صفحة الكاتب : حسن العاصي

ينظر الأوروبيون إلى المسلمين على أنهم متخلفون..
حسن العاصي

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

التجريد الصارخ من الإنسانية

"ليس عليك أو تكون وحشاً أو مجنوناً لتجريد الآخرين من إنسانيتهم. يلزم فقط أن تكون إنساناً عادياً" )عالم النفس البريطاني، أستاذ الفلسفة في جامعة نيو إنجلاند "ديفيد ليفنغستون سميث" David Livingstone Smith صاحب كتابي "نزع الصفة الإنسانية وكيفية مقاومتها" Dehumanization and How to Resist عن جامعة أكسفورد عام 2020، وكتابه العاشر "صنع الوحوش: القوة الخارقة لنزع الصفة الإنسانية" Making Monsters: The Uncanny Power of Dehumanization الصادر عن جامعة هارفارد عام 2021(.

إن العلاقة بين نزع الصفة الإنسانية والعنصرية، وما يعنيه اعتبار الآخرين ليسوا بشراً، وكيف يتحول تجريد الآخرين من إنسانيتهم إلى شيء وحشي للغاية بحيث يجب تدميرهم، أمر يثير الصدمة والرعب. يعتقد البعض أن أعداءهم وحوش وبالتالي يسهل قتلهم ـ كما حصل في رواندا عام 1994 في مذبح الإبادة الجماعية بين قبيلتي الهوتو والتوتسي. إن تسمية شخص ما بالوحش، ليس مجرد ملجأ إلى الاستعارة - فالتجريد من الإنسانية يحدث بالفعل في أماكن كثيرة في هذا العالم القبيح.

 

الأغنام السوداء

خلال أزمة اللاجئين في عام 2015، تحدث بعض السياسيون الأوروبيون عن "أسراب" و"نفايات بشرية". وفي الحملة الرئاسية الأمريكية لعام 2016، تحدث الرئيس ترامب عن "انتشار مرض معدٍ ضخم عبر الحدود". وفي مناسبة لاحقة ، وصف ابنه الجدار سيئ السمعة على طول الحدود المكسيكية بـ "سياج حديقة الحيوانات". المرشح المحتمل لرئاسة فرنسا اليميني المتطرف "إريك زمور" Eric Zemmour ذكر أن يرحب باللاجئين الأوكرانيين لأنهم "شعب أوربي مسيحي، وأكثر قرباً للفرنسيين من أمواج المهاجرين من البلدان العربية المسلمة ودول الشرق الأوسط. في سويسرا قام "أولريخ شلوير" Ulrich Schluer المدير المسؤول عن صحيفة "الزمن السويسري" وأحد السياسيين البارزين في حزب الشعب بحملة "الأغنام السوداء" لمنع الهجرة. تصريح رئيس الوزراء المجري "فيكتور أوربان" Viktor Urban العنصري هذا العام الذي رفض المجتمع المتعدد، حيث قال "ننتقل إلى أماكن أخرى، نعمل في الخارج، نختلط داخل أوروبا. لكن لا نريد أن نكون عرقًا مختلطًا أو (شعبًا) متعدد الإثنيات" يختلط مع "غير الأوروبيين".

 

المسلمون في مرتبة أدنى

أظهر اثنان من الباحثين الرائدين في مجال علم النفس الاجتماعي هما "نور كتيلي" Nour Kteily (جامعة نورث وسترن) و"إميل برونو" Emile Bruneau (جامعة بنسلفانيا)، أن غالبية السكان في كل من الولايات المتحدة وعدد من الدول الأوروبية يعلنون عن طيب خاطر أن مجموعات الأقليات العرقية والدينية المختلفة في بلدانهم هم "أقل تطوراً" من السكان العرقيين الأصليين. وهذا ينطبق بالتالي على اللاجئين المسلمين في أوروبا، وكذلك المكسيكيين، واللاتينيين، والمسلمين في الولايات المتحدة.

