صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

طوبى للغرباء.
مصطفى الهادي

 والآن بعد أن انقضت زيارة الأربعين وخُتمت أيام الاحزان ورجع كل زائر إلى بيته لابد أن نعرف أولا من الذي زار الحسين (ع) وما مقدار الثواب الذي حصل عليه كل زائر ممن قُبلت زيارته؟
أولا الغربة!
الغربة على أنواع منها غُربة ظاهرة، وغُربة باطنة، وغربة اجبارية ، وأخرى اختيارية وغيرها.
الغربة الظَّاهرة: هي غربة المؤمنين بين الفساق، وغربة الصادقين بين أهل الكذب والنفاق، وغربة الزاهدين بين أهل الرياء وغربة ترك الاوطان بسبب الظلم والطغيان .
وأمَّا الغربة الباطنة: وهي غربة العالم بين الجهّال وغربة أهل المعرفة وسط الحمقى وغربة أهل الاختصاص والكفاءات وسط المتملقين.

أما الغربة الإجبارية فهي التي يكون الدافع إليها (عامل خارجي) قهّار: كالحكم على شخص بالنفي من بلده، أو وقوعه أسيرًا في غير وطنه، أو خروجه منه خوفًا من حاكم ظالم، وخوفا على نفسه من القتل والتلف، فهو يخرج مضطرًا؛ لأنه يرى أن سلامته لن تتحقق إلا في غير الوطن الذي يعيش فيه، وينتسب إليه.

وكانت هجرة النبي (ص) ـ من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة (غربة إجبارية) بكل معنى الكلمة. وهكذا كانت غربة الامام علي عليه السلام في هجرته للكوفة وغربة الحسن وغربة الحسين واهل بيته جميعا فقد كانت غربتهم غربة اجبارية بكل المقاييس ودليل غربتهم هو توزع قبورهم في أقطار الأرض.

في موسوعة عشاق الحسين نقلا عن البحار (1) روي أنه دخل النبي (ص) يوماً إلى فاطمة (ع) ، فهيأت له طعاماً من تمر وقرص وسمن ، فاجتمعوا على الأكل هو وعلي وفاطمة والحسن والحسين (ع) ، فلما أكلوا سجد رسول الله (ص) وأطال سجوده ، ثمَّ بكى ثمَّ ضحك ثمَّ جلس وكان أجرأهم في الكلام علي (ع) ، فقال : يا رسول الله !.. رأينا منك اليوم ما لم نره من قبل ذلك ، فقال (ص) : إني لما أكلت معكم فرحت وسررت بسلامتكم واجتماعكم ، فسجدت لله تعالى شكراً.. فهبط جبرئيل (ع) يقول : سجدت َشكراً لفرحك بأهلك ؟.. فقلت : نعم ، فقال : ألا أخبرك بما يجري عليهم بعدك ؟.. فقلت : بلى يا أخي يا جبرئيل ، فقال : (... وأما الحسين فإنه يُظلم ويُمنع حقه ، وتُقتل عترته ، وتطؤه الخيول ، ويُنهب رحله ، وتُسبى نساؤه وذراريه ، ويُدفن مرمّلاً بدمه ، ويدفنه الغرباء.
فبكيتُ وقلت : وهل يزوره أحد ؟.. قال : يزوره الغرباء ، قلت : فما لمن زاره من الثواب ؟.. قال : يكتب له ثواب ألف حجة وألف عمرة ، كلها معك ).

إذن في هذه الرواية تتجسد لنا حقائق . منها أن لزوار الحسين من الثواب ما ورد ذكره في الرواية ، وكذلك أن زوار الحسين عليهم السلام اطلق عليهم جبرئيل (الغرباء). لقوله : (يزوره الغرباء).

فمن هم الغرباء ؟
بدأ الاسلام غريبا وسط مجتمع متوحش جاهلي يرى أن البنت عار لا مثيل له لا يتخلص منه إلا أن يدسهُ بالتراب، بدأ الإسلام بمحمد والصالحين من أهل بيته واتباعه ، ثم انقلب بقية الناس على أعقابهم فنكثوا وقسطوا ومرقوا،فأصبح آل بيت رسول الله والخلّص من اصحابه غرباء وسط بحرٍ من الأحقاد والضغائن ، فمات ابن مسعود غريبا بعد ان كُسرت أضلاعه ، ومات ابو ذر الغفاري في الصحراء غريبا ومات سلمان غريبا ، واستشهد علي بن أبي طالب في الكوفة غريبا وهكذا الحسين وبقية قبور آل البيت المتزوعة في اقطار الأرض تدل على غربتهم ووحشتهم وبعدهم عن مدينة جدهم.
وهكذا جاء الإسلام غريبا وسيعود غريبا اي بالقلة القليلة المضطهدة التي تسير على نهج النبي محمد وآل بيته عليهم السلام وهذا ما ورد في حديث النبي (ص) حيث قال : (( بدأ الإسلامُ غريبا ، ثم يعودُ غريبا كما بدأ ، فطوبى للغرباء)).(2) وهكذا ارسى النبي قاعدة (الغرباء) ، وهم الذين تبعوه وتبعوا عليا من بعده ومن هنا نرى أن أحد اشهر القاب سيد الشهداء أنه (الغريب مظلوم كربلاء).

