صفحة الكاتب : حيدر محمد الوائلي

تسفير كلاب وبزازين العراق
حيدر محمد الوائلي

مرة من المرات كنت اقلب بالقنوات تسيلة في التقليب أكثر من متابعة شيء بعينه.

تغيير المحطات والتوقف للحظاتٍ ومن ثم تغيير المحطة يبدو أمراً مسلياً.

 

أثناء التقليب لفت انتباهي وثائقي على قناة ناشيونال جيوغرافيك الإنكليزية حول منظمة تهتم بجمع شمل كلاب و(بزازين) سائبة اعتنى بها جنود امريكان في العراق واتخذوها حيواناتهم الأليفة.

 

ينبغي هنا اولاً توضيح عنوان المقالة لأني يصلني أن (بعض) مقالاتي تُنشر في مواقع عربية وخليجية فصار لِزاماً عليّ توضيح لفظ (البزازين) كي لا يلتبس الفهم.

(البزونة) وجمعها (بزازين) معروفة في العراق، ولكني أشك أن يفهم المقصود منها غيرهم فكان بحثي في مسميات (البزونة) عربياً فتبين ألا يوجد بلد عربي يسمي (البزونة) بلفظها الفصيح (قطة) إلا القليل جداً.

طبعاً (الكلب) معروفٌ بمجرد لفظه بالفصيح حتى مع وجود مسميات اخرى، ولكن الغالبية يعرفونه بأسم الكلب، حتى أن الشخص الذي يواظب على النذالة والخسة ونكران الجميل فيعرف في داخله أنه (كلب). على الأقل هكذا تعرفه الناس رغم براءة الكلب (الحيوان) من هذه الصفات الدنيئة.

لكن عندما تأتي (للقطة) فلكل بلد واحياناً منطقة في نفس البلد مسمى شعبي مشهور لهذا الحيوان الأليف مثلما لا تعتبر سُبة عندما يوصف احداً (بالبزون) فاغلب الأحيان تخرج كمزحة.

 

في العراق يسمى (القط) الذكر (بزون) والأنثى (بزونة) وجمعها (بزازين) وجميع هذه الألفاظ هي آرامية الأصل كما يُقال. كذلك يُطلق على الذكر (عتوي).

كان أحد أصدقاء الطفولة يُلقب (بالعتوي) ربما لكبر حجم رأسه وليس لتحرشه وتربصه بالاناث كما يدأب (العتوي) على ذلك لدى رؤيته أية (بزونة) فيبدأ بمشوار التحرش والذي غالباً ما ينتهي بأن تبتلى الأنثى بحمل غير مخطط له لمدة شهرين وبضعة أيام هو فترة حملها لتضع بين ثلاثة لخمسة (قطيطات) في المعدل تنو برعايتهم في الوقت الذي وجد فيه ذلك (العتوي) بضع اناث غيرها.

 

في مناطق من السعودية وسوريا وفلسطين والأردن ولبنان ومصر فيسمى (بس) والأنثى (بسة) وجمعها (بسوس أو بساس أو بِسَس).

في مناطق من اليمن تسمى (دِمّة) للذكر والأنثى وجمعها (دِمَم).

في مناطق من البحرين وعُمان والسعودية يُسمى الذكر (سِنّور) والأنثى (سِنّورة) والجمع (سنانير). ولفظ (عتوي) المشهور للقط في العراق و(لصاحبي ذي الرأس الكبير)، فهو مستخدم أيضاً في مناطق في السعودية والأمارات والبحرين وعمان وقطر والكويت.

في مناطق مختلفة في اليمن والسعودية يوجد لفظ (عرّي وعُسني وضِيون).

أما لفظ (كطو) حيث حرف (ك) يقرأ بلفظ صوت (G) باللغة الأنكليزية للذكر و(كطوة) للأنثى فموجود في مناطق من السعودية والكويت والبحرين وقطر والأمارات وعُمان.

في مناطق من مصر وسوريا ولبنان (أُطة) للأنثى وللذكر (أُط).

أما في مناطق من تونس وليبيا (قطوس) والأنثى (قطوسة).

في مناطق من موريتانيا والجزائر للذكر (قط) وللأنثى (قطوطة).

لفظ (كِديسة) تجده في أجزاء من السودان.

في أجزاء من المغرب وموريتانيا فللذكر (مِشّ) وللأنثى (مِشَّة) والجمع (مشاش).

 

إستغرق بحثي في الأنترنت حول هذه الأسطر القليلة الماضية بخصوص مسميات (القطة) قرابة الساعتين لكنه كان بحثاً ممتعاً بالرغم من عدم كونه شاملاً أو مفصلاً.

