صفحة الكاتب : حيدر محمد الوائلي

خدعة المستقلين
حيدر محمد الوائلي

 هل إن من يقول أنه مستقلاً هو مستقل فعلاً بفكره وتصرفه وقوله وإيمانه، أم أنه يأخذه الصراع السياسي والحزبي والمذهبي ذات اليمين وذات الشمال ويصرح بأنه مستقل...؟!

أكثر الناس مستقلون (ظاهرياً) فهم غير منظمين حزبياً وليسوا تابعين لجهة سياسية وحزبية فعلياً، ولكن في النقاش والحوار والانتخابات تجدهم مسيسين حتى أكثر من السياسيين...
وتراهم يدافعون عن توجهات ورؤى حزبية أكثر من المنتمين لتلك الجهات الحزبية نفسها...

صرحت بالانتخابات وقصدي بها الانتخابات الحرة الشاملة في الدول الحرة في محيطنا الإقليمي التي فيها عرف الانتخابات الحرة والشاملة والشعبية والشفافة وهي فقط تتمثل بدول: (العراق ولبنان وإيران وتركيا وتونس بعد التغيير ومصر  بإنتظار إنتخابتها ومتأكد من كونها ستكون حرة) وما عداها فدكتاتوريات جالسة على كرسي الحكم الجاثي على صدور شعوبها الذي كلما فكر بالحرية والتغيير ملأت الحكومات فمه بما يشتهيه من أكل حتى تترهل بطنه، وكلما أراد أن يفكر بتحديد مصير الدولة وسياستها ومواقفها أو التظاهر ضدها فسيحرموه من تلك اللقمة، ويحاربوه ويسجنوه ويقتلوه...

لذلك ترى وسائل الأعلام المستقلة جداً تناصر الثورات والتغيير وتنسى الأماكن التي منها تبث ومنها تمول وهي أماكن عروش دكتاتوريات ظالمة...

مسيسون حتى داخل البيوت...
إعطني ترتيب القنوات الفضائية في جهاز الستلايت الخاص بك والقناة الأخبارية وغير الأخبارية التي تتابعها بشكل منتظم وسأقول لك لأي جهة أنت تميل...

إعطني في أي جامع تصلي وأي صلاة جمعة تحضر وسأقول لك ما هو توجهك السياسي ومعه توجهك الديني أيضاً...
إعطني الصورة التي تعلقها في بيتك وسأقول لك بأي جهة أنت تؤمن...
قل لي كيف تصلي على النبي محمد وسأقول ما هو توجهك المذهبي...

وسائل إعلامية غارقة في التوجيه السياسي والتنظير الفكري لجهات معينة وتوجهات محددة وفق خطة مسبقة الأعداد ولكنها تصرح بأنها قناة مستقلة وقناة لكل الناس...
 
وحتى من يؤمن في داخله بعداوة أمريكا وإسرائيل وهم يسيرونه بوسائل إعلامهم وأفلامهم ومسلسلاتهم وحتى أفلام الكرتون والبرامج الوثائقية وحتى المسابقات الترفيهية حيث يبرمجونها بحنكة ودراية لتجعل الناس عبيد لها رغم أن هؤلاء العبيد مستقلين كما يزعمون...
 
الكل مسيس وموجه فكرياً لسياسة منحازة وهو يصرح بأنه مستقل... إلا من يتفكر ويتدبر في أموره وأفعاله اليومية وطريقة إيمانه وهم قليلين مع الأسف.

لا مانع أكيداً أن يكون هنالك فكر مشترك بين توجه حزبي وسياسي وديني وفكرة معينة ولكن أن تأتي بفهم ودراسة وبحث لا تلقين ووراثة وتقليد أعمى...
كما لا عيب في التوجه الحزبي وأن يكون الشخص منظماً حزبياً بعد الأيمان بالحزب أو التوجه السياسي والديني بعد نظر وتفكر... وعليه تحمل تبعات إختياره...
هذا إن كان إختيار أصلاً ولم يكن وراثة أو تلقين أعمى...

