• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : نداء إلى أبناء الشعب البحريني الثائر. لا يَسلَمُ الشَرفُ الرَفيعُ مِنَ الأذى حتى يُراقَ على جَوانِبهِ الدَمُ .
                          • الكاتب : علي السراي .

نداء إلى أبناء الشعب البحريني الثائر. لا يَسلَمُ الشَرفُ الرَفيعُ مِنَ الأذى حتى يُراقَ على جَوانِبهِ الدَمُ

أيها الشوس الميامين..

 يا من أبت نفوسكم الحمية إلا الرفعة بسموّ الكبرياء أو التوشح بلباس الشهادة الحمراء ، إن لكل شيءٍ ثمن وأبهضها تلك التي يدفعها المرء في سبيل نيل حريتهِ وكرامتهِ وكسر طوق العبودية والذلة والمهانة،  ولعمري فمن وطّن نفسهُ على ملاقاة الحتوف غير عابىء بريب المنون لا ينفك حتى يرى بوادر النصر قد لاحت في أُفق الصباح ، أيها الغيارى الشجعان إن طريق ذات الشوكة الذي اخترتموه للوصول إلى هدفكم المنشود في الانعتاق من الدكتاتورية والتبعية وحكم الفرد الاوحد لمُعبد باجساد الشهداء الطاهرة ومُعطر برائحة دمائهم الزكية المتناثرة، ولهذا فلا تعتقدوا بأن القوم سيسلمونها اليكم بسهولة فكأس الملك والظلم والطُغيان قد أسكرهم وأعمى بصائرهم ولا يرون غير سفك الدماء دونه، كما حدث في ثورات تونس ومصر وقوافل الشهداء الذين سقطوا من اجل الانعتاق والحرية حتى توجت تضحياتهم هذه بالنصر المؤزر
 نعم إنها الحرية... تناديكم وتفتح أبوابها إليكم،  نعلم علم اليقين بان دكتاتوركم الذي سيلحق بأضرابه الذين سبقوه قد استخدم الاسلحة المحرمة في ضربكم في ميدان الؤلؤة بمساعدة مرتزقة دول الجوار الذين أرعبهم مشهد سقوط اللّات والعزى فجائت الارتال  العسكرية من دويلات الخليج لاجهاض ثورتكم العظيمة ناهيك عن مرتزقة النظام البعثي وكلاب (فدائيي) المقبور صدام الذين نزلوا إلى الشارع لقمع مظاهراتكم السلمية كونهم مدربين على سفك وإراقة الدماء وإزهاق الأرواح البرئية كما حصل ويحصل في عراقنا الجريح، ولهذا فإننا نناشدكم ونوجه النداء اليكم بعدم الإستسلام والرضوخ مهما كان الثمن وكلف من تضحيات فقد ولى زمان الخوف والمهانة وجاء وقت العزة والشموخ والحساب، فقد ضن المستكبرين من ملوكٍ وحكامٍ خونة بأنهم قد بسطوا سيطرتهم وأحكموا لجام شعوبهم وأخضعوهم وطوعوهم كيفما يشائون، لكنهم خسئوا فمن يستطيع قتل وسحق إرادة شعبٍ يأبى الطاعة والعبودية لغير الله، إن ما أقدمت عليه قوات الشرطة والجيش من التصدي السافر لكم ايها البواسل الشجعان وقمعكم بهذا الاسلوب الوحشي المدان من قبل جميع المنظمات والهيئات والمواثيق والمعاهدات الدولية ماهي إلا إرهاصات ما قبل الرحيل فقد وقّع هذا النظام على وثيقة تنحيتهِ دون أن يعلم، فهذا الاسلوب من التعامل مع المظاهرات والإعتصامات السلمية الحضارية قد إستخدمه دكتاتور تونس الهارب وفرعون مصر المخلوع والنتيجة كانت واضحة وهي الهزيمة النكراء على يد شعوبهم التي لفضتهم إلى مزبلة التأريخ  غير مأسوف عليهم ومن قبلهم الهالك المقبور صدام المجرم لعنه الله ،إننا في المنظمة الدولية لمكافحة الإرهاب التطرف الديني إذ نشجب وبكل قوة هذا الاسلوب الدموي الوحشي من قبل الدولة وإرهابهم للمنتفضين بقوة الحديد والنار ومواجهتهم بالرصاص الحي نطالب في الوقت نفسه بمحاسبة المسؤولين وتقديمهم إلى العدالة وكذلك نناشد جميع الهيئات والمنظمات الدولية وبالاخص الحقوقية منها التدخل السريع لمنع إستمرار هذه الإنتهاكات الصارخة وإصدار بيانات إدانه رادعة على مستوى الامم المتحدة ومجلس الامن وإلزام حاكم البحرين بعدم استخدام الاسلحة في مواجهة الشعب الاعزل إلا من قوة الايمان وعدالة القضية،  كما نناشد جميع الشرفاء والمنصفين والاحرار من حملة الاقلام الوطنية الشريفة بالوقوف مع ابناء البحرين الأبية وتسليط الضوء على جرائم النظام التي تُرتكب بحقهم، كذلك نتوجه إلى جميع القنوات التلفازية والمواقع الالكترونية بتشكيل بجهة إعلامية موحدة كي لا يستفرد النظام بالجماهير المنتفضة في ظل غياب وتعتيم إعلامي واضح المعالم إلا من قناة أو قناتين تنقل الاحداث الجارية الان
وأخيراً نقول إلى الجماهير المؤمنة الغاضبة في بحرين العِزة والإباء بأننا وجميع الشعوب العربية والإسلامية وأصحاب الضمائر الحية معكم نساندكم وندعوا لكم ونترقب إنتصاركم الذي هو إنتصار لكل الشعوب المغلوبة والمقهورة على يد حكامها، إستمروا في مظاهراتكم وإحتجاجاتكم وإعتصاماتكم السلمية الحضارية فقد تغيرت موازين القوى لصالح الشعوب المستضعفة التي نهضت من كبوتها وتستعد لإسترداد كرامتها المنتهكة من قبل أنظمتها المستبدة بعد أن اتفقت على شعار واحد وهو(( الشعب يريد إسقاط النظام)) فقد أزفت ساعة خلع وسحق الطغاة معلنة بزوغ شمس يوم جديد خالٍ من الدكتاتورية الشمولية وحكم الفرد الواحد وإنها لثورة حتى إسقاط عرش البغي والعدوان
 فصولة الباطل ساعة ودولة الحق إلى قيام الساعة .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

علي السراي

رئيس المنظمة الدولية لمكافحة الارهاب والتطرف الديني

17-2-1011
[email protected]




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=3438
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2011 / 02 / 18
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 05 / 16