صفحة الكاتب : حسن العاصي

الفلسفة والأخلاق لدى تولستوي
حسن العاصي

عُرف "تولستوي" في المقام الأول ككاتب – لكن أعماله الأخلاقية والفلسفية أثرت ـ ولا تزال ـ في العالم.

وكُتب "ليف نيكولايفيتش تولستوي" (1828-1910) في قوائم المؤلفين العظام. لكن تولستوي لم يكن فناناً فحسب - بل كان أيضًا فيلسوفاً.

في الوقت الذي ترتبط فيه اليوم كلاسيكيات "الحرب والسلام" (1869) و"آنا كارنينا" (1877) معظمها باسم تولستوي، كانت أفكاره حول السلام والحياة الزهدية، والمعروفة أيضاً باسم تولستويانيزم، هي التي ألهمت المهاتما "غاندي"، حركة "الكيبوتس"، و"مارتن لوثر كينج".

ومع ذلك، فإن تلك الأفكار مرتبطة بتولستوي، ويتم التعبير عن فلسفته ليس فقط في كتاباته الأخلاقية، ولكن أيضاً في أعماله الخيالية. عندما يقرأ المرء أحد أشهر عملان، فسيكون قادراً على العثور على آثار غير مباشرة لأفكار تولستوي الفلسفية الأخلاقية.

تعد كل من "آنا كارنينا" و"الحرب والسلام" من الكتب الضخمة والثقيلة التي يعرفها الجميع، ولكن القليل منهم قرأها. الكتابان يتضمنان قصتين رائعتين وفلسفة للحياة تثير التفكير - وهو أمر ينطبق أيضاً على أجزاء أخرى من كتابات تولستوي الشاملة.

الحياة والمعيشة

ولد تولستوي عام 1828 في عزبة "جاسناجا بولانيا" كان ينتمي لعائلة نبيلة، وأصبح تولستوي مالكاً للأرض وإقطاعياً. في سن السادسة عشرة، بدأ في دراسة القانون واللغات الشرقية، لكنه فشل في الدراسة لصالح حياة أكثر استرخاءً بين الأرستقراطيين في روسيا.

في عام 1851، تخلى تولستوي عن الحياة الحلوة وانضم إلى الجيش. خلال مسيرته العسكرية نشر تولستوي كتبه الأولى، "الطفولة" عام 1852 و"سنة البنين" عام 1854، وهي ثلاثية انتهت بـ "شباب" عام 1857. لكن فترة الخدمة العسكرية قدمت أيضاً شيئاً آخر غير الإلهام الأدبي.

في عام 1854 شارك في حرب القرم - وهي تجربة أثرت عليه بشدة. هذا هو المكان الذي يجد فيه المرء خلفية الأفكار حول مصادفة الحرب، والتي نراها في "حكايات وتصورات من سيفاستوبول" (1855-1856) وتكشفت بالكامل في الحرب والسلام.

بعد حرب القرم، استقال تولستوي من الجيش وسافر في جميع أنحاء أوروبا لبعض الوقت. في عام 1862 عاد إلى المنزل، وتزوج من "صوفيا أندريجيفنا بيرس" الأصغر منه سناً بستة عشر عاماً، واستقر في ملكية طفولته.

كتب على مدى السنوات العشر التالية روائعه، وفي نفس الوقت بدأ يدرك الأفكار التي طالما شغلته. لقد تخلص من الامتيازات التي كانت ملكاً له، وحارب من أجل تنوير الفلاحين، ومن أجل نظام أكثر عدلاً لتوزيع الأراضي.

يعتقد تولستوي أن الفلاحين صُنعوا من مادة مختلفة، وهم أفضل من الطبقة النبيلة التي ينتمي إليها هو نفسه - وجهة نظره هذه كانت واضحة في أعمال مثل "موت إيفان إيليتش" (1895) و"الزوج والعامل" (1895).

ومع ذلك، فإن موقف تولستوي لا ينطبق على الفلاحين فقط. بل قام بانتقاد المجتمع القائم طوال حياته، ونشر قدراً كبيراً من الكتابات الأخلاقية. على الرغم من أن هذه الكتب خيبت آمال أولئك الذين كانوا يأملون في المزيد من الأعمال على غرار أسلوب "الحرب والسلام" أو "آنا كارنينا"، إلا أن كتبه المهمة زودته بالعديد من المتابعين الجدد، الذين قاموا جميعاً بالحج إلى منزله في "جاسناجا بولانجا".

