صفحة الكاتب : نجاح بيعي

هل يوجد مَن يظلم أمّة بأكملها؟.
نجاح بيعي
 قبل أكثر من سنة, نشرت على أحد مواقع التواصل الاجتماعي, الحديث الشريف للنبيّ الأكرم (ص وآله): (أفضل الجهاد من أصبح لا يهم بظلم أحد) والذي نقلته عن كتاب (من لا يحضره الفقيه ـ ج4ص 352) للشيخ (الصدوق) قدس, وكنت قد ذيّلت المنشور بتعليق لي هو: (فما بالك بمَن ظلم ويظلم أمّة)؟.
ـ فحينها سألني أحدهم معلقا ً: وهل يوجد شخص يظلم أمّة بأكملها؟.
ـ فما كان من العُجالة إلا أن تتملكني, وسارعت في الإجابة وقلت: نعم! نعم يوجد ذلك الشخص حينما يظلم (مَن) تجمّعت الأمّة فيه, فبظلمه ظلم للأمّة كلها.
فحينما ندرك بأن نائب الإمام المعصوم عليه السلام (..فإنهم حجتي عليكم وأنا حجة الله عليهم..) هو المرجع الأعلى للأمّة وزعيمها, وحامل لوائها, وراعي كيانها, وحافظ مقامها, نعلم بأنه ذلك (الرجل) هو السيد السيستاني دام ظله, الذي تجمعت الأمّة فيه, فمَن يظلمه يظلم الأمّة بأسرها.
فمع لحاظ (موقع) ونمط تحرك المرجعية الدينية العليا متمثلة بالسيد (السيستاني) دام ظله في المجتمع, حتى صارت تعبر عن (صوت الضمير للمواطن العراقي للحصول على حقوقه وتحقيق مصالح هذا البلد والشعب), إنما تنطلق من خلال موقعها و(رصيدها الجماهيري الذي استقطبته من خلال تلك الثقة), ولم تتحرك وتطالب وتنتقد وتقيّم الأداء من خلال (موقعها الديني):
ـ(أن المرجعية الدينية العليا انطلاقا ً من رصيدها الجماهيري الناشئ من ثقة الجماهير بحصافة رأيها وسداده وحكمته. وأنها لا تبحث عن مصالح دنيوية في تحركها ومنهجها. فقد وضعت ثقتها المطلقة بالمرجعية الدينية العليا. فإنها تتحرك وتقيّم أداء الحكومة ومجلس النواب, إنطلاقا ً من كونها الصوت المعبّر عن هموم الناس وتطلعاتهم وآمالهم ومطالبهم. ولم تتحرك وتطالب وتنتقد وتقيّم الأداء من خلال موقعها الديني. بل من خلال رصيدها الجماهيري الذي استقطبته من خلال تلك الثقة.. أن أيّ جهة حتى وإن لم تكن دينية, حينما تمتلك قاعدة جماهيرية من ملايين الناس فان من حقها الطبيعي ـ وهذا ما يُقرّهُ الجميع - أن تطالب بحقوق هذه الملايين وتدافع عنهم وتعبر عن صوتهم ومطالبهم لتحقيق حقوقهم)(1).
إذا كان الأمر كذلك فلا نحتاج الى جهد وعناء بعد أن عرفنا (مَن) تجمعت الأمّة فيه, في التعرف عن مَن ظلم ولم يزل يظلم ذلك (الرجل ـ الأمّة). ولا فرق هنا إن كان الظالم (فرد) أو (طرف) أو (جهة) رسميّة أو غير رسميّة ـ داخلية كانت أم خارجية, وما علينا إلا أن نبحث عن:
ـ مَن احتجب عنهم وطردهم أن يجوزوا عتبة داره من أن يدخلوها.
ـ ومَن أشاح بوجهه السمح عنهم حينما أطلق صرخته (لقد بُحّ صوتنا) الموجعة والملأى أسى بوجههم جميعا ً
ـ ومَن سلبت منهم توفيق النصح والموعظة والإرشاد بامتناعه عن تناول (الشأن السياسي) مرتان.
ـ ومَن حقّر مقامها, وسفّه رأيها, وأنكر وجودها, وراح بكل صلافة ووقاحة ليُقدم شكوى قضائية بحقه.
ـ ومَن دعاهم بالدعوى الإلهيّة بكل جديّة وحرص (قبائل وعشائر)لأن يجنحوا للسلم ويضعوا حدّا ً للعنف الدامي الغير مُبرر, فأبوا إلا الإقتتال فيما بينهم, حتى بات الأمن العام والسلم المجتمعي مُهددا ً.
ـ ومَن دعاهم الى التظاهر السلمي والإلتزام بالسلمية مهما كلف الأمر, فأبوا إلا الصدام والإعتداء على الممتلكات العامة والخاصة, وإحداث الفوضى والتخريب وإسقاط هيبة الدولة.
ـ وعن مَن دعاهم لأن يُغربلوا ويُغربلوا ويُغربلوا صفوفهم كقوات أمنية, وتقديم مَن ثبت عليه قتل المتظاهرين السلميين الى القضاء العادل, فأبوا عصيانا ً وتمردا ً وعنادا ً والى اليوم.
ـ ومَن دعاهم الى الحفاظ على سلمية التظاهرات والإحتجاجات, فأبوا إلا تندسيها بصراع الإرادات السياسية وجرّ الشارع لن يكون حلبة تنافس لكسر الإرادات السياسية ولتصفية الحسابات, حتى تم الإعتداء على المتظاهرين السلميين وسقوط الكثير من الضحايا.
