شاعرات آل البيت في الأدب التركي
د . امير الخالدي

الادب التركي منذ نشأته الاولى قبل الاسلام وحتى قبول الاتراك في الدين الاسلامي اي اعتباراً من القرن الحادي عشر اتسع في مجالات كثيرة كالمديح والرثاء والغزل وغيره, وبقدر ما كان للرجل مكانة كبيرة في هذا الادب وظهور الشعراء المشهورين الذين الفوا الدواوين في اللغات التركية والفارسية والعربية.

وبعد سقوط الامبراطورية السلجوقية في القرن الخامس الميلادي وبروز الامبراطورية العثمانية, اخذت المرأة التركية تفكر في معالم الحضارة والحرية وظهر هناك الاديبات التركيات اللواتي كتبن في كل مجالات الحياة, والمرأة التركية بطبيعة مزاجها تشعر بأن تكون انسانة انيقة في المظهر والخلق, وازدان الادب التركي بكثرة الشاعرات التركيات, وهناك بعض الشاعرات اللواتي تأثرن بواقعة الطف واقعة كربلاء الواقعة التي المت بالمسلمين عامة وبالشيعة خاصة باستشهاد الامام الحسين بن علي (عليهما السلام).

ونذكر هنا بعض الشاعرات اللواتي كتبن عن عترة رسول الله محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) ومنهن:

1-الشاعرة مهري خاتون: 1465 – 1531م

احدى الشاعرات المشهورات في الادب التركي تعلمت العربية والفارسية وكتبت ديوانها المشهور (ديوان مهري) وتعلمت الشعر من ابوها اضافة الى موهبتها الشعرية. حسب ما ذكر (لطيفي) في تذكرته ويقول لطيفي انها (امرأة في شعرها وبذات كلامها الا انها رجلاً في وصف شوقها وهيامها) وقد حكم عليها لطيفي من خلال نقدها للرجال بنظرتهم الضيقة عن المرأة إذ قالت ( ما دامت المرأة ناقصة في عقلها فلتعذر على قولها وان كانت ذات افضال فهي تفوق الفاً من الرجال) واضافة الى الشعر فأنها كتبت في الفقه والفرائض ولها رسائل منظومة اضافة الى ديوانها.

وفي ديوانها وبعض رسائلها جعلت هناك صفحات خاصة بمدح الرسول محمد (ص) وآل بيته الاطهار ووصفت الرسول (محمد) بأنه سيد الأكوان. كما انها اشارت في اشعارها الى استشهاد الامام الحسين عليه السلام. وتقول: (الحسين سيد الشهداء وسيد الاتقياء) وتشير الى كربلاء بأنها موطن الشجاعة والشهادة والبطولة حيث تذكر كلمة (قهرمانلاء يري) معناها ارض الشجاعة. وتقول عن كربلاء:

إيه يا كربلاء كم ضممت بين ترابكِ من الاجساد الطاهرة… اجساد الشهداء… يوم عاشوراء… وتذكر عاشوراء في بعض اشعارها بأنه يوم حزن وهو اليوم الذي انطلقت منه المآسي.

2- الشاعرة زينب خاتون: ؟ – 1800م

وهذه الشاعرة ولدت وعاشت في مدينة (اماسيه) وهذه المدينة تقع شرق الاناضول وتسمى (بغداد الترك) تشبيهاً ببغداد العرب وهي مدينة تقع على شاطيء نهر الفرات وبين الهضاب والوديان وهذه المدينة مشهورة بكثرة علماؤها وادباؤها وكانت اي (زينب خاتون) نابغة في عصرها حيث علمها ابوها الفارسية والعربية وقرأت شعراء العرب والفرس وقيل انها كانت مولعة بالموسيقى فكتبت الشعر بالفارسية والتركية وجمعت ديوانها وقدمته الى السلطان (محمد الفاتح). الا انها بعد زواجها شعرت ان زوجها ضيق الآفاق متعصب تجاه النساء متزمتاً ضيق الافق حرّم عليها كتابة الشعر وحال بينها وبين مجالس الامراء غزلها مخاطبة زوجها: (حسنك ومحبتي… جورك واصطباري…) وتقول في الشعر انه رقّه وجمال وروح نسوية واضحة كل الوضوح.