قام الباحثان عام 2019 بكشف تأثير التجريد الصارخ من الإنسانية للتنبؤ بالمواقف والسلوكيات السلبية للجماعة. فعملا على فحص عملية نزع الصفة الإنسانية الصارخة عن اللاجئين المسلمين خلال "أزمة اللاجئين" خلال العامين 2015/2016 بين عينات كبيرة في أربع دول أوروبية: جمهورية التشيك، والمجر، وإسبانيا، واليونان. أشارت النتائج إلى أن تجريد اللاجئين المسلمين الصارخ من إنسانيتهم هو (أ) سائد بين الأوروبيين، و(ب) مرتبط بشكل فريد بالمواقف والسلوك المناهض للاجئين، بما يتجاوز الأيديولوجية السياسية، والتحيز، وذو صلة خاصة بأزمة اللاجئين. كما وجد الباحثان أن تجريد اللاجئين المسلمين من إنسانيتهم بشكل صارخ هو أعلى بكثير ويرتبط بقوة بالسلوك بين المجموعات في دول أوروبا الشرقية (خاصة جمهورية التشيك) منه في إسبانيا واليونان. من خلال دراسة مجموعة من الأهداف الخارجية خارج نطاق اللاجئين، توضح النتائج بشكل أكبر أن التجريد الصارخ من الإنسانية ليس تحيزاً عرقياً محضاً. في حين يشعر الأفراد عبر السياقات بدفء تجاه مجموعتهم أكثر من غيرهم، فإنهم يصنفون العديد من المجموعات الخارجية ذات المكانة العالية على أنها "متطورة بشكل متساوٍ أو كامل وحضاريًا" من الجماعة. يخلص البحث إلى أن نزع الصفة الإنسانية بشكل صارخ يلعب دوراً مهماً ومستقلاً في رفض اللاجئين المسلمين في جميع أنحاء أوروبا.

 

قياس التجريد من الإنسانية مع "صعود" الأمم

في سلسلة من سبع دراسات، استخدم "كتيلي" Kteily وزملاؤه "آدم ويتز"Adam Waytz الأستاذ المشارك للإدارة والمنظمات في كيلوغ Kellogg، و"إميل برونو" Emile Bruneau من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، و"سارة كوتيريل" Sarah Cotterill من جامعة هارفارد، الرسم التخطيطي المعروف "صعود الإنسان" لتحديد مدى استعداد المشاركين لتجريد الآخرين من إنسانيتهم بشكل صارخ. يعود الرسم التخطيطي، الذي تم تغييره وحتى محاكاته بصورة ساخرة على مر السنين، إلى رسم توضيحي لكتب تايم لايف Time-Life Books من الستينيات. يُظهر خمس شخصيات في صورة ظلية تم تصويرهم على أنهم في مراحل مختلفة من التطور الحضاري - من أربعة أرجل منحنية في أقصى اليسار إلى إنسان مستقيم في أقصى اليمين.

في دراساتهم، طلب الباحثون من المشاركين أن يرتبوا حيث تقع المجموعات المختلفة في طيف التطور التطوري.

يقول كتيلي: "إنه بالتأكيد مقياس استفزازي". لكننا أردنا أن نلتقط التجرد من الإنسانية بأوضح العبارات الممكنة ولا لبس فيها. أردنا التأكد من عدم وجود طريقتين لما يحدث"

شملت الدراسة الأولى 201 أمريكياً. تم عرض مخطط صعود الرجل على هؤلاء المشاركين على جهاز كمبيوتر به 13 جنسية أو مجموعات عرقية ودينية مختلفة مُدرجة، وطُلب منهم الإشارة إلى "مدى تطور [هم] في اعتبارهم متوسط عدد أفراد كل مجموعة.

قام المشاركون بذلك عن طريق تحريك شريط التمرير الموجود بجوار كل مجموعة إلى أي نقطة على مقياس صعود الرجل. قام الباحثون بتحويل الردود إلى ترتيب رقمي من 0 إلى 100 حيث يمثل 100 أعلى نقطة في التطور، وهي الصورة الظلية المقابلة للإنسان "الكامل".

