صفحة الكاتب : طالب عباس الظاهر

موقع كتابات.. حرية أم تشويه للهوية؟!
طالب عباس الظاهر
من غريب المفارقات أن تكون مؤسسة ما، أو موقع الكتروني كـ(كتابات) يدعي الإنفتاح والحرية، لكنه يعمل ضدهما معاً، فيطلق هذا السيل الممجوج من النوايا المريضة المبيتة وقد أصابها العفن والأسن لطول مكوثها في نفوس أصحابها، ويفسح المجال لأنكر الأصوات أن يتعالى نهيقها على رؤوس الأشهاد، وينشر غسيلها أمام الملأ، مع احترامنا الشديد لبعض الأسماء المرموقة التي تنشر فيه وهي بريئة من جريرة مثل هذا التوجه المشبوه وهذه الرسالة الخبيثة، ممن نكن له كل الاحترام والتقدير،  والعديد من الكتاب المغفلين فيه، رغم إن الكثير منهم قد انسحب مذ وعى قذارة اللعبة، وضحالة الدور الذي يلعبه الزاملي مؤسس كتابات، ناهيك عن الناعقين والمتملقين والمتمايلين مع معزوفة لحن الموقع الإعلامي النشاز، والذي يذكرنا بجمهور العشاق لصوت أم كلثوم من مدمني حفلاتها التي كانت تقام في الخمسينات والستينات من القرن المنصرم ، ويحيلنا إلى المثل الصيني الشهير القائل:(كلب ينبح على شبح وألف كلب ينبح لنباحه). 
 بل الأعجب أن يكون له كل هؤلاء المريدين والناعقين والزاعقين والفاتقين (اليمني!) بل المستميتين في الدفاع عنه، تملقاً لصاحبه وما أدراك ما التملق؛ فإنه داء وبيل تغلغل في النفوس، وترعرت بأحضانه الأقلام، بعد أن خلت الساحة من أصنامهم السابقة مزبان وحردان وزر.......!! أجلكم الله، وتبني منهجه الشاذ في فوضى الطرح الإعلامي، واختلاط الحابل بالنابل على أرض معركة وهمية إلا من تخرصات ذوات مريضة تتشدق بالشذوذ،  وتتفاخر بدواعي عارها وخستها!، ممن يلقب نفسه بـ(الفقير والبعّير والسكير) وممن شاكلهم الكثير الكثير، أقلام ربما مأجورة أو في أحسن أحوالها منفلتة من القيود، ومتجاوزة لكل الحدود، فتطلق لنفسها الأعنة من أجل النيل من كل شي للاشيء! إلا مناهضة الفكر والتوجه التكفيري في تجربة العراق الجديد كونه وكما يبدو خط وحيد أحمر في سياسة الموقع، وهي تنظر للأمور بعين عوراء لا ترى إلا السيئ، وكالذباب لا ينجذب إلا للقمامة.
 وفي حمأة حماسة التبرع بالرد من قبل هؤلاء؛ وأعني بهم جوقة المطبلين والمزمير والناعقين، على أية اعتراضات أو احتجاجات مقابل (عافرم) الزاملي الغالي، وبالتالي رفع أسماءهم ومواضيعهم لتتصدر الأسماء والكتابات دون وجه حق، وخاصة إعلاناته التي توضع على جبهة الموقع كالوشم الهندي على الجبين، وحسب إعتراضاته على بعض الأطروحات أو الأحداث السياسية الساخنة، ولا أدل على هذا وذاك من التطبيل والتزمير والنعيق، من أجل التحريض والمشاركة في مظاهرات ساحة التحرير..حيث لم نعد نعرف هوية (الموقع) واتجاهاته ومراميه، أهو معنا أم علينا!، مع العلم إن كل الاتجاهات لدينا محترمة إلا المنافقة منها، التي لا لون لها ولا طعم، فلا احترام لها عندنا، ممن تتباكى في العلن على جراحاتنا بدموع التماسيح، لكنها تساهم في الخفاء فيها، وهي تقدم مآربها وأطماعها حتى ولو خدمت أجندات خارجية لا تريد لزمن النزيف العراقي أن يتوقف، ولجراحه أن تندمل، ونتساءل أهو موقع شخصي أم حزبي أم تقف وراءه دولة ما، أو دول لها أهدافها من وراء دعمه ومساندته، بل قل حقدها على كل ما هو عراقي وشريف، ممن تضرر من قيام الوضع الجديد في عراق ما بعد البعث وصنم المعبود وولي النعمة المفدى بالروح وبالدم؟ وقائد معركة البوابة الشرقية ضد الفرس (المجوس!!).
