صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

ملحمة يوميات الثورة : قراءة في الديوان الشعري ( ملحمة التكتك ) الشاعر يحيى السماوي 
جمعة عبد الله

يمتلك الشعر جمالية خاصة , اذا كان مختزلاً من شوائب الاستطراد الزائد بالحشو الزائد . التركيز في تصوير الحدث ووصف رؤيته البليغة ( كلما أتسعت الرؤية ضاقت العبارة ) هذا التكوين الشعري الخلاق في التركيز المكثف . يعجنه الشاعر السماوي الكبير ببراعته الفذة , في عملية الخلق والابتكار يشكلها بعجينتها الطيعة . التي ينفخ في اشكالها في المعنى الدال بعمق خلفيته وسيمائيته الظاهرة والباطنة ( في الدلالة والاشارة ) التي تعطي المعنى البليغ لأخيلته  التصويرية , التي ترتقي الى مستوى الاحداث البارز ة , وفي بصيرته الثاقبة والنافذة . والديوان الشعري ( ملحمة التكتك ) يمثل قمة تقمص واستلهام اغوار ثورة الشباب بيومياتها العاصفة بالاحداث المرئية التي طفحت على السطح . من تراكم الزبى ومعاناة السنين , في وطن ينحدر الى التدهور الخطير . والصياغات الشعرية تملك قوة المعنى والعبارة . قوة الفعل الدراماتيكي الفاعل , قوة الرؤية الصائبة في مفاعيلها التي تجسد الاحداث وخلفيتها الدرامية والدموية في اراقة انهار من الدماء في ثورة الفتية والشباب . في استقراء يومي لاحداث الثورة التي غيرت وجه تاريخ العراق السياسي قبل وبعد الثورة . الديوان الشعري( ملحمة التكتك ) مخصصٌ في تقصي يوميات الثورة , وجاء اهداء الديوان الشعري الى ثورة الشباب الفتي وشهدائه الابرار ( الى جميع شهداء ثورة الخامس والعشرين من اكتوبر السلمية الذين سقطوا مضرجين بحب العراق , والى الذين لم يستشهدوا بعد . . ) والديوان الشعري يمثل تجسيداً  حياً  وفعلياً  للتوثيق الملحمي ليوميات الثورة . كما وثقت الثورات الكبرى التي غيرت مجرى التاريخ , مثل الثورة الروسية والثورة الفرنسية وغيرهما من ثورات الشعوب الطامحة الى الانعتاق والحرية . فقد  تجسدت يومياتها ( شعراً وسرداً ) والسماوي يسجل هذه المبادرة التاريخية في الشعر العربي والعراقي , في تجسيد يوميات الثورة بالوثائق اليومية في احداثها العاصفة . قبل خميرة الثورة والتي تراكمت في الانفجار الكبير , الذي هز كيان العراق , كما هز كيان الاحزاب الحاكمة . وهذا التوثيق الشعري في بياناته الدالة , من شاهدٍ عاش عمق الاحداث العاصفة , وسجلها باحساسه الوجداني الذي يهفو بعشق الوطن . والشاعر في مهارته التسجيلية التاريخية , يرتقي الى سجدة الشعر في براعة تكوينه , الذي ينبض في احساس ووجدان الناس , يمثل التجانس الروحي والمعنوي في الذات الجمعية  , يسجل نبض الوطن وخفقاته الملتهبة بنيران الظلامين من الارهابين واللصوص الفاسدين . الذين سمموا عروق الوطن بسمومهم القاتلة . لكي يخنقوا هواء الوطن بدخان حرائقهم  .
 تمثل المجموعة الشعرية تسجيلا  احترافياً  بارع الدقة , بحيث يجعل القارئ يعيش الاحداث العاصفة , ويشحن ذهنه بالتأثيرات الحماسية , ويدرك عمق الصورة المشرقة , للصمود والتحدي والمجابهة بالصدور العارية , التي تلقت قنابل الموت الدخانية من المرتزقة الملثمين . ويضعه في صورة الصمود البطولي , هذا يؤكد بشكل ساطع , أن العراق لن يموت , فلابد ان يبزغ النور من كنف الظلام الدامس . هذا الاصرار العنيد في نيل الشهادة في سبيل الوطن, رغم اراقة انهارٍ من الدماء . ولكن الشباب والفتية صرخوا بصوت مدوٍّ  واحدٍ ( هيهات منا الذلة ) كما صرخ بها الامام الحسين في استشهاده العظيم , لا يمكن الخضوع لقوى الظلام . الديوان الشعري يبرز جوانب الصراع العنيف , يجسدها من مرئيات الواقع , بين الصدور العارية التي تتلقى الموت وهي تحضن العلم العراقي ليغرقوا في برك الدماء من البلطجة الدموية السادية . يجسد النص الشعري لهيب رصاصات الغدر من اللصوص والفاسدين الذين خلقوا اقزاماً  تجلب الموت والانتقام . يجسد النص الشعري اعادة من جديد ملحمة كربلاء على ارض العراق . بنصوص شعرية واسعة الافاق وبالمغزى البليغ . ان الملحمة الشعرية للسماوي ( ملحمة التكتك ) تنقل الشعر الى الفعل الدرامي الملحمي , المرهف في احساسه , في ضمير عاشق الوطن . لنأخذ فيضاً من غيض او بالعكس . × ندخل في صلب الدولة العميقة . التي شيدها اللصوص واالفاسدون , ونصبوا أنفسهم أسياد اً وملوكاً  وسلاطين . دولة جلالة الخليفة , واشبعوا بتخمة المال من الياقوت والذهب والدولار , وتنعموا بفردوس الارض, ومنحوا الشعب الدخان والغبار والاهوال والمصائب . في هذه الدولة العمياء . دولة الغنائم وتوزيع الحصص على السراق والعملاء. فما فائدة ان يتنعموا بالبستان والبيدر والحقل , ويحرموا الجياع . فما فائدة كمامات المتظاهرين , وقنابل الموت تخترق الجماجم وتحرقها بالدخان . لقد شيدوا دولة الحقد والاجرام . :
جلالة الخليفة

