صفحة الكاتب : د . علي سرحان شمران الحسيني

العنفُ الأسري في ظلِّ جائحةِ فايروس كورونا الأسباب والمعالجات )
د . علي سرحان شمران الحسيني

■ المقدمة : 
لطالما سمعنا عن آبائنا وأجدادنا الكثير من القصص والحكايات التي كانت تحكى لنا لأغراض من أهمها النصح والتعلم، ودائما ما كانت تلك الحكايا تثير في نفوسِنا الهواجس والمشاعر. وتجعنا نتمنى أن نكبر سريعا لكي نفعل ما يفعله أبطال القصص، التي نسمعها بشوق ومزيد من الإنتباه والهدوء ، ولا تزال تلك القصص الجميلة تأخذ حيزا جميلا من ذاكرتنا. ولم نسمع في تلك القصص بأن الزوج قتل زوجته أو العكس ! كذلك لم نعهد تلك الأفعال التي كانت نادرة الوجود في مجتمعنا سابقا . أما إذا ما ألقينا النظر قليلا إلى مجتمعنا اليوم عبر بوابة وسائل التواصل الإجتماعي فنجد أننا محاطون بكم هائل من القصص والجرائم التي تمارس يوميا في مجتمعنا تحت عنوان (العنف الأسري ) ! وهذا يدل على وجود تغيير كبير في المجتمعِ وعاداته السائدة عبر الزمن وما وصلنا إليه من تكنولوجيا جعلتنا نفتقد حكايا الأب والجد والجدة التي كانت تروى لنا ببساطة وسلاسه لكنها بمثابة دروس تعليمية واضحة المعالم تعزز في نفوسنا قوة الشخصية وتربينا على الخلق الحسن وعدم الاعتداء على الآخر مهما كانت الظروف لهذا نحن نشهد تزايد مستمر في ظاهرة العنف الأسري. 

■ تعريف العنف الأسري : 
هو أيّ سلوك يُراد به إثارة الخوف، أو التسبب بالأذى سوآء كان جسدي، أو نفسي، أو جنسي دون التفريق بين الجنس، أو العمر، أو العرق، وتوليد شعور الإهانة في نفس الشريك، أو إيقاعه تحت أثر التهديد، أو الضرر العاطفي، أو الإكراه الجنسي، ومحاولة السيّطرة على الطرف الأضعف باستخدام القوى المفرطة ، أو التهديد ب الأطفال، أو الحيوانات الأليفة، أو أحد أفراد الأسرة كوسيّلة ضغط عاطفيّة للتّحكم بالطرف المقابل [١]. وعادة ما بيفقد ضحايا العنف الأسري ثقتهم بأنفسهم، وينتابهم الشعور بالعجز، والقلق، والاكتئاب الذي يتطلب تدخُل طبّي نفسي حاسم للأمر ..

■ التقارير المسجلة لارتفاع حالات العنف في العراق : 

