صفحة الكاتب : محمد الكوفي

السيرة الذاتية للشاعر والأديب الكبير شيخ الرواديد الحاج جاسم النويني الطويرجاوي،
محمد الكوفي

بـــــِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيـــــمِ

{يا أيَّتُها النفسُ المطمئنَّةُ * ارجعي إلي ربِّك راضيةً مَّرْضيّةً * فادخُلي في عبادي * وادخُلِي جنَّتي}.

 يشار إلى أن "الشيخ النويني هو من أعمدة المنبر الحسيني ومن جيل المخضرمين الأوائل لرواد يد وقراء القصيدة الحسينية". ويبلغ عمر الشيخ النويني حتى وفاته اليوم، الثمانين عاما تقريبا فناها في خدمة الدين الحنيف وأهل البيت {عَلَيـْهِم السَّلامُ}،"

الرادود جاسم النويني حنجرةٌ جسّدت أحزان شهداء واقعة ألطف في كربلاء الخالدة بأروع تعبير عشق يتمثل في الحبّ الحسيني لسيد الشهداء الإمام الحسين {عَلَيـْهِ السَّلامُ}، المرحوم ينحدر من أسرة جعلت من منابرها منائرا للسامعين من حيث أبنائها الذين عرفوا برثاء أهل البيت «عليهم السلام».. وقد برز رجلات من هذه الأسرة الكريمة ذاع صيتهم ولاح نجمهم في سماء الخطابة الحسينية أمثال «جد الأسرة الشيخ عبود النويني، والخطيب الشيخ هادي النويني.. وغيرهم»..

فكان لديوان «الولاية» حديثا خاصا مع سليل هذه الأسرة الرائد القدير الحاج الشيخ جاسم النويني الطويرجاوي..

* * * * * * « 1 » * * * * * *

1} ــــ «  السيرة الذاتية لخادم الحسين {عَلَيـْهِ السَّلامُ} المفصلة للرادود الشيخ الكبير الحاج جاسم عبد العظيم النويني الطويرجاوي، من أعلام المنبر الحسيني . في ذمة الخلود. في منزل يرفع به صوت الحسين {عَلَيـْهِ السَّلامُ} يقول من خلال أسرتي التي تميزت بإنجاب الخطباء والأدباء ومنهم والدي والذي يشار له بالبنان آنذاك، وأنا متزوج من امرأتين ولدي أربع أبناء وبنتان ، »{1}.

* * * * * * « 2 » * * * * * *  

2} ــــ « الحاج الشيخ جاسم بن الشيخ عبد العظيم بن الشيخ طاهر النويني الغراوي الطويرجاوي، لُقِّب بشيخ الرواد يد وكان يستحق ذلك اللقب مرموق لأنه بدأ منذ شبابه في خدمة القضية الحسينية والمنبر الحسيني بشكل منظم، بقية الماضيين و قدوة الحاليين أبدع ولا زال يُبدع منذ الأربعينيات أو الخمسينيات من القرن المنصرم وإلى يوم وفاته الأحد,05-04-2020, .»{2}.

* * * * * * « 3 » * * * * * *

3} ــــ « علمٌ من أعلام المنبر الحسيني ، غنيٌ عن التعريف ، له أكثر من قصيدة خالدة فمن منّا لم يسمع قصيدة {جسام يا ضنوتي} التي تذكّرنا بأيّام زمان وبالأصوات الحسينية الرائعة،»{3}.

* * * * * * « 4 » * * * * * *

4} ــــ « الشيخ جاسم بن الشيخ عبد العظيم بن الشيخ طاهر النويني الغراوي الطويرجاوي،

ولادته: «1» أشرقت عيناه بنور الولاية في كربلاء المقدسة عام {1935م} قضاء الهندية {طويريج}،

«2» ولدت في قضاء الهندية {طوريج} عام 1934م في منزل يرفع به صوت الحسين {عَلَيـْهِم السَّلامُ} من أسرةٍ عُرفت بالولاء لآل بيت النبوّة، حضر مجالس والده الخطيب المنبري الشيخ عبدالعظيم بن الشيخ طاهر النويني الغراوي الطويرجاوي، وتعلّم القراءة والكتابة على يديه . بدأ بصفته رادوداً وارتقى المنبر عام ل{1945م} وله من العمر {10سنوات} آنذاك، وله وهنتك من ذكر من العمر {16سنة} آنذاك، مستثمراً حنجرته التي سخّر جميع أوتارها الصوتية لخدمة القضية الحسينية .

وكان يعتلي منبر الصحن الحسيني الشريف في العاشر من المحرم وفي العشرين من صفر لإلقاء قصائد العزاء والمراثي بمصاب آل البيت{عَلَيـْهِم السَّلامُ} في معركة ألطف الخالدة بكربلاء.

 رواية أخرى يقول أني ولدت في قضاء الهندية {طوريج} عام 1934م في وسط عائلة مسلمة ومن الطبيعي أن أكون مسلما لأنني تربيت تربية إسلامية شيعية علوية، في منزل يرفع فيه ذكر الله و الإمام الحسين وآهل بیته{عَلَيـْهِم السَّلامُ}

قرأ للكثير من الشعراء الكبار، منهم المرحوم كاظم المنظور والشيخ إبراهيم الحسون والشيخ هادي القصاب وعبد الحسين أبو شبع والشيخ حسن العذار وعبد الأمير المرشد.

وهذه نعمة والحمد لله. حضر مجالس والده الخطيب المنبري الشيخ عبد العظيم النويني من خلال أسرته التي تميزت بانجاب الخطباء والأدباء ومنهم والده والذي يشار له بالبنان آنذاك، وأنه متزوج من امرأتين ولديه أربع أبناء وبنتان  سكن في بغداد عام {1956م} ثمّ غادر إلى سوريا عام {2001} وعاد بعد 2003م إلى ديار أهله في قضاء الهندية، لأنّه كان مُطارَداً آنذاك .»{4}.

