صفحة الكاتب : محمد ابو طور

لن تحدث ثورات اخرى في مصر ... إنسوا
محمد ابو طور

سألني صديق وسط توقعات البعض بحدوث مظاهرات كبيرة في مصر عقب إقرار البرلمان لإتفاقية ترسيم الحدود المعروفة بتيران وصنافير، في ضوء مناشدات ونداءات فيسبوكية للنزول في الميادين المصرية ..... ما رأيك فيما سيحدث غداً الجمعة 16 يونيه هل ستحدث ثورة ثالثة في مصر؟

صديقي يسألني لأنني كنت أول من توقع قيام ثورة يناير 2011 بل أنا من أطلق عليها اسم (ثورة اللوتس)، وتداولت العديد من المواقع والقنوات الفضائية هذا الاسم لفترة قبل تغييره فيما بعد لثورة الشباب ثم ثورة 25 يناير، وهذا ثابت في مقالاتي التي كنت اكتبها، آخرها قبل قيام ثورة يناير وبالتحديد في 18 يناير2011 تحت عنوان "حتى لا نصاب باليأس والإحباط وماذا بعدة 25 يناير"، أقتبس منه ما يلى:

" لابد أن نكون على يقين من أن يوم 25 يناير هو انطلاقة (ثورة اللوتس) المصرية وليس نهايتها .
 والثورة عبارة عن تحركات شعبية فى الحواري والشوارع والكفور والنجوع والقرى والمدن على مدى أيام وأسابيع بل شهور إذا تطلب الأمر ذلك ...تبدأ صغيرة محدودة ثم تكبر ويتعاظم حجمها بالإتحاد والتكاتف بين جميع أفراد الشعب وطوائفه فى شتى المحافظات داخل الوطن وخارجه، ولن يتوقف الانشطار الثوري لها إلا بعد تغيير النظام الفاسد المفسد .
لذلك لا بد أن نتحلى جميعا بالصبر وطول النفس ...ويكون هذا اليوم بمثابة الإعلان عن انطلاق ثورتنا (ثورة اللوتس المصرية) المهم الصبر وعدم اليأس والصمود.... فصمودنا بالتأكيد سيغرى كثيرين من الجالسين فى منازلهم بالانضمام إلينا.
لن يكون 25 يناير يوماً وحيداً للخروج على النظام، ولن نعود بعده مثلما كنا قبله، سيكون هناك بإذن الله أيام أخرى 5 و10 و15 و20 و 25 و 30 ..... الخ، فى كل وقت وفى كل حين إذا كنا نريد حياة أفضل لأولادنا .
 سننزع زهرة اللوتس من يوم سابق لنضعها على يوم جديد ولن نيأس حتى يسقط النظام .
  سيسقط منا شهداء وجرحى فلا نجزع أو نفزع فهذا هو ثمن الحرية إذا كنا فعلا نريدها، إذا أردنا التغيير حتما سيستجيب القدر، إن سقف مطالبنا لن يكون محدوداً بتعديلات لترقيع الدستور المتهرئ، أو إقالة وزراء أو الرجوع عن التوريث.
 التغيير الشامل للنظام بأكمله، ووضع دستور جديد لاختيار حكامنا بأنفسنا، واستعادة أموالنا المنهوبة التي تم تهريبها هو الحد الأدنى لمطالبنا."

إنتهي الاقتباس من مقال 18 يناير 2011.

كنت أول من قال أن هناك ثورة ستحدث في مصر في وقت كان أشد المتفائلين يتصور انها ستكون مظاهرات يعقبها تغيير وزير الداخلية أو عدة وزراء أو حكومة بأكملها في أقصى تقدير.

 وما قلته لم يكن نبوءة أو تمويل خارجي أو معلومات مخابراتية بل تحليلاً دقيقاً للموقف السياسي والواقع المصري في ذلك الوقت وفق المعطيات التي كانت موجودة.

اليوم عندما سألني صديقي سؤاله المذكور في صدر هذا المقال أجبته ببساطة شديدة ...لا ...لن يحدث شيء وسيذهب الناس لصلاة الجمعة ويعودون لمنازلهم دون التورط في أي مظاهرات، فتعجب الصديق وقال على ماذا تبني كلامك، وكان ردي في منتهى السهولة بشرح الصورة الواقعية.

وهي صورة مفرداتها أن شعباً عاش تحت حكم مبارك 30 سنة آخرهم خمس سنوات توريث فعلي وسيطرة واحتكار جمال وعز للحياة السياسية وتبويرها، وآخر قشة قصمت ظهرهم كانت الاستيلاء على مجلسي الشعب والشوري بالكامل.

ثم دعوات على الفيس بوك للتظاهر عقب اغتيال خالد سعيد تلقى قبولاً من ملايين الشباب المتحمس الفيسبوكي، ثم عودة رمز مصري دولي رأى البعض فيه بديلاً لحكم مبارك، والتف الناس حوله فأطلق مصطلح (المليونيات البشرية) الذي سرعان ما أنتشر وتحول لواقع، وبدأ الربيع العربي في تونس فاستمد منه المصريين الأمل في التغيير، وتصاعدت المظاهرات في مواجهة عنف الشرطة إلى أن تدخل المجلس العسكري وتنحى مبارك.

