• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : قضية رأي عام .
              • القسم الفرعي : قضية راي عام .
                    • الموضوع : الشبك وفتوى الدفاع المقدس .
                          • الكاتب : علي حسين الخباز .

الشبك وفتوى الدفاع المقدس

 ورد في الموسوعة الحرة أن الشبك اسم يطلق على مجموعة سكانية، تقطن اكثر من ستين قرية منتشرة في محافظة الموصل، والغالبية تتحدث اللغة الشبكية الباجلانية القريبة من اللهجة الكورانية.. ولمعرفة تفاصيل اكثر وأدق تلتقي صدى الروضتين بالأستاذ عبد الزهرة الاغا، وهو اديب وكاتب اعلامي وطالب قانون،  يعمل مدير تحرير جريدة اليقين، ومسؤول اعلام لواء الشبك/ قوات سهل الموصل.. فتحدث قائلاً:
إن الذين كتبوا عن الشبك جمعوا الغث والسمين، وكانوا كحاطب بليل ولم ينصفونا واختلفوا في أصل الشبك، وهذا الاختلاف خلق الكثير من التشويش المعلوماتي، وتم اصدار بحث ميداني استقصائي، وتم طبعه على نفقة الشبك أنفسهم في بيروت..
الشبك من الأصول الآرية، وهم احفاد الدولة الميدية التي استولت على الموصل في معركة (بخدا دا) اي عطاء الله في سنة ٦١٣ ق،م على اثر تحالف بينها وبين البابليين.
- أين تقع بخدا دا اليوم؟
 منطقة بخدا دا أو بخديدا وهي قضاء الحمدانية.. وهناك أسماء وشواهد وأسماء قادة تاريخيين، لا زالت تتداول الى اليوم ترجع الى العهد الميدي الذين حكموا الموصل ١٧٥ عاماً، أي أن تاريخ الشبك في الموصل يقدر بـ(٢٦٢٥)عاماً، وهم بناة حضارة وليسوا طارئين في تلك البقعة من الأرض، ويشتركون مع الكاكئية والهورمون والفيصلية والنازية الزازية بأنهم هؤلاء هم ما تبقى من الحضارة الميدية وأحفادهم الميديون كانوا يدينون بالزرادشتيين ولازال الكاكئية لهم نفس المعتقد ربما بشيء من التغيير والتحديث وهي ديانة باطنية غير تبشيرية، مما يفسر سر اعتناق الشبك العقيدة البكتاشية فيما بعد وهي طريقة تصوف باطنية أيضاً وجود الشبك في المنطقة يسبق الوجود المسيحي الباكتاشية عقيدة معروفة عند اهل كربلاء، وكان لديهم تكية في صحن الحسين (عليهم السلام) 
٧٠% منهم شيعة امامية اثنا عشرية... 30% سنة شافعية
في أربعينيات القرن الماضي بدا اهتمام المرجعية بهم، فتم إرسال الطلبة إلى الحوزة..
وفي مرجعية سماحة السيد محسن الحكيم (قدس سره) تخرجت الدورة الاولى من المعممين، وهم اثنا عشرية على الطريقة البكتاشية.
- جاء في الموسوعة الحرة ان لغة الشبك منحدرة من لغان هندية ايرانية، بينما الباحث رشيد الخيون يرى ان الشبك يتكلمون لهجة كردية تحتفظ بالكثير من الالفاظ القديمة وتأثرت بالمحيط الدولي المتمثل بوود الفاظ/ فارسية... تركية... عربية... وبعض المصادر تذكر ان لهجة الشبك هي لهجة شبكية باجلانية احدى فروع اللهجة الكورانية ولا علاقة لها باللغة الكردية، نبحث عن الانتماء اللغوي والمذهبي؟
  نعم، لهم لغتهم الخاصة تنتمي الى مجموعة اللغات الهندوإيرانية وهي لغة الافيستا التي كتب بها الكتاب المقدس للزرادشتية، ولازالت متداولة بنفس المفردات الى اليوم.. اما الحديث عن الشيعة الشبك فأول الحسينيات والمساجد التي بنيت ترجع الى ستينيات القرن الماضي، برعاية المرجع السيد محسن الحكيم (قدس سره)، والآن لدينا العشرات من طلبة الحوزة وممثليات للمراجع. 
- وموقف المرجعية المباركة اليوم؟
  لولا رعاية المرجعية اليوم لكنا في مأزق، واليوم الاهتمام كبير بقضية الدفاع المقدس، وآثارها سوف تمتد الى عشرات السنين، أطفالي يسألون في براءة: هل كان لنا بيت مثل الآخرين؟ هل كان لنا اقارب متجاورون؟ لماذا لا نرى اقاربنا؟ لماذا هم مشتتون في كل محافظات العراق؟ لماذا لا يتحدث الناس لغتنا؟ لماذا العوز والحاجة؟ لدينا الكثير ما زالوا في مخيمات متهالكة في اربيل.. الذي اريد ان اوصله الى الناس من خلال صدى الروضتين، ان شباب الشبك اندفع رغم كل ظروفه بقوة الى الاستجابة لفتوى الدفاع المقدس، ومن المؤكد ان لهم مشاركات كبيرة في الحشد، وانا مسؤول إعلام لواء الشبك قوات سهل نينوى لدينا ٦٠٠ مقاتل في منطقة حمرين الان وشاركنا في قاطع سامراء في معارك الزلاية، وأعطينا عدداً من الشهداء، وكذلك في معارك الثرثار، وأخيرا حصلت الموافقة على تطويع ٢٠٠٠ مقاتل في الدفاع المقدس، ولله الحمد..



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=84444
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 10 / 05
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 05 / 15