* * * * * * « 5 » * * * * * *

5} ــــ « 1 » بدأ بصفته راد وداً وارتقى المنبر عام {1945م} وله من العمر {10سنوات} آنذاك، مستثمراً حنجرته التي سخّر جميع أوتارها الصوتية لخدمة القضية الحسينية

« 2 »ارتقيت المنبر في سن الثانية عشـر ، أي في عام 1946م في قضاء الهندية، وأول قصيدة قرأتها كانت رثائية بحق المرحوم السيد مهدي القزويني في مجلس فاتحته في محلة شيخ حمزة في قضاء  الهندية في ذلك الوقت:

نشدنا الدار وأهل الدار عن عزها ومعاليها          بدرها الغيّبه المحتوم هم تغزير ويرد ليها

ما سر تميّزكم بقصيدة الگعدة ؟

قصيدة الگعدة هي الأساس لكل رادود ، وبها تظهر إمكانيته وسيطرته على مسامع مشاعر مستمعيه، ويمكن له ذلك من خلال طريقة ألقائها التوجيهي، فهي أشبه بالمحاضرة لتوعيه عامة الناس في أمور دينهم ودنياهم، لذا يمكننا القول أن قصيدة الگعدة تغني عن وجود الخطيب في بعض الأحيان.»{5}.

* * * * * * « 6 » * * * * * *

6} ــــ « اشتهر بقراءة القصائد {الحوليات} التي تُقرأ في الصحن الحسينيّ الطاهر مباشرةً بعد عزاء طويريج في يوم العاشر من محرم من كلّ سنة، وكان لها صداها في عالم المنبر الحسيني، ومن بينها :

يل غزيت العلم بسبعينها * * * * * *  زينب اتناديك يصبي عيني

* دنياك عندك فاكره وتدري بخبرها * * * * * من الخدر زينب لفت شجايه *                     

* جسام يا ضنوتي} وغيرها من القصائد الأخرى الكثيرة .»{6}.

* * * * * * « 7 » * * * * * *

7} ــــ « كان يعتلي منبر الصحن الحسيني الشريف في العاشر من المحرم وفي العشرين من صفر لإلقاء قصائد العزاء والمراثي بمصاب آل البيت {عَلَيـْهِم السَّلامُ} في معركة ألطف الخالدة بكربلاء.

يمتاز الراد ود النويني بصوتٍ نقيّ وتمكّنٍ من أداء القصائد و{الردّات} الحسينية بمختلف المقامات والأطوار، واختياره للكلمات المؤثرة والشجيّة التي تُلهب مشاعر كلّ المُنصِتِين له وتثير أشجانهم، وتستدرّ منهم الدموع .»{7}.

* * * * * * « 8 » * * * * * *

8} ــــ « كما يُعدّ من الرواديد اللامعين الكبار ومن روّاد المنبر الحسيني، وامتاز بخلقٍ عالٍ ووفاءٍ وتواضعٍ، وقد شغل الساحة الحسينية خلال نصف قرن من الزمن.»{8}.

 * * * * * * « 9 » * * * * * *

9} ــــ « وعاصر العديد من الرواد يد والشعراء والخَدَمة، منهم :

* الراد ود الكبير المرحوم السيد كاظم القابجي

* الراد ود الكبير المرحوم حمزة الصغير، وغيرهم

قرأ في أماكن ومواضع حسينية عديدة، مثل حسينية قضاء الهندية في سوريا، وفي مقام السيدة زينب{عَلَيـْهِا السَّلامُ}، والبصرة القديمة  .»{9}.

* * * * * * « 10 » * * * * * *

10} ــــ « سكن في بغداد عام {1956م} ثمّ غادر الى سوريا عام {2001} وعاد بعد سقوط الصنم إلى ديار أهله في قضاء الهندية، لأنّه كان مُطارَداً من قبل جلاوزة اللانظام ألبعثي في العراق.

أول قصيدة قرئها : نشد للدار و أهل الدار عن عزها و معاليها" بدرها الغيبه المحتوم هم ترجى يرد ليها" للشاعر طه ياسين الهنداوي .»{10}.

* * * * * * « 11 » * * * * * *

11} ــــ « أقرب قصيدة إلى قلبه : "من الخدر زينب لفت شجايه"

كما قرأ للكثير من الشعراء الكبار، منهم المرحوم كاظم المنظور والشيخ إبراهيم الحسون والشيخ هادي القصاب وعبد الحسين أبو شبع والشيخ حسن العذار وعبد الأمير المرشد.. أطال الله في عمر الراد ود الحاج جاسم النويني ورزقه الصحّة والسلامة جزاء السنين الطوال التي أفناها في خدمة المنبر والقضية الحسينية الخالدة. مجلة الرواد يد و الشعراء.»{11}.

* * * * * * « 12 » * * * * * *

12} ــــ « اشتهر النويني بمدرسته الخاصة مع وجود مدارس معاصره في الرَّد الحسيني كالمدرسة الكربلائية، والتي كان يتربع على عرشها من ذلك الوقت إلى الآن المرحوم الراد ود الحاج حمزة الزغيّر، الذي زامنه ضيفنا لمدة من الزمن، والمدرسة النجفية التي مثّلها الراد ود المرحوم وطن ألنجفي وغيره من الرواد يد النجفيين. وعبد الرضا ألنجفي وغيرهم من الرواد يد .ومدرسة الشيخ ياسين الرميثي اسمه الحقيقي ياسين خضير جبر ألعبيدي يلقب بشيخ الرواد يد, لكن الشيخ النويني أبدع في تأسيس المدرسة الخاصة به والتي خرّجت  حناجر ولائية مخلصة، ذات ميزة خاصة بتناول القصيدة الحسينية وكان لها صداها في عالم المنبر الحسيني وسمي بالرميثي لأنه ولد في مدينة الرميثة بالعراق عام 1929 وتوفي في مدينة الرميثة.»{12}.