لم يكن عمل تولستوي الأخلاقي والنقدي اجتماعياً بدون تكلفة، على الرغم من أن شدة هذه التكاليف لا تصمد أمام المقارنة مع أولئك الذين أصبحوا فيما بعد كتاباً روس تحت الحكم السوفيتي. في عام 1882 تم حظر "الكتاب المقدس" وفي عام 1901 تم طرد تولستوي من الكنيسة الأرثوذكسية. حدث ذلك على أساس هجوم وجهه ضد نفس الكنيسة في رواية القيامة (1899).

ومع ذلك، لم تكن هذه الهجمات على تولستوي هي التي أنهت حياته، ولكن قتلته أفكاره الأخلاقية. كان تولستوي قد عاش طويلًا كواحد من الفلاحين الذين كان يتطلع إليهم، وتنازل عن امتيازات ممتلكاته وعاش حياة فلاح زاهد، ولكن بحلول عام 1910 لم يعد هذا كافياً. أراد تولستوي أن يعيش فلسفته الزهدية في الحياة تمامًا، وبالتالي غادر منزله عن عمر يناهز 82 عاماً. بعد ذلك بوقت قصير، توفي في محطة سكة حديد تدعى Astapova.

الحرب والسلام - الحب

تبرز كل من "الحرب والسلام" و"آنا كارنينا" على أنها قمم لا يمكن التغلب عليها تقريباً في السلسلة العالمية للأدب العالمي. ومع ذلك، كان استقبالهم مختلفاً جداً، حيث أنجزت "آنا كارنينا" ما حققته بضعة كتب فقط قبلها وبعدها، وهي أن تحظى بشعبية لدى كل من الكتاب المحترفين وعامة الناس، واكتسبت الحرب والسلام سمعة غير مستحقة لكونها معقدة ولا يمكن الوصول إليها.

قد يكون هذا بسبب حجم الكتاب الذي يزيد عن 1500 صفحة، بالإضافة إلى عدد لا يحصى من المتفرجين (أكثر من خمسمائة) الذين يملأون الكتاب. ومع ذلك، فإن العمل ليس معقداً، وسيجد معظم الناس أنه ليس من الصعب متابعة مسار العمل أكثر من متابعة مسلسل عائلي أمريكي. ومع ذلك، إذا كان هذا يقود المرء إلى الاعتقاد بأن العمل لا يحتوي على أكثر من المسرحية الهزلية، فإن المرء مخطئ تماماً.

الحرب والسلام هي سرد ملحمي لمصير خمس عائلات خلال غزو الإمبراطور الفرنسي نابليون لروسيا. تتم متابعة العائلات لمدة تقارب. 15 عاماً، وينتقل الحدث من الحياة الأسرية للمنازل المعنية، إلى غرف نابليون، والقيصر ألكسندر، ثم إلى ساحات القتال الدموية في "بورودينو وأوسترليتز".

باستخدام أسلوبه البارز في سرد القصص، يوجه تولستوي القارئ بين الأماكن والأشخاص المختلفين، دون أن يفقد أبداً التشويق أو الانعكاس أو النظرة العامة. على طول الطريق، تم توضيح أجزاء كبيرة من فلسفة تولستوي، وخاصة أفكاره حول جوهر الحرب.

على الرغم من التخطيط الماكر والتفصيلي للجنرالات، أظهر تولستوي أن الخطط تستمر فقط طالما كانت على المكتب، لأن الفوضى والصدفة تسود في مسرح الحرب.

صُنع نابليون على وجه الخصوص ليشعر بمفارقة تولستوي الملتهبة عندما تواجه فكرته عن سيطرته الشاملة شبه الإلهية الواقع الكارثي والفوضوي لساحة المعركة.

على الرغم من أن نابليون، كان ناجحاً في المعركة، إلا أن تولستوي يصوره على أنه أحمق، بكل بساطة - ليس بسبب أحلامه الإمبراطورية، ولكن لأنه يعاني من جنون العظمة الذي دفعه إلى الاعتقاد بأن قدراته العسكرية هي التي يضمن له الانتصار.