وكانت واقعة كربلاء قد اخذت حيزاً كبيراً في اشعارها إذ انها اشادت ببطولة الامام الحسين (عليه السلام) بوقفته في العاشر من محرم كما انها اشادت في شعرها بالسيدة زينب عليها السلام ووصفتها بأنها (بطلة كربلاء) إذ ذكرت مصطلح (كربلاء قهرماني) اي بطلة كربلاء كما انها ذكرت صبر السيدة زينب عليها السلام إذ وصفتها بانها سيدة الصابرات إذ قالت في بعض اشعارها (زينب صبرا وينكرم بياني).

وتقول عن كربلاء:

إيه يا كربلاء… لكِ الحنين يا كربلاء… من فيك يا كربلاء؟ اليس فيك سيد الجنة؟ الست انت ارض الشهادة؟… ان ارضك طاهرة معطاء…

اضافة الى ذلك فلها مدائح للرسول وفاطمة عليهما السلام وآل البيت عليهم السلام.

3- الشاعرة فطنَت خانم

من شواعر الترك المشهورات وما اكثر شواعرهم (فطنت خانم) التي عاشت بين نهاية القرن السادس عشر وبداية القرن السابع عشر. واجتمعت الآراء انها اشعر شواعر الترك ولها قصة مع شاعر من اهل عصرها يدعى (حشمت) يقال انه كان يتابعها وانها خرجت في عيد الاضحى للشراء اضحية فوقفت عند جامع (بايزيد) وهي تميل البصر في قطيع لشراء كبش من كباشه وكانت عن طريق الصدفة ان تقف الى جانب (حشمت) فالتفت اليها وسألها عن سبب مجيئها فقالت انها جاءت لشراء اضحية واحب حشمت ان يداعبها فقال لها: (اقدم نفسي قرباناً لكِ) وما كان منها الا اجابته: (انك معيب القرن ولا تحل ضحية هذه صفتها). كما انها لها قصة معه اخرى إذ رأته يمشي بالقرب من دارها واخذت تسخر منه وتشبهه باللقلق ذلك الطائر الطويل العنق. هذا يدل على انها لها رغبة شديدة في الهزل.

أما بشأن الرسول وعترته الطيبة فأنها مدحت الرسول محمد (ص) وآل بيته الأطهار وذكرت في مدائحها الامام علي عليه السلام والحسين وواقعة كربلاء الواقعة المؤلمة حيث تقول في بعض مدائحها للرسول (ما كان خلق العالمين الا لأجلك يا رسول الله).

وتقول في حق أمير المؤمنين علي عليه السلام:

(سيدنا علي رمز البطولة… وسيف العدالة… ومعدن الإسلام).

وتذكر واقعة الطف في يوم عاشوراء إذ تقول: إن كنا مسلمون فقبلتنا الكعبة… وان كنا نحب الشهادة فقبلتنا كربلاء…

4- الشاعرة ليلى خانم

شاعرة مشهورة وكانت لها مراسلات مع الشاعرة فطنت خانم. ولها ديوان صغير يضم شعرها التقليدي. انها مدحت الرسول الكريم محمد (ص) وآل بيته الاطهار. ورثت الامام الحسين (عليه السلام) وفي رثائها هجاء للطاغية يزيد إذ تقول:

ويلك يا يزيد أتقتل حسيناً ابن الرسول وخامس اصحاب العبا؟… أتقتل ابن فاطمة في كربلاء… ويحك يا يزيد انك لا تنجو من عقاب الله والتاريخ طول الدهر.

وتقول ايضا مخاطبة الطاغية يزيد:

لا تفتح فؤادي لا تفتح فمي أيها الظالم

ما اكثر الاقوال واكثر الهموم يا يزيد الظالم

ألا تعرف من قتلت؟… ألا تعرف من أذيت؟ مأساة الحسين ستبقى في كل العصور يا ظالم. لا تقل انك ظلمتني وظلمت البشرية بقتلك الحسين.

5- الشاعرة شرف خانم: 1809 – 1861

كتبت شعراً باللغة التركية الخالصة اضافة الى ذلك فأنها تعلمت العربية والفارسية وهذا شأن كل الشعراء في تركيا. وذكرت في اشعارها آل البيت بأنهم صفوة البشرية بعد الرسول وتعلموا في مدرسة الرسول. كما انها ذكرت واقعة الطف وذكرت استشهاد الامام الحسين عليه السلام. إذ تخاطب يزيد في أشعارها تقول:

هل تعلم يا يزيد… ما هذه الجرأة بقتلك الحسين عليه السلام انتظر عقاب الرحمن… سيصليك نار جهنم.

