لِمَن ! , أم الصورة واضحة بما فيهِ الكفاية ؟! .

(2) العراق يتربع ــ للأسف ــ على قمة الدول الأكثر فساداً إن جاز تسميتها بـ(قمة) ! , فطبيعي أن المستثمر في الخصخصة سيكون صاحب الصوت و السلطة الأقوى , و المستهلك لن يكون له أي دور مع عدم وجود قوانين و مؤسسات و ثقافة حقيقية تحميه .

(3) الأجهزة الرقابية في العراق مُحاصَصَاتية و فوضوية , و بالتالي هذا سيخدم الشركات و الجهات المشتركة معها خاصة مع وجود إغراء المليارات !! .

بل كل البلد مُحاصصة و ليس الأجهزة الرقابية فقط , يعني إن الخصخصة ستكون في النهاية حصتي و حصتك !! .

(4) القطاعات التي يتم أختيارها للخصخصة يُمكن النجاح بها حكومياً , فالبدء بها دليل على رغبة في الإستفادة المالية الشخصية أو الجهوية , و ليس الإصلاح الإقتصادي هو الهدف فعلاً , و إلا لتم أختيار قطاعات جديدة كقطاع السياحة مثلاً , أو أختيار قطاعات غير مُنتجة يُمكن للمُستثمر عبر الخصخصة تحويلها لمُنتجة .

(5) لا يوجد أي تثقيف مسبق ليكون المواطن ــ المُستهلك ــ واعياً و مدركاً لِمَا يجري حوله ، بل إن الشفافية مفقودة في هذا الملف عموماً , و إليكم أمثلة على ذلك :

ألف : خصخصة قطاع الأتصالات بصمت سنة 2004م دون أي إعلام أصلاً , و لو سألتَ الآن ربما أشخاص يعملون في هذا القطاع لنفوا خصخصته لأنه لا يعلمون أو لا يفهمون إن ما جرى هو خصخصة بأسلوب تنظيم القطاع و تم بطريقة فاشلة جداً !
, و قد تحدثتُ عن ذلك مطولاً في دراسة منشورة قبل سبع سنوات بعنوان (حقائق عن الأتصالات في العراق) .

بــاء : جولات التراخيص في النفط خصخصة تم تعمية تسميتها بتسميات أخرى , و أللآن يُصعب على المختصين فضلاً عن غيرهم الإطلاع على العقود و معرفة التفاصيل , و خسر العراق مليارات إلى الآن بسبب ذلك , و الحديث عن هذا الأمر يطول و يطول !! .

جيم : هيكلة الشركات العامة و هي دعوة و عمل لازال مستمراً , و يُقصد بهِ خصخصة الشركات العامة , خاصة شركات الصناعة , و قد شملت الخصخصة حتى الشركات الرابحة !! .

و تعمد تسميته هيكلة و ليس خصخصة لتجنب غضب الناس , و هذا خلاف الشفافية و الوضوح , و حالياً مستقبل الصناعة العراقية في المجهول , و معه كذلك مصير آلاف العاملين في هذا الشركات !! .

دال : عقد خصخصة توزيع الكهرباء حيث تم تسميته عقد أستثماري و رفض القول بأنه خصخصة في البداية , ثم الأعتراف بذلك لاحقاً نتيجة الضغط الشعبي ، و تم العمل عليه بشبه سرية لمدة طويلة و تسويقه على إنه حل لمشكلة الكهرباء في العراق و هو ليس كذلك !! .

(6) إن قرار الخصخصة لم يكن قراراً عراقياً نابعاً من حاجة المجتمع و دراسة وضعه بدقة , و إنما هو أملاءات من الخارج (الولايات المتحدة الأمريكية و صندوق النقد الدولي و منظمة التجارة العالمية) , و هذه الجهات قطعاً تبحث عن مصالحها الخاصة , و لديها تجارب واضحة و مُعلنة في إيصال دول إلى الحضيض اقتصادياً نتيجة القبول بالإملاءات .