في جميع أنحاء الكتاب، تم اختزال رجال التاريخ العظماء إلى أناس عاديين يؤمنون عبثاً بالقدرة على التحكم في أحداث العالم، ولكن يتم الإطاحة بهم مراراً وتكراراً من خلال لعبة الصدف الكونية.

ومع ذلك، ليس فقط الرجال الكبار هم من يخضعون لهذه اللعبة، في الحرب والسلام يوصف الإنسان عموماً بأنه خاضع لمصير لا يمكن تغييره حتى من خلال خطط جيدة بما فيه الكفاية. ومع ذلك، يوضح تولستوي أيضاً كيف أن الإيمان بالإرادة الحرة ضروري لبقاء الفرد، وهو ضروري إذا كان الأمر برمته لا ينتهي بلا معنى.

رواية "الحرب والسلام" ليست مجرد رواية عن ساحات القتال والتخطيط الاستراتيجي. تحت أوصاف مشاهد الحرب، يصادف القارئ فسيفساء رائعة من مشاعر وأفكار أناس يعيشون معاً في صورة زمان وأمة.

رواية "آنا كارنينا" أبسط في هيكلها. على الرغم من أن الراوي يغير وجهة نظره باستمرار، إلا أنها تتمحور حول "آنا" وعلاقتها بزوجها "كارينين" وعشيقها "فرونسكي".

نتبع "آنا" و"فرونسكي" منذ لقائهما الأول، من خلال علاقتهما الإشكالية وحتى النهاية المأساوية، حيث تنتحر "آنا" بعد الشك في حب "فرونسكي" لفترة طويلة.

تم الترحيب بالكتاب كواحد من أعظم روايات الحب في كل العصور، ونُظر إلى "آنا" على أنها بطلة ما قبل النسوية تسعى للتغلب على معاييرها المزدوجة المعاصرة والتقليدية، من أجل تجربة حب عاطفي حقيقي.

ومع ذلك، فإن هذه القراءة ليست سوى واحدة من عدة قراءة ممكنة. "آنا كارنينا" ليست بالضرورة قصة حب رومانسية عن العواطف التي تعلق كل الخيارات الحرة. إذا تمت قراءة الرواية على أساس فلسفة الحياة التي تظهر في جوانب أخرى من تأليف تولستوي، تظهر صورة مختلفة تماماً.

 

تُلقي وجهة النظر المزدوجة للرواية بظلال من الشك على القراءة الرومانسية، حيث يتم تقديم كل من صورة "آنا" عن نفسها كبطلة رومانسية ووجهة نظر المؤلف الأخلاقية، والتي تُظهر "آنا" الواقعية التي لا تقع بالضرورة ضحية لمجتمع لا يفهمونها، بل يفهمونها باختياراتهم.

تتوافق هذه القراءة مع شعار الرواية: "الانتقام ملك لي" يقول الرب.

 

عندما تختار "آنا" الخروج عن الأسرة والصدق، فإنها تختار بنفسها النهاية المأساوية بشكل غير مباشر. الانتقام من مقدمة الكتاب المقدس يصيب "آنا" بالحزن على وضعها الذي لا يطاق والشك في حب العاشق الذي يؤدي إلى الانتحار. هكذا يمكن قراءة الرواية كرواية حب تقليدية وكرواية واقعية عن امرأة، كما قال "جاري سول مورسون" Gary Saul Morson في كتابه "أعتقد أنها جزء من رواية حب".

 

مثل "الحرب والسلام"، إن "آنا كارنينا" هي رواية نفسية بارعة. على الرغم من أن مصطلحات "آنا" تختلف اختلافًا جوهرياً عن مصطلحات نساء اليوم، إلا أن انقسامها بين حب العائلة والعاطفة للحبيب ليس غريباً علينا اليوم. تُشجع الرواية القارئ على اتباع نهج نقدي تجاه أسطورة الحب الشامل ومسألة الأقدار ضد الإرادة الحرة.

سوناتا كروتزر Kreutzer-sonaten

على الرغم من أن رواية "الحرب والإسلام"، و"رواية "آنا كارنينا" هما الروايتان الوحيدتان اللتان حققتا شهرةً واسعةً، وتوزيعاً عالمياً، إلا أن تولستوي كتب أيضاً كتباً ممتازة أخرى.