6- الشاعرة عادلة سلطان

من شواعر الترك التي عاصرت السلطان عبد المجيد كتبت ديواناً من الشعر اسمه (تحسرنامه) ولها ديوان آخر اسمه (افتقارنامه) وذكرت في بعض اشعارها الرسول محمد (ص) والامام علي عليه السلام، إذ تقول:

(الدولة الصادقة والدين الصادق رئيسها محمد ووزيرها علي) وأنا في هذه الدنيا لا رئيس دولة ودين ولا وزير دولة ودين غير (محمد وعلي).

7- الشاعرة نيكار خانم: 1862 – 1918

وهي من الشاعرات التركيات اللواتي تأثرن بالأدب الاوربي وعاصرت السلطان عبد الحميد. وتأثرت بالشاعر فضولي البغدادي وسارت على نهجه. وذكرت في شعرها ومذكراتها واقعة الطف واسمتها (يوم كربلاء) ويقال انها وصفت يوم عاشوراء باليوم الحزين… اليوم الاسود… اليوم الدامي… اليوم الجريح… ووصفت الامام الحسين عليه السلام بالشهيد… الشجاع… البطل… الصابر… المجاهد… الخ.

  

د . امير الخالدي

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/10/19



كتابة تعليق لموضوع : شاعرات آل البيت في الأدب التركي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو فضل الياسين ، على من دخلهُ كان آمنا ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : الاية التي حيرت المفسرين وتاهوا واختلفوا في معناها وضلوا ضلالا بعيدا لنقرا تفسيرها عن اهل القران المعصومين صلوات الله وسلامه عليهم من تفسير البرهان للسيد البحراني بسم الله الرحمن الرحيم (إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبارَكاً وهُدىً لِلْعالَمِينَ فِيهِ آياتٌ بَيِّناتٌ مَقامُ إِبْراهِيمَ ومَنْ دَخَلَهُ كانَ آمِناً 96- 97) من سورة ال عمران 1-عن عبد الخالق الصيقل ، قال: سألت أبا عبد الله (عليه السلام) عن قول الله: (ومَنْ دَخَلَهُ كانَ آمِناً). فقال: «لقد سألتني عن شي‏ء ما سألني عنه أحد ، إلا ما شاء الله- ثم قال-: إن من أم هذا البيت وهو يعلم أنه البيت الذي أمر الله به ، وعرفنا أهل البيت حق معرفتنا كان آمنا في الدنيا والآخرة». 2-عن علي بن عبد العزيز ، قال: قلت لأبي عبد الله (عليه السلام): جعلت فداك ، قول الله: (آياتٌ بَيِّناتٌ مَقامُ إِبْراهِيمَ ومَنْ دَخَلَهُ كانَ آمِناً) وقد يدخله المرجئ والقدري والحروري والزنديق الذي لا يؤمن بالله؟ قال: «لا ، ولا كرامة». قلت: فمن جعلت فداك؟ قال: «من دخله وهو عارف بحقنا كما هو عارف له ، خرج من ذنوبه وكفي هم الدنيا والآخرة». 3-عن أبي عبد الله (عليه السلام) في قوله عز وجل: (ومَنْ دَخَلَهُ كانَ آمِناً). قال: «في قائمنا أهل البيت ، فمن بايعه ، ودخل معه ، ومسح على يده ، ودخل في عقد أصحابه ، كان آمنا».

 
علّق محمدصادق صادق 🗿💔 ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : قصه مأُثره جدا ومقتبسه من واقع الحال 💔💔