العيب هو أن يقفز المسيس والمتحزب على بيت الاستقلالية تاركاً بيت الحزبية والتسييس لدى حصول أي شيء يصدمه أو ينال منه ولو بنقاش وحوار...

ولكثرة الجدال والصراع صار الناس مسيسيين ومتحزبين أيضاً من دون أن يكونوا منظمين...
إنتقلت عدوى السياسة والتسييس والحزبية والتوجيه الأيديولوجي لكل بيت ومحل عمل ومؤسسة ودائرة وصار النقاش بما تحب وتكره بل البعض يتخاصم وينزعج لمجرد حوار...

من إنزعج هو مستقل غير حزبي وغير مسيس وغير منتمي لجهة سياسية كما يقول، ولكنه غير مستقل بالمرة فمن حيث توجهه السياسي والديني والعقائدي يكون متحزباً ومسيساً وغير مستقلاً البتة...

الدين بحد ذاته فكر عام وعقيدة روحية بين العبد وربه فهو إنتماء عام لعالم روحي جميل تخلص فيه النية لله سبحانه، وينعكس الإيمان الروحي بتصرفات جميلة في الحياة اليومية...
من المفترض أن يكون كذلك...!!
ولكن حتى هذا الدين صيروه توجهاً سياسياً وطائفياً وداخل الطائفة توجهاً فكرياً فرعياً سياسياً...
حتى صار الدين عند كثيرين دين طائفة لا دين الله...
يقدسون الطائفة أكثر مما يقدسون الله...
وداخل الطائفة توجه ديني فرعي بما تشتهيه الأنفس أكثر مما فكرت به العقول...
شهوة النفس وموروثها وعدوى المحيط، فأكثر التوجهات الطائفية والسياسية هي من عدوى المحيط وتلقين الموتى دون تفكير الحي...

يحبون ويكرهون على ضوء فكر طائفي وسياسي، ولمجرد خلاف في الأنتماء فحسب لا أكثر ولا أقل... ليس لسبب أخر.

وتجدهم ورجال دينهم يتلون قوله تعالى: (إدع الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن).
وقوله تعالى : (لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي).
وقوله تعالى: (يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير).
فخلقنا الله من ذكر وانثى وجعلنا شعوب وقبائل (لنتعارف) (لنتفاهم) (لنتبين) و(نتفكر) في تمييز الحق من الباطل من دون إكراه ولا غصب ولا كراهية...

ويقرؤون أحاديث النبي محمد (ص) ومنها: (إذا رأيتم الرجل كثير الصلاة كثير الصيام فلا تأبهوا به حتى تنظروا كيف عقله).
وايضاً : ( إذا بلغكم عن رجل حسن حال، فانظروا في حسن عقله فإنما يُجازى بعقله).
وقوله (ص): (إصلاح ذات البين خير من عامة الصلاة والصوم ).
وقوله (ص): (إنما بعثت للتعليم). ومثله : (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق).

ولكن ما إن ينتهي وينتهون من تلاوة تلك الأحاديث حتى يخالفونها في أول جدال ونقاش أو في أي موقف يمتحن فيه الإيمان أو لأي موقف خلافي سياسي وديني، وخصوصاً لو كان خلافاً طائفياً في نفس الدين.

هؤلاء المستقلون جداً ينعتون (معمر القذافي) بالظالم والقاتل ولكن مع (صدام حسين) الذي هو أشد جرماً من القذافي مئات ومئات المرات فيسمونه شهيداً وقائداً...
هؤلاء المستقلون جداً يحسبون تدخل قوات الناتو في ليبيا وإسقاطهم لنظام الدكتاتور القذافي نصراً ويسمونه (تحرير).
ومع العراق (إحتلال)...
وهؤلاء المستقلون جداً لا يسلطون الضوء على انسحاب القوات الأمريكية من العراق وبشكل نهائي لترحل من قواعدها المؤقتة في العراق لقواعدها الثابتة والدائمة والكبرى في دول الخليج العربي...