@ تعليقنا : [ أنتبه أيها القارئ الكريم ؛ فهذا ما تخوفنا منه فيما بيناه في الحلقة الأولى من أن مشروع الخصخصة هو مشروع لأحتلال العراق , فإن قرار مشروع الخصخصة ليس قراراً عراقياً وُضع مراعاةً لأجل حاجة المواطن العراقي للخدمات كما يُروج لذلكَ كذباً و زوراً , و إنما هذا المشروع تم فرضه على العراق من قِبل (الولايات المتحدة الأمريكية و صندوق النقد الدولي و منظمة التجارة العالمية) , و هذا الكلام يُفسر لنا كلام وكيل وزير الكهرباء في إجتماعه مع مجلس محافظة ذي قار عندما قال : (( هو تقليل الضائعات الإدارية لإقناع البنك الدولي حتى يتم التفضل علينا بالقرض لا أكثر ! )) , أي بمعنى : أنهم قَبِلوا بفرض هذا المشروع على العراق لأجل القرض ليس إلا ليملأوا بهِ جيوبهم , حتى مع علمهم بفشل هذا المشروع , و حتى مع علمهم للمُخطط الذي وُضع للعراق من قِبل دول الإستكبار لأحتلاله , و العراق و شعبهِ بحسب لغتهم فليذهبوا إلى جهنم و بئس المصير !! ] .

فهل أصبحت أسباب رفض الخصخصة في العراق حالياً واضحة ؟

تجاوزوا كل ذلك و هاتوا لنا خصخصة بشروط عراقية نقبل بها .

أنتهى كلام الأستاذ رشيد السراي عضو مجلس محافظة ذي قار و حرره بتأريخ 7 / 4 / 2017م .

و دمتم في رعاية الله .

  

الشيخ عباس الطيب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/28


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • الأختراق الثقافي : الشباب و الإحتفالات العامَّة ( 1 )  (المقالات)

    • [مضموناً] الحيدري يدَّعِي أنَّ النبي قد كذَّبَ على المُشركين لأجل أن يكسبهم !!!  (المقالات)

    • الحلقة الثانية : العراق و مشروع الخصخصة .. الأحتلال بوجهٍ جديد !!! .  (المقالات)

    • الحلقة الأولى : العراق و مشروع الخصخصة .. الأحتلال بوجهٍ جديد !!! .  (المقالات)

    • الـفـصـل الرابع : الـسـيـد الـحـيـدري .. و مـصـادره الـعِـلّـمَـانِـيَّـة !!! .  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : الحلقة الثالثة : العراق و مشروع الخصخصة .. الأحتلال بوجهٍ جديد !!! .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على العراق..وحكاية من الهند! - للكاتب سمير داود حنوش : وعزت الله وجلاله لو شعر الفاسدون ان الشعب يُهددهم من خلال مطالبهم المشروعة ، ولو شعر الفاسدون أن مصالحهم سوف تتضرر ، عندها لا يتورعون عن اقامة (عمليات انفال) ثالثة لا تُبقي ولا تذر. أنا اتذكر أن سماحة المرجع بشير النجفي عندما افتى بعدم انتخاب حزب معين او اعادة انتخاب رموزه . كيف أن هذا الحرب (الاسلامي الشيعي) هجم على مكتب المرجع وقام بتسفير الطلبة الباكستانيين ، ثم اخرجوا عاهرة على فضائياتهم تقول بأن جماعة الشيخ بشير النجفي الباكستانيين يجبروهن على المتعة . يا اخي ان سبب قتل الانبياء هي الاطماع والاهواء . الجريمة ضمن اطار الفساد لا حدود لها .

