صفحة الكاتب : احمد عبد الجليل ظاهر

دعوة للكلام مع النفس
احمد عبد الجليل ظاهر

 خلق الله الانسان وجعله  من حيث طبيعته منقسم الى سر و علن  او  روح و بدن و لكل منهما منافيات و ملائمات، وآلام و لذات، و مهلكات و منجبات.    

منافيات البدن و آلامه هي الامراض والعلل التي تصيبه. و ملائماته هي الصحة و اللذات الجسمانية. و المتكفل لبيان تفاصيل هذه الامراض و معالجاتها هو علم الطب. ومنافيات الروح و آلامه هي رذائل الاخلاق التي تهلكه و تشقيه والتي تسبب كدورته وضيقه ولعلك تجد هذا في حال المعصية ، و صحته رجوعه الى فضائلها التي تسعده و تنجيه و توصله الى مجاورة اهل الله و مقربيه. و المتكفل لبيان هذه الرذائل و معالجاتها هو (علم الاخلاق) والذي نود ان نبينه في حلقاتنا باذنه سبحانه. 
ثم ان البدن مادي فان، و الروح مجرد باق، فان اتصف –الانسان- بشرائف الصفات كان في البهجة و السعادة ابدا، وان اتصف برذائلها كان في العذاب و الشقاوة مخلدا، و لا بد لنا من الاشارة الى تجرده و بقائه بعد خراب البدن ترغيبا للطالبين على السعي في تزكيته وهنا سناتي على ذكر بعض الادلة العقلية والمنطقية لغرض بيان ان هذه النفس –الروح- هي اصل الانسان وانها تبقى بما يبقيها الانسان من الناحية الاخلاقية
لا ريب في تجرد النفس و بقائها بعد مفارقتها عن البدن. اما الاول (و المراد به عدم كونها جسما و جسمانية) فيدل عليه وجوه: 
(منها) ان كل جسم لا يقبل صورا و اشكالا كثيرة لزوال كل صورة او شكل فيه بطريان مثله، و النفس تقبل الصور المتعددة المختلفة من المحسوسات و المعقولات من دون ان تزول الاولى بورود الاخرى، بل كلما قبلت صورة ازدادت قوتها على قبول الاخرى، و لذلك تزيد القوة على ادراك الاشياء بالرياضيات الفكرية و كثرة النظر، فثبت عدم كونها جسما. 
و (منها) ان حصول الابعاد الثلاثة للجسم لا يتصور الا بان يصير طويلا عريضا عميقا و حصول الالوان و الطعوم و الروائح له لا يتصور الا بان يصير ذا لون و طعم و رائحة و هي تحصل للنفس و قوتها الوهمية بالادراك من غير ان تصير كذلك، و ايضا حصول بعضها للجسم يمنع من حصول مقابله له، و لا يمنع ذلك في النفس بل تقبلها كلها في آن واحد على السواء. 
و (منها) ان النفس تلتذ بما لا يلائم الجسم من الامور الالهية و المعارف الحقيقية، و لا تميل الى اللذات الجسمية و الخيالية و الوهمية، بل تحن ابدا الى الابتهاجات العقلبة الصرفة التي ليس في الجسم و قواه فيها نصيب، و هذا اوضح دليل على انها غيرهما، اذ لا ريب في ان ما يحصل لبعض النفوس الصافية عن شواتب الطبيعة من البهجة و السرور بادراك العلوم الحقة الكلية و الذوات المجردة النورية القدسية، و بالمناجاة و العبادة و المواظبة على الاذكار في الخلوات مع صفاء النيات لا مدخلية للجسم فيها و قواه الخيالية و الوهمية و غيرهما، اذ النفس قد تغفل في تلك الحالة عنها بالكلية، و ربما استغرقت‏بحيث لا تشعر بالبدن و لا تدري ان لها بدنا فكانها منخلعة عنه، فهذا يدل على انها من عالم آخر غير عالم الجسم و قواه، اذ التذاذهما منحصر بالملائمات الجزئية التي تدركها الحواس الظاهرة و الباطنة.وتوضيح ذلك او المقصود منه ان النفس غالبا تهنئ بما لايرتاح له الجسد من ذلك ما تسكن له النفس من الملائمات الروحانية والاشراقات العرفانية وان كان من مستلزماتها الحهد البدني مثل الصيام او الحج او الصلاة وهذا اوضح الادلة التي تبين ان النفس غير البدن وان لكل منها ملائماتها
و (منها) ان النفس تدرك الصور الكلية المجردة فتكون محلا لها، و لا ريب في ان المادي لا يكون محلا للمجرد اذ كل مادي ذو وضع قابل للانقسام، و كون المحل ذا وضع قابل للانقسام يستلزم ان يكون حاله ايضا كذلك كما ثبت في محله، و المجرد لا يمكن ان يكون كذلك و الا خرج عن حقيقته، فالنفس لا تكون مادية و اذا لم تكن مادية كانت مجردة لعدم الواسطة. 
و (منها) ان القوى الجسمية الباطنية لا تكتسب العلوم الا من طريق الحواس الظاهرة اذ ما لم يدرك الشي‏ء بها لم تتمكن الحواس الباطنة ان تدركه و هذا وجداني و ضروري. و النفس قد تدرك ما لا طريق لشي‏ء من الحواس الى ادراكه كالامور المجردة و المعاني البسيطة الكلية، و اسباب الاتفاقات و الاختلافات التي بين المحسوسات، و الضرورة العقلية قاضية بانه لا مدخلية لشي‏ء من الحواس في ادراك شي‏ء من ذلك. 
و ايضا نحكم بانه لا واسطة بين النقيضين، و هذا الحكم غير ماخوذ من مبادي‏ء حسية اذ لو كان ماخوذا منها لم يكن قياسا اوليا، فمثله ماخوذ من المبادي‏ء الشريفة العالية التي تبني عليها القياسات الصحيحة. 
 ------------اذا عرفت  الان تجرد النفس و بقاءها ابدا، فاعلم انها اما ملتذة متنعمة دائما او معذبة متالمة كذلك. و التذاذها يتوقف على كمالها الذي يخصها، و لما كانت لها قوتان: النظرية و العملية، فكمال القوة النظرية الاحاطة بحقائق الموجودات بمراتبها و الاطلاع على الجزئيات غير المتناهية بادراك كلياتها. و الترقي منه الى معرفة المطلوب الحقيقي و غاية الكل حتى يصل الى مقام التوحيد و يتخلص عن وساوس الشيطان و يطمئن قلبه بنور العرفان. و هذا الكمال هو الحكمة النظرية. 
و كمال القوة العملية التخلى عن الصفات الردية و التحلي بالاخلاق المرضية ثم الترقي منه الى تطهير السر و تخليته عما سوى الله سبحانه. و هذا هو الحكمة العملية التي يشتمل هذا الكتاب على بيانها. 
و كمال القوة النظرية بمنزلة الصورة و كمال القوة العملية بمنزلة المادة، فلا يتم احدهما بدون الآخر، و من حصل له الكمالان صار بانفراده عالما صغيرا مشابها للعالم الكبير، و هو الانسان التام الكامل الذي تلالا قلبه بانوار الشهود و به تتم دائرة الوجود.  
الخلاصة: ان النفس الانسنانية بما تتيح لها طبيعتها من الديمومة والاستمرارية في الحياة حيث انها باقية دائما واما تكون في هناء او شقاء وبالتالي ولانها غير البدن فلا يتصورن احد انه لما رأى جسده صحيحا قويا لايحتاج الى الطب الجسمي فلا يتصور انه صحيح الروح والمشكلة الحقيقية انه لايستطيع ان يعرف ذلك الا بعد ان يذوق لذة الراحة القدسية  ويرى الانوار الالهية ويتشرف بعطر الحضرة النورانية ولذا لابد من طلب هذه الراحة وخصوصا انها الباقية والجسد فان ثم هنا لابد ان اشير الى اننا لانريد ان نشير الى  وجوب اتباع طريق الله –مع اشرفية هذا الموضوع- ولكن ما نريد الاشارة اليه هو ضرورة اتخاذ الخلق النبيل شعارا ونريد التاكيد على ضرورة الدعوة الى التخلق بالصفات التي تنجي ارواحنا من كدوراتها التي كسبتها من هذا الواقع الذي يجبرك في كثير من الاحيان الى التخلي عن مبادئك التي من الممكن نفسها هي التي اوصلتك الى منصبك.
هنا دعوة للانسان , هنا دعوة للخلق , هنا نريد ان يكون المخلوق انسانا , نريد ان نذكره باصله الروحاني وانه يحتاج الى احياء هذه الروح في بدنه وليرجع الحاكم حاكما والمحكوم محكوما, وان نحكم العقل في تصرفاتنا حتى نصل الى مقام الانسانية التي استطاعت ان تتشرف بالخطاب الالهي 
واخيرا هي دعوة للسياسيين واصحاب القرار الذين قدر لهم ان ينظروا بحوائج الخلق ان يرجعو الى الاخلاق الفاضلة التي تجعل من ضميرهم الرقيب الذي لاينام ان حكموه واستمعوا له قبل ان تنطق جميع هذه الفضائل (ربنا اخرجنا من هذه القرية الظلم اهلها) وبالتالي فان جميع التوفيقات التي حصلت عليها بسبب خلقك الرفيع السابق-والذي فارقك- سوف تزول لان سببها قد زال.
ويبقى للعاقل ان يختار 