ونتساءل بحيرة: أهو موقع بعثي أم وهابي أم إلحادي؟ بيد إنه بالحقيقة لا يعدو كونه مزيج متناقض من كل هذا وذاك وتلكم و..و..و..!! كونه موقع مباح لـ( الكلشي والكلاشي ) بالعراقي الدارج! وهذه إحدى حسناته لقياس مدى ما وصلت إليه حالة الانحدار الأخلاقي للبعض، ممن يكن حقداً دفيناً على العراق والعراقيين كما في سوق (هرج) للإطلاع على آخر مخترعات ( اللوتية) أي أولاد السوق في النصب والاحتيال، وآخر ما وصل إليه استهتار وسوء خلق (السرسرية) التي لم تسلم أحياناً من بذاءتهم حتى أعراضهم وشرفهم المفقود، مما تجري الدماء من اجله في المناسبات الأخرى، بل وعند عامة الناس، وهذا ربما الأقرب إلى الواقع الغريب الذي يكتف سياسة الموقع وتوجهه، والنهج الأغرب لصاحبه ومؤسسه، وتمتعه بالقوة الخارقة على التحدي، ليكتب مخاطباً رئيساً للوزراء قائلاً:(أنت رئيس وزراء وأنا رئيس كتابات!!)، وتزوده بإكسير الحكمة البالغة التي بات يوزعها معلبة بالمجان لسكان الأرض، وما فاض عنها لسكان البحار ومن يسبح في غمرتها!، ولعل بوادر الكرم الزاملي ستشمل المخلوقات النظيرة في الكواكب والأجرام السماوية الأخرى، بعد تجاوزها حدود الإخوة البشرية والزمالة الحيوانية! ، ومن بعد الانفتاح الكوني، وإلغاء الجاذبية، وإزاحة الغلاف الجوي بالشتائم والسباب وكيل المدائح لصاحب الموقع المعترف بـ(عظمة لسانه) في ذات بوح قديم بكونه نصف مثقف وربع كاتب و(ست إدراهم) مفكر و(عانة) أديب! تحت ذريعة حرية التعبير، ورقابة ضمير الكتاب الذي فقد الضمير أصلاً، وتحضرنا هنا صرخة الإمام علي عليه السلام بوجه المنافقين من مناوئيه وبحكمته التي تخطت حدود الزمان والمكان القائلة): إنها والله كلمة حق يراد بها باطل )، وكأن ذائقة البعض من كتابه ومريديه، وأؤكد ثانية على هذه البعض، قد أصيبت بالفعل بالعطب، وليس لدينا هنالك مجرد شكوك، وأضعف الظنون؛ بإصابة الهؤلاء  بأعراض وباء مرض انفلونزا النهيق الفايروسي!! 
 والأدهى أن يكون لهم كل هذه الشراسة في الهجوم ، وإطلاق الكلام المسعور، وتوزيعه هنا وهناك على كل من لا يرضى عنه العزيز أبن العزيز الزاملي، وكتابات المدللة، حتى ولو نال وانتقص ممن يقف على رأس الهرم المرجعي أو الثقافي أو العشائري أو السياسي، والموقع المشار إليه كان ومازال وباسم الضمير(المخمور) والحرية (العرجاء)  ينفخ على رماد احتراقات الوطن الجريح، ويضفي الكثير من الرتوش الباطلة في تلميع صورة الباطل، ويهرق مساحيق التجميل على أقبح المخلوقات وأحقرها، مثل الطاغية المقبور بطل الحفرة، وسوءة حكمه السوداء، وغيره من أفراد أسرته الشريفة جداً، ناهيك عن الأذناب، التي مازالت تتاجر بالدم العراقي الطهور، دون خوف أو حياء، من أجل مكاسب سياسية رخيصة مهما عظمت، من خلال التبجيل لشخصه، والتبجح بجرائمه التي يندى لها جبين كل حر وشريف، ولكن المثل الشعبي يقول : (إن لم تخف ولم تستح فافعل ما شئت!)، وهذا هو بالذات ما يفعله الزاملي وموقعه المشبوه كتابات. 

