صفحة الكاتب : د . رافد علاء الخزاعي

سلمان المنكوب عصفور الجنوب الشجي الذي فقد عشه.
د . رافد علاء الخزاعي

ان صوت الريف الجنوبي يسحر سامعه مع اول اه...اه...أه  تسمعها   تشغف القلب وتاخذك عبر ترابط تاريخي الى اجواء سومر واكد والاهوار ...حلم شجي يبحر بك عبر اسلافك في ذرات الحامض النووي لخليتنا السمعية انه ارتباط روحي ...ولكن من هذه الاصوات يفرض عليك نفسه رغم الفارق الزمني والبعد الثقافي لانك تشعر انه جزء من كيانك الروحي هكذا كان صوت سلمان المنكوب ابو داود وانا اسمعه في طفولتي من مسجل عمي ابو حياة  مسجل السوني الذي جلبه له صديقه من السعودية بعد حجه للبيت الحرام كانت  في بداية سبعينيات القرن الماضي بداية البكرة (الكاسيت) الذي بداء يؤدي بالاسطوانه الى نهاية عمرها وكنت اسمع منه اصوات مطربي الريف وقت الصباح وتالي الليل  مثل المنكوب وعبادي وسيد محمد وكنت اضحك واقول له عمي اسمع اليوم من تلفزيون بغداد قناة تسعة ام كلثوم...فريد الاطرش....عبد الحليم حافظ....ولكنه يردد لي كلمات الاغاني والموواويل لتدخل مسمعي وتجعلني اتابعها لاتذكر سيرة ابائي واجدادي في الاهوار...هكذا بدايتي مع المنكوب وقال لي عمي بعد استئذن والدي ان ياخذنا معه لحفلة في مدينة الثورة لحفلة عرس سيغني فيها المنكوب....وهنالك شاهدت شيء مختلف من اقبال الناس على الحفل بكثاقة كبيرة ولكن ما لاحظته هو وجود مسرح عالي  مفروش عليه الكثير من البسط الصوفية الجميلة والمطرزة بصور بنت الريف والمعيدي هنا  عرفت ان المنكوب يهتم بطريقة العرض الغنائي .وهو اتخاذه لاحدى العربات التي تستعمل في نقل البضائع  والتي تسحبها الحصن في الصباح وقد بداء العرض بمعزوفة جميلة لعازف الكمان فالح حسن وبعدها بداء مغنينا المغرد سلمان المنكوب بوصايا ثلاثة عدم مقاطعة الاغنية بالتداخل الصوتي وعدم رمي الاطلاقات النارية وعدم رمي المبالغ النقدية هنا زاد احترامي له لانه يعلن عن التزامه الفني وله  رؤية في المسرح الغنائي في مكونات بسيطة ليطلع على تقبل الجمهور لصوته من خلال الرؤيا لهم من مكان مرتفع وهكذا هو في كل حفلة لايقبل يغني لغيره فقد طلبت من عمي اغنية يادكتور التي كنت اعشقها ولم اعرف مغنيها انه عبد الجبار الدراجي  وعمي طلبها منه فقال له ابو حياة انت شيخ عزيز علينا وان اردك صعب ولكن هي اني لااغني اغنية غيري وهكذا اسعد الكثير بصوته الشجي وبطربه الاصيل حقا انه اسطورة الجنوب.... الفنان سلمان المنكوب مولود في مدينة كميت من اسرة دينية،هو المطرب سلمان بن غلام بن علي بن شرهان بن سالم من عشيرة العواشق - البو عامر. ولد سلمان المنكوب عام كما يذكر في مقابلة معه عام 1918 في ناحية المجر الكبير - ميسان، مدينة الكميت وتُوفي في بغداد الثاني من سبتمبر 2011 في مدينة الصدر ببغداد فأبوه غلام علي، واحد من قُراء المنبر الحسيني المعروف على صعيد البصرة والعمارة والفرات الاوسط، وجده لأبيه الشيخ شرهان العاشقي رجل دين وصل الى مراحل متقدمة في الفقه والشريعة.
 