في النتيجة احتل الأوروبيون والأمريكيون المرتبة الأولى والثانية بنسبة 91.9 و91.5 على التوالي. كانت ست مجموعات أخرى ضمن نقطتين من ذلك، وبالتالي لا يمكن تمييزها إحصائياً عن الأمريكيين: السويسريون، واليابانيون، والفرنسيون، والأستراليون، والنمساويون، والأيسلنديون. سجلت خمس مجموعات درجات أقل بشكل ملحوظ: الصينيون (88.4)، الكوريون الجنوبيون (86.9)، المهاجرون المكسيكيون (83.7)، العرب (80.9)، والمسلمون (77.6).

يقول كتيلي: "هذه التصورات متطرفة". "لكنهم لا يقتصرون على الهامش ، حيث يقود التأثير شخص أو شخصان. كانت أعداد كبيرة جدًا من الناس على استعداد لنزع الصفة الإنسانية عن الجماعات الأخرى ".

 

تطبيق التجربة في الدنمارك

أظهرت دراسة دنماركية قامت بها مركز Lundbeck الدنماركي للأبحاث عام 2020، أن الدنماركيين ينظرون إلى المسلمين على أنهم في مرحلة العصر الحجري. تظهر الأبحاث الدولية أن هذا الشكل من التجريد من الإنسانية يولد ضغطاً مضاداً ويمكن أن يؤدي إلى دوامة عنيفة.

قام المركز بقياس درجة استعداد الدنماركيين للقول إن المسلمين أقل تطوراً. في الدراسة، تم استخدام نفس المقياس الذي استخدمه الباحثون المذكورون أعلاه في الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، والمجر، واليونان، من بين دول أخرى. لذلك تم الطلب من حوالي 1200 دانماركي تم اختيارهم بشكل تمثيلي للعينات المختلفة قراءة التعليمات التالية:

"تسمع أحياناً وجهة نظر مفادها أن الناس يختلفون في مظهرهم البشري. توصف بعض الشعوب أحياناً بأنها متطورة للغاية، في حين يتم وصف البعض الآخر على أنه لا يمكن تمييزه عن الحيوانات الدنيا. باستخدام الصورة أدناه كدليل وبتحريك المؤشر على المقاييس أدناه، نطلب منك الإشارة إلى مدى تطورك في إدراك العضو العادي في المجموعات المختلفة". ثم وضع المشاركون 14 مجموعة مختلفة على مقياس الصورة المرفقة.

كما يتضح من الشكل ، يمكن للمشاركين وضع المجموعات المختلفة من 0 إلى 100، والتي تقابل على التوالي الأقل والأكثر تطوراً فيما يتعلق بالتوضيح المرتبط.

كانت النتائج واضحة: أظهر الدنماركيون علامات واضحة على نزع الصفة الإنسانية كما وجدت الأبحاث السابقة في بلدان أخرى. حيث وضع الدنماركيون المسلمين في مرحلة العصر الحجري.

تم تصنيف الأقلية الدينية "المسلمون" بمتوسط 64 في مرحلة العصر الحجري.

تم سؤال المشاركين عن مجموعات الأقليات العرقية مثل الأتراك والعرب وكان متوسط ترتيب هذه المجموعات: الأتراك 70 والعرب 65.

وللمقارنة، طلب المركز أيضاً من المشاركين في الدراسة وضع المجموعتين "الاسكندنافيين" و "الأوروبيين" على نفس المقياس. وبالتالي يمكن اعتبار هاتين المجموعتين ممثلين لتصور الدنماركيين عن مجموعة الأغلبية في المجتمع الدنماركي. وكان متوسط ترتيب "الاسكندنافيين" 86، بينما كان "للأوروبيين"85 .

وبالتالي، يُنظر إلى مجموعة الأقلية "المسلمون" على أنها أقل تطوراً بنسبة 25% تقريبًا من مجموعتي الأغلبية ، ولكن المسلمين أيضاً أقل تطوراً بشكل ملحوظ من الآسيويين ـ بحسب المشاركين ـ على سبيل المثال، الذين حصلوا على 76.