 

يُقال إن غزارة الألفاظ دلالة على قِدَم وعظمة وعراقة اللغة.

 

وعودة للمنظمة الأمريكية إياها، فقد كانوا يسافرون للعراق إبان سحب القوات الأمريكية حوالي العام 2011 ومن هناك بدأ التنسيق في نقل تلك الحيوانات بعد تلقيهم طلبات (لم شمل) بها من على موقعهم المخصص لذلك على الإنترنت وبعد أن أعلنوا عن استعدادهم للقيام بهذه المهمة (مهمة تسفير الكلاب والبزازين ولم شملها بمتبنيها الجنود الأمريكان).

 

في مقطع من مقاطع الوثائقي كانت هناك جندية سابقة بشعرٍ اسود (كظلام الليل) وعيون زرقاء (كصفاء البحر) وبشرة بيضاء (زي الاشطة).

كانت تحكي عن تجربتها ببرنامج لم الشمل (ببزونتها) العراقية البرتقالية اللون حيث صرحت انها فَرِحة جداً بوصول (بزونتها) لأمريكا لتنعم بحياة جميلة (إي والله قالت لتنعم بحياة جميلة) وتتخلص من صعوبة الوضع هناك (إي والله قالت صعوبة الوضع هناك).

أثناء اللقاء بها سألتها مديرة المنظمة حول مدى تأثير هذه (البزونة) عليها أثناء تأديتها لمهامها في العراق فردت وهي تبكي (إي والله كانت تبكي) وقالت إن (بزونتها) جعلت منها تشعر بوجود ما يستحق العيش من أجله في العراق (إي والله قالت ما يُستحق العيش من أجله) وأنها جعلت لعيشتها هناك معنى (إي والله قالت معنى) وإنها فَرِحِة اليوم أن (بزونتها) تنعم بحياة كريمة في أمريكا (إي والله قالت حياة كريمة) وأن هذه (البزونة) قد تخلصت اخيراً من العيش في العراق (إي والله قالت تخلصت).

هذا كان كلامها وعيناها الزرقاوان يسبحان بالدموع مع موسيقى حزينة.

هل لك أن تتصور أي نظرة ينظرون (للعراق) و(لشعوب اخرى) ما عداهم.

أفلامهم تصورهم حماة الحقوق ورُعاة الحياة الكريمة ووثائقياتهم تصورهم محاربين للحريات ومدافعين عن حقوق الضعفاء والمظلومين.

هل لك أن تتصور أي نظرة (دونية) ينظر الكثير منهم لنا ولبشريتنا ولقيمتنا و(لمعنى) حياتنا.

 

ربما رقة قلب هذه السيدة على حيوان قد يتناوله البعض تلطفاً عن رقة وعطف وحنان سيكون محل رواية لقصص الرعاية والاهتمام.

 

ربما فسرت بعقلها الذي يغلفه شعرها الأسود القصير الجميل وهي ترى بعينيها الزرقاوان انتهاكات ومظالم واعتداءات كثيرة خلفت الكثير من الضحايا وربما لا تهتم بكل بساطة.

 

ربما دافعت بشراسة الـ(catfight) عن سياسة بلادها وما فعلوه بالعراق وبلدان أخرى حيث كان لبلدها الأمريكي ومكانته العظمى في المجتمع الدولي أن يتدخل ليرفع الحيف عن بلد (بزونتها) العراقية حيث ساهموا عندما كانت الادارة الفعلية لهم في تلك السنوات بخرابه وحلهم للجيش العراقي وتفكيكهم لجميع مؤسسات الدولة وتأسيسهم لمجلس حكم بنسق طائفي حزبي (محاصصاتي) فاسد وبائس لازال أثره المقيت ينمو فساداً كل يوم.

 

لا ينفع التبرير كثيراً أنهم تماشوا مع الواقع العراقي وضغط أبرز السياسيين العراقيين عليهم لتمكينهم أكثر (وإن كان هذا قد حصل فعلاً) فألم يكن من الأفضل على الأقل الضغط عكسياً خصوصاً وإن (الكثير) من السياسيين العراقيين مشهورين بالخضوع لأي ضغط خارجي لعقدة في شخصياتهم لا تمكنهم من استيعاب انهم صاروا قادة وحاكمين.

 

ربما شعرت (بزونتها) العراقية بشعور سيء وهربت عند رؤية اعتداءات على عراقيين ابرياء وهي تموء مواءاً عراقياً حزين فسرته السيدة إياها بأن (البزونة) تموء فَرَحاً بأن جمعتها الصدفة بها مصورة نفسها (المنقذ) و(المُخلّص) وربما تلك (البزونة) لو تسنى لها الحديث والبكاء لرددت (موطنييييييي موطني) أو (وطن مدّ على الافق جناحا وارتدى مجد الحضارات وشاحا) لو كانت بعثية.

