صفحة الكاتب : دار الكتب والوثائق

تاريخ السينما العراقية ومؤرخها في دار الكتب والوثائق
دار الكتب والوثائق

 

تحت شعار "بغداد تنضم الى شبكة المدن الإبداعية التابعة لليونسكو " ، استضافت دار الكتب والوثائق الناقد السينمائي مهدي عباس ، صباح اليوم ، الاثنين ، 16 من آيار الجاري ، في جلسة أدارتها الصحفية أسماء محمد مصطفى مدير العلاقات والإعلام في الدار ، وحضرتها نخبة من السينمائيين والفنانين والإعلاميين وموظفي الدار ، حيث ألقى الناقد محاضرة بعنوان : " تاريخ السينما العراقية ..  بغداد في عناوين الأفلام " ، مصطحبا الحضور في جولة الى عالم السينما على امتداد سنوات تنتمي الى القرن العشرين الفائت وصولا الى السينما في الوقت الحاضر ، وماتعرضت له من عقبات وتحديات ، متطرقا الى موضوعة السينما والإرهاب ، وقد أقيم على هامش الجلسة معرض بمؤلفاته .
افتتحت الجلسة بقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق ، ومن ثم ترحيب بالناقد وعرض سيرته حيث أنه خبير ومستشار سينمائي وفاحص نصوص وأفلام في دائرة السينما والمسرح ، أشرف على صفحات السينما في عدة صحف ومجلات عراقية ، ونشر العديد من البحوث والدراسات السينمائية ، وأصدر اول جريدة سينمائية في العراق اسمها عالم السينما وصدر منها 14 عددا ثم توقفت لأسباب مالية ، واشترك بالكثير من لجان فحص النصوص والافلام في دائرة السينما والمسرح
كما اشترك بعدة لجان تحكيم سينمائية داخل العراق ، ترجم حوار اكثر من عشرين فيلما عراقيا من والى الانكليزية
أصدر حتى اليوم 12 كتاباً : دليل الفيلم الروائي العراقي  ، موسوعة المخرجين العرب في القرن العشرين ، كتابات في السينما العراقية ، قضية شعب : جولة مع السينما الكردية  ، دليل الفيلم الروائي العراقي الطويل – الجزء الثاني  ، الدليل الشامل للفيلم الروائي العراقي الطويل 1946 ، السينما العراقية عام 2013  ، السينما العراقية عام 2014  ، افلام ولكن ؟!!  ، بغداد في عناوين الافلام ، السينما العراقية عام 2015 ، السينما والإرهاب .
تضمنت الجلسة استعراض الناقد السينمائي مهدي عباس تاريخ السينما العراقية قائلا  إن السينما العراقية تمتلك تاريخا كبيرا لكنها لم تحافظ على تاريخها ، ذاكرا أن السينما العراقية تعد الرابعة عربيا وأنها سبقت دول المغرب العربي ، وعدّ عباس عام 1946 البداية الحقيقية  للسينما العراقية ، لأنها سنة انتاج اول فيلم عراقي لعادل عبد الوهاب وقد عرض في سينما الملك غازي تلته افلام مثل ( القاهرة بغداد ) الذي عرض عام 1947 وهو  انتاج مشترك وحقق في وقته نجاحاً منقطع النظير . وعدّ الناقد مهدي عباس تاريخ 12/3/ 1949 هو التاريخ الحقيقي للسينما العراقية حيث انتجت الكوادر العراقية فيلما عراقيا كاملا هو فيلم "عالية وعصام " وقد عرض في القاهرة ، لتتشكل بعد ذلك شركة دنيا الفن لصاحبها ياس علي الناصر والتي انتجت فيلم "فتنة وحسن " الذي يتحدث عن الريف العراقي من قبل شركة عراقية مئة بالمئة وهو من انجح الافلام العراقية وقد حصد واردات وصلت الى خمسة اضعاف كلفة انتاجه . 
واستطرد الناقد موضحا ان مصلحة السينما والمسرح تأسست في عام 1959 ، لتدخل الدولة رسميا في هذا المجال ، وكان فيلم الجابي الذي عرض في عام 1968 من انتاج هذه المؤسسة تلته افلام كـ "شايف خير" و"جسر الاحرار ". وكان فيلم الحارس اول فيلم عراقي يحصد جائزة دولية حينذاك في مهرجان قرطاج وهو من بطولة زينب ومكي البدري ، وفيلم المنعطف في عام 1975 والذي يعد من آخر افلام القطاع الخاص واهمها وقد عرض في موسكو . 
واستمر الناقد في سرد تاريخ السينما العراقية معرجا على فترة الثمانينيات حيث كانت دائرة السينما والمسرح تمتلك كل مقومات السينما الناجحة من معدات واجهزة التصوير واستوديوهات التحميض أثارت اعجاب كل الفنانين العرب الذين زاروا العراق في حينها امثال يوسف شاهين ورأفت الميهي وفريد شوقي وغيرهم ، وقد انتجت السينما والمسرح مجموعة كبيرة من الافلام مثل "شيء من القوة" لكارلو هارتيون وفيلم "البيت" لعبد الهادي الراوي اضافة للافلام الكوميدية والتي قدمتها شركات الانتاج مثل شركة بابل التي قدمت "فائق يتزوج" و"حب في بغداد" لدائرة السينما والمسرح و"عريس ولكن" وغيرها . وقد عانى هذا القطاع الامرين في فترة التسعينيات أي مرحلة الحصار الاقتصادي على العراق لتتوقف عجلة الانتاج السينمائي ولتنتشر افلام السكرين كبديل عن الافلام السينمائية . وبعد عام 2003 بدأت تتشكل شركات مستقلة تبناها سينمائيون شباب وقد انتجت دائرة السينما والمسرح فيلما واحدا من شريط خام تالف يحمل عنوان " غير صالح للعرض "وهو من الافلام الجميلة وشارك في مهرجانات وحصد جوائز . وعرج الناقد على مشروع بغداد عاصمة الثقافة العربية وما انتجته من كم من الافلام لايرتقي الى مستوى الانتاج الضخم الذي خصص لها ، كما بين اهمية السينما الكردية وتطورها على يد الخبرات التي استفادت من تطور سينما دول المهجر . 
وقد استذكر الباحث والناقد مهدي عباس كيف جاء اسم بغداد في عناوين الافلام في السينما العالمية من خلال قصص الف ليلة وليلة ومنها علاء الدين والمصباح السحري والسندباد البحري وعلي بابا والاربعين حرامي ومنذ ايام السينما الصامتة وحتى يومنا هذا جرى تداول هذه القصص حتى بلغ عدد الافلام التي تناولتها "1670 " فيلما واكثر في السينما الهندية والامريكية .
 
