صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

قراءة في قصيدة ( هبوط أينانا من عالمها العلوي ) للشاعر يحيى السماوي
جمعة عبد الله

يمتلك الشاعر السماوي براعة مدهشة في الابهار في الصياغة الشعرية , يعجنها ويشكلها وفق صياغاته الفكرية وفق معطيات الواقع في عيناته المتنوعة والمختلفة, يوظف الاسطورة لمعطيات الرمز الدال في العمق المعنى والمغزى , وينطلق في محاورة ومحاججة الاسطورة بفعل اليوم وليس بفعل الأمس , وهو ينطلق من العام الى الخاص في سفينته الشعرية التي يبحر بها في بحر الأسطورة , يستجلي منها المعاني والدرر الجوهرية في غاية الاسطورة ووجودها , ويخلق منها الشفرات الرمزية بالخلق والابتكار , أن تصنع ملحمتها من نسيج الواقع القائم , في رؤية فكرية شاسعة الآفاق , في رؤية معاصرة من عمق الاسطورة وجودها الدال . وينثرها على قاموس الواقع والوجود . ولكنه لم يتقيد بالمفاهيم التقليدية في تناول الاسطورة , فمن المتعارف عليه أن الالهة لا تنزل من بروجها العالية من العالم العلوي الى العالم الأرضي . بما هو متعارف عليه بأن الالهة ارقى من البشر في عالمهم العلوي , ولا يمكن ان ينزلوا الى مستوى البشر ووضعيته الدنيوية , ولا يهمهم عذابات اهل الارض ومظلوميتهم . من هذا المنطلق يستنجد الشاعر السماوي في محاججته الفكرية بالدعوة نزول الالهة حتى يعرفون معاناة اهل الارض على حقيقتها , وهو شديد الحذر في دعوته لم يدع رب الآلهة (أنليل ) الى النزول الى رعيته وسماع آهاتهم , لان دعوته ستسقط في الفراغ , بعدم اعطى الاذن الصاغية الى سماع مظلوميات الرعية على حقيقتها . وإنما دعى آلهة الحب والجمال والحكمة (إينانا ) ان تنزل من برجها العلوي الى عالم الأرض , رغم احتجاج رب الارباب ( أنليل ) على ذلك . هبوط ( إينانا ) من برجها العلوي الى العالم الأرض , هو أبعد فكرياً ورمزياً في المعنى والمغزى العميق , من سرقة ( بروميثيوس ) النور أو الضوء سرقها من الالهة ومنحها الى اهل الارض . ولكن الشاعر السماوي يتمادى اكثر في دعوته , في رؤيته الفكرية في معنى الالهة وعلاقتهم برعايتهم من اهل الارض . أن تكون العلاقة مثمرة بين الخالق والمخلوق , هذه الرؤية الفكرية من الدعوة , لكن ربما لم تخطر على ذهن شاعر من قبل , لم يكتف بنزول ( إينانا ) الى الارض وانما يلبسها ثياب عامة الشعب . هذا العمق الدال من الدعوة .

تـرتـدي ثـوبـاً مـن الـبـرديِّ والـعـشـبِ

وقـد أبـدَلَـتِ الـقُـبَّـعـةَ الـقـطـنَ

بـمـا تـحـمـلـهُ كـاهـنـةُ الـمـعـبَـدِ ..

والـمـشـحـوفَ بـالـهـودجِ .. (3)

واسْــتـغـنـتْ عـن الـقـزِّ

فـأضـحـتْ تـرتـدي الـعُـشـبَ وزهــرَ الأقـحـوانْ

دعوة آلهة الحب والجمال والحكمة ( إينانا ) ليس لكي ترتدي وتتزين بالياقوت والحرير والمحابس الياقوتية , ليس لكي تكتنز الذهب والدولار والمكحلة الفضية والعقد الموشى بعقيق الدرر والتبر . ليس لكي تحكم بصولجان الظلم والاجحاف , وانما نزولها لخير البشر وأهل الأرض بعدما طفح الكيل بالمظلوميات , بعدما أصبحت معادلة ضيزى هي الناموس والشريعة والقانون . بعدما سيطر على الارض عهر السلاطين السمان والخراتيت , وانحسروا في بروجهم الياقوتية , بعدما اصبحوا سلاطين العهر يسبحون في بحيرة الدولار والياقوت والتبر , بعدما حرموا الرغيف على الفقراء وانصرفوا إلى اللذات الشهوانية والتعالي والغطرسة . بعدما اصبحت صولجانا تهم تجلد الظهور الرعية بالجراح , بعدما اعتلوا جبروت القوة الوحشية ( انا القصير والقيصر أنا ) لكي يفهموا ان هذا الجبروت والقوة المتسلطة ماهو إلا وهم مخادع , وما هم إلا ضعفاء وجبناء عندما يستقيم ميزان العدل. لا يتماهوا بأنهم قتلوا الوحش ( خمبابا ) ولكن تقمصوا روحه وجسده واصبح ربهم الاعلى , أن نزول ( إينانا ) لكل من خان العهد والامانة , ولكل من سرق بيت المال , فأصبحت اسنانهم كأسنان التماسيح . ان نزول ( إينانا ) الى العالم الأرضي , من اجل فرز الصدق والكذب , فرز الحقيقة والزيف . فرز بين الله رب العالمين وألاصنام المزيفين .

