صفحة الكاتب : هاشم الفارس

الكونفدرالية هي الحل
هاشم الفارس

 تتسم منطقتنا والتي تحتل مكانة متميزة في خارطة الشرق الاوسط بالتنوع الجغرافي وعناصر المناخ الذي أدى الى ظهور نشاطات انسانية متنوعة قد تكمل احداها الاخرى ، أضافة الى التنوع العرقي الذي افرز ثقافات متنوعة واساليب معيشة رغم اختلافها عن ثقافات الاعراق الاخرى الا انها تحظى باوجه تشابه وتجانس مع الحضارات المجاورة ، وكانت هذه الشعوب على مدى عصور بعيدة تتلاقح بحضارتها مع بقية حضارات الشعوب ألاخرى الى حد الاختلاط نتيجة التبادل التجاري وبقية اوجه النشاط الاقتصادي والاجتماعي الى حد تداخل بعض المفردات اللغوية في ما بينها وأدى ذلك الى اختلاط الانساب عبر التزاوج المتبادل مع احتفاظ كل شعب بلغته الخاصة به وحضارته وثقافته وتراثه وسير رجالات ونساء افذاذ في تأريخه ، وهذه الشعوب في هذه المنطقة الممتدة مابين حوضي نهرا دجلة والفرات والمسماة وادي الرافدين حالياً و" ميزوبوتاميا" قديماً قد تعايشت على مدى قرون طويلة ولم يعكر صفو علاقتها فيما بينها سوى السياسات الحمقاء لبعض الحكام والسلاطين الذين كانوا يمثلون اغلبية معينة على حساب بقية الشعوب والاقليات الاخرى ، كما لايمكن اغفال دور المستعمرين منذ مطلع القرن الماضي في تاجيج روح العداوة والانتقام وتغليب جهة على حساب بقية الفئات وزرع الفتنة بكل اساليبها الرخيصة ليبقى حال هذه الشعوب والمنطقة التي يسكنونها في حالة فوضى وصراع الامر الذي يستلزم بقاء هذا المستعمر جاثماً على الصدور همه الوحيد هو كيفية سلب خيرات منطقتنا وتجريدها من تراثها وموروثها الذي تعتز به ، وقد يعود ذلك الى غياب الثقة وغياب الوعي ورغبة القوي في الاستمرار بطغيانه ورغبة المغلوب في انتزاع حقه لحد قد يصل الى الانتقام والثار ، فما الذي يدفع هذه الشعوب الى التناحر الذي قد يصل الى الاقتتال فيما بينها ؟ انها دهاليز السياسة واقبيتها المظلمة ... أنها " الشوفينية " وعدم تقبل الآخرين ... أن القوميات المختلفة والاديان المختلفة يمكن لها ان تتعايش في أطار اجتماعي وسياسي بغض النظر عن الاطار الجغرافي بما يضمن لكل فئة الحرية والاستقلالية في التحدث باللغة الام او ممارسة الشعائر الدينية كل حسب معتقده دون اية ضغوط ، وهذا الاطار يستلزم من جميع الشعوب سواء في تركيا او كوردستان او العراق او سوريا او ايران ان تتحلى بالوعي الديمقراطي المستند الى مبدأ (ازدهار المنطقة) التي تجعل من جميع هذه الشعوب تتعايش فيما بينها على اسس من الاحترام المتبادل والتعايش السلمي لبناء منظومة أجتماعية متجانسة على مبدأ (الكونفدرالية) التي اصبحت الحل الاقرب لمعضلات الشعب العراقي للحفاظ على كل قومية ومكون لخصوصيتها التي تختلف أختلافاً جذرياً عن منظومة " الدولة القومية " التي تعطي الاولوية للقوم الذين يشغلون الارض و " تهمش " بل وتنتهك حقوق بقية الاقوام المتعايشة معها ، مما يولد أحتقاناً ونظرة فوقية للاغلبية تجاه " الاقلية " ولايدع ذلك أي مجال للحوار بل العكس قد تصل الامور الى حد القطيعة والاقتتال ، لذا علينا ان نعمل حثيثاً من أجل فتح قنوات الاتصال بين الشعوب التي تنهل من هذ الارض المعطاء ونزرع بذرة التواصل والحوار من أجل ان نمتزج جميعاً في " بوتقة " الديمقراطية وتقبل الاخر التي تكون أعلى وأسمى من كافة المسميات القومية والعرقية والمذهبية ، فالكل يقبل بالكل وأساس التركيبة الاجتماعية فيها تقوم على الاحترام المتبادل واعتراف الجميع بعضهم ببعض ، عند ذلك لن تقوى أدهى مخططات التفرد والديكتاتورية ان تزرع بذور الفرقة والتناحر والاقتتال التي تؤدي االى ضياع الثروات وهدر الطاقات وتضرر البيئة جراء الاستخدام الاسوء لها من قبل الطارئين عليها المستغلين لها لحسابهم الخاص دونما أي رقيب ، وكل ذلك يعود الى الجهل وسوء تقدير الامور.
 

  

هاشم الفارس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/05/24



كتابة تعليق لموضوع : الكونفدرالية هي الحل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي

 
علّق كرار الزنكي كربلاء المخيم السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بأل زنكي السعديه وكركوك والموصل اهلا وسهلا بكم في كربلاء

 
علّق ذنوب زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لديه اتصال مع ال زنكي كربلاء وزرتهم وان شاء الله أزور الشيخ عصام الزنكي في ديالى السعديه عن قريب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الرحمن اللويزي
صفحة الكاتب :
  عبد الرحمن اللويزي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net