* * * * * * « 13 » * * * * * *

13} ــــ «  الراد ود جاسم النويني حنجرةٌ جسّدت أحزان واقعة الطف الخالدة بأروع نغمٍ حسيني.. اشتهر المنبرُ الحسينيّ في كربلاء بعدد من الخطباء والرواد يد الحسينيّين الذين ارتقوه خلال العقود الماضية، وكانت لهم سمة وبصمة واضحة في نشر الثقافة الإسلامية وفكر مدرسة أهل البيت{عَلَيـْهِم السَّلامُ}،  وإيصال كلمة الحسين{عَلَيـْهِ السَّلامُ} وظلامته  إلى البشرية كلها وللإنسانية جمعاء، عبر طرح القضية الحسينية بكلّ أبعادها.»{13}.

 * * * * * * « 14 » * * * * * *

14} ــــ « ومن منّا لم يسمع قصيدة {جسام يا ضنوتي} التي تذكّرنا بأيّام زمان وبالأصوات الحسينية الرائعة، فها هو شيخ الرواديد الحسينيّين الحاج جاسم النويني الطويرجاوي أبدع ولا زال يُبدع منذ الخمسينات إلى هذا اليوم، والراد ود هو جاسم بن الشيخ عبدالعظيم النويني أشرقت عيناه بنور الولاية في كربلاء المقدسة عام {1934م} قضاء الهندية {طويريج} من أسرةٍ عُرفت بالولاء لآل بيت النبوّة، حضر مجالس والده الخطيب المنبري الشيخ عبدالعظيم النويني وتعلّم القراءة والكتابة على يديه، بدأ بصفته رادوداً وارتقى المنبر عام {1950م} وله من العمر {16سنة} آنذاك، مستثمراً حنجرته التي سخّر جميع أوتارها الصوتية لخدمة القضية الحسينية، اشتهر بقراءة القصائد {الحوليات} التي تُقرأ في الصحن الحسينيّ الطاهر مباشرةً بعد عزاء طويريج في يوم العاشر من محرم من كلّ سنة، وكان لها صداها في عالم المنبر الحسيني، ومن بينها {يل غزيت العلم بسبعينها} {زينب اتناديك يصبي عيني} {دنياك عندك فاكره وتدري بخبرها} {من الخدر زينب لفت شجايه} {جسام يا ضنوتي} وغيرها من القصائد الأخرى الكثيرة، وكان يعتلي منبر الصحن الحسيني الشريف في العاشر من المحرم وفي العشرين من صفر لإلقاء قصائد العزاء والمراثي بمصاب آل البيت{عَلَيـْهِم السَّلامُ}  في معركة ألطف الخالدة بكربلاء .»{14}.

* * * * * * « 15 » * * * * * *

15} ــــ « يمتاز الشيخ النويني بصوتٍ نقيّ وتمكّنٍ من أداء القصائد و{الردّات}  الحسينية بمختلف المقامات والأطوار، واختياره للكلمات المؤثرة والشجيّة التي تُلهب مشاعر كلّ المُنصِتِين له وتثير أشجانهم، وتستدرّ منهم الدموع، كما يُعدّ من الرواد يد الكبار اللامعين ومن روّاد المنبر الحسيني المعاصرين، بخُلُقٍ عالٍ وتواضعٍ كبيرين استقبلنا في داره في قضاء الهندية {طويريج} فكان لنا معه هذا الحوار المقتضب: .»{15}.

* * * * * * « 16 » * * * * * *

16} ــــ « كما يُعدّ من الرواد يد اللامعين الكبار ومن روّاد المنبر الحسيني، وامتاز بخلقٍ عالٍ ووفاءٍ وتواضعٍ، وقد شغل الساحة الحسينية خلال نصف قرن من الزمن، وعاصر العديد من الرواديد والشعراء والخَدَمة، منهم الراد ود الكبير المرحوم السيد كاظم القابجي وحمزة الصغير وغيرهم، وقرأ في أماكن ومواضع حسينية عديدة، مثل حسينية قضاء الهندية في سوريا، وفي مقام السيدة زينب{عَلَيـْهِا السَّلامُ} والبصرة القديمة، سكن في بغداد عام {1956م} ثمّ غادر إلى سوريا عام (2001) وعاد بعد سقوط الصنم الى ديار أهله في قضاء الهندية، لأنّه كان مُطارَداً من قبل جلاوزة اللانظام ألبعثي في العراق .»{16}.

* * * * * * « 17 » * * * * * *

17} ــــ « قرأ للكثير من الشعراء الكبار، منهم المرحوم كاظم المنظور والشيخ إبراهيم الحسون والشيخ هادي القصاب وعبد الحسين أبو شبع والشيخ حسن العذار وعبد الأمير المرشد.. أطال الله في عمر الراد ود الحاج جاسم النويني ورزقه الصحّة والسلامة جزاء السنين الطوال التي أفناها في خدمة المنبر والقضية الحسينية الخالدة.»{17}.

* * * * * * « 18 » * * * * * *

18 } ــــ « البطاقة الشخصية : متى بدأتم بهذه الخدمة المباركة وفي أيِّ سن بالتحديد؟

كنت أرافق والدي حينما كان يُدعى لإقامة المجالس الحسينية في البيوتات الواقعة في قضاء الهندية، وقد اكتفي بالتعليم إلى المرحلة الابتدائية، وكان والدي هو صاحب الفضل الأول في اعتلائي المنبر، ثم توجهت إلى الرَّدة الحسينية لتبيان ظلامة أهل البيت -عليهم السلام- مرة ونشر فكرهم مرة أخرى .»{18}.

* * * * * * « 19 » * * * * * *

19} ــــ « كيف كانت بدايتك مع المنبر الحسيني؟

 بدايتي كان لي من العمر ثلاث عشرة سنة مع والدي رحمه الله تعالى بقراءة المقدمات الحسينية وكان المشروع أن أكون خطيبا كالآباء والأجداد لما املكه من مقومات تساعد على ذلك قوة الصوت والحافظة واتزان الشخصية وغيرها، ولكن كان طموحي أن أكون منشدا {رادود} لأنني أحببت أن لا أكون مقلدا لأدائهم الخطابي وأخرج عن المألوف بشخصية حسينية جديدة في هذا البيت المعروف بالخطابة، فابتدأت في قضاء الهندية {موكب ال عنبر} وموكب{الشبيبة الحسينية} وموكب{كنوش} وغيرها.»{19}.