ثانيا : أن شعار الحسين عليه السلام عندما خرج كان (إنما خرجت لطلب الاصلاح في امة جدي) . اي اصلاح الناس الذي فسدوا ، وهكذا سيكون اتباع الحسين عليه السلام كما يقول الحديث ان الغرباء هم ( قوم صالحون قليل في ناس سوء كثير). فهم صالحون مصلحون كسيدهم الحسين عليه السلام . إذن فإن اتباع الحسين هم الصالحون الغرباء المقتولين المذبوحين من القفا على يد الفئة الباغية والناكثة والقاسطة فصبرا جميلا وطوبى للغرباء.

ولكن الغريب في بعض الأحاديث التي وردت عن النبي (ص) أنه القى البشارة إلى هؤلاء الغرباء بأنهم سوف يكونوا اتباع الامام المهدي عليه السلام حيث نفهم من حديثه (ص) الذي قال فيه عندما سألوه عن (الغرباء) قيل: ومن الغرباء يارسول الله ؟ قال: ((الفرَّارون بدينهم، يبعثهم الله تعالى مع عيسى ابن مريم)).

وكما هو معلوم فإن السيد المسيح عليه السلام سوف يخرج جنديا مقاتلا بين يدي الإمام المهدي عليهم السلام وقول الرسول(ص) يبعثهم الله مع عيسى ابن مريم. أي انهم سوف يُقاتلون جنودا في جيوش المهدي والتي اهمها وافضلها الجيش الذي يقوده عيسى بن مريم للقضاء على الدجال.

واما قوله (طوبى لهم) فقد أورد الثعلبي و إمام اهل السنة القرطبي في تفسيره حديثا بيّن فيه معنى طوبى فقال في تفسيره : (طوبى شجرة في الجنة غرسها الله بيده ونفخ فيها من روحه تنبت الحلي والحلل وإن أغصانها لترى من وراء سور الجنة. وقال ابن عباس : طوبى شجرة في الجنة أصلها في دار علي ، وفي دار كل مؤمن ــ بعلي ــ منها غصن . وقال الامام الصادق (ع) ( سُئل النبي (ص)عن قوله تعالى : طوبى لهم وحسن مآب قال : شجرة أصلها في داري وفروعها في الجنة ثم سُئل عنها مرة أخرى فقال : شجرة أصلها في دار (علي) وفروعها في الجنة . فقيل له : يا رسول الله ! سئلت عنها فقلت : أصلها في داري وفروعها في الجنة ثم سئلت عنها فقلت : أصلها في دار علي وفروعها في الجنة فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : إن داري ودار علي غدا في الجنة واحدة في مكان واحد).

فهنيئا للغرباء الذي تبعوا النبي وآل بيته ولا يزالون يُذبحون من أجل ذلك. فطويى لهم وحسن مآب.

المصادر:
1- بحار الأنوار ج98 ص44, عنه مستدرك الوسائل ج10 ص275.
2- جاء في معجم المعاني في تفسير (طوبى) : غبطة وسعادة ، وخيرٌ دائم وهي من الطِّيب
وطُوبَى في التنزيل العزيز : في سورة الرعد آية (29) : (طُوبَى لَهُمْ ) : كل مستطاب في الجنة من بقاء بلا فناءٍ ، وعِزٍّ بلا زوال ، وغنىً بلا فقر.

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/12/07



كتابة تعليق لموضوع : طوبى للغرباء.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي

 
علّق ابو محمد ، على خلال لقاء بين الكاظمي وأوبيرت.. فرنسا تعد النهج الجديد للعراق “مثالا يحتذى به” : تفاصيل بيان مكتب الكاظمي نُقلت كما تنقلها قناة العراقية. إشادة واضحة بمخرجات المؤتمر اخرجتكم من حيادية الموقف إلى تأييد واضح لخطوات الكاظمي.

 
علّق النساب والمحقق التاريخي سيد محمد الحيدري ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : يوجد عشيره السعداوي تابعه ال زيرج ويوجد بيت السعداوي تابع عشيره ال زنكي المزيديه الاسديه في ديالى الاصل ونزحوا الى كربلاء

 
علّق ازاد زنكي قره تبه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حيو ال زنكي والشيخ العصام الزنكي ابن السعديه البطل

 
علّق جمال الزهيري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي حاليا مع الزهيرات والزنكنه في ديالى ومستقرين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فريد شرف الدين بونوارة
صفحة الكاتب :
  فريد شرف الدين بونوارة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net