صفحة الكاتب : جسام محمد السعيدي

لكيلا نكون مِن أغبى الناس!
جسام محمد السعيدي

 ​لا يقتصر الغباء على من يضيع مالاً أو فرصةً أو علاقة مفيدة له، أو يعجز عن حل مشكلة بسيطة، بسبب قصور في تدبيره أو تفكيره.

وليست تلك الأمور أخطر أنواع الغباء رغم انها أحياناً تضيع حياة الانسان!!

بل هناك غباء يُضيّع فيه الإنسان أعز ما يملك بعد حياته، ألا وهي رصيد حسناته التي لا ينفعه غيرها يوم القيامة.. فيتعب في تحصيلها، ويستفيد منها غيره!

وأيُ غباء أكثر من ذلك؟!!

ويتساءل البعض.. كيف يضيع الانسان رصيد حسناته؟! وكيف تذهب لغيره؟

الجواب ببساطة، هو:

أي ظلمٍ يقوم به الانسان ضد إنسانٍ آخر أو جماعةٍ أو شعب، يجعل في عنق هذا الانسان الظالم لأولئك الأفراد، يجعل في عنقه ديـَــناً يحتاج أن يسدده لهم، أما في الدنيا أو في الآخرة، تاب عنه أو لم يتب.

وهذا الظلم يشمل كل الخطايا المعلقة بحقوق الآخرين، كالغيبة والبهتان والسرقة وإخسار الميزان والحكم القضائي المخالف للواقع وغمط الحقوق الشرعية المالية وعدم رد الدين وغيرها الكثير.

ومن الثابت أن التوبة عن أي ذنب تمحو كل آثاره في الدنيا والآخرة، وهي من رحمات الله علينا، ولا تتطلب إلا شرطين فقط (الندم الحقيقي عن الذنب + النية في تركه مستقبلاً)، لكن الذنوب والخطايا على نوعين:

1. ذنوب معلقة بحقوق الناس: تحتاج حين التوبة عنها تسديد تلك الحقوق.

2. ذنوب غير معلقة بحقوق الناس: لا شيئاً تحتاج حين التوبة عنها.

فإن استطاع الظالم إرضاء المظلوم في الدنيا، قبـِـل الله توبته ان تاب إليه، بإرجاع المال المسروق لصاحبه (ان كان الذنب سرقة او إخسار في الميزان او تحايل مالي وغيرها)، أو بتسديد الظالم للكفارات المعنوية، كالاستغفار للمظلوم ان كان حياً، أو طلب الرحمة له ان كان ميتاً، بالنسبة للخطايا المعنوية كالغيبة والبهتان وغيرها.

وإن لم يرض الظالم المظلوم بعد التوبة، فعليه أن يرضيه في الآخرة برصيده من حسناته عن أعماله في الدنيا، ووضع الله لذلك قواعد تساعد الانسان في التخلص من تبعات هذا الظلم ليصفى قلبه وتنظف سريرته بعد أن تبرأ ذمته.

فعلى الظالم ان يحظر من الان ما يحقق رضا المظلوم الذي لم يستطع ارضاءه في الدنيا بعد ان تاب عن ظلمه له، بأن يتصدق أو يزور عنه المشاهد المشرفة للمعصومين عليهم السلام، وغيرها من أفعال الخير التي تسجل كرصيد للمظلوم، خيراً من أن تؤخذ من رصيد الظالم فيما لو يحضر لذلك في الدنيا!

ولو علِم الله من الظالم صدق نيته في التوبة عن الخطايا المعلقة بحقوق الغير، كالغيبة والبهتان وغيرها، تكفل سبحانه بإرضاء المظلوم، ولو بتوسل الظالم بأهل بيت العصمة عليهم السلام هنا في الدنيا.

نصيحتي لنفسي ولغيري...

لا تجعلوا رقابكم رهينةً بيد غيركم، فلن تنفع أحدنا عصبيته لنفسه وفكرته، يوم نحتاج يومها للرحمة فقط، لا الانتصار لرأينا في الناس أو فيمن نحب أو نقدس من الاحزاب والشخصيات والأفكار.

تعصبنا لرأينا قد يقودنا لاتهام غيرنا شتى التهم أو فضحنا لعيوب البعض وخطاياهم بما ستره الله عن الناس منه.

عن نفسي اسامح كل من أخطأ بحقي عدا من اتهمني بأخلاقي أو شرفي، أو طعن بإخلاصي لديني وعملي، لأنهم بذلك يهدمون كيانات مقدسة ارتبطت بها، وصرت قهراً في ذهن الناس ممثلاً لها، ولست كذلك طبعاً.

ويجهل أغلب الناس يقيمون هذه البقاع وفقاً لرأي المنتمين لها، او العاملين فيها، لا بناءً عليها هي بذاتها، وبذلك فمن يتهم عاملاً فيها إنما يضر بهذه الكيانات المقدسة ويوهنها، شاء أو أبى، وسيكونون خصماء لسادتنا أهل البيت عليهم السلام، والعياذ بالله من هذه الخصومة..

هؤلاء.. نتخاصم معهم عند الحكم العدل، الشاهد على كلٍ شيء..

  

جسام محمد السعيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/01/09



كتابة تعليق لموضوع : لكيلا نكون مِن أغبى الناس!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اعلام وزارة التخطيط
صفحة الكاتب :
  اعلام وزارة التخطيط


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net