صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

تفجيرات السعودية المفتعلة.
مصطفى الهادي
 الاستخبارات والمخابرات والبوليس السري وغيرها من تشكيلات سرية تكون عادة بيد الحاكم مباشرة وهو الذي يوجهها لمهمات عديدة منها مثلا توفير الحماية وكشف المؤامرات وتدبير المؤامرات وبث الاشاعات وغيرها من أعمال يرى الحاكم أنها تخدم مصالحه الشخصية وتبعد عنه الشبهات وتقوم بتحسين صورته امام الناس. لأن كل وسائل الاعلام ايضا تخضع لإشراف مباشر من دوائر المخابرات العليا.
 
وفي بعض الأحيان يكون دور المخابرات هو خلق حالة توازن تخدم عدة اغراض كلها تعود بالنفع على الحاكم ونظامه وهي انجح وسيلة لابعاد الشبهة عن نظام الحكم وتبرئته وتلميع صورته . 
وما حصل في السعودية من انفجارات ثلاث اهمها لعله تفجير الحرم النبوي لما له من حساسية عالمية لدى المسلمين ، هذا الفعل هو عمل مخابراتي سعودي بامتياز هدفه التغطية على بشاعة انفجار الكرادة على يد العصابات التكفيرية ذات التوجهات الوهابية المفضوحة.
 
منذ يومين وأنا اقلّب الأمر على وجوهه وافكر في تزامن تفجيرات السعودية مع تفجير الكرادة الذي احدث هزة ضمير عالمية كبيرة وتفاعل البعيد والقريب مع الضحايا ، فوجدت أن هذه التفجيرات الثلاث من عمل المخابرات السعودية التي لا تتورع عن القيام بأي شيء من أجل دفع الشبهة عنها والهاء الناس عن الحدث الاهم ألا وهو (تفجير الكرادة ) الدامي والذي زاد من بشاعته حدوثه في شهر مبارك وعلى اعتاب عيد الفطر المبارك حيث الناس يتسوقون لهذا العيد. ولا استبعد أيضا الاصابع البعثية وايتام صدام الذين ازعجهم اعدام كلبهم صدام في العيد فاستغلوا هذا العيد وبالتعاون مع كلاب داعش وفجرة المنطقة الغربية لقتل الاطفال والنساء والكسبة لمنع الشيعة من الاحتفال بعيدهم.
 
يعني السعودية التي بأموالها ومخابراتها دمّرت وخربت ليبيا وتونس ومصر وسوريا واليمن وما تقوم به في العراق من مجازر دموية ، وما تقوم به الان في اليمن وسوريا من مجازر مروّعة لا تقوم بها حتى الحيوانات إلا اللهم بهائهم الوهابية السائبة التي تعيث في الأرض فسادا ، السعودية التي تقتل بدم بارد اطفال اليمن والعراق وسوريا هل تخشى احد لو قامت ببعض التفجيرات هنا وهناك في ارض السعودية ، والمخابرات السعودية لم تجد مكانا افضل من المسجد النبوي فتعمد إلى افتعال تفجير هناك من أجل التغطية على ما حصل في (الكرادة) وأيضا من أجل دفع الشبهة عن آل سعود وتصويرهم بصورة المظلومين المكتوين بنار التفجيرات الإرهابية أيضا. 
لا أدري حتى متى يسكت الضمير العالمي عن جرائم هؤلاء البدو الملاعين المجرمين من أكلة الجرابيع وشاربي بول الاباعر. حتى متى تنطلي حيل هذا النظام الدموي على بعض الانظمة العالمية التي لا زالت تقف مع السعودية طمعا في اموال النفط فتغض الطرف عن اجرامهم. 
العالم كله بات يُحمّل السعودية مسؤولية الإرهاب والتطرف في كل أنحاء العالم.والامم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وضعا قوات التحالف السعودي في اللائحة السوداء ، وادانات الكونجرس الامريكي للسعودية بانها وراء احداث نيويورك والارهاب في العالم ، ومنظمة حقوق الانسان تحاول طرد السعودية من منظمتها. فقامت السعودية ومن أجل صرف الانظار عن تفجيرات الكرادة الدموية التي حصدت ارواح المئات من الشيعة قامت بافتعال تفجيرات جدة والقطيف والمدينة ولا أدري لماذا لم يقم الإرهابي بتفجير نفسه في مكة هل يخاف من الله لأن مكة بيت الله. 
السعودية تريد الآن ان تقلب المعادلة وتثبت للعالم بأنها أيضا مستهدفة من قبل الجماعات الإرهابية مع علمها بأن العالم كله بات يُدرك بأن كل الحركات الإسلامية المتطرفة هم من انتاج سعودي لا زال الفكر الوهابي يُفرخهم ويُصدرهم إلى كل مكان في العالم ، حتى أن ذلك بات واضحا ويجري في العلن على الأرض السعودية حيث نشرت الصحف السعودية الكثير من الأخبار التي تقول بأن الشعب السعودي يجمع التبرعات لداعش.
 