على وجه الخصوص، فإن كتابه "سوناتا كروتزر" Kreutzer sonata (1890) الذي نوقش كثيراً، هي رواية مثيرة للاهتمام فيما يتعلق بمناقشة مكانة "آنا كارنينا" كرواية حب.

تم تسمية Kreutzer sonata على اسم عمل بيتهوفن الموسيقي من عام 1802 والذي يحمل نفس الاسم وهو منظم كسرد إطار على متن قطار. حيث تناقش مجموعة من الركاب المتنوعين مؤسسة الزواج. خلال هذا النقاش، يروي البطل قصة رجل يدخل في زواج متسرع على أساس هوس جنسي وينتهي به الأمر بقتل زوجته في نوبة غيرة عاطفية.

أثارت الرسالة الرئيسية للرواية حول الامتناع عن ممارسة الجنس - أيضاً في إطار الزواج، عاصفة من الجدل في ذلك الوقت، ولا تزال الاتهامات المعادية للمرأة بأن المجتمع بشكل عام والنساء بشكل خاص يؤججون غرائز الرجال الجنسية عن قصد، استفزازية.

ومع ذلك، فإن رسالة الكتاب تسير جنباً إلى جنب مع الدعوة إلى الزهد والامتناع عن ممارسة الجنس. وفي المجالات الأخرى أيضاً غير الجنسية الموجودة في بقية كتابات تولستوي الأخلاقية، دفعته في النهاية إلى ترك كل من ممتلكاته وعائلته.

من أين نبدأ؟

كما ذكرنا سابقاً، فإن مؤلفات تولستوي كثيرة واسعة. ومع ذلك، هناك سبب يجعل "الحرب والسلام" و"آنا كارنينا" هما الكتابان اللذان حققا شهرة عالمية. في هذه الروايات يرى المرء بوضوح ما يسمى بواقعية تولستوي ثلاثية أو رباعية الأبعاد، تماماً كما هو الحال عندما يجد المرء أكثر الشخصيات ومسارات العمل حيوية وتعقيداً.

عندما تقرأ روائع تولستوي، فإنك تنغمس في عالم يلبي كل من احتياجاتك الأساسية للتشويق والرومانسية والمكائد، فضلاً عن مواجهة التحدي الفكري والأخلاقي. ومع ذلك، فإن بقية مؤلفات تولستوي تستحق أيضاً التعرف عليها.

في "حكايات من سيفاستوبول"، يحصل المرء على نظرة ثاقبة لحرب القرم، والتي لم تتم رؤيتها بشكل أفضل بكثير، وفي الدراما تم التعليق على مسرحية "قوة الظلام" (كُتبت عام 1886، ولكن لم تتم تأديتها حتى عام 1895) كما في والعاطفة والقوة المدمرة للرغبة.

إذا كان المرء مهتماً بكتابات تولستوي الأخلاقية ومواجهتة للكنيسة، وانتقاده المسيحية، يمكن أن أوصي بقراءة كتب "الرب يرى الحقيقة لكنه يمهل" و"مملكة الرب داخلك" بصورة خاصة. وفيما يتعلق بمناقشة الأدب والفن العالميين، فإن الأطروحة الاستفزازية هي "ما هو الفن؟" فإنها تستحق القراءة أيضاً.

بشكل عام، إن مؤلفات تولستوي لا يمكن اختيارها من خلال تحديد موضوعات الأسئلة الأخلاقية، لأنها تحرك العقل، في حين أن فن الكتابة المثالي يثير إحساس المرء بالجمال والمتعة الجيدة.

  

حسن العاصي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/01/15



كتابة تعليق لموضوع : الفلسفة والأخلاق لدى تولستوي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على العراق..وحكاية من الهند! - للكاتب سمير داود حنوش : وعزت الله وجلاله لو شعر الفاسدون ان الشعب يُهددهم من خلال مطالبهم المشروعة ، ولو شعر الفاسدون أن مصالحهم سوف تتضرر ، عندها لا يتورعون عن اقامة (عمليات انفال) ثالثة لا تُبقي ولا تذر. أنا اتذكر أن سماحة المرجع بشير النجفي عندما افتى بعدم انتخاب حزب معين او اعادة انتخاب رموزه . كيف أن هذا الحرب (الاسلامي الشيعي) هجم على مكتب المرجع وقام بتسفير الطلبة الباكستانيين ، ثم اخرجوا عاهرة على فضائياتهم تقول بأن جماعة الشيخ بشير النجفي الباكستانيين يجبروهن على المتعة . يا اخي ان سبب قتل الانبياء هي الاطماع والاهواء . الجريمة ضمن اطار الفساد لا حدود لها .

