صفحة الكاتب : جمعة عبد الله

الاسلوب الغرائبي في المجموعة القصصية ( واسألهم عن القرية ) انمار رحمة الله
جمعة عبد الله

نتوقف امام ابداع ناضج , في خوض معترك غمار اسلوب القصة الغرائبية في سردها العجائبي , الذي يصنف اذا جاز التعبير بالادب الغرائبي في القصة , في حكاياتها العجائبية , وفي لغة السرد التي توصف الاحداث بالغرابة اللاواقعية , لكنها تتفاعل مع معطيات الواقع , وتأخذ منه اشياءه وموجوداته لتضعها في مختبرها السريالي الغرائبي , لذا فأن الشخوص والاحداث تتحرك وفق هذا الجانب من الاسلوب الغرائبي , الذي يشحن العقل والخيال , بالتأمل والتأويل , ويحفز العقل بالاثارة , في احداث غرابتها . فأن المبدع ( انمار رحمة الله ) يقدم لنا عينات رائعة من حكاياته السردية , وفي اقتناص الخيال العجائبي في سريالته , لكي يعطينا الدلالة الدالة في معانيها الترميزية , وزبدة ذخيرتها الايحائية , المتفاعلة مع موجودات الوقع الغرائبي هو ايضاً , اي انه يعتقد ان هذا الاسلوب الغرائبي المؤهل , في مجابهة الواقع والتصدي له , وفي ايجاد صيغة في اخراج الفرد من ان يكون دمية الواقع , الى صيغة تناقش الثيمات الواقع بتفاعل , ليخرج من دائرتها بدرس وتجربة وحكمة معبرة . لقد قسمت المجموعة القصصية الى قسمين , رغم انهما يغرفان من ينابيع الغرائبية العجائبية .

× في القسم الاول يضم هذه القصص القصيرة وهي :

1 - قصة ( الرسام ) وهي تسرد احداث عجائبية , حول رسام يدخل القرية , من اجل اقتناص لوحات رسمية تشكيلية , من عينات القرية , المسماة ( القرية الجمال ) لان وجوه اهل القرية يكتسبون نور جمالي مبهر في دهشة الجمال في ملامح وجوههم , ورغم هذا الجمال الباهر في الوجوه , لكن القرية خالية تماماً من الاطفال , واسلوب معاملتهم فيها الغش والخداع والمكر , , ولكنهم يخشون المطر بخوف مرعب , الدلالة الترميزية , بأن الاطفال يمثلون البراءة والصدق , وهم ضد هذه السمات , والمطر يغسل الزيف وينزع الاقنعة المزيفة , فحين انهمر المطر الغزير , بانت حقيقتهم بوجوههم القبيحة والذميمة والمرعبة , بعدما كانوا ينظرون الى وجه الرسام , بأنه قبيح وذميم ووجه وحشي في ملامحه الذئبية , لكن عندما ظهرت الحقيقة في نزول المطر , كانت الصورة معكوسة . في الجوهر في وجوههم المرعبة والقبيحة والذميم , لذلك انتهز الرسام فرصة هطول المطر لينجو بجلده من العقاب

2 - قصة ( عودة الحكاء ) : القرية تعودت على الحاكي القديم في حكاياته المرعبة والمفزعة عن الجن والشياطين والوحوش الكاسرة , وساحرات الشريرات التي تجلب الوحشية السادية , والتي لا ترحم احداً في وحشيتها, ولكن عند موت هذا الحاكي القديم , ومجيء حاكي شاب يتحدث في حكاياته عن الاطفال والمستقبل , لذا خلب عقول الناس بالاستماع الى حكاياته التي لها طعم المستقبل الواعد , وعند عودت الحاكي القديم من موته , وجد عدم الاهتمام به , بعدما كان في منزلة وجاه ومقام مرموق في القرية , لذلك دبر عميلة قتل للشاب الحكائي الجديد , لكي يعود الى مجده السابق , . وهي تشير في رمزيتها بأن الانغلاق والتعصب لا يسمح بالرأي المعارض , او القديم يحارب الجديد , لانه يخشى على موقعه ونفوذه

3 - قصة ( المعلم ) : يدخل المعلم الجديد الى القرية , ويستقبل بحفاوة من الاطفال , لكن يلفت انتباهه , بأن سكان القرية يتعاملون بالايماءات والاشارات . وكذلك الفقر المدقع المعشعش في القرية , لكنه اصطدم في بكاء مرير من الحوذي , يندب حظه العاثر بهروب حماره الى الغابة , , وهو يعتبره المعيل الوحيد للعائلة الفقيرة , فيتطوع المعلم الجديد بأن يكون محل الحمار الهارب , ويربط نفسه بالعربة كالحمار , لحين توفير المال لشراء حمار جديد , لكن حالة الحوذي تحسنت مالياً , ولم يشتري حمار , بل انه يعامل المعلم بقسوة ووحشية وبالسوط الذي يلهب ظهره بنزيف الدماء , مما يضطر ان يهرب الى الغابة كالحمار الحوذي , الحكمة من مغزى القصة , بأن الجشع والاستغلال ليس لهما حدود بالطمع الجشع .