في مطلع العام الجاري 2020 شهد العراق موجة شرسة من العنف الأسري ، وبدأت الحالات بالظهور في الوسط الإعلامي خاصة في مواقع التواصل الإجتماعي وشبكة الإنترنت ومنصة الفيسبوك ، التي تنقل لنا الأحداث أول بأول وهذا ما دفع المتابعين للتدخل وإبداء رأيهم فيما يحدث ..
حيث إنطلق التقرير الأول لبعثة 
الأمم المتحدة في العراق والتي تؤكد على "دق ناقوس الخطر " وتشير الى ضرورة الإسراع لإقرار قانون مناهضة العنف الأسري !
وقدمت بعثة الأمم المتحدة تقريرها من بغداد في 16 أبريل 2020 - "تحث الأمم المتحدة في العراق البرلمان العراقي على الإسراع في إقرار قانون مناهضة العنف الأسري ، وسط تقارير مثيرة للقلق عن إرتفاع في حالات العنف القائم على النوع الاجتماعي والعنف الأسري في جميع أنحاء البلاد، وخاصة مع تزايد وتيرة التّوتر بين أفراد الأسرة نتيجة للحجر المنزلي بسبب جائحة كوفيد 19 " 
وكما قال الأمين العام للأمم المتحدة : أنطونيو غوتيريش، مؤخرا: "إنّ أكثر مكان يلوح فيه خطر العنف هو المكان الذي يُفترض به أن يكون واحة الأمان لهنّ. إنّه المنزل. ولذا، فإنّني أوجّه نداءً جديدًا اليوم من أجل السلام، في المنازل لجميع أنحاء العالم. إنّني أحثّ جميع الحكومات على جعل منع العنف ضدّ المرأة وجبر الضّرر الواقع من جرّاء هذا العنف، جزءًا رئيسيًا من خططها الوطنيّة للتصدّي لكوفيد19". [٢] .
وفي استبيان آخر صدر بتاريخ 3/6/2020 أجرته 
(دائرة تمكين المرأة) في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وبمشاركة (صندوق الأمم المتحدة للسكان الـUnfpa ) عن حوادث العنف المنزلي، والاغتصاب، والتحرُّش الجنسي للقاصرين، والانتحار المُرتبط بإيذاء الزوج.
والذي شمل (11) محافظة و(28) منطقة رئيسة ، و(42) منطقة فرعية في العراق ، حول التأثير لأزمة جائحة كورونا على حوادث العنف الاجتماعي، وأسباب زيادة وتيرة حالات العنف الأسري . والذي أكد على زيادة عدد حالات العنف الأسري خاصة في ظل جائحة كورونا وفرض الحجر المنزلي. 
ووفقا لنظام إدارة المعلومات فإنّ 98% من الناجين الذين أبلغوا عن حوادث العنف المبني على النوع الإجتماعي هم من النساء؛ إذ يُمثل العنف المنزلي أكثر من 75%، تليها الممارسات الضارة عند نسبة 10%، ثم الزواج المُبكر عند 8% .
وبحسب التقرير فإنّ محافظات: نينوى، وديالى، وكركوك، ودهوك قد سجّلت أعلى الأعداد الخاصة بحوادث العنف المنزلي، وهي بنسبة 94% من الحوادث التي تمّ الإبلاغ عنها في ظلّ الأزمة الوبائية.
وأضاف إن محافظات: كربلاء، والنجف، وبابل ، وذي قار بحاجة متزايدة لتوفير خدمات مُتخصصة للعنف؛ لأنّ تلك المحافظات لم يُبلّغْ فيها عن وجود حالات أو إنها تعاني من وجود محدود لخدمات العنف على أساس النوع الإجتماعي.[٣] .

■ أسباب تزايد حالات العنف في ظل جائحة كورونا فايروس.
ان الأسباب كثير ومتشعبة لكنني سوف أحاول ذكر أهم الأسباب المؤثرة في الواقع الحاضر للمجتمع العراقي .
1) إرتفاع معدلات البطالة والفقر وتوقف أغلب الأعمال المؤقتة واليومية لطبقة وشريحة واسعة من أبناء الشعب. وبمزامنة الحجر الصحي الذي ألقى بظلاله على طبقة الفقراء وزادهم فقرا وعوزا ؛ وهذا سبب خطر يؤدي إلى زيادة وتيرة حالات العنف الأسري . خاصة في المناطق الشعبية ذات الطابع الخاص والمعدمة من وسائل الراحة النفسية والخدمات العامة .
2) أزمة السكن وقلة الخدمات وانهيار البنى التحتية عامل مهم جدا يلقي بظلاله على المجتمع، ليحوله إلى أكثر عدوانية ويجعله يمارس العنف في تعاملاته اليومية ! بشكل مباشر أو غير مباشر بقصد أو بدون قصد، مما يؤدي إلى نتائج كارثية في حالات العنف المنزلي على المدى البعيد . 
3 ) تدهور القطاع الصحي في العراق وأزمة انخفاض أسعار النفط في ظل جائحة كورونا فايروس ، من الصعوبة اليوم المواجهة لوباء قاتل بأمكانيات بسيطة جدا وقطاع صحي شبه منهار تمامًا ! يفتقر إلى أبسط مقومات النجاح والخدمات التي تقدم إلى المواطن . ما أجبر الحكومة وخلية الأزمة إلى إتخاذ قرار الحجر الصحي الشامل الذي أثر بشكل عام على غالبية الشعب ورفع من معدلات البطالة والعنف في ذاتِ الوقت. 
4 ) الأزمة الاقتصادية والسياسية التي يمر بها العراق، التي سببت للمواطن حالة من القلق والخوف الزائد ! ودفعت بالغالبية للتوقف عاجزة عن الحلول لإخراج البلد من هذا النفق المظلم. مما سبب تفاقم كبير في تدهور نفسية الإنسان وانهيار شبه تام يرفع من درجات الغضب والعنف ضد المقابل مهما كانت درجة القرابة منه .