هؤلاء المستقلون جداً يسمون الثورات العربية في كل البلدان العربية (ثورات تحرر وتغيير) ويغطونها إعلامياً عشرات المرات يومياً...
ولكن في (البحرين) تعتيم إعلامي وسكوت مطبق للجرائم المرتكبة بحق المتظاهرين العزل...
هؤلاء المستقلون جداً يسمون من يحارب المتظاهرين المطالبين بالحرية والتغيير (بلطجية ومرتزقة) وينتقدون بشدة من يحارب ويفتك بالمتظاهرين...
ولكن في البحرين يباركون إرسال قوات درع الجزيرة لا لتحرير فلسطين بل لتخليص ملك البحرين من شعبه ففتكوا بالشعب والمتظاهرين ولا من شاف ولا من دري فهم مستقلين جداً...

ورجال الدين يباركون التغيير في كل مكان كلاً حسب هواه ومزاجه وتوجهه الطائفي وراح ضحية ذلك الأطباء والنساء والرياضيين والكفاءات في البحرين في سجون الظالمين في المملكة، ففي البحرين غالبية شعبية ذات طائفة تخالف مزاج المفتي والشيخ والإمام وخطيب الجمعة، مثلما تعجب هوى مفتي وشيخ وإمام وخطيب جمعة آخر، من طائفة أخرى...

هؤلاء المستقلون جداً ووسائل إعلامهم يباركون التغيير والحرية في كل ساعة من ساعات برامجهم وحواراتهم وفي سياساتهم ما عدا التغيير والحرية في البحرين فهو محرم الحديث عنه ومحرم جداً وأكثر لو كان في السعودية التي هي بؤرة الظلم والتخلف والدكتاتورية والحكم الديني الطائفي الأحادي الجانب...

المستقل فعلاً هو من ينظر للجميع ويفكر بمن يخالفه قبل التفكير بمن ينسجم معه وقبل أن يقرر ويحدد مصير فكرة معينة واتجاهها والتفوه بها...

المستقل هو من فهم الاستقلالية والتي تعني التحرر من فكر معين تجاه فكر مستقل يتبناه صاحب الفكر نفسه بجد وتعب ولو كان بنفس فكر آخرين غير مستقلين ولكنك كنت مستقلاً بذاتك حين قررته وفكرت به.
        
كان ما تقدم لمحة بسيطة للفت الانتباه، لكي لا يلدغ البعض من جحر مرتين، ويقع بعض اخر بنفس الفخ مرتين، ويتعثر كثيرين بنفس الحجر مرتين وأغبى الأغبياء من يعثر ويقع ويلدغ مرتين من نفس الجهة وبنفس المكان وحتى بنفس الزمان...
إن خدعتني مرة فأنت المسؤول...
وإن خدعتني مرة ثانية فأنا المسؤول...   
 

  

حيدر محمد الوائلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/10/28



كتابة تعليق لموضوع : خدعة المستقلين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على العراق..وحكاية من الهند! - للكاتب سمير داود حنوش : وعزت الله وجلاله لو شعر الفاسدون ان الشعب يُهددهم من خلال مطالبهم المشروعة ، ولو شعر الفاسدون أن مصالحهم سوف تتضرر ، عندها لا يتورعون عن اقامة (عمليات انفال) ثالثة لا تُبقي ولا تذر. أنا اتذكر أن سماحة المرجع بشير النجفي عندما افتى بعدم انتخاب حزب معين او اعادة انتخاب رموزه . كيف أن هذا الحرب (الاسلامي الشيعي) هجم على مكتب المرجع وقام بتسفير الطلبة الباكستانيين ، ثم اخرجوا عاهرة على فضائياتهم تقول بأن جماعة الشيخ بشير النجفي الباكستانيين يجبروهن على المتعة . يا اخي ان سبب قتل الانبياء هي الاطماع والاهواء . الجريمة ضمن اطار الفساد لا حدود لها .