 
علّق محمد ، على "إنّا رفعناه" .... لطمية كلماتها منحرفة عقائدياً ومنهجياً - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : سبحانك يارب لا تفقهون في الشعر ولا في فضل اهل البيت , قصيدة باسم لا يوجد فيها شرك ف اذهبوا لشاعر ليفسر لكم وليكن يفقه في علوم اهل البيت , ف اذا قلت ان نبي الله عيسى يخلق الطير , وقلت انه يحيي الموتى , هل كفرت ؟

 
علّق كريم عبد ، على الانتحار هروب أم انتصار؟ - للكاتب عزيز ملا هذال : تمنيت ان تذكر سبب مهم للانتحار عمليات السيطرة على الدماغ التي تمارسها جهات اجرامية عن طريق الاقمار الصناعية تفوق تصور الانسان غير المطلع واجبي الشرعي يدعوني الى تحذير الناس من شياطين الانس الكثير من عمليات الانتحار والقتل وتناول المحدرات وغيرها من الجرائم سببها السيطرة على الدماع الرجاء البحث في النت عن معلومات تخص الموضوع

 
علّق البعاج ، على الإسلام بين التراث السلفي والفكر المعاصر   - للكاتب ضياء محسن الاسدي : لعلي لا اتفق معك في بعض واتفق معك في البعض الاخر .. ما اتفق به معك هو ضرورة اعادة التفسير او اعادة قراءة النص الديني وبيان مفاد الايات الكريمة لان التفسير القديم له ثقافته الخاصة والمهمة ونحن بحاجة الى تفسير حديد يتماشى مع العصر. ولكن لا اتفق معك في ما اطلقت عليه غربلة العقيدة الاسلامية وتنقيح الموروث الديني وكذلك لا اتفق معك في حسن الظن بمن اسميتهم المتنورون.. لان ما يطلق عليهم المتنورين او المتنورون هؤلاء همهم سلب المقدس عن قدسيته .. والعقيدة ثوابت ولا علاقة لها بالفكر من حيث التطور والموضوع طويل لا استطيع بهذه العجالة كتابته .. فان تعويلك على الكتاب والكتابات الغربية والعلمانية في تصحيح الفكر الاسلامي كما تقول هو امر مردود وغير مقبول فاهل مكة ادرى بشعابها والنص الديني محكوم بسبب نزول وسياق خاص به. تقبل احترامي

 
علّق ظافر ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : والله العظيم هذولة الصرخية لا دين ولا اخلاق ولا ضمير وكل يوم لهم رأي مرة يطالبون بالعتبات المقدسة وعندما فشل مشروعهم انتقلوا الى الامر بتهديمها ولا يوجد فرق بينهم وبين الوهابية بل الوهابية احسن لانهم عدو ظاهري معروف ومكشوف للعيان والصرخية عدو باطني خطير

 
علّق باسم البناي أبو مجتبى ، على هل الدين يتعارض مع العلم… - للكاتب الشيخ احمد سلمان : السلام عليكم فضيلة الشيخ هناك الكثير من الإشكالات التي ترد على هذا النحو أورد بعضاً منها ... كقوله تعالى (أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاءَ كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا) بينما العلم يفيد بأننا جزء من السماء وقال تعالى:أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا بينما يفيد العلم بأن الأرض كروية وكذلك قوله تعالى ( وينزل من السماء من جبال فيها من برد ) بينما يفيد العلم بأن البرد عبارة عن ذرات مطر متجمدة فضيلة الشيخ الكريم ... مثل هذه الإشكالات وأكثر ترد كثيرا بالسوشال ميديا ونأمل منكم تخصيص بحث بها. ودامت توفيقاتكم

