صفحة الكاتب : لطيف القصاب

سيناريوهات المصير السوري
لطيف القصاب
 لقد مضى على بدء الأحداث الثورية في سوريا حوالي عام ونصف العام وهناك أربعة سيناريوهات معلنة تخوض في عمليات استشراف مصير هذا البلد.
 
سيناريو الناطق باسم الحكومة السورية (جهاد مقدسي) الذي يستبعد إسقاط النظام لا عاجلا ولا آجلا على غرار سيناريو وزير الإعلام العراقي السابق (محمد سعيد الصحاف).
 
وسيناريو ثان يتوقع إزالة رأس النظام (بشار الأسد) دون النظام بأكمله مثلما حدث في اليمن حين تنحى الرئيس علي عبد الله صالح لمصلحة نائبه عبد (ربه منصور).
 
وسيناريو ثالث يرى أن مسالة إسقاط الحكومة السورية الحالية، وتولي المعارضة لشؤون بلدانها هو أمر مفروغ منه فما جرى في تونس ومصر وليبيا يجري استنساخه بشكل من الأشكال في سوريا.
 
وسيناريو رابع يرسم مشهدا لسوريا مشابها لما حدث في العراق. ترى أي من هذه السيناريوهات أولى بالانطباق من سواه على الحالة السورية.
 
الظاهر أن الرأي الذي يقضي ببقاء النظام السوري بشكله الحالي مستقبلا لا يمكن له الصمود أمام حقيقة تعدد نطاق جبهة المعارضة للنظام السوري وكسرها لحاجز الخوف من هذا النظام الذي حكم البلاد بقبضة حديدية طوال أربع عقود، فضلا عما تتلقاه هذه المعارضة من دعم دولي وإقليمي واضح لاسيما الدعم الغربي والتركي والسعودي والقطري.
 
أما السيناريو الثاني وهو الإبقاء على النظام دون رأسه فهذه المسالة محكومة بتغيير قواعد اللعبة العالمية بين الدول الغربية الكبرى من جهة وروسيا والصين من جهة أخرى، وهذه الفرضية وإن كانت معروضة للنقاش منذ وقت ليس بالقصير بيد أن شروطها الموضوعية لم تُستكمل بعد نظرا لإصرار الجانب الروسي (حتى الآن) في جعل الرهان على رأس الأسد حجر الزاوية في مشروع نفخ الروح بنظرية القطبين (أمريكا وروسيا) أو خلق نظرية تعدد الأقطاب (أمريكا وروسيا والصين).
 
أما مقارنة سوريا مع الدول العربية (تونس ومصر وليبيا) التي استبدلت أنظمتها السياسية بوجوه من قوى المعارضة - وهو قوام السيناريو الثالث- فإنها تبدو مقارنة غير منطقية من حيث إن تلك الدول لم تشهد صراعا طائفيا بينما يخوض السوريون بعضهم ضد بعضهم الآخر حربا شبه أهلية ستتطور مع مرور الوقت إلى حرب أهلية كاملة. وإن الصراع الأهلي السوري كما تؤكد الأحداث الميدانية سيستمر إلى أمد غير معلوم، وإنه في حال انتهائه سيفضي إلى نتائج مختلفة عن تلك التي شهدتها بلدان ما يعرف بدول الربيع العربي. فلن تكون سوريا تونس أو مصر وليبيا، هذه الدول التي استطاعت أن تطوي صفحات أنظمة الحكم السابقة وتنفتح على مراحل انتقالية متفاوتة من حيث درجة الأمن الاستقرار.
 
فجوهر الخطأ في مقارنة الوضع في سوريا بما هو الأمر عليه في دول (تونس ومصر وليبيا) يكمن في أن عامل الصراع الطائفي لم يكن داخلا على خط الأحداث في تلك الدول، ومعلوم أن الصراع الطائفي (الديني) هو المسؤول الأكبر في اشتداد الصراع ودوامه وقتا طويلا في البلدان التي تشهد تناحرا اجتماعيا.
 
وكما بينت الأحداث فإن (تونس وليبيا) كانتا بعيدتين عن الصراع الطائفي بحكم كون الأغلبية العظمى من السكان في هذين البلدين من لون ديني وطائفي واحد، بل حتى في مصر التي يتوزع إجمالي عدد السكان فيها بشكل رئيسي بين مسلمين ومسيحيين لم يكن للصراع الطائفي (الديني) بشكله الدموي العنيف حضور في ما مضى من الإحداث، وأكثر الظن أن صراعا من هذا النوع سيكون بحكم المنتفي بين أتباع هذين الدينيين الكبيرين، نعم قد يطالب المسيحيون المصريون (الاقباط) بانفصال (سلمي) عن الدولة الأم، وحينها سيجد المسيحيون أنصارا لهم من دول كبرى عديدة خاصة الدول الغربية المسيحية، وسوف تسعى هذه الدول بكل الوسائل الدبلوماسية المتاحة على جعل الانفصال سلسا، وتتفادى ما أمكنها المخاطر التي مرت بها دولة جنوب السودان مثلا قبل أن تنفصل فعليا عن رحم الدولة الأم (السودان).
 
وبالعودة الى تحليل الوضع السوري فإن المتوقع لهذا البلد أن يسير على خطى المشهد العراقي حين قرر الأمريكيون تحويل العراق إلى جبهة عالمية لمقاتلة الإرهابيين، وقرر خصومهم وعلى رأسهم الإيرانيون والسوريون أن يكون العراق مستنقعا للأمريكيين، لينتهي الحال بالعراق إلى تفتيت نسيجه الاجتماعي، وتعميق شروخه الطائفية والعرقية حتى يخال المرء أن العراق ماض عما قريب إلى الذوبان في ثلاث دويلات منقسمة بين الشيعة والسنة والأكراد. بل إن سوريا ستكون محظوظة لو أنها شابهت - في أسوأ ظروفها- العراق في أسوأ ظروفه.
 
إن البعض يتوقع لسوريا أن تغدو أراضيها مرتعا للاقتتال الضاري بين طوائفها التي تربو على ثماني عشرة طائفة قبل أن تتحول إلى دويلات يحكمها السنة والعلويون والأكراد. 

  

لطيف القصاب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/08/04



كتابة تعليق لموضوع : سيناريوهات المصير السوري
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ثامر الحجامي
صفحة الكاتب :
  ثامر الحجامي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net