ربما قالت هذه (البزونة) انها تفقد عائلتها وتفقد متعتها بحياتها اليومية البسيطة التي تهنأ بها بأرضها.

 

لم تر هذه السيدة تكافل الناس في العراق في رعاية الفقراء والمحتاجين الذي تكاثروا بسبب إدمان الفساد وسوء الادارة للكثيرين ممن تسنموا منصب حكومي بارز.

لم تر رعاية أيتام من قضوا نحبهم على ايدي عصابات الميليشيات والإرهابيين وممن استخدمهم اوراق ضغط سياسية وممن تغاضى عن داعمين لهم من الداخل العراقي ومن دول الجوار.

 

ربما لم تعرف هذه السيدة أن (أمي) كانت تواضب على اطعام (البزازين) الزائرة لبيتنا من بقايا طعام أو تعطيها احيانا سمكاً خصيصاً لها.

 

لم تر هذه السيدة حجم التبرعات لو نودي أن مريضاً ليس لديه ثمن العلاج وسط واقع صحي بائس ومستشفيات ومؤسسات صحية أكثر بؤساً.

 

ولو كانت هذه السيدة متذمرة من اداء واجباتها في العراق وهي التي اغروها براتب جزيل وتحصيلات تقاعدية ممتازة مع امتيازات كثيرة حين انتهاء واجباتها العسكرية القصيرة الأمد فاقتنعت بالانضمام للجيش، فلتعلم أن في بلد (بزونتها) لما تمكنت د/عش من رقاب الناس وانتشر فسادهم وبشاعة جرائهم، فربما لم تسمع ببطولات وامجاد الاف المتطوعين الباذلين الأنفس في الدفاع عن الأبرياء وعن الأرض التي لوثها اولئك الوحوش ومن دون التفكير في الحصول على (سنت) واحد.

متطوعين كثر من شيعة وسنة ومسيحيين وايزديين عرب وأكراد وتركمان متدينين وغير متدينين.

لأولئك الناس العاديين حياة لها (معنى) وكرامة يدافعون عنها.

 

يا سيدتي الجميلة أننا نحلم كل يوم بالخلاص من هذه العملية السياسية التي خيبت ظنونا وقتلت أحلامنا وضيعت امالنا.

يا سيدتي إننا نحلم بالخلاص من هذه الطبقة السياسية الجاثمة على صدور الناس تخنقهم كل يوم بسوء ادارتهم.

نحلم كل يوم بأن نعيش بخير وراحة وكرامة لا ضرر ولا ضرار.

 

البلدان يا سيدتي الجميلة ليست فقط سياسة، بل بشر ومشاعر وثقافات وتراث وحضارة وحياة يومية (عادية) محترمة ومُكرّمة رغم بساطتها ولو كان الوضع السياسي والحكومي سيئ الادارة بصورة كارثية.

 

ربما انتخبت (ترامب) أو (بايدن) وكلاهما يمثلون سياسة امريكية (قديمة) ثابتة في محاولة تحسين الداخل الأمريكي وبتبرير التدخل في شؤون دول أخرى وفرض عقوبات.

 

ربما لم تعترضي على العقوبات الدولية التي تفرضها أمريكا على دول معارضة لسياسة دولتك مبررة ذلك بأن تلك الدول تنتهك فيها الحقوق أو مبررات اخرى وربما تتناسى هذه السيدة أن نفس (دولتها) الأمريكية تدعم دول اشتهرت بالقتل والتعذيب وتقييد الحريات بحق مواطنيها فضلاً عن اعتداءات على دول مجاورة، بل قامت (دولتها) العظمى بحماية انظمة تلك الدول الدكتاتورية التي لا تُجرى فيها حتى انتخابات والحيلولة حتى في عدم ادانتهم ولو سياسياً في الأمم المتحدة.

 

ربما تنسات أن في تلك الدول المضطربة التي فرضوا الحصار عليها أو سهلوا شن الحروب عليها فيها (بزازين) اخرى كثيرة تريد العيش بسلام.

 

ربما سمعت عن حرب طائفية روجت لها وسائل اعلام جيران السوء بواسطة لاعبين سوء من الداخل مستخدمين الميليشيات والأرهابيين وأصحاب الأجندات السياسية والحزبية ومجاميع شعبية (غبية) ولكن ليس هذا هو واقع أكثر الناس.

 

كلنا بشر يا سيدتي وكلنا لنا احاسيس ومشاعر وكلنا لنا (معنى) في الحياة ولو كان بسيطاً.

