صفحة الكاتب : عزت الأميري

شهداء النخيب سقطوا بين يدي سيد الشهداء ع
عزت الأميري
بداية شكرا لله على نجاة أرامل وايتام الشيعة في النخيب!!
نشكر الله على كل مكروه ... لاجديد بعد إنحسار القتل الطائفي في العراق وجرائم البعثيين وبهائم القاعدة مطيتهم تلك الجرائم الجامعة لكل ما يستثير في النفس كل آيات الاحزان لان البعث والبعثيين لازالوا يتحكمون ويحكمون ويستغلون الفرصة تلو الأخرى للنيل من شعبنا بشتى صنوف الشيطنة في ذواتهم المؤبوة بشهوة القتل الرخيص. قبل ان يكون في النفس بقايا أمل ما في حصول تغيير في النفوس العفنة التي تعودت قتل شيعة محمد ص في كل بقعة تصلها سهام غدرهم ومكرهم وحبائلهم وقبل ان تفقد الذاكرة العراقية المحطمة جرائمهم النوعية في منشأة نصر وفي سامراء وفي ديالى وفي الموصل وتلعفر ضد من والى آل البيت الكرام يبرز لك خبرا كانت الصاعقة أبطيء من سماعه وكان الذهول مذهولا والصبر متألما والتفكير فاقد للتركيز في محتويات ماسمع... باص آمن من 40 راكبا قادم من زيارة لسوريا لزوار  عراقيين كانت جريمتهم الوحيدة عند قتلتهم الانجاس هي انهم مسلمون من الطائفة الشيعية...يدخل الحدود ومن بلدة لم تدخل في مسابقات المناطق المتنازع عليها للآن ليجدوا الغدر البعثي متربصا بهيئة من المحال ان يصدّقها العقل ليقتلوا الرجال بدم بارد بإعدام بالرصاص لو تركنا الدموع وحدها لرسمت لمكم مسار المشهد وامام من؟ امام النساءزوجاتهم واخواتهم وبناتهم وأمام الاطفال الذين بلحظة واحدة صرن أراملا واولادهن أيتاما.. العار على المناطقية العار على العشائر العربية الاصيلة الساكنة في الانبار والرمادي عندما تسكت ولاتنتفض لكشف ملابسات الحادث الذي لن تنساه اجيالا واجيالا من الناس مع إنه للاذى والاسى والتعتيم الاعلامي لم ينل حضوة في أخبار كل لحظة مع إنها جريمة قتل جماعي وجريمة ضد الانسانية. والله لو حدثت الجريمة في العمارة او البصرة أو ذي قار لمجموعة ركاب ثلاثة وليس أربعون من الطائفة الاخرى لقامت قيامة منظمة المؤتمر الاسلامي والامم المتحدة ومجلس الامن ولهبت تركيا والسعودية وقطر والبحرين وووو لتقيم الدنيا بمليون فضائية وإذاعة وموقع انترنيت ولكن مع عظمة الجريمة وقساوتها حتى قناة العراقية طمرتها بتايتل بسيط مؤذي للناظرين!!نعم لانريد رد فعل مطلقا لانريد سفكا للدماء إنتقاميا لان الدم لايولّد إلا الدم ولكن عند المجرمين  فقط وليس عند الذين قدواتهم محمد وآل محمد ص ولكنها جريمة من المعيب ان تكون هكذا خبرا فجّ العرض في قنوات محسوبة العراقية ظلما. كيف ألملم ذاتي المسحوقة وقد عدن النساء أراملا والاطفال أيتاما؟ لالذنب سوى انهم من شيعة محمد فهل ستنسى الانبار وشيوخها الافاضل وعشائرها ذات الشمائل الطيبة ان هذا الحدث الجلل سيهّز الثقة في طرقهم  البرية للابد؟ من حقنا التوجس دائما وعدم الثقة ولاينفع مع تقديري لمبادرته  بدفع 50 مليون من الشيخ ابو ريشة لرأب الصدع الكبير والشرخ النفسي من جثث أبرياء قتلوا بطائفية مقيتة هناك في مضاربهم التي ظنناها آمنة وسالكة ليعكر صفوها جريمة هزّت كل الوطن وكل البيوت العراقية الطيبة الودودة الصفات.ستكون أصوات نياح النساء ودموع الاطفال سهاما تطرق أبوابكم ايها الافاضل في الانبار تنبئكم بالظلم الذي وقع في دياركم على عراقيين مثلكم ظنوا المنية بحادث طريق لابحادث قتل طائفي في دياركم التي عرفوها عريقة العراقية و بدم بارد...أمسحوا دموع الايتام والارامل بسرعة القبض على الجناة والقصاص العادل منهم ولاتسجلوا مجزرة النخيب كما سجلنا مجزرة منشأة نصر عندما غسلنا القلوب المدماة بزمن إنتظار بائس لاطائل منه أبدا. لاأربط  الجريمة بمايربط البعض من زيارة السيدين الهاشمي والنجيفي للسعودية ولامن تصريح الشيخ علي سليمان حول سحب الجنسية من سوريين في الرطبة وتلويحه بأن ملايين الايرانيين نالوا الجنسية العراقية! ولاأربط الحادثة بحادثة مقتل المغدور هادي المهدي وووو عشرات الشواهد نعم وحتى لو لم تصدقوني المسؤول عن مجزرة النخيب هو حزب البعث وعزت الدوري وعبد الناصر الجنابي  العفن وخلاياهم الرابضة في خط النار السوري والمحافظات التي من المعيب ذكرها ..هم الناجون  المنسيون  لو صرخت بملء الكون بعد كل جريمة من يلاحقهم؟ أقولها يائسا إلا من رحمة ربي ... لاأحد. الرحمة لمن سقطت ارواحهم الطاهرة بيد سيد الشهداء الحسين ع ،الرحمة لمن عانقت أبدانهم المؤمنة أئمتهم المتشوقين للقّياهم ،الرحمة لمن كان تراب أبو تراب مثواه مظلوما يأتي يوم القيامة يطلب العدل من العادل واللعنة على البعث والبعثيين وكل ساكت عنهم إلى يوم الدين. لاتنسوا جريمة النخيب أبدا.