5 ) طبيعة المناخ وارتفاع درجات الحرارة مع انقطاع التيار الكهربائي بالتزامن مع الحجر المنزلي الشامل وقلة مساحة السكن للعائلات البسيطة والفقيرة ، يدفعها دائما إلى التصرف بشكل غير عقلاني للتعبير عن غضبها ! لما تتعرض له من ظلم وكبت جعل من الغالبية التحول إلى قنابل موقوتة جاهزة للانفجار بأي وقت، وهذا ما يسبب ارتفاع في معدلات العنف الأسري وزيادة عدد حالات الطلاق والانفصال أيضا. 

■ المعالجات والتوصيات : 
لكل مشكلة حلول ووسائل تمكننا من التقدم نحو الأفضل ومن أهم المعالجات والتوصيات السريعة التي نؤكد عليها فيما يلي .
1 ) الإسراع في تحسين المستوى المعيشي للمواطن . وتقدم المساعدات المالية والغذائية والصحية، لطبقة واسعة من الناس خاصة أصحاب الدخل اليومي، والعاطلين عن العمل بسبب جائحة كورونا فايروس. 
2 ) الاهتمام بمراكز الدعم النفسي ، والعمل على إنشاء محطات معتمدة لدى الدولة لتعمل على رفع مستوى الجانب النفسي لفئة المعنفين من النساء والاطفال ، ورفع درجات الوعي خاصة في الطبقات الشعبية من المجتمع، والإهتمام بالتثقيف لدور المرأة والأسرة ودور الأب في المحافظة على تلك الأسرة ورعايتها. 
3 ) توجيه الإعلام والرسائل الإعلامية للتوعية ضد العنف الأسري ، وتقديم نماذج حية عبر اللقاءات والحوارات الخاصة مع الأسر الناجحة في حياتها وترابطها الإجتماعي. 
4 ) الاهتمام بمناهج التعليم المبكر ، والتوجيه للحد من ظاهرة العنف الأسري وتربية الأطفال على هذه المبادئ الخلقية والدينية السامية لحقوق الإنسان .
5 ) على الحكومة العراقية الإسراع في إقرار قانون مناهضة العنف الأسري ، وتفعيل دور الشرطة الأسرية لحماية كل فرد من الأسرة يتعرض للعنف أو التهديد بالاعتداء الجنسي ، كما يجب ان يكون هناك مراكز خاصة بحماية النساء والأطفال المعنفين ورعايتهم من قبل الدولة وسلطة القانون، وفرض عقوبات صارمة بحق كل من يرتكب جرائم العنف الأسري. 
بهذه الخطوات نكون قد وضعنا الحجر الأساس لمواجهة هذا المد الخطير من العنف، والذي يجب ان نعود بذاكرتنا إلى أيام قصص الآباء والأمهات والأجداد لنعلم أولادنا كل يوم قصة قصيرة لبطل مميز بعيد كل البعد عن العنف وسلبياته ليكون قدوة لأطفالنا في المستقبل .
___________________­___
المصادر :
photo_2020-08-09_20-36-48.jpg
● [١ ] محمد حسين (2012)، أسباب العنف الأسري ودوافعه، فلسطين: جامعة النجاح الوطنية، صفحة 4. 
● [٢ ] تقرير مكتب، بعثة الأمم المتحدة في العراق، الصفة الرسمية ، 26 أبريل 2020 ، بغداد .
● [٣ ] استبيان حول إرتفاع حالات العنف الأسري، مقدم بواسطة (دائرة تمكين المرأة) في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وبمشاركة (صندوق الأمم المتحدة للسكان الـUnfpa ) ، بغداد 3 يوليو، 2020 .

  

د . علي سرحان شمران الحسيني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/08/10



كتابة تعليق لموضوع : العنفُ الأسري في ظلِّ جائحةِ فايروس كورونا الأسباب والمعالجات )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على العراق..وحكاية من الهند! - للكاتب سمير داود حنوش : وعزت الله وجلاله لو شعر الفاسدون ان الشعب يُهددهم من خلال مطالبهم المشروعة ، ولو شعر الفاسدون أن مصالحهم سوف تتضرر ، عندها لا يتورعون عن اقامة (عمليات انفال) ثالثة لا تُبقي ولا تذر. أنا اتذكر أن سماحة المرجع بشير النجفي عندما افتى بعدم انتخاب حزب معين او اعادة انتخاب رموزه . كيف أن هذا الحرب (الاسلامي الشيعي) هجم على مكتب المرجع وقام بتسفير الطلبة الباكستانيين ، ثم اخرجوا عاهرة على فضائياتهم تقول بأن جماعة الشيخ بشير النجفي الباكستانيين يجبروهن على المتعة . يا اخي ان سبب قتل الانبياء هي الاطماع والاهواء . الجريمة ضمن اطار الفساد لا حدود لها .