يقول سلمان المنكوب:”كان والدي رجل دين وكان من قُراء المنبر الحسيني، وهو بمثابة الشيخ احمد الوائلي، في هذه الايام، وجدي الشيخ شرهان، بلغ (آية الله)، وهذا ليس غريباً فكثير من الفنانين، انحدروا من اسر دينية مثل ياس خضر، أبوه العالم الجليل خضر القزويني.
وعن معارضة ابيه وخلافه معه بسبب الغناء يقول: والدي لم يتفهم ولعي بالغناء، حاول جاهداً، ابعادي عن هوايتي ولكن دون جدوى، عندها قال لي:”اسمع ابني اكيد انا لا استطيع ان اذهب معك الى عالمك، فأنا رجل دين، وعليه من الطبيعي، ان تأتي انت الى عالمي“، وحينما رفضت كانت القطيعة فرحلت الى العاصمة بغداد ليبدأ مشواري مع الاحتراف وقد سكن منطقة الصرائف في الوشاش أن فيضانا نزل على منطقة الوشاش فتم اعلان هذه المنطقة منطقة منكوبة ومن هنا جاء اسم المنكوب وليكون صوت المنكوبين الحزين وما اكثر المنكوبين في عراقنا المليء بالالم والحزن.
 ومن حسن الصدف انه سكن في دار مجاورة لدارنا عند زواجه السابع في سنة 1981 فهو كان مزواجا وكما  سمعت اخيرا انه تزوج 13 امراءة وكنت وقتها في السادس الاعدادي  وكان دائما يحدثني عن الشعر  فكان حافضا للشعر وناظما وله ابيات وقصائد بلانقاط وله قصيدة لااحفظها الان تقراء من الجانبين .
 
 وعلى الرغم من أن التعليم الرسمي لسلمان المنكوب يكاد يكون محدودا, إلا أنه قارئ جيد للتاريخ, وهو يقرض الشعر الفصيح ويجيد كتابة الشعر العامي كالابوذية والزهيري والدارمي وكثير من أغانية من نظمه. ويذكر المنكوب أنه كتب قصيدة شعر في مدح اديسون مخترغ الكهرباء والقائذ الهندي غاندي. كما أن المنكوب يتحدث بالإضافة إلى العربية:الانجليزية, والفارسية، والتركية, والهندية وذلك لكونه عمل كبحار في بدايات حياته في البصرة. وهو كما يذكر معارفه بأنه يملك ذاكرة تكاد تكون آلة تصوير فوتغرافية فهو يتذكر الشعر, الأماكن، الاحداث وتفاصيلها. فله ذكاء فطري من نوع خاص , و تأثر في حياته بالمطرب العماري السيد فالح وتعلم منه الغناء. كما أن سلمان المنكوب يملك رؤى في الحياة نابعة من نظرة دينية عميقة يختلط بها أفكار عمر الخيام ويقول في مقابلة مع جريدة الصباح :"منذ طفولتي طلقت الدنيا، ولم ازل اصر على رأيي، كنت اتأمل الاشياء والمخلوقات بعمق منذ صغري، انظر الى الشجرة كيف جاءت ومتى اخضرت اغصانها ونضجت ثمارها، وهذه تحيلني الى قدرة الخالق، عرفت منذ زمن بعيد تفاهة وجودنا، فرحت اعيش حياتي بكل عنفوان. عشقت بقوة واحببت كثيرا، وكنت (خيامي) المزاج نسبة الى الشاعر عمر الخيام. ويختم قوله، وها انت ترى انني وصلت الى الشيخوخة وضنك العيش والمرض، وعصاي التي لا اهش بها غنمي انما لأخيف احفادي الصغار وادعوهم الى الصلاة والحد من شقاوتهم".أعلن تمرده أول مرة وهو بعمر 10 سنوات عندما أطلق لصوته العنان ليغني أغاني (مسعود عمارتلي) واغاني فناني زمانه، حيث كان يستقطب أقرانه من الصبية والبنات ليغني ما يحفظ بصوته المميز، وصل خبره الى أبيه الذي ثار لان كان يريد ابنه ان يكون خطيباً حسينياً.
 
