صفحة الكاتب : قاسم شعيب

قطر تحت الحصار.. هل هي خطوة جديدة على طريق مشروع الشرق الأوسط الجديد؟
قاسم شعيب

بعد أن غادر ترامب السعودية بوقت قصير، انطلقت الصواريخ الإعلامية السعودية والإماراتية الموجّهة عبر شاشات التلفزيون ومواقع الإنترنت المختلفة ضد قطر بدعوى دعم الإرهاب والانحياز إلى إيران وتخريب المنطقة.. بل إن هناك من خرج ليذكِّر أمير قطر بمصير محمد مرسي في مصر.
ظن كثيرون أن الأمر مجرد زوبعة في فنجان وأنه سيتوقف عند هذا الحد. غير أن ما خرج أمس الإثنين، في ذكرى نكسة حزيران، من قرارات لقطع العلاقات مع قطر وإعلان غلق الحدود البرية والبحرية والجوية التي صدرت من عدة دول؛ هي السعودية والإمارات والبحرين ومصر وجزر المالديف، يؤكد أن الأمر جدّي وأن هناك خطة متكاملة قد يكون هدفها إسقاط النظام القطري عبر انقلاب عسكري أو افتعال حرب ضدها بشكل مباشر ومن خلال دعم المعارضة وتسليحها لتحقيق هذا الهدف حيث لا يبدو أن السعوديين ومَن وراءَهم سيقبلون بأية تنازلات يقدمها القطريون الذين لا يبدو عليهم، بدورهم، الاستعداد من لتقديم كل ما يُطلب منهم من تنازلات. وقد يكون هدفها أكثر خطورة؛ يريد إشعال المنطقة كلها وإغراقها في حرب الكل ضد الكل خدمة للمصالح الأمريكية والصهيونية في المنطقة..
يعتبر السعوديون دولة قطر الابن العاق. فالقطريون بالنسبة لهم مجرد فخذ سعودي تمرد على عشيرته وانفصل عنها. ولابد للابن العاق أن يعود يوما إلى عشيرته الكبيرة. أراد القطريون منذ إنشاء دولتهم أن يختلفوا عن السعوديين حتى في طريقة وضع "العقال" على الرأس وتفصيل الزي القطري "الدشداشة". 
وعندما كانت السعودية تصرف المليارات لبناء المساجد الوهابية المتشددة عبر العالم وتوزع كتب ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب مجانا وتدعم ماليا العمليات الإرهابية للقاعدة ثم تنظيم داعش.. وتحاول أن تغطي على ذلك كله بإنشاء شبكة قنوات مثل روتانا والأم بي سي المنخرطة بشكل كامل في المنظومة الاعلامية الامريكية الليبرالية، كانت قطر تحاول تبني نسخة وهابية أخرى "معتدلة" من خلال استقطاب رموز "الفكر السلفي" ورؤوس التيار الإخواني الذين كان ولا يزال يوسف القرضاوي أبرزهم، ومن خلال بناء مساجد فخمة مثل مسجد "محمد بن الوهاب"، مؤسس المذهب الوهابي والذي يدّعي آل ثاني الانتساب العائلي إليه.. هذا كله يعني وجود رغبة قطرية قوية للخروج عن التبعية للسعودية ليس فقط في السياسات العامة وإنما أيضا في كثير من تفاصيل الحياة.
لم تخمد الهواجس القطرية من اعتداء السعوديين عليهم يوما. وينقل عن الأمير القطري السابق حمد بن خليفة قوله: "كلما ننام نتوقع تغزونا السعودية ليلا!".. لم تختفِ العداوة القطرية السعودية رغم أنها دخلت لفترات في حالة خمود، واستمر الحذر القطري حاضرا والغضب السعودي متأججا. 
 يستنكف القطريون من التبعية للسعوديين وهم لذلك أرادوا أن يتميزوا عنهم في سياساتهم فاخترعوا "السلفية الناعمة" ودعموا "الإخوان المسلمين" في كل مكان ووقفوا مع ما يسمى "الربيع العربي" وعارضوا الانقلاب على مرسي في مصر وأغدقوا المليارات من أجل حضور قطري في المحافل الإقليمية والدولية وبناء ترسانة إعلامية تقودها شبكة "الجزيرة".. وحاولوا الامتداد خارج حدودهم فاشتروا عقارات ضخمة ونواد رياضية وموّلوا جمعيات وأحزاب وشخصيات.. وعندما اختار السعوديون علاقات سرية مع الصهاينة، قرر القطريون فتح مكتب علني للمصالح الإسرائيلية في الدوحة.
تبدو الآن الفرصة مناسبة في رأي السعوديين لإعادة قطر إلى بيت الطاعة بعد أن أُعطِيت ضوءا أخضرَ أمريكي في زيارة ترامب الأخيرة التي عاد فيها على بلاده محملا بـ480 مليار دولار هي قيمة العقود الموقعة، وإعلان الكثير من حلفائها دعم خطواتها في السر والعلن. بدأ القصف الإعلامي بعد مغادرة الرئيس الأمريكي مباشرة فتمت نسبة تصريحات إلى أمير قطر نفتها حكومته واعتبرت أن موقع وكالة الأنباء القطرية تم اختراقه.
لا يبدو أن السعوديين سيتوقفون قبل تحقيق الأهداف المرسومة. وعندما يغرد عبر تويتر رئيس لجنة العلاقات العامة السعودية الأمريكية سلمان الأنصاري قائلا: "إلى أمير قطر؛ بخصوص اصطفافكم مع حكومة إيران المتطرفة وإساءتكم لخادم الحرمين؛ فأود تذكيركم بأن محمد مرسي فعل نفس الشيء وتم عزله وسجنه"، فإن ذلك لا يعني شيئا غير التهديد بالإطاحة بالأمير الشاب بشكل واضح ومباشر.
