• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : إبتكار وإنتحار!! .
                          • الكاتب : د . صادق السامرائي .

إبتكار وإنتحار!!

الطاقات المحبوسة لا بد لها من تصريف , وإلا فأنها تقضي على وعائها الذي يحتويها.

وكل مخلوق طاقة ذات قدرات وآليات كامنة للتعبير عن إرادة طاقته المتولدة والمتعاظمة فيه.

والبشر مخلوقات طاقوية جارية , وتكنز تراكمات تعبيرية وخبرات عملية وعلمية , لصب محتوياتها في أشكال وصياغات ذات غايات تعبيرية وتطلعات متجددة , وفقا لمعطيات أفكار الأجيال المتفاعلة.

والتقدم يتحقق بهذه الطاقات ولا يكون بدونها , والمجتمعات القوية هي التي خبرت مهارات الإستثمار في الطاقات المعتملة بأعماق أبنائها , فأوجدت لها الفرص والظروف الراعية والمستوعبة لقدراتها وإبداعاتها , فحققت نجاحات وتطورات نوعية في مسيرتها وكيانها المعاصر , وأرست دعائم منطلقات جديدة رحبة تستوعب ما ستحمله الأجيال من الطاقات الواعدة.

وفي المجتمعات المبتلاة بالتأخر والإضطراب , يتحقق إغفال مروع للطاقات , وتدمير فظيع لمحتواها , وتكاد جميع أنظمتها تشترك في أسلوب واحد لتبديدها , وذلك بإسقاطها في صراعات وتفاعلات إتلافية دامية , كالحروب بأنواعها.

والأمثلة على ذلك كثيرة , ففي مجتمع عربي تم تثقيفه وتحقيق إستثمار فائق في وعيه وتعلمه , حتى تحفزت الطاقات , وراحت تبحث عن منافذ وفرص وسوح رحبة للعطاء والتفاعل والنماء , فوجدت نفسها في مأزق خانق وضغط هائل , وصار النظام القائم في خطر وكأنه قد أوجد ما هو ضده أو عدوا له , فما كان أمامه خيار إلا إلقائها في أتون الحروب والويلات , فانفنت وتبعجت وتشردت , وتواصل سلوك تحطيمها , مما أوصل المجتمع إلى أقصى درجات الفتك الذاتي والإنتحار الجماعي , وفقا لأوهام وتصورات وإدّعاءات خائبة لا يقبلها عقل ذبابة , أو أي حيوان يسعى للتواصل والبقاء.

فالعلة الحقيقية لتلك المجتمعات جهل الإستثمار في الطاقات البشرية ,لأن كوامن ترابها تسببت بصناعة عوقها الحضاري الذي أصاب الأجيال بمقتل.

ولا يمكن لها أن تكون إن لم تعزز التفاعل الطاقوي ما بين أبنائها أجمعين , لصناعة المجد الحضاري الإنساني المبين.

د-صادق السامرائي
 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=61232
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 04 / 29
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 06 / 20