يعني الذي لا يتورع عن قتل مئآت الألوف من المسلمين وغيرهم هل يردعه رادع عن افتعال تفجيرات هنا أو هناك من اجل تبرئة ساحته وتلميع صورته والظهور بمظهر المظلوم المكتوي بنار الإرهاب أيضا. الوهابية التي تطالب بإزالة قبر رسول الله (ص) وتنادي بذلك علنا وتدفع قطعانها إلى تفجير الاضرحة المقدسة للأنبياء والأولياء والصالحين وتدمير دور العبادة للمسيحيين والمسلمين على السواء وهي التي قامت بعمل مرافق صحية فوق بيت الرسول (ص)، ، فهل تخشى رسول الله لو افتعلت تفجيرا قرب قبره الشريف .
 
فهل تغضب يا رسول الله (ص) لحرمك الطاهر بعد أن امتدت إليه ايدي الوهابية الانجاس فقامت بقتل الآمنين في حرمك وامنك.

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/07/07



كتابة تعليق لموضوع : تفجيرات السعودية المفتعلة.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2016/07/07 .

وهل يُقاس تفجير المدينة بتفجير الكرادة ، أن حرمة الانسان عند الله اكبر من حرمة الكعبة. إن الله فوض للإنسان اموره كلها إلا أن يذل نفسه ، قيمة الانسان عند الله اكبر من الكون لأن الانسان مشروع إلهي كبير لا يعرف مداه إلا الله ورسوله والعارفون من آل البيت ألا ترى الشاعر وهو يصف الإنسان بقوله :
اتحسب أنك جرمٌ صغير وفيك انطوى العالم الأكبر
وأنت الكتاب المبين الذي بأحرفه يظهر المضــمر
ولذلك فلا قياس بين تفجيرات المدينة على الرغم من قدسيتها فهي ارضُ إنما قدسها وجود القبر المبارك فيها والقبر المبارك يحوي في داخلة نموذج للانسان الكامل الذي خلقه الله .

جوانب كثيرة كشفت عن وجهها الكالح القبيح في تفجير الكرادة ،
أولى أن أيتام البعث وعبر فضائيتهم الشرقية قاموا بتبرير شدة الانفجار وكثرة الانصهار في الاجساد الناتج عن حرارة غريبة لم تعهدها التفجيرات السابقة فقالت قناة الشرقية البعثية بأن المحلات التي كانت على الجانبين كانت تبيع العطور . وهذا تبرير مبطن بأن هذه العطور التي تحتوي على مواد كحولية سريعة الاشتعال هي التي تقف وراء عصف النيران وشدتها ، وهو تبرير سخيف كشف عن وجه الشرقية البيح وبالتالي على المسؤولين محاسبة هذه القناة ومراقبة برامجها وأن لا يتذرعوا بالديمقراطية .
الثاني : الارهاب لا ديمقراطية له . فلا يحق للارهاب ان يصحر بأفكاره ويطرح مشاريعه عبر فضائياته وصحفه ووسائل اعلامه لأن ذلك يُعتبر دعما للارهاب يُحاسب القانون عليه ، انظر مثل اوربا والغرب عموما فإن الديمقراطية هناك جدا كبيرة ، ولكن هل يستطيع مسلم مثلا أن يصرخ وسط تجمع (الله اكبر) . كلا لا يستطيع على رغم توفر الديمقراطية ، لأن كلمة الله واكبر في عرف الغرب واوربا تُعتبر شعار الارهاب الذي يُنادي به الانتحاري عند ارتكابه لجريمته .
فلا ادري ، بأي وجه حق ان تقوم الشرقية بتبرير العلميات الارهابية . وهل صحيح ان الحكومة عاجزة عن محاسبة امثل هذه الحشرات النتنة التي تنفق ببوق البعث الهالك ؟؟






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي

 
علّق ابو محمد ، على خلال لقاء بين الكاظمي وأوبيرت.. فرنسا تعد النهج الجديد للعراق “مثالا يحتذى به” : تفاصيل بيان مكتب الكاظمي نُقلت كما تنقلها قناة العراقية. إشادة واضحة بمخرجات المؤتمر اخرجتكم من حيادية الموقف إلى تأييد واضح لخطوات الكاظمي.

 
علّق النساب والمحقق التاريخي سيد محمد الحيدري ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : يوجد عشيره السعداوي تابعه ال زيرج ويوجد بيت السعداوي تابع عشيره ال زنكي المزيديه الاسديه في ديالى الاصل ونزحوا الى كربلاء

 
علّق ازاد زنكي قره تبه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حيو ال زنكي والشيخ العصام الزنكي ابن السعديه البطل

 
علّق جمال الزهيري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي حاليا مع الزهيرات والزنكنه في ديالى ومستقرين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صادق غانم الاسدي
صفحة الكاتب :
  صادق غانم الاسدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net