 
علّق محمد ، على "إنّا رفعناه" .... لطمية كلماتها منحرفة عقائدياً ومنهجياً - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : سبحانك يارب لا تفقهون في الشعر ولا في فضل اهل البيت , قصيدة باسم لا يوجد فيها شرك ف اذهبوا لشاعر ليفسر لكم وليكن يفقه في علوم اهل البيت , ف اذا قلت ان نبي الله عيسى يخلق الطير , وقلت انه يحيي الموتى , هل كفرت ؟

 
علّق كريم عبد ، على الانتحار هروب أم انتصار؟ - للكاتب عزيز ملا هذال : تمنيت ان تذكر سبب مهم للانتحار عمليات السيطرة على الدماغ التي تمارسها جهات اجرامية عن طريق الاقمار الصناعية تفوق تصور الانسان غير المطلع واجبي الشرعي يدعوني الى تحذير الناس من شياطين الانس الكثير من عمليات الانتحار والقتل وتناول المحدرات وغيرها من الجرائم سببها السيطرة على الدماع الرجاء البحث في النت عن معلومات تخص الموضوع

 
علّق البعاج ، على الإسلام بين التراث السلفي والفكر المعاصر   - للكاتب ضياء محسن الاسدي : لعلي لا اتفق معك في بعض واتفق معك في البعض الاخر .. ما اتفق به معك هو ضرورة اعادة التفسير او اعادة قراءة النص الديني وبيان مفاد الايات الكريمة لان التفسير القديم له ثقافته الخاصة والمهمة ونحن بحاجة الى تفسير حديد يتماشى مع العصر. ولكن لا اتفق معك في ما اطلقت عليه غربلة العقيدة الاسلامية وتنقيح الموروث الديني وكذلك لا اتفق معك في حسن الظن بمن اسميتهم المتنورون.. لان ما يطلق عليهم المتنورين او المتنورون هؤلاء همهم سلب المقدس عن قدسيته .. والعقيدة ثوابت ولا علاقة لها بالفكر من حيث التطور والموضوع طويل لا استطيع بهذه العجالة كتابته .. فان تعويلك على الكتاب والكتابات الغربية والعلمانية في تصحيح الفكر الاسلامي كما تقول هو امر مردود وغير مقبول فاهل مكة ادرى بشعابها والنص الديني محكوم بسبب نزول وسياق خاص به. تقبل احترامي

 
علّق ظافر ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : والله العظيم هذولة الصرخية لا دين ولا اخلاق ولا ضمير وكل يوم لهم رأي مرة يطالبون بالعتبات المقدسة وعندما فشل مشروعهم انتقلوا الى الامر بتهديمها ولا يوجد فرق بينهم وبين الوهابية بل الوهابية احسن لانهم عدو ظاهري معروف ومكشوف للعيان والصرخية عدو باطني خطير

 
علّق باسم البناي أبو مجتبى ، على هل الدين يتعارض مع العلم… - للكاتب الشيخ احمد سلمان : السلام عليكم فضيلة الشيخ هناك الكثير من الإشكالات التي ترد على هذا النحو أورد بعضاً منها ... كقوله تعالى (أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاءَ كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا) بينما العلم يفيد بأننا جزء من السماء وقال تعالى:أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا بينما يفيد العلم بأن الأرض كروية وكذلك قوله تعالى ( وينزل من السماء من جبال فيها من برد ) بينما يفيد العلم بأن البرد عبارة عن ذرات مطر متجمدة فضيلة الشيخ الكريم ... مثل هذه الإشكالات وأكثر ترد كثيرا بالسوشال ميديا ونأمل منكم تخصيص بحث بها. ودامت توفيقاتكم