 
علّق منير حجازي . ، على جريمة اليورانيوم المنضب تفتك بالعراقيين بالمرض الخبيث - للكاتب د . هاتف الركابي : المسؤولون العراقيون الان قرأوا مقالتك وسمعوا صوتكم وهم جادون في إيجاد فرصة من كل ما ذكرته في كيفية الاستفادة من هذه المعلومات وكم سيحصلون عليه من مبلغ التعويضات لو طالبوا بها. وإذا تبين أن ما يحصلون عليه لا يفي بالغرض ، فطز بالعراق والعراقيين ما دام ابنائهم في اوربا في امان يتنعمون بالاوموال المنهوبة. عند الله ستلتقي الخصوم.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على الكرادلة والبابا ومراجع المسلمين. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اعترض البعض على ذكر جملة (مراجع المسلمين). معتقدا أني اقصد مراجع الشيعة. وهذا جهلٌ منهم أو تحامل ، او ممن يتبع متمرجعا لا حق له في ذلك. ان قولي (مراجع المسلمين). اي العلماء الذين يرجع إليهم الناس في مسائل دينهم إن كانوا من السنة او من الشيعة ، لأن كلمة مرجع تعني المصدر الذي يعود إليه الناس في اي شأن من شؤونهم .

 
علّق مصطفى الهادي ، على الفرزدق والتاريخ المتناقض - للكاتب سامي جواد كاظم : السلام عليكم . يكفي ان تُلصق بالشاعر أو غيره تهمة التشيع لآل بيت رسول الله صلوات الله عليهم فتنصبّ عليه المحن من كل جانب ومكان ، فكل من صنفوهم بالعدالة والوثاقة متهمون ما داموا يحملون عنوان التشيع. فأي محدّث او مؤرخ يقولون عنه ، عادل ، صادق ، لا بأس به ، ثقة مأمون ، لا يأخذون عنه لأنهم يكتبون بعد ذلك ، فيه تشيّع ، مغال في التشيع . فيه رفض. انظر لأبي هريرة وعائشة وغيرهم كيف اعطوهم مساحة هائلة من التاريخ والحديث وما ذلك إلا بسبب بغضهم لآل البيت عليهم السلام وتماشيهم مع رغبة الحكام الغير شرعيين ، الذين يستمدون شرعيتهم من ضعفاء النفوس والايمان والوصوليين.وأنا أرى ان كل ما يجري على الموالين هو اختبار لولائهم وامتحان لإيمانهم (ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة) . واما أعداء آل محمد والكارهين لولايتهم الذين ( كرهوا ما أنـزل الله فأحبط أعمالهم). فـ (ذرْهم يأكلوا ويتمتعوا ويُلْههمُ الأمل فسوف يعلمون). انت قلمٌ يكتب في زمن الأقلام المكسورة.

 
علّق محمد ، على الانتحال في تراث السيد الحيدري كتاب يبين سرقات الحيدري العلمية - للكاتب علي سلمان العجمي : ما ادري على شنو بعض الناس مغترة بالحيدري، لا علم ولا فهم ولا حتى دراسة. راس ماله بعض المقدمات التي درسها في البصرة وشهادة بكالوريس من كلية الفقه ثم مباشرة هرب الى ايران وبدون حضور دروس لا في النجف ولا قم نصب نفسه عالم ومرجع وحاكم على المراجع، وصار ينسب الى نفسه انه درس عند الخوئي والصدر ... الخ وكلها اكاذيب .. من يعرف حياته وسيرته يعرف الاكاذيب التي جاي يسوقها على الناس

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق زينب ، على قافية الوطن المسلوب في المجموعة الشعرية ( قافية رغيف ) للشاعر أمجد الحريزي - للكاتب جمعة عبد الله : عشت ربي يوفقك،، كيف ممكن احصل نسخة من الكتاب؟؟؟ يامكتبة متوفر الكتاب او مطبعة اكون ممنونة لحضرتكم

 
علّق غانم حمدانيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : غانم الزنكي من أهالي حمدانيه نبحث عن عشيرتنا الاسديه في محافظه ديالى السعديه وشيخها العام شيخ عصام زنكي الاسدي نتظر خبر من الشيخ كي نرجع الي عشيرتنا ال زنكي الاسديه في السعديه ونحن ذهبنا الي موصل

 
علّق أنساب القبائل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يوجد كثير من عشيره السعداوي في محافظه ذي قار عشيره السعداوي كبيره جدا بطن من بطون ال زيرج و السعداوي الاسدي بيت من بيوت عشيره ال زنكي الاسدية فرق بين العشيره والبيت .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رياض ابو رغيف
صفحة الكاتب :
  رياض ابو رغيف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net