هذا النمير الشعري المتدفق بضيائه العالي , بأن الشاعر يحيى السماوي يدلل ليس هناك خلاص إلا دين العشق والجمال والخصب , يتنور بنور الله ومحبته , وليس بظلام الشيطان ومكره الثعلبي . هذا التوظيف الشعر لدلالات الرمزية البليغة في الضوء البانورامي الذي يسلط على واقع سومر واوروك الجديدة .

وهذا نص القصيدة :

هبوط أينانا من عالمها العلوي

ورحيل أنكيدو الى اللامكان

 

(1) هبوط اينانا

هَـبَـطـتْ مـن بُـرجِـهـا الـعـلـويِّ " إيـنـانـا " (1)

احـتِـجـاجـاً

ضـدَّ " أنـلـيـلَ " ومـا يـكـنـزُ مـن تِـبـرٍ

ومـالٍ وقِـيـانْ

*

وريـاشٍ فـي رِحـابِ " الـمـعـبـدِ الأخـضـرِ "

فـي وادي الـيَـتـامـى ..

والــمُــرائـيـنَ الــمُـصَـلِّـيـنَ أمـامَ الـنـاسِ

جَـهـراً ..

ووراءَ الـسُّـورِ مـا نـالَ امـرؤُ الـقـيـسِ مـن الـلـذةِ

مـن زادٍ وكـأسٍ ونـدامـى

وغَــوانْ

*

هَــبَـطَــتْ مـن بُـرجـهـا الـعـلـويّ

أنـثـى

مـثـلَ بـاقـي الأنـثَـيـاتِ الـغِـيـدِ

إلآ أنـهـا لـم تـكُ مـن طـيـنٍ

فـقـد كـانـتْ مـن الإبـريـزِ والـمـاءِ (2)

وزَهــرِ الــزُّعْــفُــرانْ

*

تـرتـدي ثـوبـاً مـن الـبـرديِّ والـعـشـبِ

وقـد أبـدَلَـتِ الـقُـبَّـعـةَ الـقـطـنَ

بـمـا تـحـمـلـهُ كـاهـنـةُ الـمـعـبَـدِ ..

والـمـشـحـوفَ بـالـهـودجِ .. (3)

واسْــتـغـنـتْ عـن الـقـزِّ

فـأضـحـتْ تـرتـدي الـعُـشـبَ وزهــرَ الأقـحـوانْ

*

لـم تـقُـلْ شُــكـراً لِـيـاقـوتٍ

ولا أفٍّ لـفـقـرٍ

رمَـتِ الـمِـكـحَـلـةَ الـفِـضَّـةَ

والـعِـقـدَ الـمُـوشَّـى بـعـقـيـقٍ

ورمَـتْ بـالـصَّـوْلَـجـانْ

*

جـابَـتِ الأحـيـاءَ

تَـسـتـقـرئُ حـالَ الـنـاسِ فـي أوروكَ

فـي عـهـدِ الـسـلاطـيـن الــسِّــمـانْ

*

فـرأتْ ما لـمْ يَـرَ الآلـهـةُ الأعـلـونَ :

أكـواخـاً مـن الـبـرديِّ والـطـيـنِ ..

قـصـوراً ..

وقـلاعـاً ومَـغـانْ

*

وجَـدَتـنـي ألـعَـبُ الـنـرْدَ

وأحـسـو مـن مُـضـاغِ الـعَـسَـلِ الــمُــرِّ كـؤوســاً (4)

تـائـهـا أبـحـثُ عـنـي فـي فـصـولِ الـلامـكـانْ

*

أخَـذَتْـنـي مـن تـلابـيـبِ قـصـيـدي

أسْــكَـنَـتْـنـي

فـي مـكـانِ الـلازمـانْ

*

أدخَـلَـتْـنـي ســبـعَ واحـاتٍ

وقـالـتْ:

لـكَ مـنـهـا مـا تـشــاءُ

الـزرعُ والـضَّـرعُ

ومـا فـي داخـلِ الأرضِ وفـوقَ الأرضِ

إلآ

ما عـلـى الأرضِ مـن الـغِـيـدِ الـحِـسـانْ

*

فـأنـا رغـمَ هـبـوطـي مـن سَــمـاواتـي الـى الأرض

فـلا زلـتُ عـلـى طـبـعـيَ:

لا أقـبَـلُ أنْ تُـشْــرِكَ بـيْ أخـرى

ولـو كـانـتْ يـواقـيـتَ ودُرَّاً وجُـمـانْ

*

كـلُّ مَـنْ يـنـكـثُ عـهـداً بـالألــوهِــيَّــةِ

قـد أبـدَلَ بـالـعـزِّ الـهَـوانْ

*

لا يَـغـرَّنَّـكَ أنْ أنـتَ قـتـلـتَ الـوحـشَ " خـمـبـابـا " (5)

فـمـا زلــتَ ضـعـيـفـاً ..