 ان سلمان المنكوب شاعر وملحن وعازف عودو كمان وربابة. وله لون خاص وطريقة خاصة بالأداء امتلك بها القلوب والاسماع. وذو حنجرة قوية واسعة المساحات وبقيتْ هذه الحنجرة واسعة المساحات حتى بعد بلوغه العقد الثامن. غنى سلمان المنكوب جميع الاطور كالعنيسي، الحياوي, الشطراوي, الشطيت, المستطيل, الركباني, المحبوب، المجراوي، جبير الكون، العياش, الصبي, اللامي ,المستطيل، الغافلي، الحويزاوي, المحمداوي وغيرها. وتعتبر قراءة سلمان المنكوب لهذه الاطوار قراءة قياسية, أى إذا حصل اشكال في القراءة تُعتبر أو تُراجع قراءة سلمان المنكوب لحل هذا الاشكال. ولكن فوق ذلك أضاف سلمان المنكوب طورا خاصا به، والطور هو سلم موسيقي كامل غير ناقص وبدون عوج ولايصل لهذه المرحلة الا كبار المطربين, ومن خلال هذا الطور استطاع سلمان المنكوب أن ينقش اسمه في ذاكرة التاريخ فهو من القلائل المُبتكرين والمُخترعين. ويتحدث سلمان المنكوب مع جريدة الصباح عن طوره ويقول "لم يقلدني احد، لأن طوري صعب، حاول المرحوم رياض احمد ان يقرأ على طريقتي ولم يوفق، فقد دعاني المرحوم رياض في بيت كاظم اسماعيل الكَاطع، لكنه لم يستطع تقليدي ومع ذلك اخذ عني ابو ذية وكذلك قحطان العطار، الذي اعطيته موال اماه لا تحزني". يقول سلمان المنكوب في مقابلة مع جريدة الصباح:"انا اثق بجمهوري، فحتى بعد رحيلي سيُقبل الجمهور على اغنياتي وسيكون ثمنها مضاعفاً، ربما لم احصل على مجد مادي لكني حظيت بحب الناس وتقديرهم، فأنا اينما ذهبت القى الحفاوة والتكريم، جمهوري ليس الناس البسطاء، انما هم النخبة، لأني اديب وشاعر ومغن وشبيه الشيء منجذب اليه." سجل سلمان المنكوب لبيضافون والجقماقجي, والاذاعة والتلفزيون العراقيين. وله قرابة 600 كاسيت. وقد غنى سلمان المنكوب في كافة المناسبات سواء كانت وطنية، حفلات زواج، بل حتى الرثاء وهو أفضل من أداه.
فقد كانت اغنيته الاولى في الاذاعة( أوياكم) في سنة 1947  وكانت من اشهر اغانيه (هضيمة) و(امرن بالمنازل) و(ياسوالفنا) و(هلي ياحيف) و(على يادان دان) و(حبيبي وين هاي الغيبة)، وهذه الاغاني كانت جزء من شهرته التي طبقت الافاق بشكل اصبح الناس يرددونها لاسيما اغنيته (امرن بالمنازل / منازلهم خليه/ أكلها وين أهلنه/ تكول أكطعوا بيه)، حيث اقتبس من الكاتب نعيم عبد مهلهل ما قاله عنها (صارت بحة حنجرة سلمان المنكوب ثقافة مطلوبة من اغلب مطوعي ومجندي القوات المسلحة العراقية وهو يطلق سيمفونيته الشهيرة:( أمرن بالمنازل..منازلهم خليه...أكولن وين أهلنه..يكول اقطعوا بيه..)!
 ومن ذكرياته الجميلة عن الزعيم عبد الكريم قاسم الذي كان يحتفظ بصورته معه اينما ذهب وكان يبكي عندما تحين سيرته
 ان قصته مع الزعيم، التي زادت حبه وتعلقه به، وتعود به الذاكرة الى تلك السنين الخوالي ويذكر المنكوب حيث كان في السجن:
- سجنت لقضية شخصية، بينما كنا في الزنزانة، وصلت بشارة، فرح بها المساجين، وهي مرحمة، فخرج من خرج، وخفضت احكام البعض. اما انا فلم تشملني المرحمة، فأصابني الهم والحيف وضاقت بي الدنيا، فكتبت قصيدة اشرح فيها مظلمتي وأبث فيها شكواي وحزني ويقرأ لنا المنكوب ابياتها التي مازال يتذكرها جيدا ومنها:
كلها طلعت بس ترى المنكوب ظل
أظن توفيقي يا خويا بي عطل
الى ان يقول:
كل هظيم وعيني ما شافت النوم
وبقت اطفالي يا ابن قاسم تحوم
وين تنطي الوجه من غيرك اليوم
يا زعيم الشعب يا عبدالكريم
واذا اخي يأتي ومعه بشارة الخير، فقصيدتي قرأها الزعيم، وخط عليها بالقلم الاحمر، حيث شملني بالمرحمة، وخفضت محكوميتي من عشر سنوات الى سبع سنوات.. لكن جرت الرياح بما لا تشتهي السفن، فقد حدث الانقلاب، بعدها نقلت الى سجن بعقوبة ثم الى البصرة، حيث اعيدت محاكمتي ووبخني الحاكم، الذي اخرج القصيدة كشهادة ادانة لي، وصب جام غضبه علي قائلاً:”خلّي يفيدك زعيمك“ لاغياً المرحمة وهددني، اذا نطقت بكلمة اخرى، سيضاعف الحكم عليّ، وهكذا قضيت عشر سنوات في السجن.
ويعقب المنكوب، هذه القصة نموذج لقرب رئيس الوزراء من هموم المواطنين، وهذه هي الشفافية، مواطن يكتب لرئيسه ثم يأتيه الجواب بخط يده، فالرجل صاحب مروءة،  فكان يقول لي لا تلومني بحبه.. ثم تخنقه العبرة.. وتسيل دموعه على خديه كلما حان ذكراه..