4 - قصة ( العازف ) : يدخل العازف الى القرية المصابة بالصمم منذ مئات السنين , وهم يتوارثون الصمم من جيل الى جيل , ويحتفلون كل عام بيوم الصرخة , , ويحاول العازف ان يثير انتباه اهالي القرية الى معزوفاته الموسيقية , لك عبثاً , وهو يتلقى الازدراء والاستهجان , والنظرات التهديدية بالويل والوعيد , , فينقل اهتمامه بالعزف الى الحيوانات , الذي يتلقى الاستجابة الكاملة والانشراح والفراح , مما يغيض عضب واستنكار اهالي القرية , ويحاولون بتهديهدهم بالقتل والاقتناص منه , ليكون عبرة للمتطفلين عليهم , لكنه ينجو بجلده من الهرب من القرية , ودالتها الترميزية بأن الانغلاق والتعصب , لا يسمح بالانفتاح

5 - قصة ( حارس المكتبة ) : تأخذنا الى حكايات الف ليلة وليلة الغرائبية . وهي تتحدث عن ( حارس المكتبة ) التي ورثها من ابيه المتوفي , الذي كان منغمراً في قراءة الكتب , ولا يرفع عينه عن الكتاب , حتى احتل مكانة مرموقة عند اهالي القرية , عكس ابنه , التي تتمثل حياته بالعبث والتسكع في المقاهي , وعدم محاباة الكتاب , بل يشعر بالاشمئزاز والكره من الكتاب , وفي ليلة الحلم يداهمه ابيه , ليؤنبه ويشجبه على السلوك الشائن تجاه الكتاب , , بأن ترك غرفته المليئة بالكتب , يعبث بها التراب والجرذان , ويأخذنا السرد الغرائبي , الى مطاردة الكتاب بالارهاب والسجن والاعدام والحرق . حتى لا تخلق من بطون الكتب ردة فعل متمردة وثورية على الواقع

6 - قصة ( الجرو ) : تتحدث عن جرو وديع يود مصاحبة الاطفال , واللعب معهم , لكن صاحبه حارس بوابة القرية , يقف بالمرصاد بالمعارضة , لكي يخلق منه كلب وحشي , يفزع الناس بالرعب , ويدربه على الاساليب الوحشية الخشنة , ولكن حين تعلم الوحشية الدموية , كان اول ضحاياه صاحبه , حارس بوابة القرية , وهي تشير في مكونها الترميز , بأن الوحشية من صنع الواقع والناس .

× القسم الثاني :

1 - قصة ( الاضراس ) : نحن امام شخصية جسدها الكاتب الكبير نجيب محفوظ , في رواية ( زقاق المدق ) بالشخصية دفان المقبرة , الذي يسرق الاسنان الذهبية من الموتى , ولكن هذه القصة جاءت برؤية ابداعية خلاقة جديدة , وهي تدل في مغزاها التعبيري , بأن الجشع والاستغلال , يصل بهما الفرد الى ارتكاب الجرائم .

2 - قصة ( التضاؤل ) : يضعنا القاص امام اجواء كافكا السريالية , بأن يستيقظ ( وديع ) صباحاً , ليجد جسمة تضاءل ويتقزم ويصغر شيئاً فشيئاً , حتى يصل برؤيته بالمجهر , ويجد ان ملابسه اصبحت عملاقة علية , إلا بدلة العمل في مشغل الرسم .

  1. - قصة ( الصبار ) : بالضبط عكس رؤية مضمون قصة ( التضاؤل ) بشتلة صغيرة من (صبار) يتضخم حجمها بشكل غرائبي مخيف , حتى تحتل في كبرها صالة الشقة , وتكسر في ابرها نافذة الصالة , وتبث سائلها اللزج ارجاء الصالة , مما تشعر الزوجة بالاختناق والمحاصرة , بين فكي الابر الصبار , وصمغه اللزج . ولكن في الاخير نعرف انها من هلوسات كابوس الحلم

4 - قصة ( التؤام ) : هي ولادة تؤام برأسين في جسد واحد , وهما على خلاف وصراع عنيف , بين الرأس الايمن , والرأس الايسر , في التناقض في كل شيء, وينتهي هذا الصراع الناشب في عنفوانه بقتل احد الرأسين , والقصة تشير الى دلالة بليغة , بأن الصراع بين قوتيين تحتل السطوة على الحياة , لابد ان ينتهي باندحار او كسر احدى القوتين , واخراجها من حلبة المنازلة

5 - قصة ( مرايا ) : وهي تشير ان الواقع المعكوس والمتناقض , يشوه حقيقة بالمرآة المقلوبة

6 - قصة ( موعد ) يحاول الاب بكل جهد واهتمام ان يلبي ويوفر كل طلبيات اطفاله وعائلته مهما كانت حجم الطلبيات , المهم ان يدخل السعادة والفرح في قلوبهم , فمثلاً في الكهرباء المتعطلة , يبدلها بنور عينيه , ولكننا نعرف في النهاية المأساة الدامغة والمروعة , حين يتذكر موعد تعليق الصورة الكبيرة . لاربعة راحلين .

وبقية القصص القصيرة , او الاقصوصات القصيرة , تحمل حالة حياتية معينة , في حالة دهشة في تصويرها الايحائي

  

جمعة عبد الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/08/15


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • التناسل في ملحمة كلكامش في رواية ( كلكامش ... عودة الثلث الأخير ) للأديب واثق الجلبي  (قراءة في كتاب )

    • تاريخ الإسلام السياسي على المحك في رواية ( الرحلة العجائبية ) للأديب فيصل عبدالحسن  (قراءة في كتاب )

    • الحزن والغياب في رواية ( الليل في نقائه ) للأديب  زيد الشهيد  (ثقافات)

    • معاناة الانسان المضطهد في الديوان الشعري ( ثلاث روايات ) للشاعر عبد الستار نور علي  (قراءة في كتاب )

    • وقفة مع المجموعة القصصية ( زيارة غامضة ) للاديبة سنية عبد عون  (قراءة في كتاب )



كتابة تعليق لموضوع : الاسلوب الغرائبي في المجموعة القصصية ( واسألهم عن القرية ) انمار رحمة الله
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الحكم السيد السوهاجى
صفحة الكاتب :
  الحكم السيد السوهاجى


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net