أنـتَ لا تـمـلـكُ أنْ تـمـسـكَ خـيـطـاً مـن دُخـانْ

*

فـاحْـتـرسْ مـن حِـلـمِ " إيـنـانـا "

إذا حـارسُـهـا الأرضـيُّ خـانْ

*

قـلـتُ:

يـامـولاتـيَ الـمـعــصـومـةَ الـلـذّاتِ

ســمـعـاً وامْـتـنـانْ

*

فـأنـا أتـعَـبَـنـي الـلـهــوُ

فـلا " شـامـاتُ " تـغـويـنـي كـمـا فـي الأمـسِ

أمـسـيـتُ نـدامـايَ قـصـيـدي

وأنـيـسـي الـبـحـرُ والـوردُ

وغـابُ الـسـنـديـانْ

*

رفـعـتْ سُــبّـابـةَ الـيُـمـنـى

وقـالــتْ:

قـبـلَ أنْ تـدنـوَ مـن بـحـرِ قـصـيـدٍ

حَـدِّدِ الـقـصـدَ

فـشِـعـرٌ دونَ قــصــدٍ طـاهـرِ الـنِّـيَّـةِ

ضَـربٌ

مـن ضـروبِ الـهَـذَيـانْ

*

وأضـافـتْ:

يـذكـرُ الآبـاءُ والأجـدادُ

أنَّ الـنـاسَ فـي أوروكَ كـانـوا

" عـروةَ بـن الـوردِ " فـي الـغُـنْـمِ (6)

وصَـحـنـاً واحـداً فـي الـقـحـطِ

كـلُّ الـنـاسِ كـانـوا واحـداً فـي رزقِ بـيـتِ الـمـالِ

راعـي الـشـاةِ والـوالـي

ونـجـلُ الـراهــبِ الــقــسِّ

ونـجـلُ الـزّبْـرقـانْ (7)

*

 

فـلـمـاذا أصـبـحـوا الان كـأسـنـانِ الـتـمـاسـيـحِ

وكـانـوا مِــثــلَ مِــشــطٍ ؟ (8)

حـانَ وقـتُ الـفـصـلِ بـيـنَ الـصـدقِ والـزيـفِ

وبـيـن الله والأصـنـامِ

حـانْ

***

يحيى السماوي

.....................

القصيدة من مجموعتي الجديدة (فراديس إينانا) التي ستصدر مطلع العام الجديد بإذن الله .

(1) إينانا إلهة المطر والخصب والحكمة والحب والجنس .. وإنليل رئيس مجمع الآلهة في ملحمة كلكامش .

(2) الإبريز: الذهب الخالص .

(3) المشحوف: زورق رشيق يصنع من قصب البردي، سومري الأصل، يستخدم للصيد والتنقل بين الأهوار.

(4) العسل المرّ: مصطلح كنت أطلقه على الخمر في شبابي .

(5) خمبابا: وحش غابة الأرز القويّ الذي كان يرعب مواطني أوروك.

(6) عروة بن الورد: أمير الصعاليك ونصير الفقراء القائل:

أوزّع جسمي في جسوم كثيرة

وأحسو قراح الماء والماء بارد .

(7) الزبرقان: صحابي جليل واسمه الحصين بن بدر التغلبي . والمراد في المقطع أن الناس كانوا متساوين في الحقوق فلا فرق بين ابن نصراني وابن صحابي أو بين مذهب وآخر .

(8) إشارة الى القول المنسوب للإمام جعفر الصادق "ع ": الناس سواءٌ كأسنان المشط " .

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/10/20


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • التناسل في ملحمة كلكامش في رواية ( كلكامش ... عودة الثلث الأخير ) للأديب واثق الجلبي  (قراءة في كتاب )

    • تاريخ الإسلام السياسي على المحك في رواية ( الرحلة العجائبية ) للأديب فيصل عبدالحسن  (قراءة في كتاب )

    • الحزن والغياب في رواية ( الليل في نقائه ) للأديب  زيد الشهيد  (ثقافات)

    • معاناة الانسان المضطهد في الديوان الشعري ( ثلاث روايات ) للشاعر عبد الستار نور علي  (قراءة في كتاب )

    • وقفة مع المجموعة القصصية ( زيارة غامضة ) للاديبة سنية عبد عون  (قراءة في كتاب )



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في قصيدة ( هبوط أينانا من عالمها العلوي ) للشاعر يحيى السماوي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احسان الموسوي البصري
صفحة الكاتب :
  احسان الموسوي البصري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net