صفحة الكاتب : حميدة السعيدي

الناصرية في غياب الميزانية
حميدة السعيدي

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

هذا العام ليس ككل الاعوام في بلادي فالوضع الامني متدهور الى حد الانهيار وليس بأفضل منه الوضع الاقتصاد , فزمر الارهاب تغزوا العراق ومدن تتساقط  وعشرات من الابرياء يسقطون يوميآ بتفجيرات ارهابية اوفي ساحات المعارك , اما الخيانات والبيع والشراء بخيرات وابناء الوطن فبدئت ولن تنتهي لان الخونة كثيرون والعملاء اكثر هذا فيما يخص الوضع الامني اما الوضع الاقتصادي فحدث ولا حرج فالميزانية معطله لم تقرها الحكومة السابقة ولا الحالية بسبب خلافات على المصالح والمحصصات كل حزب وكل كتله تريد ان تحقق مكاسب على حساب الكتلة او الحزب الاخر فالكرد مع وجود النفط الذي يهرب الى اسرائيل ومع وجود استثمارات سياحية وعمرانية تأخذ ميزانية ضخمة من نفط العراق ورواتب كبيرة ومناصب ووزارات في الحكومة المركزية , اما الاخوان السته ورغم انهم هم السبب في تدهور كل اوضاع العراق لانهم حواضن الارهاب وهم اساس الطائفية قي البلاد والسبب في المجازر التي حصلت والتي حصدت الالف من ارواح ابناء الجنوب , الا انهم يأخذ ميزانيات ضحمة لمحافظاتهم ويحصلون على مناصب قيادية في الدولة , اما محافظات العراق الاخرى فهي التي تعطي كل شيء دون ان تأخذ اي شيء فذاك نفط البصرة والناصرية وباقي المحافظات الجنوبية يوزع على كل المحافظات وتعاني هي الفقر والاهمال من الحكومة المركزية التي يشكل فيها اعضاء الطائفة الشيعية الاغلبية لكنهم يختلفون عن النواب الكرد الذين يدافعون عن شعبهم ويطالبون له والحال نفسه بالنسبة للنواب السنه اما النواب الشيعة فلا يهمهم من اوصلهم الى المناصب بل مصالحهم الشخصية هي الاولى بالنسبة لمطالباتهم .

الناصرية هي احدى المحافظات الجنوبية التي ترفد الخزينة العرقية بالمليارات كواردات نفطية وبالمقابل تعيش الفقر والعوز وقله الخدمات ويعاني اغلب ابناءها البطالة , وما زاد الطين بله هو عدم اقرار الميزانية لهذا العام مما عطل اطلاق التعيينات والمشاريع الاستثمارية التي اصلآ هي معطله بسبب الروتين الوزاري وتوزيع المشاريع لمن يدفع اكثر ويرضي كل الاطراف , اضافة الى وضع الكثير من العراقيل امام المستثمر الاجنبي لكي يعود الى بلادة وتعطى المشاريع لمقاولين عراقيين يسرقون الاموال وينجزون المشاريع باقل كلفة واقل متانه .

الناصرية اليوم تعاني من مشكله كبيرة الا وهي غياب الحكومة المحلية متمثلة بمجلس المحافظة الذي ترك اعضاءه مصالح الناس وراحوا يبحثون عن مصالحهم الخاصة , فمنذ ان استلمت هذا الدورة المجلس والمجلس في حال لا يحسد علية خاصه بعد ان فازاغلب اعضائه للبرلمان وانشغلوا بالدعاية الانتخابية وبعدها انشغل الاعضاء القدامى والجدد بالمناصب والبحث عن مصالحهم وهكذا اصبحت الناصرية في حال يرثى لها .

لم يبقى في الناصرية سوء المحافظة متمثلة بالمحافظ الاستاذ يحيى الناصري هو من يدير شئون الناصرية لكن بغياب الموازنة يبقى كل شيء معطل , لكن يتابع المحافظ ما تم إنجازه من المشاريع السابقة وما ينجز حاليآ كذلك يتابع احوال العامة من الناس ويستمع الى مشاكلهم وعينه ترنو صوب اقرار الموازنة سيشرف بنفسه على المشاريع الخدمية اضافة الى مشاريع السياحة والاهتمام بالأثار التي تشكل ارث وحضارة الناصرية اولآ وارث وحضارة العراق ثانيآ , كذلك مشاريع الاسكان وبناء مشاريع جديدة لإسكان الالف من ابناء المحافظة ممن يسكنون في العشوائيات التي تفتقر الى ابسط الخدمات .

كل ذلك وغيرة في انتظار اقرار الموازنة فهل يا ترى سينضر نواب العراق الى مصلحة من اوصلهم للحكم ليقروا الميزانية وقوانين اخرى تهم البلد ام ستركن ميزانية العراق  على الرف بأنتضار الفرج لننتظر ونرى ما تخبئه لنا الايام القادمة .

 


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat

  

حميدة السعيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/12/07



كتابة تعليق لموضوع : الناصرية في غياب الميزانية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق نداء علي ، على لمحة موجزة عن حياة وتراث الامام الحسن بن علي العسكري عليه السلام . - للكاتب محمد السمناوي : اهل البيت نور من الارض الى السماء لاينقطع .