هذه الدراسة الدنماركية التي شملت 1200 دنماركي تم اختيارهم تمثيلياً، على الرغم من أنها ليست جزءًا من مقالة منشورة علمياً، ولكن تمت الإشارة إليها في عدد من المقالات العلمية. يذكر المشرفون على الدراسة أنها لا تعبر بالضرورة عن أن غالبية الدنماركيين ينظرون إلى المسلمين على أنهم متخلفون تطوريًا ومتخلفون.

ربما استخدم المشاركون المقياس للتعبير عن موقفهم العام تجاه المسلمين و(عدم تعاطفهم) معهم. لكن الطريقة التي يتم بها التعبير عن هذا الموقف يمكن أن تحدث فرقاً في الانسجام الاجتماعي.

عندما تُحرم من إنسانيتك كأقلية، فإن ذلك يجلب معه الكراهية والغضب. هذا ما تشير إليه نتائج كثير من الدراسات الدولية.

يجد المركز الذي أشرف على الدراسة صعوبة في معرفة آليات حدوث نفس الديناميكيات والعمليات الأساسية للمجموعة في الدنمارك. بمعنى آخر، كيف نشير إلى بعضنا البعض.

ولكن، بغض النظر عما قد يظنه المرء من تلك العبارات، فإنهم في جميع الحالات يبنون جسراً لغوياً بين المهاجرين والأقليات من ناحية، وأنواع الحيوانات الأقل وتطوراً من ناحية أخرى.

التجريد من الإنسانية

التجريد من الانسانية هو واحد من ثمانية أشكال "فك الارتباط الأخلاقي" التي وصف من خلالها عالم النفسي الكندي "ألبرت باندورا"Albert Bandura البشر بأنهم قادرون على ارتكاب جرائم فظيعة. لقد طورت الحضارة البشرية أدواتها لمنع العدوان، ولكن لم تقم بإزالة العنف.

يرجع ذلك جزئياً إلى تقنيات خلق الأعذار والتبريرات (الزائفة) للسلوكيات غير الأخلاقية. إن جميع تقنيات فك الارتباط الأخلاقية هي حيل لجعل الناس يقبلون السلوكيات التي قد يعترفون بها على الفور بأنها غير أخلاقية، وغير عادلة. على سبيل المثال ، بافتراض أن معظم الناس ليسوا معجبين بإساءة معاملة النساء، يتم استخدام استراتيجيات التجريد من الأخلاق وغير الإنسانية الأخرى لخداع الناس لقبول إساءة معاملة بعض النساء. المتلاعبون يفعلون ذلك لضمان السلطة أو الربح المالي.

ترى نظرية فك الارتباط الأخلاقي لباندورا أنه أثناء التطور الاجتماعي، يتم تعزيز السلوك أو المعاقبة عليه من خلال استخدام إجراءات مختلفة، وهي لائحة نخضع لها بمرور الوقت من خلال الاستيعاب عبر التنشئة الاجتماعية. شيئاً فشيئاً. نحن نطور إحساساً بالأخلاق الذي ينظم سلوكنا بناءً على القيم المحددة في طريقة وجودنا. وبالتالي، فإننا نميل إلى التصرف بطريقة تتفق مع معايير السلوك التي استوعبناها، وتنظيمها ذاتياً.

ولكن من الممكن أحياناً أن يقوم الأشخاص بأفعال تتعارض مع هذه القيم والمعايير الداخلية (من أجل الراحة، أو التوافق، أو البقاء، أو أسباب أخرى محتملة) والتي عادة ما تسبب تنافراً بين ما نفعله وما نفكر فيه. سيؤدي هذا إلى زيادة التوتر الداخلي وظهور الانزعاج الذاتي أمام الأداء نفسه، عند ظهور صراع أخلاقي.

في هذه الحالات ، وخاصة عندما يكون الانتهاك انفصالاً قوياً عن معتقداتنا وقيمنا، من الشائع أن يدعو باندورا الانفصال الأخلاقي الانتقائي، باستخدام آليات دفاع مختلفة لمحاولة إضفاء الشرعية على الإجراءات، على الرغم من تعارضه مع نظامه الأخلاقي الذي يعطل التنظيم الذاتي، ويصبح اللوم الأخلاقي على هذه العناصر غير ذي صلة، ويمكن الدفاع عنه بالنسبة للشخص نفسه.