ـ ومَن دعاهم الى مكافحة ظاهرة الخطف والإغتيال والإعتقال والضرب, فأبوا إلا المضي بذلك جهارا ً نهارا ً والى اليوم.
ـ ومَن دعاهم الى أن يحصروا السلاح المنفلت والخارج عن القانون بيد الدولة, ولا مُجيب.
ـ ومَن دعاهم الى الحفاظ على هيبة الدولة, فأبوا إلا إسقاطها وتسقيطها.
ـ ومَن دعاهم الى الصلاح والإصلاح وتقديم حيتان الفساد للقضاء العادل والنزيه,وطلب منهم أن يضربوهم بيد من حديد, فأبوا عنادا ً وتمردا ً واستكباراً وتواطئا ً.
ـ ومَن دعاهم الى القضاء على المجاميع المسلحة والخارجة عن القانون ولا مُجيب والى اليوم.
ـ ومَن دعاهم الى احترام الإستحقاقات الدستورية وإجراء انتخابات مُبكرة باختيار رئيس مجلس وزراء جديد فأبوا ذلك والى اليوم.
ـ ومَن أبوا العمل بالسياقات الدستورية بتعيين الكتلة الأكبر, حتى تنصلوا عن تلك المسؤولية الدستورية والقانونية والأخلاقية, ورموا الكرة في ملعب ساحات التظاهر, مُطلقين بلا حريجة شعار أن (الشعب هو الكتلة الأكبر).
ـ ومَن دعاهم الى احترام النظام العام, واحترام القانون, واحترام الدستور, واحترام الدولة ومؤسساتها, لأن بذلك منجى ً للجميع, فأبوا إلا المُضيّ عكس ذلك تماما ً حتى كانت النتائج مدمرة بحق البلد وشعبه ومقدساته.
ـ ومَن دعاهم الى تفويت الفرصة على الأعداء, بعدم الإنجرار الى الفوضى المدمرة وتحويل العراق الى ساحة لتصفية الحسابات للدول الأجنبية المتناحرة والمتصارعة فيما بينها, فأبوا ذلك والى اليوم.
ـ ومَن دعاهم لأن يكونوا عراقيين, ووطنيين يحبون بلدهم العراق, مُطالبا ً إياهم أن يبتعدوا عن تطبيق الأجندات الخارجية وأن يكونوا أدوات بها ولها, وأن يتنزهوا عن أخذ المال العابر للحدود, فأبوا ذلك والى اليوم.
ـ ومَن دعاهم الى أن يحترموا العراق وان يحترموا سيادته الوطنية, وعدم التدخل بشؤونه الداخلية فأبوا ذلك جهارا ً نهارا ً والى اليوم.
ـ ومَن ظلمها في مَن....؟
ـ ومَن ظلمها في مَن....؟
ـ ومَن ظلمها في مَن...؟
ولك أن تضع ما شئت لأن القائمة تطول وستطول في ظلم الرجل ـ الأمّة!
ـ(..ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون..)(2).
ـ(وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)(3).
.
.
ـ ولم يحر السائل جواباً!.
ـــــــــــــ
ـ(1) خطبة جمعة كربلاء الثانية في 1شوال 1434هـ الموافق 9/8/2013م:
https://alkafeel.net/inspiredfriday/index.php?id=120
ـ(2) إبراهيم ـ آية 42
ـ(3) الشعراء - آية 227

  

نجاح بيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/04/23


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • مَن لم يُشارك بالإنتخابات.. ـ فهو جزء من أزمة قد تدفع بالعراق نحو المجهول أو الفوضى أو الإقتتال الداخلي!  (الانتخابات البرلمانية )

    • بختمه المبارك هذه المرة وليس بختم مكتب سماحته.. دلالات وحقائق!  (قضية راي عام )

    • إنها سلطة الإمارة الإسلاموية يا تشومسكي!  (قضية راي عام )

    • لو لم تكن الفتوى موجودة ماذا سيحصل؟ أسئلة السيد أحمد الصافي صفعات للنخب ولأهل القرار!  (قضية راي عام )

    • معركة الإصلاح معركة وطنية يا سيادة الرئيس!  (قضية راي عام )



كتابة تعليق لموضوع : هل يوجد مَن يظلم أمّة بأكملها؟.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : زين العابدين نعيم ، في 2021/07/19 .

احسنت

• (2) - كتب : زين العابدين نعيم ، في 2021/07/16 .

احسنت




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين النعمة
صفحة الكاتب :
  حسين النعمة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net