صفحة الكاتب : عباس طريم

بمناسبة قرب الانتخابات العراقية _ حفظها الله ورعاها
عباس طريم

حجاي واجانه ابقاط وبربطه

يراوينه الذهب ويبيعنه الحنطه

حديثه امبين امنقيه ومضبطه


جميل وشاعري وما بيه كل غلطه

وراه ازلام كل واحد جهاز اوياه

ونظارات سودة امظلله وجنطه

وقاط اسود ابوسطه احزام من احزام

والورور امبين لازك ابوسطه

يتلفتت .. وعينه ادور بين الناس

وكلمن يوصل العد صاحبه ايلكطه

ما جنهم حرس , جنهم اذيابة ليل

متحضرة السفك كل جدم يتخطه

سولف عن الود والدين والاخلاق

وعن رب العباد ورحمته وسخطه

وكال اني رقيق وعندي بالبستان

عصفور وغزال وبلبل وقطه

افرح من اشوف الفارة والبزون

وارتاح امن اشوف البشه والبطه

انساني , وحقوق البشر والحيوان

اتحلم انام ابظله واتغطه

احنه اهل النفط والمال , والمفروض

نتريك زبادي وقيمر وقشطه

والعرموط والتفاح والرمان

كله انجيبه حد البيت وانصفطه

وكال احنه العراقيين كلنه اخوان

نعدل اللي يزل , ونسامح اليخطه

يشهد ربي بابي وكلبي مفتوحين

الكم بالاخص اليوكع ابورطه

بلا موعد تجوني وانتو اهل البيت

وانه اللي يقدم الزاد ويفرطه

والعنده سجين وحار وين ايروح

لا يحتار , احنه انطلعه اله ابشخطه

اعاهدكم من اذنه انجيبه الستقرار

وانجر الامن من زيجه وانضبطه

والماخذ قرض ويشوفه حيل هواي

لا مانع لدينا سادتي انقسطه

والشارع البي طسات , من هالعين

واجب نفرش السبيس وانبلطه

اني اترشحت للبرلمان اليوم

عونتكم اريد الواضحة النشطه

واللي ينتخبني ابشرط , من هاليوم

اوقعله واكول اموافق ابشرطه

واللي ينتخبني , اولاده ينقسمون

نص عالجيش اعينه , ونص عله الشرطه

واليرشحني وايخط اسمي ما انساه

احفظ موقفه , واتشرف ابخطه

ذكر كل النقاط التعجب الجمهور

ما ظلت عليه تعتب ولا نقطه

اخيرا حمل روحه وصاروسط الناس

اشر للمصور , كال اخذ لقطه

ورشحناه وصار ودارت الايام

وخلصهه المرشح سنطه في سنطه

راح حسين زاره ودك عليه الباب

واخذ وياه الفايل حطه جوه ابطه

وكلما يسال يكلوله ما موجود

زار القاهرة ومجتمع في طنطه

وبعد مدة رجع وحسين يترجاه

محمل فايلات من الربع صفطه

حسين امتاني ما يتحرك امن الباب

ما دام الفلافل يمه والشطه

طبوله الحرس , كالوله حجي حسين

لازك سيدي شتامر شني الخطه

شتامر سيدي , ندعوه يشرب جاي

وانشيله اعله راسه بحوضنه انغطه

لو نطيه درس كل عمره ما ينساه

وانحطه اعله راك الباب وانربطه

شتامر سيدي انعنع اضلوعه اتريد

لو دفره اوعجل ونعيدله الخلطه

لو كلما يجي ويسال , اندفعه انكول

باليابان لو بالصين وانفحطه

هذا امسودن وصدك ابحجيك ذاك

يوم السولفت عالقطه والبطه

غضب جدا النائب , صار مثل النار

ظل يرعد رعيد وصاح من سخطه

اطردو كل بعوضه ايصير يم الباب

وياويله اليكول اشوزع وشنطه

صارت عندي جلطه من التعب , وحسين

وامثاله , سبب في هذه الجلطه

يوميه ابلد من اجل الستثمار

والاخ كاعد ابلا شغل يتمطه

وزعنه الشغل عالاهل والخلان

ما ظل عدنه شي ما يفهم الاسطه

قابل عدنه مكتب خاص بالتشغيل

كولو ابروح ابوكم وين دنحطه

بعد لحد يجيني انقلعو من الباب

والعباس كلمن يوصل انبسطه

وشرد مثل الغزال احسين لمن شاف

مجموعة اجته ورايده اتشحطه

وعاد الشهم حافي وصاح عالوصوه

عرايضكم اخذوهه ..اوصار بالوسطه

وصاح اباعله صوته اعله الجمع , ياناس

شحتوني ابتواثي , اصحاب ابو القشطه

والعرموط والتفاح والرمان

شو صارن تواثي وراشدي وسقطه

والما يصدك ابعينه يريد ايشوف

خلي ايروحله , ودين النبي ايسكطه

واليجرب , ادكن رهن انه اوياه

اذا مو كتله ياكل , تاخذه الشرطه
 

  

عباس طريم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/02/17



كتابة تعليق لموضوع : بمناسبة قرب الانتخابات العراقية _ حفظها الله ورعاها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق لطيف عبد سالم ، على حكايات النصوص الشعرية في كتاب ( من جنى الذائقة ) للكاتب لطيف عبد سالم - للكاتب جمعة عبد الله : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكري وامتناني إلى الناقد المبدع الأديب الأستاذ جمعة عبد الله على هذه القراءة الجميلة الواعية، وإلى الزملاء الأفاضل إدارة موقع كتابات في الميزان الأغر المسدد بعونه تعالى.. تحياتي واحترامي لطيف عبد سالم

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجع الشيخ الوحيد الخراساني يتصدر مسيرة - للكاتب علي الزين : أحسنت أحسنت أحسنت كثيرا.. اخي الكريم.. مهما تكلمت وكتبت في حق أهل البيت عليهم السلام فأنت مقصر.. جزيت عني وعن جميع المؤمنين خيرا. َفي تبيان الحق وإظهار حقهم عليهم السلام فهذا جهاد. يحتاج إلى صبر.. وعد الله -تعالى- عباده الصابرين بالأُجور العظيمة، والكثير من البِشارات، ومن هذه البِشارات التي جاءت في القُرآن الكريم قوله -تعالى- واصفاً أجرهم: (أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ.. تحياتى لكم اخي الكريم

 
علّق ابو مديم ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته : ملاحظة صغيرة لو سمحت سنة 600 للميلاد لم يكن قد نزل القرآن الكريم بعد حتى ان الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم لم يكن قد خلق بعد حسب التواريخ حيث ولد عام 632 ميلادي

 
علّق احمد ابو فاطمة ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : منذ قديم العصور دأب منحرفي اليهود الى عمل شؤوخ في عقائد الناس على مختلف أديانهم لأهداف تتعلق يمصالهم الدنيوية المادية ولديمومة تسيدهم على الشعوب فطعنوا في أصول الأنبياء وفي تحريف كتبهم وتغيير معتقداتهم . فلا شك ولا ريب انهم سيستمرون فيما ذهب اليه أجدادهم . شكرا لجهودكم ووفقتم

 
علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد مطر
صفحة الكاتب :
  احمد مطر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net