يحدث هذا الانفصال تدريجياً، بحيث بعد فترة يمكن قبول المزيد والمزيد من السلوكيات التي تعتبر في البداية غير مقبولة، أو سخيفة، أو قاسية، أو حتى إجرامية. وبالتالي، فإن مفهوم الذات محمي ولا تظهر عملية التنظيم الذاتي المعتادة، حيث يتم استخدام آليات دفاعية مختلفة.

تستند هذه النظرية إلى فكرة أن التفاعل بين السلوك والتفكير يتأثر بعمق بالعوامل البيئية والشخصية والسلوكية، كما تتأثر الأخلاق أيضاً بتأثير الإدراك والعواطف والتفاعلات الاجتماعية. نظرية باندورا للانفصال الأخلاقي، كما رأينا في المقدمة، قابلة للتطبيق في جميع أنواع المواقف: من البسيط والتافه، إلى جرائم الحرب الكبرى. من الواضح أنه كلما زادت صعوبة الفصل بين السلوك والأخلاقي، زادت صعوبة التطبيق، وزادت الحاجة إلى الاستخدام المكثف للآليات الدفاعية، والتي تمنع تدمير الذات ومفهوم الذات.

 

انتعاش الشعبوية

جاء في تقرير الشبكة الأوروبية لمكافحة العنصرية "إينار Enar"لعام 2021 أن نبرة معاداة طالبي اللجوء والمهاجرين تزاد حدة في أوروبا، حيث تنشر الجماعات والأحزاب الشعبوية واليمينية المتطرفة أفكارها بشكل واسع، خصوصا عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وذكر التقرير أن عدد المظاهرات والاحتجاجات تكشف قوة تأثير الجماعات اليمينية المتطرفة فيما يخص نشر تصوراتها المعادية للإسلام، وطالبي اللجوء والمهاجرين في أوروبا.

وثقت الشبكة تصريحات لسياسيين منتخبين من دول مثل رومانيا، وسلوفينيا، والمجر، تحمل الكثير من العداء للأجانب. أما الخطابات النارية المعادية خصوصا للمهاجرين المسلمين فلها مواطن كثيرة في دول الاتحاد الأوروبي. في بولونيا، وكرواتيا حصلت الأحزاب التي تحمل أفكارا عنصرية أكثر من 30% من أصوات الناخبين. وكانت هذه النسب بحدود 20% في كل من النمسا، والدنمارك، والمجر. فيما لا تجد هذه الظاهرة انتشارا واسعا في إسبانيا مثلا، حسب تقرير الشبكة.

 

حقائق مقلقة

التاريخ مليء بأمثلة عن كيفية تجريد الناس من إنسانيتهم من أعراق، أو ديانات، أو خلفيات عرقية مختلفة. نفكر في حقيقة أن العبيد في الولايات المتحدة كانوا يُحسبون على أنهم ثلاثة أخماس الشخص عند تحديد التمثيل في الكونجرس، أو أن النازيين أشاروا بشكل روتيني إلى فئات عرقية معينة على أنهم "حشرات".

لقد اتسم النقاش الدائر في السنوات العديدة الماضية حول اندماج الأقليات في الدول الأوروبية، بالنقاش حول المحتوى السياسي الفعلي لهذا النقاش، وحول لهجة النقاش، أي الطريقة التي يتم الحديث بها عن المهاجرين.

تعتبر نتائج هذا المشروع بمثابة تذكير عاجل بأن التمييز الحقيقي مستمر ويساهم في العنف السياسي والمجتمعي. بعبارة أخرى ، فإن التجريد من الإنسانية يؤدي إلى دوامة مفرغة لا تؤدي إلا إلى تفاقم إمكانية حل المشكلات الفعلية التي قد توجد فيما يتعلق بالهجرة والاندماج. إن الضغط يولد الضغط المضاد. عندما تعبر مجموعة الأغلبية عن أن الأقليات أقل تطوراً ، تستجيب الأقليات من خلال إدراك الأغلبية السكانية بنفس الطريقة.