وقد كان يكره الصحاف لانه منع اغانيه من البث الاذاعي وذلك لعزة نفسه وعدم تملقه وكما هو معروف عن المنكوب من عزة نفس لم اشاهدها عند احد كان يحب الظهور بابهى صورة حتى في مرضه وفي فقره وعوزه.
ومن عزة نفسه مارواه من حادثة في الاحواز.. - كنا في ضيافة احد الشيوخ في الاحواز حيث يجتمع اكابر المجتمع الاحوازي والايراني، وكان معي المرحوم داخل حسن وشهيد كريم ومجموعة كبيرة من المطربين والمطربات فغنى الجميع وبعدها طلب مضيفنا ان نغني للشاه مجاملة لنسيبه الذي كان ضيفا على الشيخ العلوان، فغنى الجميع ورفضت انا مدعياً بأني رجل موظف في الحكومة العراقية ولا استطيع ان امدح الشاه فهو ليس بملكي، ومازلت اذكر المرحوم داخل حسن الذي غنى”ايران صارت جنة“ وبعد يومين القي القبض عليّ وسجنت، فتدخل السيد نعمة احد الوجوه المعروفة والمحترمة في ايران واطلق سراحي واوصلني مع فرقتي الى الحدود العراقية بخفي حنين.. اكتشفت فيما بعد ان الامير شاه خان نسيب الشاه، لم يفوت لي رفضي الغناء فأمر بحبسي..
ان المنكوب كان مطربا فذا لم ياخذ دوره من الشهرة بسبب حصاره اعلاميا وكان شاعرا شفاهيا مرتجلا ضاعت الكثير من اشعاره بسبب عدم توثيقها ولكنه سيبقى خالدا في مسامع محبيه وان اغانيه الجميلة واشاعره ستفرض نفسها على من يسمعها ويقراها وهذه بعض من اشاعره وقصائده وابواذياته.
وين أهل الشيّم والبيهم أمروّه ؟
وين الجانوا يضحون للخوّه ؟
ليش اليوم عشرتنه أصبحت كَوّه ؟
جني مو أخيّك من بلد رومي
.............
أذا صارت الخوّه هيج جافيها
وذيجه دلتك التسكَيهم أجفيها
أكثرهم غدت تسمع حجي واشيها
وأبو حجي الصدك لوحيدته يحومي
بزقت بالبحر والبحر مالح..
اصبح ماء البحر من ريقها عذبا
نشف دم البجسمي ويبس يلداي
بكثر ما وهگ بيه الوكــت يلداي
غلض گلب الصديج وصار يلداي
يصيح اويا العدو كظوه اليــــــــــــه
&&&&&&&&&&&&&&
على راسك زماني تراب ذريت
عقوق وكل حقوق البيك ذريت
الصدگ ولچذب بالمرواح ذريت
الچذب غطى الصدگ من كل نويه
&&&&&&&&&&&&&&
غظى يانار گلبي ولهساني
على الولع دليلي ولهساني
شروط الها المحبه ولهساني
بيا مذهب مشيت وخنت بيه
اذا المـرء لا يرعـاك الّا تكلّفا * فدعـه و لا تكثـر عليـه التأسّـفـا
صديج اللي يجي بتكليف مردا
ابجيته اتصير ليّه البچة مردا
اذا مفتون روحه بصدگ مردا
ابدله بلا ترك و احمي الاذيّة
ولا خير في خلّ يخون خليله * و يلقاه من بعد المودّة بالجفا
و ينكر عيشا قد تقادم عهده * و يظهر سرّا كان بالامس في خفا
سلام علي الدنيا اذا لم يكن فيها * صديق صدوق صادق الوعد منصفا
صديج النكر عيشي و نكر ملحاي
عسي عينه بعمه و كل وكت ملحاي
بعد شيفيد بي لو كثر ملحاي
صديج الما صدگ ويّا خويّه
ارداي ثوب الصبر و على النوايب جلد
و اللي نخاني اطيحن دوم جلد و جلد
اطعن ارگاب العدا و براس اجلّد جلد
و اتعنّى للزينات افسابع سما لوسمن
لرگاب الانذال انا المعتني لوسمن
يللي تگللي الچلب من ياكله لوسمن
اليوم اكو انذال تاكل لحمته و جلد
ما تدري دمع البعد منّ العيون اشجري
لا تعرف بقصّتي ليّ بهواك اشجري
ذبني بجزيرة الزمن ما بيها فيّ اشجري
كل ما اگول انتهي هم مشكلة كلما
يبقي الالم بالگلب و جروحي انا كلما
گصدي يا گول الزعل من وجّهت كلما
بس گتلك اشبيك يا عمّي ازغار اشجري
يا نايم الليل جفني ما غمض ليله
سهران بمصيبتي و الهج باسم ليله
ادري اليونّون كل واحد علي ليله
لا ليلي آنا ليل و لا نهاري انهار
دمعي جري يا خلگ سوّي بخدودي انهار
صرحي البنيته علي راسي تراه انهار
خلّيت نايم زمانك لا سهرت ليله
ظلّيت بين الغرب محّد عليّ يمر
بالوجه اضحك چذب و بداخل دليلي يمر
اشرب لذيذ العسل و بوسط ريجي يمر
مندوم راح العمر ما شفت بيه راحلي
و اشچم عزيز الّذي يا وسفتي راحلي
مالوم دمعي لون هلّ و صبي الراحلي
الچنت آنا آمر عليه اصبح عليّ يمر
ان سلمان المنكوب صوتا جنوبيا سيبقى مع عصافير الجنوب التي تبحث عن اعشاشها عند عودتها من هجرتها الى سومر واكد واهوار ميسان.
الدكتور رافد علاء الخزاعي
 