ستكون مصادفة عجيبة نشر ثلاثة عشر مقالا في الصحافة الأمريكية حول الخطر الذي تشكله قطر على الاستقرار في المنطقة بعد زيارة ترامب إلى السعودية. إذ متى كان الإعلام الأمريكي يعطي كل هذه الأهمية لقطر؟ من الواضح أن الهجوم على قطر دبر بليل - أو نهار، لا فرق - مع سبق الإصرار والترصد. لكن السؤال قد يكون حول التوقيت والسبب.
لم تشفع للقطريين مساهمتهم في العدوان على اليمن إلى جانب السعوديين والإماراتيين والمصريين.. ولم يشفع لهم التمويل الباذخ لمجموعات مقاتلة وإرهابية في سورية ضد الجيش السوري وحلفائه، ولم يشفع لهم إرسال قواتهم للمساهمة في حماية الحدود السعودية الجنوبية مع اليمن، وهو ما لم تقدم على فعله حتى مصر التي تشارك في التحالف. ولم يشفع لهم تسليم معارض سياسي إلى السعودية في اليوم نفسه الذي تعرضت فيه للهجوم بحجة تأييدها لإيران. إن ذلك كله له دلالته بعد تلك الرقصة الشهيرة للرئيس الأمريكي.
لا نتصور أبدا أن المسألة زوبعة في فنجان بعد تصريح وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان الذي اعتبر أن قرار عدد من الدول العربية قطع علاقاتها مع قطر يمثل فرصة ممتازة لتوحيد الجهود مع إسرائيل في محاربة الإرهاب، مؤكدا أن  قرار الدول التي قطعت علاقاتها مع قطر خشية "الإرهاب"، تمكّن إسرائيل، في حقيقة الأمر، من مد يدها لها للتعاون في المعركة ضد الإرهاب.
وفي تقدير صحيفة "جيروزليم بوست" هناك "خمسة أسباب تجعل إسرائيل معنية بالأزمة القطرية"، هي: أن الأزمة تضر بحماس. وتمهد للتقارب بين إسرائيل من جهة والسعودية ودول الخليج الأخرى ومصر من جهة أخرى. وتثبت عودة النفوذ الأمريكي إلى المنطقة. وتنزع الشرعية عن "الإرهاب". وكذلك تساهم الأزمة في تعزيز مواقع إسرائيل في المنطقة بشكل عام ومواقع الحكومة الإسرائيلية الحالية بشكل خاص.
وقد كانت تغريدة السفير الإسرائيلي في أمريكا مايكل أوران على تويتر واضحة في ترحيبها بالأزمة عندما أعلن: "انتهاء عصر التحالف العربي ضد اسرائيل.. وبداية عصر تحالف عربي اسرائيلي ضد قطر التي تدعم الإرهاب". 
هذه التصريحات تؤكد ما تضمنته وثيقة سربتها قطر بعد انطلاق الهجوم الإعلامي السعودي الإماراتي والتي تتحدث عن الخطوات الأمريكية القادمة بالاتفاق مع السعودية والإمارات لبناء "الشرق الأوسط الجديد".. ومن تلك الخطوات: تدبير انقلاب في قطر أو عزلها دوليا، ومحاصرة جماعة الإخوان المسلمين دولياً، وإغلاق وسائل إعلامها وتصنيفها جماعة إرهابية ومصادرة أموالها.
وكذلك توجيه ضربة إسرائيلية لقطاع غزة وتسهيل تدخل بري مصري لإحداث فوضى تؤدي إلى تمكين رجال المستشار الأمني لمحمد بن زايد القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان في القطاع. وعزل الأمير محمد بن نايف وتعيين ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ولياً للعهد بمباركةٍ أمريكية. وإقامة علاقات رسمية ومعلنة بين الدولة العربية وإسرائيل وتسوية القضية الفلسطينية على حساب الأراضي المصريّة.. وهذا يعني أن هناك قرارا بتصفية جماعة "الإخوان" وداعميهم في كل العالم مثل قطر. كما قد يعني تقوية القريبين من الجناح السعودي الإماراتي حتى لو كان ذلك بشكل مؤقت..
 من يتابع تصريحات الإسرائيليين وتهليلهم يفهم أن إسرائيل هي المستفيد من الهجوم على قطر وضرب حصار عليها. ولأجل ذلك من مهم أن نقرأ ما يحدث في الخليج، تماما كما في العراق وسوريا والمنطقة كلها، في إطار المشروع الأمريكي الصهيوني المعلن: "الفوضى الخلاقة": من أجل "الشرق الأوسط الجديد". ليس المال هدفا بذاته بالنسبة إلى الأمريكي فهو أصلا موضوع في بنوكه.. ولا هو النفط لأن هذا النفط واقع بالفعل تحت سيطرة شركات الأمريكية والغربية التي يعرف الجميع من يملكها.. 
يستغل الأمريكيون والإسرائيليون مطامح محمد بن سلمان في العرش والمطامع السعودية في ضم الدولة الجارة، لتحريض المملكة المتهالكة هي وحلفائها ضد قطر، ليس لأن قطر عدوة لإسرائيل، فهذا لا واقع له بالنسبة لدولة تقيم علاقات علنية معها وتقدم ما يمكنها خدمة لمصالح الكيان الغاصب، بل لأن الدور القطري انتهى، والدور الإخواني انتهى أيضا. وأصبح الهدف هو إدخال المنطقة كلها في حروب وفوضى من أجل صناعة واقع جديد وخريطة جديدة للمنطقة، يسميها البعض سايكس بيكو جديد، تكون فيه إسرائيل أقوى وأكبر وأكثر نفوذا وقوة وتحكما في المنطقة. لقد استخدمت السعودية حتى الآن لتدمير العراق وسوريا، وهي الآن تستخدم لتدمير منطقة الخليج كلها قبل الانقضاض عليها هي نفسها.. 