إن الحقيقة القائلة بأن التجريد الصارخ من الصفة الإنسانية تجاه مجموعات معينة في عدد من الدول، هو أمر حقيقي وواسع الانتشار، وهو أمر مثير جداً للقلق أيضاً. يتطلب الأمر منا أن نسأل، كيف يمكننا تجاوز هذه التصورات المقلقة للغاية وتحسين المواقف والسلوكيات بين المجموعات المختلفة؟

 

مصادر

- Backlash: The Politics and Real-World Consequences of Minority Group Dehumanization' (2016). Personality and Social Psychology Bulletin. DOI: https://doi.org/10.1177/0146167216675334

- The ascent of man: Theoretical and empirical evidence for blatant dehumanization' (2015). Journal of Personality and Social Psychology. DOI: https://psycnet.apa.org/doiLanding?doi=10.1037/pspp0000048

- The unique effects of blatant dehumanization on attitudes and behavior towards Muslim refugees during the European ‘refugee crisis’ across four countries'. (2017) European Journal of Social Psychology. DOI: https://doi.org/10.1002/ejsp.2357

https://insight.kellogg.northwestern.edu/article/the-danger-of-dehumanizing-others


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat

  

حسن العاصي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/09/22



كتابة تعليق لموضوع : ينظر الأوروبيون إلى المسلمين على أنهم متخلفون..
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الشيخ الطائي ، على لجنة نيابية: مصفى كربلاء يوفر للعراق 60 بالمئة من الغاز المستورد : بارك الله فيكم وفي جهودكم الجباره ونلتمس من الله العون والسداد لكم

 
علّق ابوعلي المرشدي ، على انطلاق مسابقة الكترونية بعنوان (قراءة في تراث السيد محمد سعيد الحكيم) : ممكن آلية المشاركة

 
علّق جاسم محمد عواد ، على انطلاق مسابقة الكترونية بعنوان (قراءة في تراث السيد محمد سعيد الحكيم) : بارك الله بجهودكم متى تبدأ المسابقة؟ وكيف يتسنى لنا الاطلاع على تفاصيلها؟

 
علّق اثير الخزاعي ، على عراقي - للكاتب د . علاء هادي الحطاب : رئيس وزراء العراق كردي انفصالي ليس من مصلحته أن تكون هناك حركة دبلوماسية قوية في العراق . بل همّه الوحيد هو تشجيع الدول على فتح ممثليات او قنصليات لها في كردستان ، مع السكوت عن بعض الدول التي لازالت لا تفتح لها سفارات او قنصليات في العراق. يضاف إلى ذلك ان وزير الخارجية ابتداء من زيباري وانتهاءا بهذا الجايجي قسموا سفارات العراق الى نصفين قسم لكردستان فيه كادر كردي ، وقسم للعراق لا سلطة له ولا هيبة. والانكى من ذلك ان يقوم رئيس ا لجمهورية العراقية عبد اللطيف رشيد الكردي الانفصالي بالتكلم باللغتين الكردية والانكليزية في مؤتمر زاخو الخير متجاهلا اللغة العربية ضاربا بكل الاعراف الدبلوماسية عرض الحائط. متى ما كان للعراق هيبة ولحكومته هيبة سوف تستقيم الأمور.

 
علّق مصطفى الهادي ، على قضية السرداب تشويه للقضية المهدوية - للكاتب الشيخ احمد سلمان : كل مدينة مسوّرة بسور تكون لها ممرات سرية تحتها تقود إلى خارج المدينة تُتسخدم للطوارئ خصوصا في حالات الحصار والخوف من سقوط المدينة . وفي كل بيت من بيوت هذه المدينة يوجد ممرات تحت الأرض يُطلق عليها السراديب. وقد جاء في قواميس اللغة ان (سرداب) هو ممر تحت الأرض. وعلى ما يبدو فإن من جملة الاحتياطات التي اتخذها الامام العسكري عليه السلام انه انشأ مثل هذا الممر تحت بيته تحسبا لما سوف يجري على ضوء عداء خلفاء بني العباس للآل البيت عليهم السلام ومراقبتهم ومحاصرتهم. ولعل ابرز دليل على ان الامام المهدي عليه السلام خرج من هذا الممر تحت الأرض هو اجماع من روى قضية السرداب انهم قالوا : ودخل السرداب ولم يخرج. اي لم يخرج من الدار . وهذا يعكس لنا طريق خروج الامام سلام الله عليه عندما حاصرته جلاوزة النظام العباسي.