نعيش كل يوم بحلوه ومره مثلك انت مع اختلاف الظروف والثقافات والعادات، ولكن لا تسلبينا حتى (معنى) الحياة وتصورين الناس عديمي (المعنى) لمجرد أنك رأيتهم مختلفين عنك أو قيل لك ذلك.

 

كلنا لنا اخطاؤنا وعيوبنا، ولكن يا سيدتي الجميلة ربما لم يسؤك (الأنانية) التي تكلمتي بها وأنت ترين العالم بعين زرقاء واحدة لا بعيون سوداء ونرجسية وبنية مختلفة أو حتى تَحِسِين به مشاعراً لو كانت لك عينان عمياوان لا ترى.

 

أنت يا سيدتي الجميلة لا تهتمين بغيرك قدر اهتمامك بنفسك وطريقة حياتك الأمريكية فعندك البشر الأمريكي ليس كغيره وما عطفك وبكاؤك على (بزونة) عراقية سوى أنك اعتبرتيها ملكية خاصة استأنست بها فبكيت على ملكية (possession) وليس بكاؤك على روح معذبة.

 

أما الموسيقى الحزينة التي رافقت وصفك لحالك وحال (البزونة) فحزنت بها أنا على ضحايا الأرهاب والحروب والمظلومين والمحرومين والمُعَذبين الذين لا يجدون سوى المعاناة والبؤس والألم.

  

حيدر محمد الوائلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/03/27



كتابة تعليق لموضوع : تسفير كلاب وبزازين العراق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يعرب العربي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : الرائد لا يكذب اهله وهند جهينة الخبر اليقين والخبر ما سوف ترونه لا ماتسمعونه أليكم الخبر الصادم:: ★ الملك سلمان ال سعود ميت منذ اكثر من 3 اشهر )) لغاية الان الخبر عادي ومتوقع ولكن الخبر الذي لن ولن تصدقوه هو :: *** ان الامير محمد بن سلمان ولي العهد ايضا (( ميت )) فلقد توفي مننذ تاريخ 9420022 ماترونه يظهر على الاعلام ليس الامير محمد بن سلمان بل هذا (( شخص يرتدي (( قناع واقعي )) لوجه محمد بن سلمان !!!! مشكلتهم ان المقنع الصامت لا يستطيع ان يخرج بلقاء صحفي او ليلقي خطاب لانه اذا تكلم سيفضحهم الصوت ونبرته .... سؤال لحضراتكم متى اخر مرة رايتم محمد بن سلمان يلقي خطاب او لقاء صحفي ؟!! ... ***والذي يكذب كلامي فليبحث الان عن الخبر على جوجل عن العنوان الاتي: (( شركة يابانيه : جهات سعوديه رسميه طلبت تصنيع اقنعة واقعية للملك سلمان ولبعض الامراء )) لعلمكم ثمن تصنيع القناع الواحد 3600 ودلار حسب ما صرح مدير الشركة المصنعه للاقنعة الخبر نقلته وكالات اعلام عالميه الى رأسهن (( رويترز )) من يكذب كلامي فليكلف نفسه دقيقة واحده ويبحث عن الخبر ولعنة الله على الكاذبين .......

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الرابعة . مؤامرة عصر الدلو - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((( الضربة الالهية القاضية — سريعة وخاطفة—عامة وشاملة - - فوق التوقعات والحسابات واسو من من كل الكوابيس وستاتيهم من حيث لا يحتسبوا وستبهتهم وتاخذهم من مكان قريب فاذا هم يجئرون وقيل بعدآ للقوم الظالمين وكان حقآ علينا ان ننجي المؤمنين ونجعلهم الوارثين ولنمكنن لهم دينهم الذي ارتضاه لهم ونبدلهم من بعد خوفهم أمن يعبدوني لا يشركون بي شيئ اولئك هم الذين ان مكناهم في الارض لم يفسدوا فيها وقالوا للناس حسنى اولئك لنمكنن لهم دينهم الذي ارتضيناه لهم وليظهرنه على الدين كله في مشارق الارض ومغاربها بعز عزيز او ذل ذليل الارض والله بالغ عمره ولكن اكثر الناس لا يعلمون ولسوف تعلمون ( والطارق *وما ادراكوما الطارق * النجم الثاقب ) (سقر *وماادراك ما سقر *لواحة للبشر * عليها تسعة عشر ) ( وامطرنا عليهم بحجارة من (سجيل ) فساء صباح الممطرين ))؟.... (((( وما من قرية ألا نحن مهلكوها قبل يوم القيامة او معذبوا اهلها عذاب شديد* كات ذلك وعدا بالكتاب مسطور🌍 )))))) ( وانتظر يوم تأتي السماء بدخان مبين * يغشئئ الناس هذا عذاب اليم )⏳ ( ومكروا ومكرنا والله خير الماكرين )👎👍👍👍 (سنسترجهم من حيث لا يشعرون وأملي لهم أن كيد متين )🔐🔏📡🔭 (وسيعلمون حين يروا العذاب من اقل جندآ واضعف [[ ناصر ](( ن *والقلم ومايسطرون }...... (( ص والقرأن ذي الذكر) (( فما له من قوة ولا [[ناصر]] (((((((( ولكل نبأ مستقر وسوف تعلمون )))