 
علّق محمد ، على "إنّا رفعناه" .... لطمية كلماتها منحرفة عقائدياً ومنهجياً - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : سبحانك يارب لا تفقهون في الشعر ولا في فضل اهل البيت , قصيدة باسم لا يوجد فيها شرك ف اذهبوا لشاعر ليفسر لكم وليكن يفقه في علوم اهل البيت , ف اذا قلت ان نبي الله عيسى يخلق الطير , وقلت انه يحيي الموتى , هل كفرت ؟

 
علّق كريم عبد ، على الانتحار هروب أم انتصار؟ - للكاتب عزيز ملا هذال : تمنيت ان تذكر سبب مهم للانتحار عمليات السيطرة على الدماغ التي تمارسها جهات اجرامية عن طريق الاقمار الصناعية تفوق تصور الانسان غير المطلع واجبي الشرعي يدعوني الى تحذير الناس من شياطين الانس الكثير من عمليات الانتحار والقتل وتناول المحدرات وغيرها من الجرائم سببها السيطرة على الدماع الرجاء البحث في النت عن معلومات تخص الموضوع

 
علّق البعاج ، على الإسلام بين التراث السلفي والفكر المعاصر   - للكاتب ضياء محسن الاسدي : لعلي لا اتفق معك في بعض واتفق معك في البعض الاخر .. ما اتفق به معك هو ضرورة اعادة التفسير او اعادة قراءة النص الديني وبيان مفاد الايات الكريمة لان التفسير القديم له ثقافته الخاصة والمهمة ونحن بحاجة الى تفسير حديد يتماشى مع العصر. ولكن لا اتفق معك في ما اطلقت عليه غربلة العقيدة الاسلامية وتنقيح الموروث الديني وكذلك لا اتفق معك في حسن الظن بمن اسميتهم المتنورون.. لان ما يطلق عليهم المتنورين او المتنورون هؤلاء همهم سلب المقدس عن قدسيته .. والعقيدة ثوابت ولا علاقة لها بالفكر من حيث التطور والموضوع طويل لا استطيع بهذه العجالة كتابته .. فان تعويلك على الكتاب والكتابات الغربية والعلمانية في تصحيح الفكر الاسلامي كما تقول هو امر مردود وغير مقبول فاهل مكة ادرى بشعابها والنص الديني محكوم بسبب نزول وسياق خاص به. تقبل احترامي

 
علّق ظافر ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : والله العظيم هذولة الصرخية لا دين ولا اخلاق ولا ضمير وكل يوم لهم رأي مرة يطالبون بالعتبات المقدسة وعندما فشل مشروعهم انتقلوا الى الامر بتهديمها ولا يوجد فرق بينهم وبين الوهابية بل الوهابية احسن لانهم عدو ظاهري معروف ومكشوف للعيان والصرخية عدو باطني خطير

 
علّق باسم البناي أبو مجتبى ، على هل الدين يتعارض مع العلم… - للكاتب الشيخ احمد سلمان : السلام عليكم فضيلة الشيخ هناك الكثير من الإشكالات التي ترد على هذا النحو أورد بعضاً منها ... كقوله تعالى (أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاءَ كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا) بينما العلم يفيد بأننا جزء من السماء وقال تعالى:أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا بينما يفيد العلم بأن الأرض كروية وكذلك قوله تعالى ( وينزل من السماء من جبال فيها من برد ) بينما يفيد العلم بأن البرد عبارة عن ذرات مطر متجمدة فضيلة الشيخ الكريم ... مثل هذه الإشكالات وأكثر ترد كثيرا بالسوشال ميديا ونأمل منكم تخصيص بحث بها. ودامت توفيقاتكم

 
علّق منير حجازي . ، على جريمة اليورانيوم المنضب تفتك بالعراقيين بالمرض الخبيث - للكاتب د . هاتف الركابي : المسؤولون العراقيون الان قرأوا مقالتك وسمعوا صوتكم وهم جادون في إيجاد فرصة من كل ما ذكرته في كيفية الاستفادة من هذه المعلومات وكم سيحصلون عليه من مبلغ التعويضات لو طالبوا بها. وإذا تبين أن ما يحصلون عليه لا يفي بالغرض ، فطز بالعراق والعراقيين ما دام ابنائهم في اوربا في امان يتنعمون بالاوموال المنهوبة. عند الله ستلتقي الخصوم.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على الكرادلة والبابا ومراجع المسلمين. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اعترض البعض على ذكر جملة (مراجع المسلمين). معتقدا أني اقصد مراجع الشيعة. وهذا جهلٌ منهم أو تحامل ، او ممن يتبع متمرجعا لا حق له في ذلك. ان قولي (مراجع المسلمين). اي العلماء الذين يرجع إليهم الناس في مسائل دينهم إن كانوا من السنة او من الشيعة ، لأن كلمة مرجع تعني المصدر الذي يعود إليه الناس في اي شأن من شؤونهم .