 
علّق مصطفى الهادي ، على الحشد ينعى قائد فوج "مالك الأشتر" بتفجير في ديالى : في معركة الجمل ارسل الامام علي عليه السلام شابا يحمل القرآن إلى جيش عائشة يدعوهم إلى الاحتكام إلى القرآن . فقام جيش عائشة بقتل الشاب . فقا الامام علي عليه السلام (لقد استحللت دم هذا الجيش كله بدم هذا اللشاب). أما آن لنا ان نعرف ان دمائنا مستباحة وأرواحنا لا قيمة لها امام عدو يحمل احقاد تاريخية يأبى ان يتخلى عنها . الى متى نرفع شعار (عفى الله عمّا سلف) وهل نحن نمتلك صلاحية الهية في التنازل عن دماء الضحايا. انت امام شخص يحمل سلاحين . سلاح ليقتلك به ، وسلاح عقائدي يضغط على الزنا. فبادر إلى قتله واغزوه في عقر داره قبل ان يغزوك / قال الامام علي عليه السلام : (ما غُزي قوم في عقر دارهم إلا ذلوا). وقال خبراء الحروب : ان افضل وسيلة للدفاع هي الهجوم. كل من يحمل سلاحا ابح دمه ولا ترحمه . لقد حملت الأفعى انيابا سامة لو قلعتها الف مرة سوف تنبت من جديد.

 
علّق سعید العذاري ، على شحة المياه: كلام حق، لكن المعالجات مقلقة؟ - للكاتب د . عادل عبد المهدي : تحياتي وتقديري حفظك الله ورعاك احسنت الراي والافكار الواعية الواقعية جزاك الله خيرا

 
علّق سعید العذاري ، على النظام الرئاسي - للكاتب محمد توفيق علاوي : تحياتي وتقديري احسنت النشر والراي الحكيم بريمر رتب المعادلة السياسية فهل توافق امريكا على تغييرها ؟

 
علّق سعيد كاظم العذاري ، على بلا تدقيق - للكاتب د . علاء هادي الحطاب : تحياتي وتقديري احسنت الراي والبحث القيم اردت اختبار بعض القراء فكتبت صرح وزير المالية الروسي ((وخر خنشوف )) وهي عبارة عامية باللهجة العراقية وليست اسما لوزير المالية الروسي والتصريح هو ان ملكية المسؤول العراقي الفلاني كذا وكذا في روسيا ، فانهالت الشتائم والاضافات علما انه لايوجد مسؤول بهذا الاسم

 
علّق سعيد كاظم العذاري ، على السبيتي وحزب الدعوة قصة القطيعة بين حزب وقائدهِ - للكاتب ازهر السهر : احسنت جزاك الله خيرا ورحم الله الشهيد السبيتي بعد اخراجه من الحزب قال لمحبيه استمروا في العمل لان هذا القرار قرار دعاة وليس قرار الدعوة

 
علّق منير حجازي ، على السبيتي وحزب الدعوة قصة القطيعة بين حزب وقائدهِ - للكاتب ازهر السهر : احسنتم واجدتم ، والله إنه لأمر محزن يُدمي القلوب أن يتم تهميش وتجاهل وطمس ذكر الدعاة القدماء الذين وضعوا اللبنات الأساسية للدعوة وساهموا في ارساء قواعد الدعوة عبر تضحياتهم ومعاناتهم . وأخي احد هؤلاء الدعاة المظلومين الذي لم يحصل حتى على راتب تقاعدي مع مراجعاته الكثيرة . ففي الوقت الذي كانت المحافظة ترى أخي مع مجموعة من الدعاة في الستينات وهم يُعتقلون ويُساقون عبر سيارات الأمن ، كان اكثر المسؤولين اليوم (الدعاة) إما بعثيين او شيوعيين او اطفال أو لم يولدوا . لقد كان اخي شخصية لها ثقل سياسي وعلمي عمل في العراق وإيران وسوريا عانى الحرمان المادي وكثيرا ما كادت عزة نفسه أن تودي به للموت جوعا. إنه اليوم يعيش في اواخر عمره بعد ان بلغ الخامسة والسبعين عاما، يعيش من قلمه وترجمة الكتب وتحقيقها بإسم مستعار. بينما يتنعم من كان بعثيا او شيوعيا او لم يولد يتنعم في بحبوحة العيش من اموال السحت. (ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار). الكلام كثير يوجع القلب. والشكر الجزيل للكاتب ازهر السهر واسأل الله له التوفيق وان لا ينساه الله تعالى يوم يعرض تعالى عن المجرمين. ساضطر لكتابة اسم مستعار ، لأن اخي لا يقبل ان اذكر محنته.