 
علّق قاسم محمد عبد ، على ماذا قال المالكي وماذا قال الحارثي؟ - للكاتب عبد الحمزة الخزاعي : عزيزي الاستاذ عبد الحمزه اتذكر وانا وقتها لم اتجاوز الاربعة عشر عاما اخذني والدي المرحوم معه الى بيت المدعوا حسين علي عبود الحارثي وكان محافظا ل ديالى وقتها لكي يستفسر عن عن اخي الذي اخذ من بيتنا سحلوه سحلا وانا شاهدت ماجرى بام عيني بتهمة الانتماء لحزب الدعوه طلب والدي فقط ان يعرف مصير اخي فقط ولم يساعدنا بل قال لوالدي انك لم تربي ابنك الظال تربيه الاوادم والا لما انتمى لحزب الدعوه رأيت انكسار والدي عندما سمع هذا الكلام ثم اتصل بمدير امن ديالى وقتها وساله هل لديكم شخص معتقل باسم جاسم محمد عبد علوان الطائي فقال له لا يوجد عندنا احد معتقل بهل الاسم عندما اطلق سراح اخي بعد حرب الكويت اخبرنا بانه كان معتقلا في اقبيه مديرية امن ديالى لمدة ثلاث سنوات فقط تعذيب بالضبط في وقت تواجدنا ببيت المحافظ مقابلتنا معه بداية علما ان اخي المرحوم اعتقل في سنة ٨١

 
علّق نيرة النعيمي ، على الصحافة الاستقصائية في العراق: قضايا عارية امام عيون الصحفيين - للكاتب نيرة النعيمي : عبارات الثناء والمدح والاعتراف بالفضل من الاخرين تسعد اي شخص وتشعره بالفخر وذلك لتقدير الغير له والامتنان للخير الذي يقدمه، لذا يحاول جاهدًا التعبير عن شعوره بالود ويحاول الرد بأفضل الكلمات والتي لا تقل جمالًا عن كلمات الشكر التي تقال له، لذا سنعرض في هذه الفقرة بعض الردود المناسبة للرد على عبارات الشكر والتقدير:

 
علّق نيرة النعيمي ، على الصحافة الاستقصائية في العراق: قضايا عارية امام عيون الصحفيين - للكاتب نيرة النعيمي : عبارات الثناء والمدح والاعتراف بالفضل من الاخرين تسعد اي شخص وتشعره بالفخر وذلك لتقدير الغير له والامتنان للخير الذي يقدمه، لذا يحاول جاهدًا التعبير عن شعوره بالود ويحاول الرد بأفضل الكلمات والتي لا تقل جمالًا عن كلمات الشكر التي تقال له، لذا سنعرض في هذه الفقرة بعض الردود المناسبة للرد على عبارات الشكر والتقدير:

 
علّق نيرة النعيمي ، على إيجابيات زمن كورونا فردية وسلبياته دولية - للكاتب نيرة النعيمي : كل الشكر لمن وقف معي بحرف أو موقف أو دعاء حتى لو لم أكن على تواصل معه أو حتى على خلاف ففي النوائب تجتمع الارواح ولا تتباعد إلا السيئة منها. احب الناس الحلوه اللطيفه مره احب اللي يقدمون المساعده لو مايعرفونك لو ماطلبتي منهم بعد ودي اعطيهم شيء أكبر من كلمة شكرا. من شكر الله شكر عباد الله الذين جعلهم الله سببا في مساعدتك فمن عجز عن الشكر الله فهو عن الشكر الله أعجز دفع صدقة للفقراء والمحتاجين قربة لله الذى أعطاك ووهبك هذا النعم حمد لله وشكره بعد تناول الطعام والشراب. بشكر كل حد وقف جنبي باخر فترة مرت عليا وتجاوزها معي. شكرا لتلك القلوب النقية التي وقفت معي ورفعت اكفها بالدعاء لي بالشفاء والعافية. شكرا لحروفي لانها وقفت معي و تحملت حزني و فرحي سعادتي و ضيقي و همي شكرا لانها لم تخذلني و لم تخيب ظني شكرا لانها ستبقى معي الى الأبد. ا