  

طالب عباس الظاهر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/10



كتابة تعليق لموضوع : موقع كتابات.. حرية أم تشويه للهوية؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 7)


• (1) - كتب : طالب عباس الظاهر ، في 2015/10/27 .

بعد سنوات من كتابة هذا المقال هاهي وثائق ويكيليکس تظهر عمالة أياد الزاملي وموقعه المشبوه كتابات

• (2) - كتب : المظلوم ، في 2012/03/14 .

بسمه تعالى
الى السيد القائد المجاهدمقتدى الصدر (اعزه الله)
نحنو مجموعه من الخط الصدري الشريف المجاهد سيدنا نحنو لانعرف ايميل لاستفتاءات ونما نكتب ليك معانات المعقتلين من الخط الصدري الشريف في جرائم الدفاتر الكبرى الكاظميه

سيد من اعتقالات فرض القانون تم اعتقال ابناء الخط الصدري من قبل الحكومه بتهم مختلفه والله يشهد نصف التهم مفربكه على ابناء الخط الصدري وانتزاع العترافات بقوة من المعتقلين الشرفاء المقاومين الى الاحتلال الامريكي بتهديد من قبل الجرائم يقولون سوف نعتقل اهلكم لم يعطي اعتراف وقامه في التهديد احمد الجيزاني الذي يدعي هوة وعمه وابيه من الخط الصدري فكيف يعمل هكذا المنسوب الى الجرائم ويتكلم ويقوم ويقعد بسم الخط الشريف نرجو توضيح اليناء بستفتاء من سماحتكم الشريف
1فراس صلاح حسن حمد الفرطوسي الذي يعمل شاهد زور على الخط الصدري الشريف وتوجد وثائق على ذالك ومن ضمنهم شهدة على البطل المجاهد(يحيى)في سنه 2009 وعلما ان الحادث في سنه 2007 وكان المجاهد في دائرة ووثق بكتاب رسمي من الدائرة وبعد مرور سنتين على الشهادة قبلها الحاكم اسعد داود سلمان رئيس محكمه الكرخ الثانيه وحكم على المجاهد اعدام فكيف يبقى المظلوم على هذا الوضع السيئه وبرات الله نزل الحكم الى المؤبد ولايوجد اي عتراف على القضيه
2احمد الجيزاني الذي يعمل في الجرائم يقوم بمساومه اهالي المعتقلين فقط من الخط الصدري بمبالغ خياليه وتوجد وثائق على ذالك وشهود ويدعي بسم الخط الشريف
3تعمل امرة لملاحقه افراد الخط الصدري واخبار عن عناصر الخط الصدري الابرياء فكيف سيدنا نظر في هذا الموضوع الخطير وتدعى رنا من منطقه زيونه وتوجد ادله



اسماء المعادين الى الخط الصدري في منطقه الشعله
1احمد الجيزاني من سكنه الغزاليه يعمل في جرائم الكاظميه
2مشتاق كاظم عاتي الغراوي من سكنه الغزاليه قرب دائرة الكهرباء في شارع الضغط
3خضيركاظم عاتي الغراوي
4فاطمه محمد حسن
5فائق كاظم
تعلمون هولاء ماذا فعلتو في المجاهد البطل (يحيى)تعلمون انتم ظالمين والله يشهد على ذالك وحسبنا الله ونعم الوكيل ولناظرها لقريب والله يشهد عليكم



• (3) - كتب : المظلوم ، في 2012/03/13 .