  

عزت الأميري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/09/13



كتابة تعليق لموضوع : شهداء النخيب سقطوا بين يدي سيد الشهداء ع
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 7)


• (1) - كتب : الكاتب ، في 2011/09/16 .

اعتقد كعراقي بسيط ان مبادرة عشائر الانبار بالتحشيد الجماهيري ضد إعتقال القوات الامنية لمجموعة متهمة بالقتل هو تاجيج للوضع الذي لانريد توسيع آثاره وكان من المفروض ان يحصل تحشيد جماهيري غاضب في الجانب المتضرر من المجزرة الجريمة وهم هنا المغدورين وآهاليهم لاان يحصل العكس فكم فيك ياعراق من غرائب وعجائب وساعد الله شيعة محمد ص على صبرهم الذي يفوق طاقة الصبر

• (2) - كتب : الكاتب ، في 2011/09/16 .

الاستاذ عبدالله عيسى المهنا
تلك هواجسك الخاصة ولكن لاتنسى ان القرآن عربي والرسول ص عربي وآل البيت الكرام عرب أقحاح مع إحترامنا الشديد لكل مذهب وقومية من باب الانسانية ولكن؟ على مر العصور كان الحزن دائما يحوم حول شيعة محمد ص اكثر من كل مذاهب الكون وقومياته!

• (3) - كتب : عبدالله عيسى المهنا ، في 2011/09/15 .

استاذ عزت ما شعرت يوماً بلوعة باني فُطرت على التشيع ولكني شعرتها كوني ولدت عربياً !!!

• (4) - كتب : الكاتب ، في 2011/09/13 .

الاخ الكربلائي
لاول مرة موقف الحكومة المحلية الكربلائية قوي بالمطالبة بإعادة النخيب من الانبار ومع شواهد اعرفها فالانبار مستعدة للقتال لمنع ذلك!! هل تعرف ماذا يعني ذاك؟ مع إن العيب كله اليوم وصم الانبار كلها والنخيب بهذه الجريمة التي ستسجل مع مآساة كربلاء للابد

• (5) - كتب : الكاتب ، في 2011/09/13 .

jالاستاذ مصطفى الهادي
مع آلمي كعراقي من جريمة هزت كل كيان شريف يدعي الوطنية وهو يرى دموع الاطفال والنساء في التشييع الذي للاسف نقلته خبرا اولا قناة الحرة عراق وجعلته خبرا ثانويا قناة الحكومة العراقية قلتها اتمنى ان لايكون هناك رد فعل لاننا تعودنا وجود من لايصبر على هذه مشاهد القتل فكيف اصف لك المآساة وهي تحدث امام ام على ولدها وزوجة على زوجها وطفل! نعم طفل يرى ابوه قتيلا لسبب لايعيه وسيعيه مستقبلا ان ابوه كان من السائرين بخط محمد ص وخط سيد الشهداء وقتلوه لهذا السبب ولو حصلت الجريمة في منطقة شيعية لانقلبت الدنيا على تلك المنطقة الرحمة للشهداء وحفظ الله الوطن وكل عراقي من غي وغدر البعثيين وعاشت مواقفك النبيلة مع ماوصفت وثق لن ينجو قاتل مطلقا من عذاب الضمير بغض النظر عن المذهب وتعرف جيدا كيف هو قصاص القتل في الاسلام ولكن ياسيدي الجريمة تحتاج لشهور وسنين لنمسح من المآقي شواهدها حشرك الله مع من توالي

• (6) - كتب : كربلائي ، في 2011/09/13 .