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الثانية من بحث : ماهو سر الفراغات في التوراة - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سا اوجز القول ليسهل الفهم لم اجد تفسير لتلك الفراغات اثناء قرائتي الا ألا بنهاية المقال حينما افصحتي لنا ان علامة النحوم (*****) لها تفسير لومعنى بالكتاب المقدس عندها كشف التشفير والتلغيز نفسه بنفسه وتبينرلي اننا امام شيفرة ملغزة بطريقة (( السهل الممتنع )) وبنقثفس الوقت تحمل معها مفتاحها ظاهرا امامنا علامة النجوم (*****) تعني محذوف ومحذوف تعني ( ممسوح او ممسوخ ) ... خلاصة القول هناك امر ما مخزي ومهين وقعوباليعثهود وحاولوا اخفاء ذكره عبر هذا التلغيز وما هو سوى ( المسخ الالهي الذي حل بهم حينما خالف ( اهل السبت ) امر الله بعدم صيدهم الحيتان بيوم سبتهم فمسخهم اللهولقردة وخنازير

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ن والقلم ومايسطرون

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العالم الرباني محيي الدين ابن عربي اورد فصل كاملا باحدى مؤلفاته بخصوص اسرار النقطة و الحروف وهذا النوع من العلم يعد علم الخاصة يحتاج مجاهدة لفهمه....

 
علّق يعرب العربي ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : التاريخ يكتبه المنتصرون كيفما شاؤا .... ولكنهم نسيوا ان للمهزومين رواية اخرى سيكتبها المحققين والباحثين بالتاريخ

 
علّق يعرب العربي ، على حقل الدم ، او حقل الشبيه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الحقيقة ان شياطين اليهود جمعوا مكرهم واتفقوا على قتل المسيح عيسى غيلة ( اغتيال ) وهو نايم في داره ولكن الله قلب مكرهم ضدهم فاخبر الله المسيح عيسى وانزل الله الملائكة ومعهم جسد حقيقي كجسد عيسئ وهيئته الا انه ليس فيه روح رغم انوذلكوالجسد له لحم وعطم ودم تماما كجسد عيسى لكنه بلا روح تمامآ كالجسد الذي القاه الله على عرش سليمان فقامت الملائكة بوضعرذلك الجسد بمنام سيدنا عيسي و رفع الله نفس عيسى اليهوكما يتوفئ التنفس حين نومها وقامت الملائكة بتطعير جسد سيدنا عيسي ووضعته في ارض ذات ربوة وقرار ومعين وبعد جاء تليهود واحاطواربدار عيسى ومن ثم دخلوا على ذلكوالجسد المسحىربمنام سيدنا عيسى وباشروه بالطعن من خلف الغطاء المتوسد به بمنامه ونزلت دماء ذلك الجسد الذي لا روح فيه

 
علّق بو حسن ، على السيد كمال الحيدري : الله ديمقراطي والنبي سليمان (ع) ميفتهم (1) . - للكاتب صفاء الهندي : أضحكني الحيدري حين قال أن النملة قالت لنبي الله سليمان عليه السلام " انت ما تفتهم ؟" لا أدري من أي يأتي هذا الرجل بهذه الأفكار؟ تحية للكاتبة على تحليلها الموضوعي

 
علّق أثير الخزاعي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : في كامل البهائي ، قال : أن معاوية كان يخطب على المنبر يوم الجمعة فضرط ضرطة عظيمة، فعجب الناس منه ومن وقاحته، فقطع الخطبة وقال: الحمد لله الذي خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، فربما انفلتت في غير وقتها فلا جناح على من جاء منه ذلك والسلام. فقام إليه صعصعة: وقال: إن الله خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، ولكن جعل إرسالها في الكنيف راحة، وعلى المنبر بدعة وقباحة، ثم قال: قوموا يا أهل الشام فقد خرئ أميركم فلاصلاة له ولا لكم، ثم توجه إلى المدينة. كامل البهائي عماد الدين الحسن بن علي الطبري، تعريب محمد شعاع فاخر . ص : 866. و الطرائف صفحة 331. و مواقف الشيعة - الأحمدي الميانجي - ج ٣ - الصفحة ٢٥٧.