* * * * * * « 20 » * * * * * *

20} ــــ « تعاملك مع الشعراء الشعبيين ومع من وجدت نفسك المنبري؟

كان التعامل الأول مع الشاعر طه ياسين الهنداوي والشاعر وهيب زيارة ومحمد علي العذاري وصبحي الباني وهؤلاء من مدينتي طوريج ثم تعاملت مع الشاعر المعروف حسن العذراي وعبد الحسين صبرة الحلي وصاحب ناجي السالم من الحلة بعد ذلك تعاملت مع شاعر كربلاء الشيخ كاظم منظور والحاج كاظم ألسلامي وعودة ضاحي وسليم ألبياتي ثم تعاملت مع النجف الاشرف وشعرائه أمثال الشيخ هادي القصاب وعبد الحسين أبو شبع وعدنان جدي ثم تعاملت مع شعراء العاصمة بغداد بعد انتقالي إليها عام 1956م والاستقرار بمجالسها والقراءة فيها تعاملت مع الشاعر الشهيد السيد علي الموسوي ألكاظمي والملا سلمان الشكرجي والملا فاضل الصفار وغيرهم.. ووجدت نفسي مع الشاعر الشيخ هادي القصاب.»{20}.

* * * * * * « 21 » * * * * * *

21} ــــ « لماذا انتقلت الى بغداد العاصمة وما الأسباب؟

اثر دعوة وجهت لي من أهالي طوريج المقيمين في بغداد {علاوي الحلة} وعزاء الشواكة والبتاويين وأهالي الكاظمية وغيرهم فكانت تجربة جديدة لي من حيث المجتمع والثقافات المختلفة والطبقات المنفتحة فطاب لي التعامل معهم والاستقرار عندهم.»{21}.

* * * * * * « 22 » * * * * * *

22} ــــ « هذا يعني انتقلت سكنا وعملا وقراءة في العاصمة بغداد؟

نعم وقد عملت في سوق الشورجة لأني لم اتخذ من المنبر وسيلة عيش وإنما المنبر وسيلة إصلاحية تربوية تهدف لإصلاح المجتمع وإرشاده إلى الدين الإسلامي .»{22}.

* * * * * * « 23 » * * * * * *

23} ــــ « ما حكاية قصيدة {جسام ياضنوتي} أين ومتى قرأتها؟

هذه القصيدة للشاعر الشعبي الكبير المرحوم عبد الحسين أبي شبع ألنجفي قراءة في قضاء الحي محافظة واسط في موكب الجصاصنة في بداية السبعينات وكان أدائها ولونها وشعرها يختلف عن غيرها من القصائد لها الحضور الجيد والانتشار الواسع وكل ذلك يقف على التوفيق والقبول من الباري عز وجل سبحانه واعتبرها بين الناس هي هويتي .»{23}.

* * * * * * « 24 » * * * * * *

42} ــــ « ما أهم مشاركة في مسيرتك المنبرية التي رأيت من خلالها الكرامات والبراهين؟

من أهم المشاركات العزائية التي لها الأثر الكبير والبرهان الواضح في يوم العاشر من محرم الحرام في كل عام إلى عام 1979بحيث منعت القراءات الحسينية من قبل زمرة البعث وقد عدنا للمشاركة بعد عام 2003م وكنت اقرأ قصيدة من الموشح للشاعر الخالد الشيخ إبراهيم حسون الهنداوي حيث كان يصف ما جرى على الإمام الحسين {عَلَيـْهِ السَّلامُ}  بدقة شعرية وخيال واسع وعبرة ساكبة أمام الجماهير المحتشدة من العالم الإسلامي بعامة والعراق بخاصة والمشاركة في ركضت طوريج .»{24}.

 * * * * * * « 25 » * * * * * *

25} ــــ « لو أردت أن تقيم مجلسا حسينيا في منزلك لمن تدعو للقراءة؟

أدعو الخطيب الكبير حجة الإسلام والمسلمين سماحة السيد حامد الميالي والراد ود القدير سيد حسن الكربلائي مع احترامي لكل خدام المنبر الحسيني.»{25}.

* * * * * * « 26 » * * * * * *

26} ــــ « كيف كنتم تختارون القصائد، ومَن كتب لكم من الشعراء؟

القصيدة ركن من الأركان التي بها يستطيع الراد ود أن يصل إلى هدفه وهو بيان فضل أهل البيت –عليهم السلام- وبيان مظلوم يتهم فالكلمات المعبِّرة والمؤثرة التي تُلهب مشاعر المُنصِتِين هي واحدة من الأدوات الفاعلة التي لابد أن تتوفر للخادم .»{26}.

* * * * * * « 27 » * * * * * *

27} ــــ « قرأت للكثير من الشعراء  منهم الشاعر الكبير المرحوم الحاج كاظم منظور الكربلائي، وكانت القصيدة بحق القاسم {عَلَيـْهِ السَّلامُ} والشاعر الشيخ هادي القصاب من النجف وهو أكثر شاعر قرأت له، والشاعر عبود غفلة، والشاعر الشيخ حسن العذاري من الحلة، والشاعر صاحب ناجي سالم, والشاعر عبد الحسين الشـرع، والشاعر عبد الحسين أبو شبع كاتب قصيدة {جسّام ياضنوتي} والشاعر أبو فاطمة العبودي، والشاعر عبد الأمير ألمرشدي، والشاعر مهدي ألمرشدي، والشيخ المرحوم إبراهيم الهنداوي. كما كنت أكتب بعض المستهلّات للقصائد.»{27}.