  

قاسم شعيب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/06/07



كتابة تعليق لموضوع : قطر تحت الحصار.. هل هي خطوة جديدة على طريق مشروع الشرق الأوسط الجديد؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فؤاد الموسوي
صفحة الكاتب :
  فؤاد الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اللعبة الخبيثة, الرواتب المتباينة لموظفي الدولة  : اسعد عبدالله عبدعلي

 المالية تقرر تقديم موعد تسليم رواتب موظفي الدولة قبل عيد الفطر المبارك

 صقور الجو عبر معلومات المديرية العامة للاستخبارات والامن يدمرون مقرات لداعش في الانبار  : وزارة الدفاع العراقية

 عسكرة المجتمع سلاح الأمويين في معركة كربلاء..  : رحمن علي الفياض

 ريال مدريد يحسم رسميا أول صفقات غلاكتيكوس زيدان

 إجتماع لجنة إزالة الآثار السيئة عن الكرد الفيليين برئاسة وكيل وزارة حقوق الإنسان  : رياض جاسم محمد فيلي

  السعودية تستورد لحوم من 100 دولة بينها العراق

 جامعة ديالى تقيم ندوة عن الديناميكا الحرارية للتبريد  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 من التمهيد الفلسفي لفكر السيد محمد باقر الصدر ... هيجل ... 15  : حميد الشاكر

 فتـــاة أحــــلامى  : عاطف علي عبد الحافظ

 انصاف السوانح واشباه الفرص الموظبة بديلا عن الموهبة في صنع النجاح  : القاضي منير حداد

  الوقفة اللقلقية في الثقافة العراقية - الرد الاول / الى اياد الزاملي  : اوروك علي

 الهجرُ كان قرارك  : علي شيروان رعد

 أردوغان: نرغب بتطوير التعاون مع العراق أمنيا واقتصاديا

 إصلاح النفس قبل إصلاح المجتمع  : سجاد اللامي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net