 
علّق منير حجازي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : ينقل المؤرخون أنه لشدة نهم معاوية إلى الأكل وشرهه العجيب في تنويع المطعومات ، تراكمت الشحوم وانتفخ بطنه ، وكبرت عجيزته حتى انه اذا اراد ان يرتقي المنبر يتعاون إثنان من العلوج السود لرفع فردتي دبره ليضعاها على المنبر. وصعد يوما المنبر فعندما القى بجسده الهائل على المنبر (ضرط فأسمع) . يعني سمعه كل من في المجلس . فقال من دون حياء او خجل وعلى الروية : (الحمد لله الذي جعل لنا منافذ تقينا من شر ما في بطوننا). فقال احد المؤرخين : لم ار اكثر استهتارا من معاوية جعل من ضرطته خطبة افتتح بها خطبة صلاة الجمعة.

 
علّق رائد غريب ، على كهوة عزاوي ---- في ذاكرة " البغددة " - للكاتب عبد الجبار نوري : مقال غير حقيقي لان صاحب المقهى هو حسن الصفو واغنية للگهوتك عزاوي بيها المدلل سلمان الي هو ابن حسن الصفو الذي ذهب الى الحرب ولم يرجع

 
علّق موسي علي الميل ، على مقدمة تفسير الميزان للسيد محمد حسين الطباطبائي دراسة تحليلية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : مامعني المثلت في القران

 
علّق Silver ، على البارزانيون و القبائل الكردية وتصفيات جسدية الجزء {2} - للكاتب د . جابر سعد الشامي : السلام عليكم دكتور ، ارجوا نشر الجزء الثالث من هذه المقالة فأرجوا نشرها مع التقدير . المقالة ( البارزانيون والقبائل الكردية والتصفيات الجسدية .

 
علّق المسلم التقي ، على وإذا حييتم بتحية: فحيوا بأحسن منها - للكاتب الاب حنا اسكندر : كفن المسيح؟ اليسَ هذا الكفن الّذي قاموا بتأريخه بالكربون المُشِع فوجدوا أنّه يعود إلى ما بين القرنين الثالث والرابع عشر؟ وبالتحديد بين السنتين 1260-1390؟ حُجَج واهية. ثُمّ أنّك تتكلم وكأننا لا نُقِر بأنّ هنالك صلباً حدث, الّذي لا تعرفه يا حنا هو أننا نعتقد بأنّ هنالك صلباً حدث وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه لم يكن المسيح عليه السلام نفسه, فالمسيح عليه السلام لم يُعَلّق على خشبة.. يعني بالعاميّة يا حنا نحن نقول أنّه حدث صلب وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه في نفس الوقت لم يكن المسيح عليه السلام نفسه وهذا لأنّ المسيح عليه السلام لم يُصلَب بل رفعه الله وهذه العقيدة ليسَت بجديدة فقد اعتقدها الإبيونيون في القرنِ الأوّل الميلادي مما يعني أنّهم إحتمال أن يكونوا ممن حضروا المسيح عليه السلام ونحن نعلم أنّه كان للأبيونيين انجيلهم الخاص لكنّه ضاع أو يمكن أنّ الكنيسة أتلفته وذلك بعد الإنتصار الّذي أحرزه الشيطان في مجمع نيقية, وقبل أن تقول أنّ الأبيونيين لا يؤمنوا بالولادة العذرية فأنبهك أنّك إن قلتَ هذا فدراستك سطحية وذلك لأنّ الأبيونيين كانوا منقسمين إلى فرقينين: أحدهما يؤمن في الولادة العذرية والآخر ينكر الولادة العذرية, أمّا ما اجتمع عليه الفريقين كانَ الإقرار بنبوة عيسى عليه السلام وإنكار لاهوته وأنّه كان بشراً مثلنا بعثه الله عزّ وجل حتى يدعو الناس إلى الدين الّذي دعا إليه الأنبياء من قبله وهو نفسه ما دعا إليه مُحمّد عليه الصلاة والسلام. وهذه إحدى المغالطات الّتي لاحظتها في كلامك ولن أعلق على كلام أكثر من هذا لانني وبكل صراحة لا أرى أنّ مثل هذا الكلام يستحق التعليق فهذه حيلة لا تنطلي حتى على أطفال المسلمين.