قبلَ أن تُشيدَ لنا الجسور

شُقَّ لنا الانهارَ أولاً  ..

الـجـائـعُ يـحـتـاجُ خـبـزاً

لا حَـجَـراً يـشـدُّهُ عـلـى بـطـنِـه ..

 

 إذا كـنـتَ نـيـرون

فـبـغـدادُ لـيـسـت رومـا

لـمـاذا إذنْ تـريـدُ إحـراقـهـا ؟

 

الـطـيـورُ لا تـبـنـي أعـشـاشـهـا عـلـى ىشـواهـد الـقـبـور ..

 قـبـل أنْ تـطـلـبَ مـن الـمـتـظـاهـريـن خـلـعَ الـكـمّــامـات

أطـلـبْ مـن مـرتـزقـتِـك ومـيـلـيـشـيـاتـك

خـلـعَ الـلـثـامِ أوّلاً ..

أنـتَ وحـاشِــيـتـكَ أصـبـحـتـم

زائـديـن عـن الوطن كـالـزائـدة الـدوديـة

الــرَّعـيـةُ مُـنـشـغِـلـةٌ بـإصـاخـةِ الـسـمـعِ لِـعـجـلاتِ " الــتـكـاتـك " ..

 

" نـوح " لـم يـحـمـلْ فـي ســفــيـنـتـهِ زوجـاً مـن الـلـصـوص الـفـاسـديـن

فـكـيـف أصـبـحـوا زرافـاتٍ

فـي وطـنـي الـمـعـروض لـلـبـيـع والإيـجـار

في حوانيت المحاصصة !

 

لايمكن أن يستمر الظلم والحرمان والطغيان , فلابد ان تدق ساعة التحرير . ساعة الحساب والعقاب . ان يهجم الجياع على الآلهة التمر . ذات غد قريب لا ريب فيه ،  اليوم الذي يخرج فيه العراق من الظلام الى النور . وتصبح لافتاتهم , حفاظات للاطفال :

 ذات غـد( الـسـاعـة آتـيـةٌ لا ريـبَ فـيـهـا) سـاعـة يـقـضـمُ الـجـيـاعُ الآلـهـةَ الـتـمـر
*  ( ذات غـدٍ ســيـجـمـعُ الـفـقـراءُ لافـتـاتِ أحـزابـكـم

وأعـلامَ مـيـلـيـشـيـاتـكـم

لِـيـصـنـعـوا مـنـهـا حـفّـاظـاتٍ لـلأطـفـالِ  )

 

عطلوا الحياة برمتها واصبحت مسرحاً للقناص الملثم . أن يقتل ما يشاء ويفعل ويعبث بالارواح البريئة مثلما يرغب . فقد وجدوا وظيفة جديدة . وظيفة القناص الملثم , وتعطل التكبير في المآذن التي اصبحت عاطلة يملكها القناص الملثم . هذا ابتكار احزاب الغضب الالهي  :
(  أخـيـراً:إبـتـكـرَ الـقـنّـاصـون وظـيـفـةً جديدة لـلـمـآذنِ الـعـاطـلـة عـن الـتـكـبـيـر!  )
من بركات الاحزاب الحاكمة التي تقودها شلة من اللصوص والقتلة , عطلوا كل شيء . سوى حفاري  القبور يشتغلون بمجارفهم بالعمل المرهق والمتواصل لحفر المزيد من القبور للملائكة  الذين حصدهم رصاص الابالسة القناصين  :

( وحـدهـم حـفّـارو الـقـبـور:

خـرجـوا لـلـعـمـل مُـشـمِّـريـن عـن مـجـارفـهـم
لـحـفـر الـمـزيـد مـن الـقـبـور

لـلـمـلائـكـة الـذيـن حـصـدَهـم: رصـاصُ الأبـالـسـة!  )

تساؤل وجيه لماذ يصر الناس مع سبق الاصرار على الانتحار ؟ , في بصمة الحبر البنفسجي , في شرب سم الحبر البنفسجي , وبارادتهم واختيارهم الحر  ـ كما فعل ( سقراط ) في شرب السم . يعني المشاركة الطوعية في جريمة اغتيال الوطن :
( نحـن لــســنـا " ســقـراط " ..