 
علّق محمد ، على "إنّا رفعناه" .... لطمية كلماتها منحرفة عقائدياً ومنهجياً - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : سبحانك يارب لا تفقهون في الشعر ولا في فضل اهل البيت , قصيدة باسم لا يوجد فيها شرك ف اذهبوا لشاعر ليفسر لكم وليكن يفقه في علوم اهل البيت , ف اذا قلت ان نبي الله عيسى يخلق الطير , وقلت انه يحيي الموتى , هل كفرت ؟

 
علّق كريم عبد ، على الانتحار هروب أم انتصار؟ - للكاتب عزيز ملا هذال : تمنيت ان تذكر سبب مهم للانتحار عمليات السيطرة على الدماغ التي تمارسها جهات اجرامية عن طريق الاقمار الصناعية تفوق تصور الانسان غير المطلع واجبي الشرعي يدعوني الى تحذير الناس من شياطين الانس الكثير من عمليات الانتحار والقتل وتناول المحدرات وغيرها من الجرائم سببها السيطرة على الدماع الرجاء البحث في النت عن معلومات تخص الموضوع

 
علّق البعاج ، على الإسلام بين التراث السلفي والفكر المعاصر   - للكاتب ضياء محسن الاسدي : لعلي لا اتفق معك في بعض واتفق معك في البعض الاخر .. ما اتفق به معك هو ضرورة اعادة التفسير او اعادة قراءة النص الديني وبيان مفاد الايات الكريمة لان التفسير القديم له ثقافته الخاصة والمهمة ونحن بحاجة الى تفسير حديد يتماشى مع العصر. ولكن لا اتفق معك في ما اطلقت عليه غربلة العقيدة الاسلامية وتنقيح الموروث الديني وكذلك لا اتفق معك في حسن الظن بمن اسميتهم المتنورون.. لان ما يطلق عليهم المتنورين او المتنورون هؤلاء همهم سلب المقدس عن قدسيته .. والعقيدة ثوابت ولا علاقة لها بالفكر من حيث التطور والموضوع طويل لا استطيع بهذه العجالة كتابته .. فان تعويلك على الكتاب والكتابات الغربية والعلمانية في تصحيح الفكر الاسلامي كما تقول هو امر مردود وغير مقبول فاهل مكة ادرى بشعابها والنص الديني محكوم بسبب نزول وسياق خاص به. تقبل احترامي

 
علّق ظافر ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : والله العظيم هذولة الصرخية لا دين ولا اخلاق ولا ضمير وكل يوم لهم رأي مرة يطالبون بالعتبات المقدسة وعندما فشل مشروعهم انتقلوا الى الامر بتهديمها ولا يوجد فرق بينهم وبين الوهابية بل الوهابية احسن لانهم عدو ظاهري معروف ومكشوف للعيان والصرخية عدو باطني خطير

 
علّق باسم البناي أبو مجتبى ، على هل الدين يتعارض مع العلم… - للكاتب الشيخ احمد سلمان : السلام عليكم فضيلة الشيخ هناك الكثير من الإشكالات التي ترد على هذا النحو أورد بعضاً منها ... كقوله تعالى (أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاءَ كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا) بينما العلم يفيد بأننا جزء من السماء وقال تعالى:أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا بينما يفيد العلم بأن الأرض كروية وكذلك قوله تعالى ( وينزل من السماء من جبال فيها من برد ) بينما يفيد العلم بأن البرد عبارة عن ذرات مطر متجمدة فضيلة الشيخ الكريم ... مثل هذه الإشكالات وأكثر ترد كثيرا بالسوشال ميديا ونأمل منكم تخصيص بحث بها. ودامت توفيقاتكم