 
علّق المسلم التقي ، على صلب المسيح وقيامته من خلال آيات القرآن الكريم - للكاتب الاب حنا اسكندر : مقال تافه فيهِ العديد من الأكاذيب على الإسلامِ ورسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام, هذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه لعب عيال ولا يستند إلى أيِّ شيء غير الكذب والتدليس وبتر النصوص بالإضافة إلى بعض التأليفات من عقل الكاتب, الآب حنا اسكندر.. سأذكر في ردّي هذا أكذوبتين كذبهما هذا الكائن الّذي وبكل جرأة تطاول على رسول الله عليه الصلاة والسلام بلفظ كلّنا نعلم أنّ النصارى لا يستخدمونه إلّا من بابِ الإستهزاء بسيّد الأنبياء عليه أفضل الصلاة والسلام. الكذبة رقم (1): إدّعى هذا الكائن وجود قراءة في سورةِ النجم على النحوِ الآتي "مِنَ الصَلبِ والترائب" بفتحِ الصاد بدل من تشديدها وضمها. الجواب: هذه القراءة غير واردة ولا بأيِّ شكلٍ من الأشكال وليسَت من القراءات العشر المتواترة عن الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام, فلماذا تكذب يا حنا وتحاول تضليل المسلمين؟ الكذبة رقم (2): يحاول هذا الكائن الإدّعاء أنّ "يدق الصليب" في الحديث الشريف عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنّها تعني "يغرس الصليب ويثبته فيصبح منارة مضيئة للعالم", وهذا نص الحديث الشريف من صحيحِ أبي داود: عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام قال: (ليس بيني وبينه نبيٌّ – يعنى عيسَى – وإنَّه نازلٌ ، فإذا رأيتموه فاعرفوه : رجلٌ مربوعٌ ، إلى الحُمرةِ والبياضِ ، بين مُمصَّرتَيْن ، كأنَّ رأسَه يقطُرُ ، وإن لم يُصِبْه بَللٌ ، فيُقاتِلُ النَّاسَ على الإسلامِ ، فيدُقُّ الصَّليبَ ، ويقتُلُ الخنزيرَ ، ويضعُ الجِزيةَ ، ويُهلِكُ اللهُ في زمانِه المِللَ كلَّها ، إلَّا الإسلامَ ، ويُهلِكُ المسيحَ الدَّجَّالَ ، فيمكُثُ في الأرض أربعين سنةً ثمَّ يُتوفَّى فيُصلِّي عليه المسلمون) الجواب على عدّة أوجه: الوجه الأوّل: هذه ركاكة في اللغةِ العربية فالمعلوم أنّ دقُّ الشيء معناه كَسرُهُ, فنقول "يدُّقُ الشيء" أي "يَكسِرُهُ" ولا تأتِ بمعنى "يثبت ويغرس" وهذا الكلام الفارغ الّذي قدّمه هذا النصراني. الوجه الثاني: لو افترضنا صحّة كلامك أنّ "يدقُّ الصليب" معناها "يغرسه ويثبته فيجعله منارة مضيئة للعالم" فهذا يعني أنّ عيسى عليه السلام سينزل ليُقِر بالعقيدة النصرانية والّتي فيها يكون عيسى عليه السلام إلهاً(أي هو الله, استغفر الله العظيم وتعالى الله عن ما تقولون يا نصارى) والمعلوم أنّ دين الإسلام ينكر لاهوت المسيح عليه السلام ولا يُقِر فيه إلّا كنبي بعثه الله عزّ وجل إلى بني إسرائيل يدعوهم إلى عبادة الله وحده, فكيفَ يقاتل المسيح عليه السلام الناس على الإسلام ويُهلِك الله(الّذي هو نفسه المسيح في نظرِ طرحك بما أنّه قادم ليثبت العقيدة النصرانية) كل الملل(بما ضمنها النصرانية الّتي المفروض أنّه جاءَ ليثبتها ويجعلها منارة للعالم) إلّا الإٍسلام الّذي يرفض لاهوته ويناقض أصلَ عقيدته وهي الثالوث والأقانيم والصلب والفداء وغيرها من هذه الخزعبلات الّتي ابتدعها بولس ومن كانَ معه, فالعجب كُل العجب هو أن تقول أنّ عيسى عليه السلام قادم ليُثبّت العقيدة النصرانية وفي نفسِ الوقت يهلكها ولا يُبقِ في زمانه إلّا الإٍسلام الّذي يناقض العقيدة الّتي هو المفروض قادم حتى يثبتها ويغرسها, ما هذا التناقض يا قس؟ طبعاً هذه الأكاذيب انتقيتها وهي على سبيلِ الذكر لا الحصر حتى يتبين للقارئ مدى الكذب والتدليس عند هذا الإنسان, فهذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه تبشيري بحت فهو يكذب ويُدلّس حتى يطعن في الدينِ الإسلامي الحنيف فيجعله نسخة مطابقة للنصرانية ثُمّ يقنعك أن تترك الإسلام وتتجه للنصرانية لأنّه "الإثنين واحد", إذا كنت تريد أن توحد بينَ الناس يا حنا النصراني فلماذا لا تصبح مسلماً ووقتها يذهب هذا الخلاف كلّه؟ طيب لماذا لا تقرّب النصرانية إلى الإسلام بدل من محاولتك لتقريبِ الإسلام إلى النصرانية؟ أعتقد أنّ محاولة تقريب النصرانية إلى الإسلام وتحويل النصارى إلى مسلمين ستكون أسهل بكثير من هذه التفاهات الّتي كتبتها يا حنا, خصوصاً ونحن نعلم أنّ الكتاب الّذي تدّعون أنّه مُقَدّساً مُجمَع على تحريفِهِ بين علماء اللاهوت ومختصي النقدِ النصّي وأنّ هنالك إقحامات حدثت في هذا الكتاب لأسباب عديدة وأنّ هذا الكتاب قد طالته يد التغيير وهنالك أمثلة كثيرة على هذا الموضوع من مثل تحريف الفاصلة اليوحناوية لتدعيم فكر لاهوتي, التحريف في نهاية إنجيل مرقس, مجهولية مؤلف الرسالة إلى العبرانيين, تناقض المخطوطات اليونانية القديمة مع المخطوطات المتأخرة وحقيقة أنّه لا يوجد بين أيدينا مخطوطتين متطابقتين وأنّ المخطوطات الأصلية لكتابات العهدين القديم والجديد مفقودة وما هو بين أيدينا إلّا الآلاف من المخطوطات المتناقضة لدرجة أنني قرأت أنّه لا يوجد فقرتين متطابقتين بين مخطوطتين مختلفتين, يعني نفس الفقرة عندما تقارنها بين أي مخطوطة ومخطوطة ثانية مستحيل أن تجدهم متطابقات وهذا يفتح الباب للتساؤل عن مصداقية نسبة كتابات العهدِ الجديد إلى كُتّابهن مثل الأناجيل الأربعة والّتي المفروض أنّه كتبهن لوقا/يوحنا/متّى/مرقس, في الحقيقة لا يوجد أي إثبات في أنّ كل ما هو موجود في الأناجيل الأربعة اليوم قد كتبه فعلاً كُتّاب الأناجيل الأربعة المنسوبة إليهم هذه الأناجيل وذلك لأنّه كما قلنا المخطوطات الأصلية الّتي خطّها كُتّاب الأناجيل الأربعة(كا هو الحال مع باقي كتابات العهدِ الجديد) ضائعة وكل ما هو عندنا عبارة عن الآلاف من المخطوطات المتناقضة مع بعضها البعض حتى أنّه لا تجد مخطوطتين متطابقتين ولو على مستوى الفقرة الواحدة, فعلى أيِّ أساس نحكم إن كانَ مرقس قد كتبَ في نهاية إنجيله النهاية الطويلة فعلاً كما هو في المخطوطات اللاتينية أم أنّه لم يذكرها وتوقف عند الفقرة الثامنة كما هو في المخطوطات اليونانية القديمة من مثل المخطوطة الفاتيكانية والمخطوطة السينائية؟ وكذلك الحال مع رسالة يوحنا الأولى, على أيِّ شكل كتبَ يوحنا الفاصلة اليوحناوية؟ هل كانَت على شكل الآب والإبن والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد ولّا الماء والدم والروح وهؤلاء الثلاثة على إتّفاق؟ وإن إخترت أحدهما فعلى أيِّ أساس إتّخذت هذا القرار وأنتَ لا تمتلك أي مصدر أساسي تقيس عليه صحّة النصوص؟ لا يوجد مصدر أساسي أو بالعربي "مسطرة" نقيس عليها صحّة النصوص المذكورة في الأناجيل والّتي تتناقض فيها المخطوطات, ولذلك لن نعلم أبداً ما كتبه مؤلفي كتابات العهدِ الجديد فعلاً وسيبقى هذا لغز يحيّر النصارى إلى الأبد.. شفت كيف يا حنا ننقض عقيدتك في فقرة واحدة ونقرب النصارى إلى الإسلام بسهولة وبذلك يُحَل كل هذا الخلاف ونصبح متحابين على دينٍ واحد وهو الإسلام الّذي كانَ عليه عيسى وموسى ومحمّد وباقي الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم جميعاً؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . زينب الموسوي
صفحة الكاتب :
  د . زينب الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net