صفحة الكاتب : هاشم الفارس

نينوى ,,وصفحة تعاون جديدة
هاشم الفارس

 

تعد محافظة نينوى ومركزها مدينة الموصل، من اشد المناطق الساخنة أمنياً، حيث تشهد عمليات مسلحة ضد القوات الأمنية والمدنيين بصورة قل نظيرها في أي مدينة عراقية آخرى ، وقد أنعكس هذا الوضع المضطرب على العلاقة بين الادارة المحلية المطالبة من قبل الجماهير التي أنتخبتها بضرورة توفير الأمن وبين الجهات القائمة والمنفذة للملف الامني من قيادة العمليات والفرقة الثانية التي تعمل بأمرتها وبعض فرق الشرطة الاتحادية التي تتلقى أوامرها المباشرة من الحكومة المركزية في بغداد مما ولد  حالة من الشد والجذب بين الادارة المدنية والقيادات الأمنية من خلال تبادل التصريحات المتشنجة عبر وسائل الإعلام وتوجيه الاتهامات بعدم التعاون.والنتيجة تنحي الجانبان عن المسؤولية المباشرة والقاء الكرة في ملعب (الخصم) .. نعم لقد بات واضحاً خلال الفترة الماضية أن أطراف ادارة الملف الامني في محافظة نينوى يتعاملون فيما بينهم على انهم (خصوم) ، وقيام كل طرف بعرض مثالب الطرف الآخر ، واستمر الحال لسنوات عديدة تجرع فيها المواطنون اشد انواع الاهانة والمذلة والأجراءات الامنية المشددة التي لم تمنع يوماً ما هجوماً مسلحاً او تفجيراً او أغتيالاً او خطفاً او أبتزازاً او مساومة او دفع (أتاوة ) .. وازدادت الاجراءات الامنية بصورة (جنونية) هدفها خنق المواطنين كنوع من العقوبة الجماعية جراء ( عدم تعاونهم) مع القوات الامنية ، والقاصي والداني يعلم أن المواطن مغلوب على أمره وواقع بين مطرقة الارهاب وسندان القوات الامنية . ووصلت الامور في أدارة الملف الامني كون (المحافظ) دستورياً يرأس اللجنة الامنية العليا في المحافظة وبين قيادة العمليات وقيادة الشرطة الاتحادية حد (القطيعة ) ، ولكن شهدت الايام القليلة المنصرفة وربما بعد اقرار قانون الانتخابات وتثبيت مطلع نيسان موعداً لاجراء انتخابات مجلس النواب (تقارباً ) ملحوظاً في وجهات النظر اسفر عن لقاء المحافظ مع قائد العمليات وقائد الفرقة الثالثة (شرطة اتحادية ) وعن فتح "صفحة جديدة" تركز على التعاون والتكامل وتتجاوز سلبيات الماضي وتجاذباته بين إدارة محافظة نينوى والقوات الأمنية في المحافظة، وقد أيدت قيادة عمليات نينوى هذا المقترح لتثبت أن استقرار المحافظة يتطلب التعاون والتواصل بين جميع الاطراف . وقد أفضى هذا الاتفاق على فتح مكتب شكاوى المواطنين للتواصل مع مشاكل المواطنين وسبل حلها وتشخيص التصرفات المخالفة للقانون التي تصدر من بعض افراد القوات الامنية ، وسرعان ماظهرت  نتيجة هذه ( الاتفاقية الاستراتيجية ) على الارض ، اذ بادرت القيادات الامنية بفتح عدد من الطرق والشوارع المغلقة في مدينة الموصل وفق خطة مدروسة وزفت بشرى رفع (قطعتي  الكونكريت ) الملقاة في الشارع العام القادم من حي سومر باتجاه مركز المدينة ، هاتان القطعتان اللتان وضعتا في عرض الشارع وبدون أي تواجد لسيطرة ما بقربهم  سببتا العديد من الحوادث واحداث حالة زحام لامثيل في ساعات الصباح المترافقة مع ذهاب الطلاب والموظفين الى اماكنهم . لقد نص الاتفاق مع القوات الامنية على إعطاء الأولوية للتخفيف عن كاهل المواطن سواء في تقليل الأحتكاك بين الاجهزة الامنية والمواطنين والتقليل من الاجراءات الزائدة التي لاتقدم ولا تؤخر شيئاً ، وتجدر الاشارة هنا الى ضرورة أعطاء الشرطة المحلية (شرطة نينوى) الفرصة لاثبات فاعليتها وتوسيع دورها  لعدم وجود تلك (الحساسية) المفرطة بين المواطنين والقوات الامنية القادمة من الجنوب . والتي كانت تعامل الناس بشيء  الطائفية وعدم اعترافها باية تعليمات او توجيهات من الادارة المحلية بل تتلقى تعليماتها من القيادة العامة للقوات المسلحة . الآن وبعد فتح هذه الصفحة الجديدة من التعاون يطمح المواطنون الى تقليل مظاهر (عسكرة ) المدينة وتبادل الاراء حول الخطط الامنية وتقديم آمن المحافظة ومواطنيها على سائر الاجندات الاخرى أسواء كانت عسكرية او سياسية . والاجدر أن تتعامل القوات الامنية مع الاهالي على أنهم (ابرياء ) حتى يثبت العكس وليس معاملتهم على أنهم (فلول النظام السابق) او مذنبون حتى يثبت التحقيق والتعذيب عكس ذلك ثم يطلق سراحهم وبدون كلمة أعتذار .. الصفحة القادمة من هذا التعاون تحتم على القوات الامنية أحترام حقوق المواطنين والعمل وفق الدستور وتوجيه جهدهم الامني والاستخباري تجاه من يحاول زعزعة الوضع وزرع الرعب والخوف واشاعة القتل وليس حسب الطريقة التقليدية السابقة (العقيمة) وهي القيام بعد حدوث هجوم مسلح او تفجير بعملية مداهمات واعتقالات لمن تواجد في تلك المنطقة وأيداع العشرات من الابرياء في السجون وتصويرهم ورفع تقارير الى الجهات العسكرية العليا بنجاح التشكيلات الامنية من القاء القبض على المتهمين والمطلوبين  .  المواطن في نينوى له صفة (العراقية ) كتلك التي يتمتع بها المواطن في البصرة او النجف ، وضرورة تفعيل دور القوات الامنية مطلب وطني ولكن ليس على حساب الابرياء او أستهداف فئة دون آخرى .. وقادم الايام ستكشف مدى فاعلية اتفاق الادارة المحلية والقوات الامنية من عدمه ومدى ألتزامهما بما تعهدوا به .
 

  

هاشم الفارس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/11/16



كتابة تعليق لموضوع : نينوى ,,وصفحة تعاون جديدة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي

 
علّق كرار الزنكي كربلاء المخيم السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بأل زنكي السعديه وكركوك والموصل اهلا وسهلا بكم في كربلاء

 
علّق ذنوب زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لديه اتصال مع ال زنكي كربلاء وزرتهم وان شاء الله أزور الشيخ عصام الزنكي في ديالى السعديه عن قريب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي علي
صفحة الكاتب :
  علي علي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net