بسمه تعالى
مناشده الحكومه العراقيه ومجلس القضاء اعلى وقضاة التحقيق البدائي قول لهم اني مظلوم من سنه 2009 وتعلمون جيدااا انتم وبلخصوص القاضي التحقيق البدائي( محمد موحان) الى اين تروح من الله سبحانه وتعالى ياظالم و(عقيد ابراهيم )في جرائم الدفاتر الكبرى الكاظميه واحمد الجيزاني الذي يعامل اهالي الابرياء بالمساومه الى عقيد ابراهيم بدفاتر في سبيل خراج اولادهم من الاعتقال وحسبنا الله ونعم الوكيل على كل هولاء المجريم والارهاب الوجه الاخر نحنو مجموعه من الفقراء الشيعه من الخط الصدري الشريف لماذ هكذا عقيد ابراهيم المجرم واحمد الجيزاني وكل هولاء الفجرة الضاله تسرق اموال الناس بطرقه بسم الحكومه العراقيه لماذياعدنان الاسدي هكذا في الداخليه وانته انسان نظيف يجب عليك طرد هولاء من الداخليه يشوهون سمعه الحكمومه والقضاء علما ان عقيد ابراهيم يوجد لديه 30 مخبر سري بامرة يكتبون على الغنياء لجل المساومه ومن ظمنهم فراس صلاح حسن حمد الفرطوسي الشاهد الزور وكل هولاء يعملون في امرة عقيد ابراهيم المجرم الذي قتل العديد من الخط الصدري الشريف في محافظه الناصريه وفي كربلاء المقدسه ومن ظمنهم احمد الجيزاني السائق الشخصي لهو وملازم اكرم الذي ستلم تحقيق مكتب الخطف من اهالي العدل قامه بتعذيب الطائفي لشيعه لماذا هكذا ياحكومه في زمن النظام مظلومون ولان اظلم من ذالك الزمن نطالب بمحاكمه هولاء الفجرة

• (4) - كتب : طالب عباس الظاهر ، في 2012/02/11 .

الأخ عزيز الفتلاوي المحترم
شكرا جزيلاً لك عزبزب على المرور والتعليق


• (5) - كتب : طالب عباس الظاهر ، في 2012/02/11 .

عزيزي أبو الطيب العراقي المحترم
شكراً لك على المرور الكريم والتعليق والإضافة
دمت بالف خير

• (6) - كتب : ابو الطيب العراقي ، في 2012/02/11 .

عزيز الكاتب
ان موقع كتابات الزاملي(او الزمالي من باب اولى) هو زواج غير شرعي بين الوهابية السعودية وايتام صدام العفلقية ولا تستغرب وجود نكهة العلمانية فيه لانها ضريبة يدفعها صاحب الوقع ليستجدي الدعم والرخصة من بعض الجهات الغربية في اوربا على انه يقوم ب"تنوير" العقل العراقي على غرار موقع الحوار المتمدن حتى تصل يساريته الى الالحاد احيانا لكن لحقيقة ان ذلك الموقع المشبوه يمارس خداع تلك الجهات الغربية لانه عميل مزدوج يقبض من السعودية ومن الخشلوك ومن البزاز (كالعاهرة التي ترفع لكل من يدفع)
كما اود لفت انتباه الكاتب هنا ان عدد كبير من الكتاب الشرفاء مخدوعين بالزاملي وموقعه المشبوه وهؤلاء يستغلهم الزاملي لتسويق بضاعته الفاسدة المسمومة
فهذا الشخص ينهج سبيل قنوات البغدادية والشرقية التي ماتتلوا من ايات القرأن الا وقرنته بطلاسم شيطان البعث العفلقي في لعبة خبيثة لايفطن اليها البسطاء بل وحتى بعض المثقفين
انها الحرب الباردة التي يشنها ثعابين البعث والوهابية ضد العراق الجديد لانهم يعرفون ان زمان العنتريات انتهى بهزيمتهم النكراء كما يعرفون ان كلابهم الانتحارية لم تقطع الطريق الى كربلاء ولم تمنع الشعب من الوصول الى صناديق الانتخاب لذلك لجأ اعداء العراق الى اسلوب المكر والخديعة ودسم السم في العسل والهدف هو تسميم وعي الشعب واعادته الى حالة السبات والغيبوبة التي كان عليها غالبيته في زمن المقبور صدام بن صبحة انهم يريدون عراق ميت سريريا اولئك السرسرية

• (7) - كتب : عزيز الفتلاوي ، في 2012/02/10 .

ليس مستغربا على مواقع الفتنة ان تنتهج هكذا نهج
العتب على البعض الذي يتلقى الاهانات يوميا بالتعليقات عندما يريد ان يبين الحقيقة واكبر مثال مقال الاستاذ محسن الجابري
لاحظوا التعليقات البعثية الصرخية والسب والبعض اتجه منهم اتجه الى تمثيل دور العربنجي وابو العرك للنيل من الكاتب






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد الكناني
صفحة الكاتب :
  احمد الكناني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net