صفحة الكاتب : باقر شاكر

الاكراد يُذكّرون باقي العراقيين بأكلهم ونومهم في بيوتهم
باقر شاكر

لم أكن اتمنى ان اسمع هذه النغمة التي تتداولها الاحزاب السياسية الكردية بل أغلب المتصدين في المجتمع الكردي وهي "يُحَمّلون باقي العراقيين من العرب المنّية" كما هو الشائع في العراق عندما كانوا في المعارضة العراقية خلال مواجهتهم جميعا لنظام صدام ، فالكرم والضيافة لا يمكن ان نستهزيء فيهما بكرامة الاخرين ، فالعراقي عندما يكون في بلده وفي أي بقة جغرافية فهو موطنه وبين اهله وناسه فلا يعني عندما تكون هناك مناطق متوترة امنيا فيذهب المطلوبون فيها الى مناطق اخرى من اجل الاحتماء وابعاد الضرر عنهم يكون ذلك مسوّغ لاذلالهم .

لقد بدأنا نسمع هذه الايام الكثير من اللغط الذي تمارسه الاحزاب والشخصيات السياسية وهم يعيبون على العراقي الذي نام واكل وشرب في مدنهم وقراهم واشك بل ليس شكا وانما يقينا ان المجتمع الكردي لا يمتلك تلك الصفات مهما حصل معه فهو يبقى ذلك الشعب المضياف والذي يمتلك نخوة كالنخوة العربية وانما تلك لا تتعدى اكثر من انها هرطقة لبعض السياسيين يمارسونها وقت التصعيد في الازمات واعتقد انهم يفهمون جيدا ويعرفون وتقع الامور بشكلها الجلي ان الذي اكل ونام عندهم كان معهم في نفس الخندق يقاتل ويتعرض الى الاذى والموت والتشريد وهو يدافع عن القرى الكردية والمناطق النائية في قمم الجبال التي كانت تتعرض لوحشية نظام البعث وقد ضمت اراضي كردستان  العديد من الشهداء من ابناء الوسط والجنوب ودمائهم لا زالت شاهدا على ذلك وهناك الكثير من العوائل العراقية التي تزور قبور ابناءها بين جبال كردستان الشاهقة التي توشحت من قطرات دماء هؤلاء فمن الغبن ان نقول ذلك والشواهد امامنا كثيرة .

لا اجد مسوغا لكل التصريحات ولا حتى لكلمة ممثل الاقلية الكردية العراقية في المؤتمر الذي عقدته الامم المتحدة للأقليات في العالم السيد آزاد كوله يي التي قال فيها كلاما جارحا بحق ابناء الوسط والجنوب وهو يخاطب العالم بكلمته قائلا ((سأتحدث اليوم فقط عن الجزء الذي أنتمي أليه،وهو کوردستان العراق،والذي نعتبر فيه أقلية،وأقلية في دولة کالعراق هو الکارثة والمأساة بعينها؟ فحين تکون ألأغلبية جائعة ومشردة ومهمشة تلجأ ألينا في کوردستان التي تنعم بحکم نفسها منذ أنتفاضة آذار من عام 1991 والتي کان لقوات التحالف الدور الکبير في حماية هذه ألأقلية التي هربت بمسيرات مليونية هربا وخوفا من أن يکرر نظام صدام قصفهم بالسلاح الکيمياوي کما فعل عام 1988 في حلبجة وعدة مناطق تسکنها ألأقلية الکوردية في العراق؟وکنا نستضيف المعارضة العراقية ونرعاهم ونساندهم وندعمهم من أجل التخلص من نظام صدام الدکتاتوري،وبعد أن حدث ذلك في عام 2003 بمساعدة أمريکا وقوات التحالف وبالطبع فأن دورنا کأکراد لاينسي في تحرير العراق..ولکن اليوم وبعد مرور نحو تسع سنوات علي تحريره،يبدوا بأن صداما آخرا بدأ يظهر الي الوجود،وأنا متأکد من أنه حتي لو أزيل صدام الحالي فسيظهر صدام آخر وآخر وآخر؟ فهم يسيرون علي خطاه دون أي تغيير في سياستهم تجاه الکورد داخل العراق؟ فکل يوم هناك مشکلة؟وکل يوم هناك تهديد )) ،انتهى،، اليس من المعيب ان يقول هذا الكلام وهو يعرف حق المعرفة انهم يأخذون حقوقهم كاملا في عراق اليوم بل لم يسبق التاريخ ان حصل لهم ما يحصل اليوم في ظل الدستور والنظام البرلماني الجديد وربما كتلتهم النيابية تجيب على ذلك فالناس لم يكونوا جوعى ياسيدي الكريم حتى تملأ بطونهم بالطعام انهم كانوا يريدون الحرية ومن حقهم المكوث في كردستان فهي في نهاية المطاف عراقية وجزء من العراق ، اما وصفك لكل العراقيين بأنهم يمثلون شخص صدام فذلك تجني فلست وحدك من عانى من قساوة واجرام صدام ولا أظنك لا تعرف ان صدام طحن الوسط والجنوب ارضا وبشرا وبدل أن يسيروا على تراب الارض جعلهم ينامون تحتها وهم احياء فلا تزايدوا علينا بالعطاء والتضحيات فنحن سواء في هذا الدرب .

انا لا انكر ولست ضد حق تقرير المصير وهذا من حق كل الاقليات في العالم اذا ارادت وفقا للسياقات القانونية ولكن ليست بتلك الطريقة ان تهينوا شعبا بأكمله من اجل هدف معين.

  

باقر شاكر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/12/03



كتابة تعليق لموضوع : الاكراد يُذكّرون باقي العراقيين بأكلهم ونومهم في بيوتهم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : وليد كريم الناصري
صفحة الكاتب :
  وليد كريم الناصري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net