صفحة الكاتب : غسان الكاتب

تفجيرات جاكارتا وعمليات بغداد
غسان الكاتب

لعل ما حدث في العاصمة الاندونيسية جاكارتا من عمل ارهابي لا يختلف كثيرا عما حدث في العاصمة بغداد قبل ايام حينما هاجم مجموعة من المسلحين بسيارة مفخخة وانتحاريين احد المولات والأسواق المجاورة له في منطقة بغداد الجديدة.. وان كان هناك نقاط تشابه بين العمليتين فانه وبلا شك هناك نقاط اختلاف تلفت الانتباه ، وبالشكل التالي:

مركز الهجوم: حي كونينجان الراقي في جاكارتا الذي يشهد اجراءات أمنية

مشددة لوجود سفارات غربية والبعثة الاممية وفنادق عالمية ومؤسسات مالية..

في المقابل هاجم الإرهابيين احد الاحياء الشعبية في بغداد المليئ بالاسواق التي يرتادها البسطاء والبعيد تماما عن أية تشديدات أمنية.

مركز المدينة: العاصمة جاكارتا مدينة آمنة ولم تشهد أية عمليات إرهابية

منذ عقود وتستخدم احدث الوسائل التكنلوجية في المجال الامني ورغم ذلك ضربها الارهاب في الداون تاون - مركز المدينة؛ والمال والاعمال.. بينما بغداد يضربها الارهاب في كل زاوية ومنذ اكثر من عقد ولا تستخدم فيها أية وسائل تكنلوجية في الإجراءات الأمنية سوى عدد محدود جدا ، بل ما زالت تعتمد في العموم وسائل قديمة وتقليدية.. ورغم ذلك فإنها تشهد استقرارا نسبيا ومنذ اشهر وعندما أراد الارهاب تنفيذ عمليته؛ اختار لها حي بعيد عن المركز حتى يضمن نجاح أهدافه الخبيثة.

موقع الدولة: إندونيسيا بعيدة جغرافيا عن تواجد داعش وسيطرته ، وان كان

هذا التنظيم الارهابي لا تحد جرائمه حدود او خرائط جغرافية ، فإننا يجب ان لا ننسى انه في العراق منذ اكثر من عام ونصف وان له خلايا نائمة في العاصمة ومحيطها ، وان الوضع بالبلاد في حالة حرب مستمرة مع هذا التنظيم الارهابي بجبهة عريضة معقدة ومتشابكة لا يمكن ان تقارن باية حال من الاحوال مع ظرف السلم الدائم الذي تعيشه اندونيسيا البعيدة تماماً عن الحرب على داعش.

ودون أي تحليل فان تشابه العمليتين الإرهابيتين في ضرب كل ما هو متحرك دون تمييز انساني بين مدني وعسكري او تمييز بين امرأة ورجل او طفل وشيخ كبير.. يؤكد ان منبع هذه الاعمال الاجرامية هو واحد؛ ومصدرها داعش..

وهدفها واضح في ضرب الأمن والاستقرار وعجلة الحياة بكل اشكالها.

وبعد كل الذي يجري من عمليات إرهابية في عواصم عالمية بدءا من باريس مرورا ببروكسل وصولا الى جاكارتا؛ والتي لم تستطع ان توفقها أقوى الاجهزة الاستخبارية في العالم واحدث المعدات التكنلوجية في وسائل الملاحقة والتفتيش والتدقيق الشخصي والرقمي ، فان ذلك يستوجب التوقف امام الجهود التي تبذلها عمليات بغداد في حفظ الأمن بالعاصمة والإقرار بالنجاح النسبي الذي تحققه مع آلة إرهابية اجرامية تخترق العالم وتضرب اركانه غربا وشرقا.. لذا فان الحكومة مدعوة الى دعم مقاتلي هذه القيادة خاصة والقوات الامنية عامة بالتشجيع وابعاد مخصصاتها عن شبح الازمة الاقتصادية التي تعصف بالبلاد وتوفير كافة المستلزمات المعنوية والعينية والوسائل التكنلوجية اللازمة من اجهزة السونار المتحرك وكشف المتفجرات والوسائل الرقمية حتى نحافظ ونعزز امن العاصمة في مواجهة محاولات الارهاب القادمة.

وان كنا لا نغفل تأخر ردة فعل القوات القريبة من مركز الهجوم الارهابي في بغداد الجديدة على عكس ما حدث في جاكارتا الذي كان سريعا جداً في التعامل والتواجد وتقليل الخسائر البشرية والمادية.. فان الحق يقال ان من الرجال ما واجه تلك المجاميع الإرهابية مقدما نفسه فداءا ، فتحية للرجال المقاتلين الأبطال الذين يواجهون الارهاب في بغداد وكل العراق من قوات امنية وحشد شعبي وعشائري ، وتحية لعمليات بغداد وقائدها الذي تجده في كل مكان في التظاهرات والاحتفالات وفي اماكن التفجيرات.

  

غسان الكاتب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/15



كتابة تعليق لموضوع : تفجيرات جاكارتا وعمليات بغداد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي

 
علّق كرار الزنكي كربلاء المخيم السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بأل زنكي السعديه وكركوك والموصل اهلا وسهلا بكم في كربلاء

 
علّق ذنوب زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لديه اتصال مع ال زنكي كربلاء وزرتهم وان شاء الله أزور الشيخ عصام الزنكي في ديالى السعديه عن قريب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي بدوان
صفحة الكاتب :
  علي بدوان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net