 
علّق مصطفى الهادي ، على الفرزدق والتاريخ المتناقض - للكاتب سامي جواد كاظم : السلام عليكم . يكفي ان تُلصق بالشاعر أو غيره تهمة التشيع لآل بيت رسول الله صلوات الله عليهم فتنصبّ عليه المحن من كل جانب ومكان ، فكل من صنفوهم بالعدالة والوثاقة متهمون ما داموا يحملون عنوان التشيع. فأي محدّث او مؤرخ يقولون عنه ، عادل ، صادق ، لا بأس به ، ثقة مأمون ، لا يأخذون عنه لأنهم يكتبون بعد ذلك ، فيه تشيّع ، مغال في التشيع . فيه رفض. انظر لأبي هريرة وعائشة وغيرهم كيف اعطوهم مساحة هائلة من التاريخ والحديث وما ذلك إلا بسبب بغضهم لآل البيت عليهم السلام وتماشيهم مع رغبة الحكام الغير شرعيين ، الذين يستمدون شرعيتهم من ضعفاء النفوس والايمان والوصوليين.وأنا أرى ان كل ما يجري على الموالين هو اختبار لولائهم وامتحان لإيمانهم (ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة) . واما أعداء آل محمد والكارهين لولايتهم الذين ( كرهوا ما أنـزل الله فأحبط أعمالهم). فـ (ذرْهم يأكلوا ويتمتعوا ويُلْههمُ الأمل فسوف يعلمون). انت قلمٌ يكتب في زمن الأقلام المكسورة.

 
علّق محمد ، على الانتحال في تراث السيد الحيدري كتاب يبين سرقات الحيدري العلمية - للكاتب علي سلمان العجمي : ما ادري على شنو بعض الناس مغترة بالحيدري، لا علم ولا فهم ولا حتى دراسة. راس ماله بعض المقدمات التي درسها في البصرة وشهادة بكالوريس من كلية الفقه ثم مباشرة هرب الى ايران وبدون حضور دروس لا في النجف ولا قم نصب نفسه عالم ومرجع وحاكم على المراجع، وصار ينسب الى نفسه انه درس عند الخوئي والصدر ... الخ وكلها اكاذيب .. من يعرف حياته وسيرته يعرف الاكاذيب التي جاي يسوقها على الناس

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق زينب ، على قافية الوطن المسلوب في المجموعة الشعرية ( قافية رغيف ) للشاعر أمجد الحريزي - للكاتب جمعة عبد الله : عشت ربي يوفقك،، كيف ممكن احصل نسخة من الكتاب؟؟؟ يامكتبة متوفر الكتاب او مطبعة اكون ممنونة لحضرتكم

 
علّق غانم حمدانيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : غانم الزنكي من أهالي حمدانيه نبحث عن عشيرتنا الاسديه في محافظه ديالى السعديه وشيخها العام شيخ عصام زنكي الاسدي نتظر خبر من الشيخ كي نرجع الي عشيرتنا ال زنكي الاسديه في السعديه ونحن ذهبنا الي موصل

 
علّق أنساب القبائل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يوجد كثير من عشيره السعداوي في محافظه ذي قار عشيره السعداوي كبيره جدا بطن من بطون ال زيرج و السعداوي الاسدي بيت من بيوت عشيره ال زنكي الاسدية فرق بين العشيره والبيت .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الاكاديمية العراقية لمكافحة الفساد
صفحة الكاتب :
  الاكاديمية العراقية لمكافحة الفساد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net