 
علّق يعرب العربي ، على إسرائيل تثبّت مجسما لـ ((الهيكل)) قرب الأقصى.لقد ازف زمن مجيء القديم الايام ، ولم يتبقى سوى عقبة سوريا . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : خراب المدينة اعمار بيت المقدس واعمار بيت المقدس فتح رومية

 
علّق حسن النعيم ، على بالوثيقة.. أسماء القادة والضباط المتهمين بتهريب النفط المقبوض عليهم حتى الان : موقع الكتاب المتهم الاول كيف ترهم هذه

 
علّق منير بازي ، على لا تكذب من اجل التقريب - للكاتب سامي جواد كاظم : تحت شعار : يجب ان يقطع الشجرة غصنٌ منها ! ومفاد هذا الشعار أن تقوم الدول الاستعمارية والانظمة الاستبداية بتربية ودعم اجيال من كل عقيدة او مذهب او دين واعدادهم اعدادا جيدا لضرب عقيدتهم من الداخل والاستعانة بهم لهدم دينهم فرفعوا هذه الاسماء في عالم الدين والسياسة وجعلوها لامعة عبر المال والاعلام الذي يملكون ادواته ثم اكسبوهم شهرة ولمعانا لكي تتقبلهم الجماهير وتقبل كلامهم . فكان على راس هؤلاء قديما : فرح انطوان ، وشبلي شميل ، وأديب إسحاق ، وجرجي زيدان ، ومكاريوس وسركيس ، وجمال الدين الافغاني والدكتور صروف ، وسليم عنجوري ، ولطفي السيد ، وسعد زغلول ، وعبد العزيز فهمي ، وطه حسين ، وسلامة موسى وعلي الوردي ، والدكتور سروش وعلي شريعتي ، وعزمي ، وعلي عبد الرزاق ، وإسماعيل مظهر ، وساطع الحصري واضرابهم . وهذا ما يفعله اليوم امثال : السيد كمال الكاشاني الذي حذف لقبه وكتب الحيدري ، والشيخ طالب السنجري ، واحمد الكاتب ، والسيد أحمد القبانجي وبعض المتمرجعين امثال : الشيخ اليعقوبي ، واحمد الحسن ، ومحمود الصرخي والشيخ الاعسم وياسر الحبيب ، ومجتبى الشيرازي وصادق الشيرازي والشيخ حسين المؤيد والسيد حسن الكشميري والشيخ عبد الحليم الغزي واضرابهم واما السياسيون فحدّث ولا حرج فهنا تُسكب العبرات. وهؤلاء جميعا كالحشائش الضارة إن لم يتم ازالتها عم بلائها الناس . ولذلك اقتضى على ذوي العقول التصدي لهم وفضحهم ، وعلى الناس ان يكونوا على حذر من كل شخصية تظهر يكون كلامها عكس التيار . من كلامهم تعرفونهم.

 
علّق بو مهدي ، على قراءة في كتاب حوار جديد مع الفكر الالحادي - للكاتب محمد السمناوي : بارك الله سبحانه وتعالى في جهودكم و إلى مزيد من الأعمال و التأليفات الرائعة بحيث المجتمع في أمس الحاجة إليها بالتوفيق عزيزي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزيزة رحموني
صفحة الكاتب :
  عزيزة رحموني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net