* * * * * * « 28 » * * * * * *

28} ــــ « الراد ود الحسيني سفير دائم من أجل قضيته. هل قرأتم في مدن أخرى؟

قرأت في كثير من المحافظات منها بغداد و واسط والبصـرة، إضافة إلى الأقضية والنواحي التابعة لتلك المحافظات، قرأت خارج العراق بعد مغادرتي إلى سوريا عام {2001} بسبب مضايقات اللانظام ألبعثي، حيث اعتقلت مرات عديدة، كما قرأت في الصحن الرضوي الشريف في مشهد المقدّسة.»{28}.

 * * * * * * « 29 » * * * * * *

29} ــــ « لكن ما كنتُ أدأب عليه في كل عام هو ختام  عزاء طويريج في يوم العاشر من المحرم في الصحن الحسيني الشـريف، وقد بدأت بذلك منذ سنة  1965م ولمدة خمسين عاماً، لكن تدهور صحتي في السنوات الأخيرة كانت عائقاً دون قيامي بهذه الخدمة الشريفة.»{29}.

* * * * * * « 30 » * * * * * *

30} ــــ « كيف تصفون الخدمة الحسينية ببضع كلمات؟

هي الشـرف والعزّة، ومن خدمة الإمام الحسين {عَلَيـْهِ السَّلامُ} ينال الخادم ما يتمناه في حياته.

أمنية أو هدف مازال أما الأنظار؟

أمنيتي هي أن يتقبل الله تعالى وأهل البيت {عَلَيـْهِم السَّلامُ} خدمتي طوال هذه السنين.

كلمة توجهونها إلى الرواديد الشباب؟

للرواد يد الشباب أقول" إنْ اردتم العزّة والفخر في الدنيا والآخرة عليكم بالتعلُّق بالإمام الحسين {عَلَيـْهِ السَّلامُ} والاخلاص في خدمته؛ وعليكم بالتراث الحسيني والاستفادة من الجيل السابق في خدمة المنبر الحسيني".»{30}.

* * * * * * « 31 » * * * * * *

31} ــــ« ببالغ الحزن الاسى والتسليم لقضاء الله وقدره تلقينا خبر وفاة .{الشيخ جاسم النويني خادم الامام الحسين {عَلَيـْهِم السَّلامُ}  نعزي انفسنا اولا وكل خدام اهل البيت ونعزي اهل الفقيد الذي وفاه الاجل . ونسأل الله ان يتغمد الفقيد برحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان وما نقــول إلا ما يرضــــى ربنــا :” إنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُون”

بعد أن أثرى المجالس الحسينية بمئات الأطوار الحسينية على مدى ما يقارب السبع عقود من الخدمة الحسينية الشريفة شيخ الرواد يد الحاج جاسم النويني الطويرجاوي في ذمة الخلود.

انتقل إلى رحمة الله تعالى، الشيخ جاسم النويني الطويرجاوي، اليوم الأحد عن عمر تجاوز الثمانين عاماً.

ونظراً للضروف الصحية التي يمر بها البلد عموماً وكربلاء المقدسة خصوصاً فقد تم تشييعه ودفنه إلى مثواه الأخير في كربلاء وتأجيل مراسيم الفاتحة إلى ما بعد إنتهاء الأزمة كورونا.

ونظراً للضروف الصحية التي يمر بها البلد عموماً وكربلاء المقدسة خصوصاً فقد تم تشييعه ودفنه إلى مثواه الأخير في كربلاء وتأجيل مراسيم الفاتحة إلى مابعد إنتهاء الأزمة .» {31}.

* * * * * * « 32 » * * * * * *

32} ــــ «  فقيد المنبر الحسينيّ وخادم الحسين{عَلَيـْهِ السَّلامُ} شيخ الرواد يد الحاج شيخ الرواد يد الحاج جاسم النويني الطويرجاوي ، الذي وافاه الأجل صباح اليوم الأحد  بعد مسيرةٍ طويلة حافلة بخدمة القضيّة الحسينيّة،  في ذمة الخلود توفي الأحد, الذي وافاه الأجل صباح هذا اليوم الأحد {11 شعبان المعظّم 1441هـ} الموافق لـ{5 نيسان 2020م}، 05/04/2020.»{32}.

* * * * * * « 33 » * * * * * *

33} ــــ «  الرميثة مدينة عراقية ومركز قضاء في محافظة المثنى جنوب العراق، يقدر عدد سكان المدينة بحوالي 115 ألف نسمة أما القضاء فيبلغ عدد سكانه أكثر من 328 الف نسمة تقع مدينة الرميثة على أحد فروع نهر الفرات تتميز المناطق الريفية المجاورة لمدينة الرميثة بزراعة نخيل التمر والحبوب..»{33}.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هذه الأحاديث مأخوذة من الكتب العربية والفارسية الشيعية والسنية ومن المكاتب العامة في مواقع الانترنت: أحمد الكعبي: نشرت في الولاية العدد 110 ـــ شبكة عراق الخير ،

حاوراه: علي هاشم ألعارضي وعلي طالب المسعودي -مركز تراث كربلاء،

  

محمد الكوفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/04/09


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • السيرة الذاتية الشاعر الحسيني الخالد الحاج كاظم منظور الكربلائي {طيب الله ثراه}   (ثقافات)

    • إطلالةٌ على ذكرى حزينة و مؤلمة ألا وهي مناسبة استشهاد السيد إبراهيم بن الحسن المثنى ابن الإمام الحسن المجتبى {عَلَيـْهِ السَّلامُ}، ويلقّب بـ{الغمر}  (المقالات)

    • إطلالة مشرقة في يوم ذكرى مولد فخر الكائنات رسول الإسلام محمد بن عبد الله {صَلَّى ٱللّٰهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ }  (المقالات)

    • انطلاق المسيرة العاشورائية للجالية المسلمة الشيعية المقيمة في السويد استذكارا لأربعينية الإمام الحسين{عَلَيـْهِ السَّلامُ}،   (أخبار وتقارير)

    • عيد الغدير فرصة لتجديد العهد مع الإمام وولي العالم -   (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : السيرة الذاتية للشاعر والأديب الكبير شيخ الرواديد الحاج جاسم النويني الطويرجاوي،
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق رحاب الصدر ، على الصرخي ودينه الجديد . - للكاتب رحيم الخالدي : الفتنة الصرخية لامكان لها في العراق ...