فـلـمـاذا شــربـنـا سـمَّ الـحـبـرِ الـبـنـفـسـجـيِّ

مـن تـلـقـاءِ أصـابـعـنـا ! )
لا شعر يعلو إلا شعر الناس .


لا صوت يعلو إلا صوت الناس . ولا شعر يكتب إلا بدماء الشهداء في ساحة التحرير . ليكتب  شعراء الوطن المعلقة الثامنة , ويعلقوها على جدران  كعبة الثورة , على جبل أحد , في المطعم التركي  :
(  نـحـن ـ الـشـعـراءَ ـ جـمـيـعـنـا نـكـتـب قـصـائـدنـا بـالـحـبـر ..

إلآ فِـتـيـةُ وشــبـابُ سـاحـةِ الـتـحـريـر

فـإنـهـم يـكـتـبـونـهـا بـدمـائـهـم ..

لـذا فـهـم الأشـعـرُ مـنـا جـمـيـعـا ..
 الـمـعـلـقـاتُ لـيـسـتْ ســبـعــاً ..

إنـهـا ثـمـان

سـبـعٌ عُـلِّـقـنَ عـلـى جـدران الـكـعـبـة ..

والـثـامـنـة عُـلِّـقـتْ على جَـبَـلِ أُحُـد الـثـورة فـي الـمـطـعـم الـتـركي ! )

لا يمكن التستر على الجريمة البشعة , التي داهمت الشباب في اواخر الليل وهم نيام . من قبل جنرال قاتل ومسعور لسفك الدماء . فلابد ان تأتي ساعة الحساب لهذا السفاح القاتل . حتى حذاء الشهيد ينتفض مطالباً بحقه في القصاص . ولابد للقضاء العراقي ان يستيقظ ضميره بميزان العدل , ويطالب بدم الغزلان البريئة والطاهرة , هذه هي عدالة الارض والسماء من الجزار القاتل  :
(الـشـهـيـدُ الـذي حـلَّـقَ مـن جـسـر الـنـاصـريـةِ نـحـو الـسـمـاء

تـركَ حـذاءَهُ الـمُـلـوّنَ بـالـلـونـيـنِ الأسـودِ والأحـمـر ..

الأسـودُ : لـون لِـثـام الـقـنـاصّـيـن ..

والأحـمـر : لـون شـارةِ الأركـان الـتـي يـحـمـلـهـا الـجـنـرال ..

الـجـنـرالُ الـذي أصـدرَ الأمـرَ لـذئـابـه

بـنـهـش أجـسـادِ الـغـزلان )

سقطت الاقنعة وبانت العورات , لم تعد الوعود الكاذبة منقذاً . فقد تكسرت وداستها اقدام العابرين . فالشباب كتبوا الوعود الكاذبة بالطباشير على ارصفة ساحة التحرير وداستها أحذية العابرين  :
(  نـعــرفُ أنَّ وعـودكـم كـاذبـة

لـذاكـتـبـنـاهـهـا بـالـطـبـاشـيـرعـلـى أرصـفـةِ سـاحـةِ الـتـحـريـر

لِـتـقـرأهـا أحـذيـةُ الـعـابـريـن

قـبـل أنْ يـمـسـحـهـا الـمـطـروالـعـاصـفـة)

 

***
  الكتاب : ديوان شعر : ملحمة التكتك × المؤلف : الشاعر يحيى السماوي × تاريخ الاصدار : عام 2020 × اصدار : الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق - بغداد × عدد الصفحات : 117 صفحة

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/10/11


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • التناسل في ملحمة كلكامش في رواية ( كلكامش ... عودة الثلث الأخير ) للأديب واثق الجلبي  (قراءة في كتاب )

    • تاريخ الإسلام السياسي على المحك في رواية ( الرحلة العجائبية ) للأديب فيصل عبدالحسن  (قراءة في كتاب )

    • الحزن والغياب في رواية ( الليل في نقائه ) للأديب  زيد الشهيد  (ثقافات)

    • معاناة الانسان المضطهد في الديوان الشعري ( ثلاث روايات ) للشاعر عبد الستار نور علي  (قراءة في كتاب )

    • وقفة مع المجموعة القصصية ( زيارة غامضة ) للاديبة سنية عبد عون  (قراءة في كتاب )



كتابة تعليق لموضوع : ملحمة يوميات الثورة : قراءة في الديوان الشعري ( ملحمة التكتك ) الشاعر يحيى السماوي 
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابراهيم سبتي
صفحة الكاتب :
  ابراهيم سبتي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net