  

احمد عبد الجليل ظاهر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/09/17



كتابة تعليق لموضوع : دعوة للكلام مع النفس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سامر رسن فرحان
صفحة الكاتب :
  سامر رسن فرحان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تصديق اعترافات متهم انتحل صفة ضابط بجهاز ‏المخابرات

 تفاوض وتوافق ونفاق ؛ولكن.  : سجاد العسكري

 اهمية الرموز في القيادة  : كفاية داخل

 حرية ام عبثية  : حمزة علي البدري

 الشباب والرياضة تطلق المرحلة الثانية لمشروع تطبيق منتصف تشرين الثاني  : وزارة الشباب والرياضة

 الحكيم وعلاج الأنبار ...!  : فلاح المشعل

 الضربة الامريكية لسوريا رسالة رباعية  : عبد الكاظم حسن الجابري

 منظمة بدر تضحيات جسام ودور وطني فاعل  : وليد المشرفاوي

 1425عاما على استشهاد السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام  : صادق غانم الاسدي

  نحن والحسين، وحقيقة خروجه على الظلم!  : ضياء المحسن

  بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة الذكرى السابعة والعشرون لرحيل الامام الخميني  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 سيندهش العالم عندما تحكمه الصين - الحلقه الثالثه  : عبد الكريم صالح المحسن

 نصيحة من مغيبات التاريخ  : مجاهد منعثر منشد

 قراءة في كتاب ( أفق مفتوح ) للناقد جمال العتابي  : جمعة عبد الله

 مآرب أمريكا..تنفذها "داعش".  : اثير الشرع

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net