 
علّق حسين ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : 10+6=16 أحسنت الأستنباط وبارك الله فيك

 
علّق ابراهيم الضهيري ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : تحياتي حسين بك .. صدق فيكتور هوجوا فلقد قرات السيرة كاملة ومن مصادر متنوعة مقروءة ومسموعة فلقد قال انه صل الله عليه وسلم في وعكته وفي مرض الموت دخل المسجد مستندا علي علي صحيح واضيف انا ومعه الفضل بن العباس .. في رواية عرض الرسول القصاص من نفسه ...صحيح حدث في نفس الواقعة...ولكن هوجو اخطا في التاريخ فما حدث كان في سنة الوفاة السنة الحادية عشرة للهجرة

 
علّق ميساء خليل بنيان ، على المجزرة المنسية ‼️ - للكاتب عمار الجادر : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم سياسيوا الشيعة يتحملون وزر هذه الجريمة كما يتحملها منفذيها بسكوتهم وعدم سعيهم للامساك بالجناة وتعويض ذوي الضحايا ولا حتى التحدث عنها في الاعلام. في حين نرى الطرف الآخر مرة تعرضت ابقارهم للاذى في ديالى اقانوا الدنيا ولم يقعدوها متهمين الشيعة وحولوها الى مسألة طائفية ثم ظهر ان لا دخل للشيعة بمواشيهم. كذلك الايزيديين دوولوا قضيتهم ومظلوميتهم. في حين ان سياسيينا الغمان واعلامنا الغبي لا يرفع صوت ولا ينادي بمظلومية ولا يسعى لتدويل الجرائم والمجازر التي ارتكبت وتُرتكب بحق الشيعة المظلومين. بل على العكس نرى ان اصوات البعض من الذين نصّبوا انفسهم زعماء ومصلحين تراهم ينعقون (بمظلومية اهل السنه وسيعلوا صوت السنه وانبارنا الصامدة....) وغيرها من التخرصات في حين لا يحركون ساكن امام هذه ااكجازر البشعة. حشرهم الله مع القتلة المجرمين ورحم الله الشهداء والهم ذويهم الصبر والسلوان وجزا الله خيرا كل من يُذكر ويطالب بهذه المظلومية

 
علّق ايمان ، على رسالة ماجستير في جامعة كركوك تناقش تقرير هارتري – فوك المنسجم ذاتياً والاستثارات النووية التجمعية لنواة Pb208 - للكاتب اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي : كيف يمكنني الحصول على نسخة pdf للرسالة لاستعمالها كمرجع في اعداد مذكرة تخرج ماستر2

 
علّق ام جعفر ، على رؤيا دانيال حول المهدي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ليثلج القلب من قلمك اختي الفاضلة سدد الله خطاكي

 
علّق جهاد ، على رايتان خلف الزجاج. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحياتي لكم الأخت الكريمة.. هل فعلاً لا يوجد في المتحف رايات أخرى خلف معرض زجاجي ! انظري هذا المقطع: https://youtu.be/LmYNSSqaC6o الدقيقة 10:30 والدقيقة 12:44 على سبيل المثال نريد اسم الكاتب الفارسي أو اسم كتابه أو نص كلامه هذا هو المهم وهذا هو المفيد (وليس تعريف الحرب الباردة !) الجميل الجملة الأخيرة (هذا الجناح هو الوحيد الذي يُمنع فيه التصوير) (^_^)

 
علّق كوثر ، على من وحي شهريار وشهرزاد (11)  حب بلا شروط - للكاتب عمار عبد الكريم البغدادي : من يصل للحب الامشروط هو صاحب روح متدفقه لايزيدها العطاء الا عطاء اكثر. هو حب القوة نقدمه بإرادتنا طالعين لمن نحب بلا مقابل. خالص احترامي وتقديري لشخصكم و قلمكم المبدع

 
علّق علی منصوری ، على أمل على أجنحة الانتظار - للكاتب وسام العبيدي : #أبا_صالح مولاي کن لقلبي حافظآ وقائدآ وناصرآ ودلیلآ وعینآ حتي تسکنه جنة عشقک طوعآ وتمتعه بالنظر الي جمالک الیوسفي طویلآ .. - #المؤمل_للنجاة #یا_صاحب_الزمان