 
علّق نيرة النعيمي ، على تفلسف الحمار فمات جوعًا - للكاتب نيرة النعيمي : تعجز حروفي أن تكتب لك كل ما حاولت ذلك، ولا أجد في قلبي ما أحمله لك إلا الحب والعرفان والشكر على ما قدمت لي. من لا يشكر الناس لا يشكر الله، وأنت تستحق أندى عبارات الشكر والعرفان فلولا الله ثم أنت لما حققت ما أريد، فقد كنت الداعم الأول، والمحفز الأكبر، والصديق الذي لا يغيره الزمان. بكل الحب والوفاء وبأرق كلمات الشكر والثناء، ومن قلوب ملؤها الإخاء أتقدم بالشكر والثناء على وقوفك إلى جانبي في الحل والترحال، وفي الكرب والشدة. القلب ينشر عبير الشكر والوفاء والعرفان لك على كل ما بذلته في سبيل أن نصل إلى ما طمحنا إليه جميعًا، فقد كان نجاحنا اليوم ثمرة العمل المشترك الذي لم يكن ليتحقق لولا عملنا جميعاً في مركب واحد، وهنا نحن نجونا جميعاً، فكل الشكر والعرفان لكم أيها الأحبة. رسالة أبعثها بملء الحب والعطف والتقدير والاحترام، أرى قلبي حائراً، ولساني عاجزاً، وقلبي غير قادر على النطق بعبارات الشكر والعرفان على تقدير الجميل الذي لن أنساه في حياتي. يعجز الشعر والنثر والكلام كله في وصف فضلك، وذكر شكرك، وتقدير فعلك، فلك كل الثناء، وجزيل الشكر، وصادق العرفان، على كل ما فعلت وتفعل.

 
علّق نيرة النعيمي ، على الصحافة الاستقصائية في العراق: قضايا عارية امام عيون الصحفيين - للكاتب نيرة النعيمي : شكرا لجهودكم المثمره

 
علّق نيرة النعيمي ، على الموقف الوبائي : 225 اصابة و 390 حالة شفاء و 7 وفياة مع اكثر من 63 الف ملقح : كل التوفيق والتالق عام خير بركة للجميع

 
علّق Khitam sudqi ، على إيجابيات زمن كورونا فردية وسلبياته دولية - للكاتب نيرة النعيمي : في المرحلة المقبلة ستكون بيد القطاعات الصحية والتعليمية وقطاع العدل والشؤون الاجتماعية، بديلاً عن قطاعات المال والاقتصاد والبورصات والأسهم

 
علّق نيرة النعيمي ، على إيجابيات زمن كورونا فردية وسلبياته دولية - للكاتب نيرة النعيمي : كل الشكر والتقدير لكم

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على رحمك الله يا ام هادي... - للكاتب الشيخ مصطفى مصري العاملي : سماحة الشيخ الجليل مصطفى مصري العاملي دامت توفيقاته السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رحم الله الخالة وابنة الخالة وموتاكم وموتانا وجميع موتى المؤمنين والمؤمنات في مشارق الأرض ومغاربها. لازال جنابكم يتلطف علينا بالدعاء بظهر الغيب فجزاكم الله خير جزاء المحسنين ودفع عنكم بالنبيّ المختار وآله الأطهار مايهمكم وما لاتهتمون به من أمر الدنيا والآخرة وآتاكم من كل ماسألتموه وبارك لكم فيما آتاكم وجعلكم في عليين وأناكم شفاعة أمير المؤمنين صلوات الله عليه يوم يأتي كل أناسٍ بإمامِهِم وأدخلكم في كلّ خير أدخل فيه محمدا وآلَ محمدٍ وأخرجكم من كل سوء أخرجَ منه محمدا وآلَ محمدٍ. دمتم بخيرٍ وعافيةٍ شيخنا الكريم. الشكر الجزيل للإدارة الموقرة على النشر ومزاحماتنا المتواصلة.

 
علّق فياض ، على (يا جناب الأب. بالحقيقة) تكونون أحرارا - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ماشاء الله تبارك وتعالى، وفقكم الله وسدد خطاكم...

 
علّق محمود الزيات ، على الجاحظ ورأيه في معاوية والأمويين - للكاتب ماجد عبد الحميد الكعبي : إن كان الجاحظ قد كتب هذا أو تبنى هذا فهو كذاب مفتر لا يؤخذ من مثله تاريخ و لا سنة و لا دين مثله مثل كثير!!!!!!!.. للحكم الأموي مثالب و لا شك لكن هذه المبالغات السمجة لا تنطلي حتى على صبيان كتاب في قرية !! لايجب ان تتهم الاخرين بالكذب قبل ان تبحث بنفسك عن الحقيقة وخاصة حقيقة الحكم الاجرامي الاموي  

 
علّق محمدحسن ، على وفاة فاطمة الزهراء (ع ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : احسنتم كثير لكن ليس بوفاة بل استشهاد السيدة فاطمة الزهراء موفقين ان شاءالله.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي سنبه
صفحة الكاتب :
  علي سنبه


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net