وأنحاز المجلس العسكري للإخوان منذ استفتاء مارس الأسود الذي أدخل من قال (لا) النار ومن قال (نعم) ضمن الجنة، ومن خلال صفقات كانت واضحة أستلم الاخوان الحياة البرلمانية وأبدعوا في المغالبة لا المشاركة، وفي المقابل لحق بالقوى المدنية اخفاقات متتالية انتهت بمرسي رئيساً.

ولم يتورع مرسي واخوانه في تكرار مهازل جمال وعز، وبدأت مرحلة أهلي وعشيرتي، وأظهر الاخوان معدنهم البغيض، فتمرد الشعب وقد عرف طريقه للشارع، وبدأت مرحلة جديدة لتصحيح مسار 25 يناير، فجاء 30 يونيه، وأعقبه 3 يوليو، وانحاز الجيش والمجلس العسكري الجديد لخيار الجماهير، وأقيل مرسي وإخوانه الذين ظهروا على حقيقتهم الإرهابية في اعتصام رابعة وما تلاه من أحداث مأساوية.

وأدار مصر رجل دمث الخلق ولمدة عام كامل, وللمرة الأخيرة تخفق القوى المدنية في تقديم بديل ثوري يقنع الجماهير التي يأست منهم فطالبت (وزير الدفاع) بالترشح للرئاسة فاستجاب واكتسح انتخابات غير مسبوقة في نزاهتها كونه المخلص الذي أنقذ مصر من الأخوان.

ويكشف الارهاب عن أنيابه القذرة وتسيل دماء طاهرة من الشرطة والجيش والاقباط نحسبهم جميعا شهداء عند الله، وتزداد الحالة الاقتصادية صعوبة، وتبدأ حروب داخلية وخارجية لإفشال الدولة والحكم، ويفقز السيسي كل يوم على موانع وحواجز في طريق طويل من التحديات الصعبة آخرها تيران وصنافير صانعاً انجازات ترقى لمستوى المعجزات لظروف اتمامها".

ثم قلت لصديقي ضع هذه الصورة كاملة أمام المواطن العادي في ظل أن المباركيين والاخوان وإعلامهم ولجانهم الإليكترونية يترحمون على أيام مبارك ويطلقون على (ثورة اللوتس) اسم نكبة يناير، مع إضافة بهارات قيام السيسي بكشف وفضح دويلة قطر، واستجابة العالم لندائه بالتكاتف لمحاربة الإرهاب الذي طال الجميع، ولا تنسى يا صديقي أن تضع في خلفية الصورة ما حدث ويحدث في ليبيا وسوريا واليمن، ثم أطلب من هذا المواطن العادي النزول للميادين والاشتراك ودعم ثورة ثالثة لأن الرئيس متهم بالتفريط في الأرض، وهو موضوع فيه وجهتي نظر حسم برلمانيا وينتظر التأييد من المحكمة الدستورية، أطلب من هذا المواطن تدعيم أي فكرة للخروج على النظام الحالي، الرد سيكون ...أنسى ... وسيعود ليحتمي بكنبته مرة أخرى فهي الآن الملاذ الآمن له ولأسرته.

 ويبقى على جميع الحالمين بثورات انتظار 30 سنة حتي يخرج جيل جديد يتحدث عن ثورة اللوتس كما نتحدث نحن عن ثورة يوليو 52.

  

محمد ابو طور
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/06/18



كتابة تعليق لموضوع : لن تحدث ثورات اخرى في مصر ... إنسوا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الهادي البابي
صفحة الكاتب :
  عبد الهادي البابي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مجاميع بعثية ..في المشهد العراقي  : د . يوسف السعيدي

 تكهنات بإمكان دخول مفتشين مجمّعاً نووياً كورياً شمالياً

 نصوص زاجلة  : حبيب محمد تقي

 جنايات ديالى : السجن المؤبد بالتعاقب على إرهابي يزرع عبوات ناسفة  : مجلس القضاء الاعلى

 هل يمثل فوز ترامب مرحلة جديدة في عالم السياسة الدولية ؟  : رفعت نافع الكناني

 دائرة ثقافة وفنون الشباب تنظم ورشة أعداد الممثل السينمائي  : وزارة الشباب والرياضة

 الجزء الثاني. قميص يوسف . لماذا حذفت التوراة (عمى) يعقوب؟ التوراة و ذوي العاهات .  : مصطفى الهادي

 مغناطيسية الكراسي  : حميد الموسوي

  يا حسين  : محمود خليل ابراهيم

 ((عين الزمان))ادارة العلاقات الثقافية العراقية مع العالم (2)  : عبد الزهره الطالقاني

 ضبط سلفٍ بأكثر من 48 مليار دينارٍ لم تتم تسويتها في ديوان محافظة نينوى  : هيأة النزاهة

 من مظاهر العمارة الاسلامية في عهد الدولة الحمدانية  : الشيخ عقيل الحمداني

 وزير التخطيط يدعو الى اعتماد الحوار لحل التوتر وتطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين  : اعلام وزارة التخطيط

 الصين تمنع مسلمي منطقة شينغيانغ من الصلاة والصوم في شهر رمضان 2016

 نحن ..واللون الأصفر  : ضياء رحيم محسن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net