 
علّق منير حجازي . ، على جريمة اليورانيوم المنضب تفتك بالعراقيين بالمرض الخبيث - للكاتب د . هاتف الركابي : المسؤولون العراقيون الان قرأوا مقالتك وسمعوا صوتكم وهم جادون في إيجاد فرصة من كل ما ذكرته في كيفية الاستفادة من هذه المعلومات وكم سيحصلون عليه من مبلغ التعويضات لو طالبوا بها. وإذا تبين أن ما يحصلون عليه لا يفي بالغرض ، فطز بالعراق والعراقيين ما دام ابنائهم في اوربا في امان يتنعمون بالاوموال المنهوبة. عند الله ستلتقي الخصوم.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على الكرادلة والبابا ومراجع المسلمين. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اعترض البعض على ذكر جملة (مراجع المسلمين). معتقدا أني اقصد مراجع الشيعة. وهذا جهلٌ منهم أو تحامل ، او ممن يتبع متمرجعا لا حق له في ذلك. ان قولي (مراجع المسلمين). اي العلماء الذين يرجع إليهم الناس في مسائل دينهم إن كانوا من السنة او من الشيعة ، لأن كلمة مرجع تعني المصدر الذي يعود إليه الناس في اي شأن من شؤونهم .

 
علّق مصطفى الهادي ، على الفرزدق والتاريخ المتناقض - للكاتب سامي جواد كاظم : السلام عليكم . يكفي ان تُلصق بالشاعر أو غيره تهمة التشيع لآل بيت رسول الله صلوات الله عليهم فتنصبّ عليه المحن من كل جانب ومكان ، فكل من صنفوهم بالعدالة والوثاقة متهمون ما داموا يحملون عنوان التشيع. فأي محدّث او مؤرخ يقولون عنه ، عادل ، صادق ، لا بأس به ، ثقة مأمون ، لا يأخذون عنه لأنهم يكتبون بعد ذلك ، فيه تشيّع ، مغال في التشيع . فيه رفض. انظر لأبي هريرة وعائشة وغيرهم كيف اعطوهم مساحة هائلة من التاريخ والحديث وما ذلك إلا بسبب بغضهم لآل البيت عليهم السلام وتماشيهم مع رغبة الحكام الغير شرعيين ، الذين يستمدون شرعيتهم من ضعفاء النفوس والايمان والوصوليين.وأنا أرى ان كل ما يجري على الموالين هو اختبار لولائهم وامتحان لإيمانهم (ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة) . واما أعداء آل محمد والكارهين لولايتهم الذين ( كرهوا ما أنـزل الله فأحبط أعمالهم). فـ (ذرْهم يأكلوا ويتمتعوا ويُلْههمُ الأمل فسوف يعلمون). انت قلمٌ يكتب في زمن الأقلام المكسورة.

 
علّق محمد ، على الانتحال في تراث السيد الحيدري كتاب يبين سرقات الحيدري العلمية - للكاتب علي سلمان العجمي : ما ادري على شنو بعض الناس مغترة بالحيدري، لا علم ولا فهم ولا حتى دراسة. راس ماله بعض المقدمات التي درسها في البصرة وشهادة بكالوريس من كلية الفقه ثم مباشرة هرب الى ايران وبدون حضور دروس لا في النجف ولا قم نصب نفسه عالم ومرجع وحاكم على المراجع، وصار ينسب الى نفسه انه درس عند الخوئي والصدر ... الخ وكلها اكاذيب .. من يعرف حياته وسيرته يعرف الاكاذيب التي جاي يسوقها على الناس

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق زينب ، على قافية الوطن المسلوب في المجموعة الشعرية ( قافية رغيف ) للشاعر أمجد الحريزي - للكاتب جمعة عبد الله : عشت ربي يوفقك،، كيف ممكن احصل نسخة من الكتاب؟؟؟ يامكتبة متوفر الكتاب او مطبعة اكون ممنونة لحضرتكم

 
علّق غانم حمدانيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : غانم الزنكي من أهالي حمدانيه نبحث عن عشيرتنا الاسديه في محافظه ديالى السعديه وشيخها العام شيخ عصام زنكي الاسدي نتظر خبر من الشيخ كي نرجع الي عشيرتنا ال زنكي الاسديه في السعديه ونحن ذهبنا الي موصل

 
علّق أنساب القبائل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يوجد كثير من عشيره السعداوي في محافظه ذي قار عشيره السعداوي كبيره جدا بطن من بطون ال زيرج و السعداوي الاسدي بيت من بيوت عشيره ال زنكي الاسدية فرق بين العشيره والبيت .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جواد الحجاج
صفحة الكاتب :
  جواد الحجاج


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net