 
علّق منير حجازي . ، على جريمة اليورانيوم المنضب تفتك بالعراقيين بالمرض الخبيث - للكاتب د . هاتف الركابي : المسؤولون العراقيون الان قرأوا مقالتك وسمعوا صوتكم وهم جادون في إيجاد فرصة من كل ما ذكرته في كيفية الاستفادة من هذه المعلومات وكم سيحصلون عليه من مبلغ التعويضات لو طالبوا بها. وإذا تبين أن ما يحصلون عليه لا يفي بالغرض ، فطز بالعراق والعراقيين ما دام ابنائهم في اوربا في امان يتنعمون بالاوموال المنهوبة. عند الله ستلتقي الخصوم.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على الكرادلة والبابا ومراجع المسلمين. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اعترض البعض على ذكر جملة (مراجع المسلمين). معتقدا أني اقصد مراجع الشيعة. وهذا جهلٌ منهم أو تحامل ، او ممن يتبع متمرجعا لا حق له في ذلك. ان قولي (مراجع المسلمين). اي العلماء الذين يرجع إليهم الناس في مسائل دينهم إن كانوا من السنة او من الشيعة ، لأن كلمة مرجع تعني المصدر الذي يعود إليه الناس في اي شأن من شؤونهم .

 
علّق مصطفى الهادي ، على الفرزدق والتاريخ المتناقض - للكاتب سامي جواد كاظم : السلام عليكم . يكفي ان تُلصق بالشاعر أو غيره تهمة التشيع لآل بيت رسول الله صلوات الله عليهم فتنصبّ عليه المحن من كل جانب ومكان ، فكل من صنفوهم بالعدالة والوثاقة متهمون ما داموا يحملون عنوان التشيع. فأي محدّث او مؤرخ يقولون عنه ، عادل ، صادق ، لا بأس به ، ثقة مأمون ، لا يأخذون عنه لأنهم يكتبون بعد ذلك ، فيه تشيّع ، مغال في التشيع . فيه رفض. انظر لأبي هريرة وعائشة وغيرهم كيف اعطوهم مساحة هائلة من التاريخ والحديث وما ذلك إلا بسبب بغضهم لآل البيت عليهم السلام وتماشيهم مع رغبة الحكام الغير شرعيين ، الذين يستمدون شرعيتهم من ضعفاء النفوس والايمان والوصوليين.وأنا أرى ان كل ما يجري على الموالين هو اختبار لولائهم وامتحان لإيمانهم (ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة) . واما أعداء آل محمد والكارهين لولايتهم الذين ( كرهوا ما أنـزل الله فأحبط أعمالهم). فـ (ذرْهم يأكلوا ويتمتعوا ويُلْههمُ الأمل فسوف يعلمون). انت قلمٌ يكتب في زمن الأقلام المكسورة.

 
علّق محمد ، على الانتحال في تراث السيد الحيدري كتاب يبين سرقات الحيدري العلمية - للكاتب علي سلمان العجمي : ما ادري على شنو بعض الناس مغترة بالحيدري، لا علم ولا فهم ولا حتى دراسة. راس ماله بعض المقدمات التي درسها في البصرة وشهادة بكالوريس من كلية الفقه ثم مباشرة هرب الى ايران وبدون حضور دروس لا في النجف ولا قم نصب نفسه عالم ومرجع وحاكم على المراجع، وصار ينسب الى نفسه انه درس عند الخوئي والصدر ... الخ وكلها اكاذيب .. من يعرف حياته وسيرته يعرف الاكاذيب التي جاي يسوقها على الناس

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق زينب ، على قافية الوطن المسلوب في المجموعة الشعرية ( قافية رغيف ) للشاعر أمجد الحريزي - للكاتب جمعة عبد الله : عشت ربي يوفقك،، كيف ممكن احصل نسخة من الكتاب؟؟؟ يامكتبة متوفر الكتاب او مطبعة اكون ممنونة لحضرتكم

 
علّق غانم حمدانيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : غانم الزنكي من أهالي حمدانيه نبحث عن عشيرتنا الاسديه في محافظه ديالى السعديه وشيخها العام شيخ عصام زنكي الاسدي نتظر خبر من الشيخ كي نرجع الي عشيرتنا ال زنكي الاسديه في السعديه ونحن ذهبنا الي موصل

 
علّق أنساب القبائل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يوجد كثير من عشيره السعداوي في محافظه ذي قار عشيره السعداوي كبيره جدا بطن من بطون ال زيرج و السعداوي الاسدي بيت من بيوت عشيره ال زنكي الاسدية فرق بين العشيره والبيت .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . علي المؤمن
صفحة الكاتب :
  د . علي المؤمن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net