 
علّق محمد الحدادي الأسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي هل تقصد الحدادين من بني أسد متحالفه مع عشيرتكم الحديدين الساده في الموصل

 
علّق محمد ابو عامر الزهيري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : رجال السعديه أبطال والنعم منكم

 
علّق الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي موصل القاهره ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شاهدت البعض من عشائر قبيله بني أسد العربيه الاصيله متحالفين مع عشائر ثانيه ويوجد لدينا عشيره الحدادين الأسديه المتحالفه مع اخوانهم الحديدين وكل التقدير لهم وايضا عشيره الزنكي مع كثير من العشائر العربيه الاصيله لذا يتطلب وقت لرجوعهم للاصل

 
علّق محمد الشكرجي ، على أسر وعوائل وبيوتات الكاظمية جزء اول - للكاتب د . احمد خضير كاظم : السلام عليكم بدون زحمة هل تعرف عن بيت الشكرجي في الكاظمية

 
علّق الشيخ عصام الزنكي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم اني الشيخ عصام الزنكي الاسدي من يريد التواصل معي هذا رقمي الشخصي عنوني السكن في بغداد الشعب مقابيل سوق الاربع الاف 07709665699

 
علّق الحسن لشهاب.المغرب.بني ملال. ، على الحروب الطائفية . هي صناعة دكتاتورية - للكاتب جمعة عبد الله : في رأيي ،و بما أن للصراع الطائفي دورا مهما في تسهيل عملية السيطرة على البلد ومسك كل مفاصله الحساسة، اذن الراغب في السيطرة على البلد و مسك كل مفاصله الحساسة، هو من وراء صناعة هذا الصراع الطائفي،و هو من يمول و يتساهل مع صناع هذا الصراع الطائفي،و من هنا يظهر و يتأكد أن الكائن السياسي هو من يستخدم و يستغل سداجة الكائن الدين،فكيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب ان الله رب العالمين اجمعين ،اوحى كلاما مقدسا،يدنسه رجل الدين في شرعنة الفساد السياسي؟ و كيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب أحقية تسيس الدين،الذي يستخدم للصراع الديني ،ضد الحضارة البشرية؟ و كيف يصدق العقل و المنطق ان الكائن الديني ،الذي قام و يقوم بمثل هذه الاعمال أنه كفؤ للحفاظ على قداسة كلام الله؟ و كيف يمكن للعقل و المنطق ان يصدق ما قام و يقوم به الكائن السياسي ،و هو يستغل حتى الدين و رجالاته ،لتحقيق اغراضه الغير الانسانية؟

 
علّق علا الساهر ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي لايوجد ذكر لها الآن في السعديه متحالفه مع الزنكنه

 
علّق محمد زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي متواجده في جميع انحاء ديالى لاكن بعشيره ثانيه بغير زنكي وأغلبهم الان مع زنكنه هذا الأول والتالي ورسالتنا للشيخ الأصل عصام الزنكي كيف ستجمع ال زنكي المنشقين من عندنا لعشاير الزنكنه

 
علّق منير حجازي ، على احذروا اندثار الفيليين - للكاتب د . محمد تقي جون : السلام عليكم . الألوف من الاكراد الفيلين الذين انتشروا في الغرب إما هربا من صدام ، او بعد تهجيرهم انتقلوا للعيش في الغرب ، هؤلاء ضاع ابنائهم وفقدوا هويتهم ، فقد تزوج الاكراد الفيليين اوربيات فعاش ابنائهم وهم لا يعرفون لغتهم الكردية ولا العربية بل يتكلمون الروسية او لغة البلد الذي يعشيون فيه .

 
علّق ابو ازهر الشامي ، على الخليفة عمر.. ومكتبة الاسكندرية. - للكاتب احمد كاظم الاكوش : يا عمري انت رددت على نفسك ! لانك أكدت أن أول مصدر تاريخي ذكر القصة هو عبد اللطيف البغدادي متأخر عن الحادثة 550 سنة مما يؤكد أنها أسطورة لا دليل عليها ! فانت لم تعط دليل على القصة الا ابن خلدون وعبد اللطيف البغدادي وكلهم متأخرون اكثر من 500 سنة !

 
علّق متابع ، على الحكومة والبرلمان شريكان في الفساد وهدر المال العام العراقي - للكاتب اياد السماوي : سؤال الى الكاتب ماهو حال من يقبض ثمن دفاعه عن الفساد؟ وهل يُعتبر مشاركا في الفساد؟ وهل يستطيع الكاتب ان يذكر لنا امثلة على فساد وزراء كتب لهم واكتشف فسادهم

 
علّق نجدت زنكي كركوك مصلى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : هل الشيخ عصام زنكي منصب لنا شيخ في كركوك من عشيره زنكي

 
علّق الحاج نجم الزهيري سراجق ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد كم عائله من أصول الزنكي متحالفه معنا نتشرف بهم وكلنا مع الشيخ البطل الشاب عصام الزنكي في تجمعات عشيره لزنكي في ديالى الخير

 
علّق محمد الزنكي بصره الزبير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره الزنكي نزحنا من ديالى السعديه للكويت والان بعض العوائل من ال زنكي في الزبير مانعرف اصلنا من الخوالد ام من بني أسد افيدونا يرحمكم الله.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : هشام الهبيشان
صفحة الكاتب :
  هشام الهبيشان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net