 
علّق أبوالحسن ، على هذا هو علي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : قد ورد في كتاب قصص الأنبياء للراوندي ج2 ص80 في قصة بخت نصر مع النبي دانيال عليه السلام : " وكان مع دانيال (ع) أربعة فتية من بني اسرائيل يوشال ويوحين وعيصوا ومريوس ، وكانوا مخلصين موحدين ، وأتي بهم ليسجدوا للصنم ، فقالت الفتية هذا ليس بإله ، ولكن خشبة مماعملها الرجال ،فإن شئتم أن نسجد للذي خلقها فعلنا ، فكتفوهم ثم رموا بهم في النار . فلما أصبحوا طلع عليهم بخت نصر فوق قصر ، فإذا معهم خامس ، وإذا بالنار قد عادت جليداً فامتلأ رعباً فدعا دانيال (ع) فسأله عنهم ، فقال : أما الفتية فعلى ديني يعبدون إلهي ، ولذلك أجارهم ، و الخامس يجر البرد أرسله الله تعالى جلت عظمته إلى هؤلاء نصرة لهم ، فأمر بخت نصر فأخرجوا ، فقال لهم كيف بتم؟ قالوا : بتنا بأفضل ليلة منذ خلقنا ، فألحقهم بدانيال ، وأكرمهم بكرامته حتى مرت بهم ثلاثون سنة ." كما ورد الخبر أيضاً في كتاب بحار الأنوار للمجلسي ج14: 7/367 وإثبات الهداة 197:1 الباب السابع، الفصل17 برقم :11 فالخامس هو أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام الذي جعله الله ناصراً للأنبياء سراً ، وناصراً لنبينا محمد (ص) علانية كما جاء في الأخبار : روي عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال لعلي عليه السلام : يا علي ! إن الله تعالى قال لي : يا محمد بعثت عليا مع الأنبياء باطنا ومعك ظاهرا وقال صلى الله عليه وآله وسلم : ما من نبي إلا وبعث معه علي باطنا ومعي ظاهرا وقال صلى الله عليه وآله وسلم : بعث علي مع كل نبي سرا ومعي جهرا (نعمة الله الجزائري في الأنوار النعمانية ج 1 ص 30 وفي قصص الأنبياء ص 91 ، يونس رمضان في بغية الطالب في معرفة علي بن ابي طالب ص 442 ، أحمد الرحماني الهمداني في الإمام علي ص 86 ، الحافظ رجب البرسي في مشارق أنوار اليقين في أسرار أمير المؤمنين ص 248 تحقيق السيد علي عاشور ، السيد هاشم البحراني في غاية المرام ج 3 ص 17 ، الشيخ محمد المظفري في القطرة ص 112 ، حجة الإسلام محمد تقي شريف في صحيفة الأبرار ج 2 ص 39 ، كتاب القدسيات / الامام على بن ابى طالب عليه السلام ـ من حبه عنوان الصحيفة الفصل 6، ابن أبي جمهور الإحصائي في المجلى ص 368 ، شرح دعاء الجوشن ص: 104 ، جامع الاسرار ص: 382 - 401 ح 763 - 804 ، المراقبات ص: 259 ) و روي عن أمير المؤمنين ( عليه السلام ) لمن سئل عن فضله على الأنبياء الذين أعطوا من الفضل الواسع والعناية الإلهية قال : " والله قد كنت مع إبراهيم في النار ، وانا الذي جعلتها بردا وسلاما ، وكنت مع نوح في السفينة فأنجيته من الغرق ، وكنت مع موسى فعلمته التوراة ، وأنطقت عيسى في المهد وعلمته الإنجيل ، وكنت مع يوسف في الجب فأنجيته من كيد اخوته ، وكنت مع سليمان على البساط وسخرت له الرياح (السيد علي عاشور / الولاية التكوينية لآل محمد (ع)- ص 130 ، التبريزي الانصاري /اللمعة البيضاء - ص 222، نعمة الله الجزائري في الأنوار النعمانية ج 1 ص 31 ) وعن محمد بن صدقة أنه قال سأل أبو ذر الغفاري سلمان الفارسي رضي الله عنهما يا أبا عبد الله ما معرفة الإمام أمير المؤمنين عليه السلام بالنورانية ؟؟؟؟ قال : يا جندب فامض بنا حتى نسأله عن ذلك قال فأتيناه فلم نجده قال فانتظرناه حتى جاء قال صلوات الله عليه ما جاء بكما ؟؟؟؟ قالا جئناك يا أمير المؤمنين نسألك عن معرفتك بالنورانية قال صلوات الله عليه : مرحباً بكما من وليين متعاهدين لدينه لستما بمقصرين لعمري إن ذلك الواجب على كل مؤمن ومؤمنة ثم قال صلوات الله عليه يا سلمان ويا جندب ...... (في حديث طويل) الى ان قال عليه السلام : أنا الذي حملت نوحاً في السفينة بأمر ربي وأنا الذي أخرجت يونس من بطن الحوت بإذن ربي وأنا الذي جاوزت بموسى بن عمران البحر بأمر ربي وأنا الذي أخرجت إبراهيم من النار بإذن ربي وأنا الذي أجريت أنهارها وفجرت عيونها وغرست أشجارها بإذن ربي وأنا عذاب يوم الظلة وأنا المنادي من مكان قريب قد سمعه الثقلان الجن والإنس وفهمه قوم إني لأسمع كل قوم الجبارين والمنافقين بلغاتهم وأنا الخضر عالم موسى وأنا معلم سليمان بن داوود وانا ذو القرنين وأنا قدرة الله عز وجل يا سلمان ويا جندب أنا محمد ومحمد أنا وأنا من محمد ومحمد مني قال الله تعالى { مرج البحرين يلتقيان بينهما برزخ لايبغيان } ( وبعد حديث طويل )...... قال عليه السلام : قد أعطانا ربنا عز وجل علمنا الاسم الأعظم الذي لو شئنا خرقت السماوات والأرض والجنة والنار ونعرج به إلى السماء ونهبط به الأرض ونغرب ونشرق وننتهي به إلى العرش فنجلس عليه بين يدي الله عز وجل ويطيعنا كل شيء حتى السماوات والأرض والشمس والقمر والنجوم والجبال والشجر والدواب والبحار والجنة والنار أعطانا الله ذلك كله بالاسم الأعظم الذي علمنا وخصنا به ومع هذا كله نأكل ونشرب ونمشي في الأسواق ونعمل هذه الأشياء بأمر ربنا ونحن عباد الله المكرمون الذين { لايسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون } وجعلنا معصومين مطهرين وفضلنا على كثير من عباده المؤمنين فنحن نقول { الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله } { ولكن حقت كلمة العذاب على الكافرين } أعني الجاحدين بكل ما أعطانا الله من الفضل