متى يتم ارجاع النخيب الى كربلاء
ليذيقوا اهالي كربلاء هؤلاء الشراذم مايستحقونه
الحكومة المحلية في الانبار مطالبة بتسليم القتلة

عزائنا الوحيد اننا ابناء الحسين عليه السلام

وهذه ضريبة حبنا له

• (7) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2011/09/13 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أعزي أخي الأميري وكل الشرفاء الطيبين بتلك الفواجع التي ألمت بشعبنا الآمن الطيب .
لكوني مدير الأحوال الشخصية للمغتربين في فنلندا فإن كثير من الحالات تردني يطلب فيها البعض المساعدة القانونية أو النفسية وغيرها
وبحكم كوني رجل دين أيضا يلجأ لي البعض من اجل امور أخرى , وقبل شهرين دهمني شخصان طلبا مني الحماية لأن فنلندا قررت ترحيلهما إلى العراق بعد أن رفضت طلبهما باللجوء إليها وذلك لأكتشاف الشرطة الفنلندية أن هؤلاء يكذبون .
قالوا بأنهم من بغداد وانهم إخوان من أب وام وانهم إن رجعوا للعراق سوف يتم تصفيتهم على أيدي التكفيريين وانهم من الشيعة وقد نجوا باعجوبة من القتل وكل المحاولات لتصفيتهم تركت على أجسامهم ندوبا عرضوها لي .
على كل حال اخفيتهم عندي أسبوع متجاوزا بذلك كل القوانين ، ثم سعيت لهم لدى جهة رسمية حكومية قبلت أن يحلوا ضيوفا عندها ثم أوكلت هذه الجهة لهم محاميا ، ثم عرضتهم على طبيب نفسي بغية الحصول لهم على تقارير طبية بحالتهم . وبقوا شهرين مخفيين عندي وعند الجهة الأخرى . عن طريق الصدفة جاءني صديق من النرويج حصل قبل فترة على لجوء وهو من اهل بغداد ومن عصائب الحق . فقلت له اليوم عندي قضية لبعض الاخوان المرفوضين وعليهم ترحيل هل تأت معي . وفعلا التقينا بهم وخرجنا منهم على أمل أن يقوم المحامي بالتحرك في قضيتهم . ساعدتهم بمبالغ مالية ملابس ساعات تلفونات .
ضيفي النرويجي قال لي هل تعرف هؤلاء قلت له لا عراقيين من الشيعية مهددين بالقتل . قال لي كم انت طيب ، هؤلاء من أقذر فرق الذبح في العراق وهم مطلوبين من قبل كل الجهات وهم ليسو اخوان وكانوا عندنا في النرويج وتم طردهم ولكنهم جاءوا إلى فنلندا .
صدقني يا أخي عزت لم تتغير معاملتي معهم بل ازدادت ولازلت متابعا لشأنهم وبكل حماس ولا أتركهم حتى أحصل لهم على لجوء .
هل رأيت الفرق اخي الطيب عزت الأميري . هذا هو الفرق بيننا وبينهم لأن كل أناء باللذي فيه نضحُ، ونحن وإياهم كما قال الشاعر دعبل رحمه الله :
إذا وتروا مدوا إلى واتريهم أكفا عن الأوتار منقبضات
تحياتي لكم أخي الكريم .




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد فاضل المعموري
صفحة الكاتب :
  احمد فاضل المعموري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الذكرى الرابعة لتأسيس حركة اجتثاث البعث  : الحركة الشعبية لاجتثاث البعث

 حق المظلوم يظهر ولو-بعد حين  : جنان الهلالي

  تأملات في القران الكريم ح336 سورة الصافات الشريفة  : حيدر الحد راوي

 العمل والهجرة الدولية يفعلان دمج النازحين العائدين الى ديارهم  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 شرطة البصرة : القبض على عدد من مرتكبي الجرائم الجنائية  : وزارة الداخلية العراقية

 المحتاج طريقكم الى الله  : حيدر عباس الطاهر

 أردن لك من القلب نبض وقصيدة  : ميمي أحمد قدري

 يؤلّمنا العراق!!  : د . صادق السامرائي

 الى {الْمُرْجِفُونَ فِي الْمَدِينَةِ}...بلا تحيّة  : نزار حيدر

 بيان :تنديد بإقدام السلطات النيجيرية على التخطيط بإرتكاب مجزرة لمسيرة إحياء يوم القدس العالمي وتعزي العلامة الزكزاكي  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 (سايفون!) يجمعنا سوه..!  : علي سالم الساعدي

 بعد ان هددت داعش السعودية : مفتي السعودية يجيز قتال "داعش" إذا قاتلت المسلمين

 وتتخبط إسرائيل كثعبان ضرب على رأسه  : برهان إبراهيم كريم

 ربيع الشهادة  : محمد المبارك

  برلمانية 24 مليار دينار نثرية نواب رئيس الوزراء  : زهير الفتلاوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net