ـ قسم العلاقات والإعلام في دار الكتب والوثائق ، ونسائم الوردي
 

  

دار الكتب والوثائق
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/05/17



كتابة تعليق لموضوع : تاريخ السينما العراقية ومؤرخها في دار الكتب والوثائق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زين الشاهر
صفحة الكاتب :
  زين الشاهر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ضوابط الانتقال من كليات ذات متطلبات أدنى الى كليات ذات متطلبات أعلى

 سوريا حقائق الواقع والتاريخ وليخرس العملاء  : د . عادل رضا

 العراق تاج على رؤوس أحزابكم!  : قيس النجم

 حرب الإشاعات والخدع.. أطاحت بعروش وجآءت بحكومات..!  : عباس الكتبي

  نحن لا نريد أسقاط النظام ..نحن نريد أسقاط حكومة الحراميه  : عماد الكاصد

 شرطة الديوانية تلقي القبض على متهم بارتكاب 8 جرائم سرقة  : وزارة الداخلية العراقية

 "خادم الحرمين" يترك حجه في سواحل فرنسا ليعتمر في سواحل طنجة!

 لقاء مع الشاعرة: ميمي قدري (عقد الياسمين)  : هناء رشاد

 كاركاتير الظروف الاستثنائية  : جمال الدين الشهرستاني

 كذبة جبال الريف البيضاء  : زوليخا موساوي الأخضري

 الطالبي..إعلامياً وشاعرا واعداً.. عراقياً الحلقة الثانية  : كريم مرزة الاسدي

 الدخيلي يحمل الحكومة المركزية مسؤولية أزمة الجفاف في المحافظة ويؤكد نزوح (2000) عائلة  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 اليمنيون يشيعيون الرئيس الشهيد الصماد اليوم

 وزير الداخلية يلتقي احد الضباط الجرحى ويؤكد على ضرورة الاهتمام بالمضحين  : وزارة الداخلية العراقية

 ديكقراطية حمادة المتوحش!  : مفيد السعيدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net