والإحسان. (بحار الانوار ج 26 ص1-7) وقال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام في الخطبة التطنجية : أنا صاحب الخلق الأول قبل نوح الأول، ولو علمتم ما كان بين آدم ونوح من عجائب اصطنعتها، وأمم أهلكتها: فحق عليهم القول، فبئس ما كانوا يفعلون. أنا صاحب الطوفان الأول، أنا صاحب الطوفان الثاني، أنا صاحب سيل العرم، أنا صاحب الأسرار المكنونات، أنا صاحب عاد والجنات، أنا صاحب ثمود والآيات، أنا مدمرها، أنا مزلزلها، أنا مرجعها، أنا مهلكها، أنا مدبرها، أنا بأبيها، أنا داحيها، أنا مميتها، أنا محييها، أنا الأول، أنا الآخر، أنا الظاهر، أنا الباطن، أنا مع الكور قبل الكور، أنا مع الدور قبل الدور، أنا مع القلم قبل القلم، أنا مع اللوح قبل اللوح، أنا صاحب الأزلية الأولية، أنا صاحب جابلقا وجابرسا، أنا صاحب الرفوف وبهرم، أنا مدبر العالم الأول حين لا سماؤكم هذه ولا غبراؤكم. وقال أيضاً : أنا صاحب إبليس بالسجود، أنا معذبه وجنوده على الكبر والغرور بأمر الله، أنا رافع إدريس مكانا عليا، أنا منطق عيسى في المهد صبيا، أنا مدين الميادين وواضع الأرض، أنا قاسمها أخماسا، فجعلت خمسا برا، وخمسا بحرا، وخمسا جبالا، وخمسا عمارا، وخمسا خرابا. أنا خرقت القلزم من الترجيم، وخرقت العقيم من الحيم، وخرقت كلا من كل، وخرقت بعضا في بعض، أنا طيرثا، أنا جانبوثا، أنا البارحلون، أنا عليوثوثا، أنا المسترق على البحار في نواليم الزخار عند البيار، حتى يخرج لي ما أعد لي فيه من الخيل والرجل وقال عليه السلام في الخطبة التطنجية : أنا الدابة التي توسم الناس أنا العارف بين الكفر والإيمان ولو شئت أن أطلع الشمس من مغربها وأغيبها من مشرقها بإذن الله وأريكم آيات وأنتم تضحكون، أنا مقدر الأفلاك ومكوكب النجوم في السماوات ومن بينها بإذن الله تعالى وعليتها بقدرته وسميتها الراقصات ولقبتها الساعات وكورت الشمس وأطلعتها ونورتها وجعلت البحار تجري بقدرة الله وأنا لها أهلا، فقال له ابن قدامة: يا أمير المؤمنين لولا أنك أتممت الكلام لقلنا: لا إله إلا أنت؟ فقال أمير المؤمنين (ع): يا بن قدامة لا تعجب تهلك بما تسمع، نحن مربوبون لا أرباب نكحنا النساء وحمتنا الأرحام وحملتنا الأصلاب وعلمنا ما كان وما يكون وما في السماوات والأرضين بعلم ربنا، نحن المدبرون فنحن بذلك اختصاصا، نحن مخصوصون ونحن عالمون، فقال ابن قدامة: ما سمعنا هذا الكلام إلا منك. فقال (ع): يا بن قدامة أنا وابناي شبرا وشبيرا وأمهما الزهراء بنت خديجة الكبرى الأئمة فيها واحدا واحدا إلى القائم اثنا عشر إماما، من عين شربنا وإليها رددنا. قال ابن قدامة قد عرفنا شبرا وشبيرا والزهراء والكبرى فما أسماء الباقي؟ قال: تسع آيات بينات كما أعطى الله موسى تسع آيات، الأول علموثا علي بن الحسين والثاني طيموثا الباقر والثالث دينوتا الصادق والرابع بجبوثا الكاظم والخامس هيملوثا الرضا والسادس أعلوثا التقي والسابع ريبوثا النقي والثامن علبوثا العسكري والتاسع ريبوثا وهو النذير الأكبر. قال ابن قدامة: ما هذه اللغة يا أمير المؤمنين؟ فقال (ع): أسماء الأئمة بالسريانية واليونانية التي نطق بها عيسى وأحيى بها الموتى والروح وأبرأ الأكمه والأبرص، فسجد ابن قدامة شكرا لله رب العالمين، نتوسل به إلى الله تعالى نكن من المقربين. أيها الناس قد سمعتم خيرا فقولوا خيرا واسألوا تعلموا وكونوا للعلم حملة ولا تخرجوه إلى غير أهله فتهلكوا، فقال جابر: فقلت: يا أمير المؤمنين فما وجه استكشاف؟ فقال: اسألوني واسألوا الأئمة من بعدي، الأئمة الذين سميتهم فلم يخل منهم عصر من الأعصار حتى قيام القائم فاسألوا من وجدتم منهم وانقلوا عنهم كتابي، والمنافقون يقولون علي نص على نفسه بالربوبية فاشهدوا شهادة أسألكم عند الحاجة، إن علي بن أبي طالب نور مخلوق وعبد مرزوق، من قال غير هذا لعنه الله. من كذب علي، ونزل المنبر وهو يقول: " تحصنت بالحي الذي لا يموت ذي العز والجبروت والقدرة والملكوت من كل ما أخاف وأحذر " فأيما عبد قالها عند نازلة به إلا وكشفها عنه. قال ابن قدامة: نقول هذه الكلمات وحدها؟ فقال (ع): تضيف إليهما الاثني عشر إماما وتدعو بما أردت وأحببت يستجيب الله دعاك .

 
علّق Radwan El-Zaim ، على إمارة ربيعة في صعيد مصر - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : خطا فادح وقع فيه الكاتب ، فقد جعل نور كرديا وهو تركي ، ثم جعل شيركوه عم صلاح الدين الكردي الأيوبي أخا لنور الدين محمود بن عماد الدين زنكي ، وعم صلاح الدين كما هو معروف هو شيركوه فاتح مصر

 
علّق المفكر طارق فايز العجاوي ، على القدس....وتهويدها حضارياً - للكاتب طارق فايز العجاوى : ودي وعبق وردي

 
علّق الشاعر العربي الكبير طارق فايز العجاوي ، على القدس .....معشوقتي - للكاتب طارق فايز العجاوى : عرفاني

 
علّق المفكر طارق فايز العجاوي ، على القدس .....معشوقتي - للكاتب طارق فايز العجاوى : خالص الشكر

 
علّق المفكر طارق فايز العجاوي ، على أمننا الفكري.. والعولمة - للكاتب طارق فايز العجاوى : بوركتم وجليل توثيقكم ولجهدكم الوارف الميمون ودمتم سندا للفكر والثقافة والأدب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد حسين الحكيم
صفحة الكاتب :
  السيد حسين الحكيم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net