  

د . رافد علاء الخزاعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/09/30



كتابة تعليق لموضوع : سلمان المنكوب عصفور الجنوب الشجي الذي فقد عشه.
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : سميرة سلمان عبد الرسول ، في 2011/10/02 .

تقيري و أمتناني للرائع الدكتور رافد الخزاعي على أثرائنا بكل هذه المعلومات عن واحد من كو كبة العظماء الذين اهمل كل ذكر لهم وقلت معرفتنا بهم ...
سلمت منبرا عظيما ...تقبل مروري




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فؤاد الشويلي
صفحة الكاتب :
  فؤاد الشويلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 د.هالة الوردي وكتابها الخلفاء الملعونون الفرنسي  : سامي جواد كاظم

 قيصر الهلالي..المسترجلة الحالمــة  : علي حسين النجفي

 العدد ( 326 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 مهزلة طبع الكتب في العراق  : اسعد عبدالله عبدعلي

 لأول مرة في تاريخها.. السعودية تمنح رخصة قيادة السيارات للنساء

 تزامنا مع موجه‌ الامطار و سوء اوضاع النازحين واللاجئين مســــاعي حثيثة لزيادة المساعدات الكندية للنازحين واللاجئين  : دلير ابراهيم

 جراح سبايكر وضماد برهم  : ثامر الحجامي

 هجوم قوات الحشد الشعبي على السجون واعدام الارهابيين فيها  : سيف الله علي

 زيارة وفد من هيئة المسألة والعدالة الى مديرية شهداء ميسان  : اعلام مؤسسة الشهداء

 ميلادينوف يلتقي رئيس واعضاء مجلس المفوضين والمجلس يصدر بيانا بسحب استقالات اعضائه  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

  البرلمان وسلة القوانين ماذا يعني  : مهدي المولى

 أرجاء اقامة دورة المواصفة القياسية الدولية أيزو  : وزارة الشباب والرياضة

 محفظتي الخفيفة  : معمر حبار

 الإبداع الديمقراطي!!  : د . صادق السامرائي

 ما بين الديمقراطية والحكم الرشيد: وحدة الهدف وتكامل الوسائل  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net