صفحة الكاتب : نبيل محمد حسن الكرخي

عوالي الهِمَمْ منهج لتدبر القرآن الكريم، ونهج البلاغة، والصحيفة السجادية خلال ثلاثين يوماً
نبيل محمد حسن الكرخي

بسم الله الرحمن الرحيم

اجاب سماحة آية الله العظمى مرجعنا المفدّى السيد السيستاني (دام ظله الوارف) بتاريخ 28 ربيع الأول 1437هـ الموافق 9 كانون الثاني/ يناير 2016م، طلباً لجمعٍ من الشباب الجامعي والناشطين الاجتماعيين، جاء فيه: (نرجو التفضّل علينا ببعض النصائح التي تنفعنا في هذه الأيّام والتي توضح دور الشباب وماذا يتطلّب منهم لكي يمارسوا دورهم، وغيرها من النصائح التي تنفعهم برأيكم الكريم). فأجاب سماحته بمجموعة من النصائح العظيمة التي تفتح آفاق المستقبل الزاهر للانسان المؤمن. وكان مما جاء في النصيحة الثامنة والاخيرة التالي:

(أن يتحلّى المرء بروح التعلّم وهمّ الازدياد من الحكمة والمعرفة في جميع مراحل حياته ومختلف أحواله، فيتأمل أفعاله وسجاياه وآثارها وينظر في الحوادث التي تدور حوله ونتائجها، حتى يزداد في كلّ يوم معرفة وتجربة وفضلاً، فإنّ هذه الحياة مدرسة متعدّدة أبعادها، عميقة أغوارها، لا يستغني المرء فيها عن التزوّد من العلم والمعرفة والخبرة، ففي كلّ فعل وحدث دلالة وعبرة، وفي كلّ واقعة رسالة ومغزى، تفصح لمن تأمّلها عما ينتمي إليه من الظواهر والسنن، وتُمثّل ما يناسبها من العظات والعبر، فلا يستغني المرء فيها عن التزود من العلم والمعرفة والخبرة حتّى يلقى الله سبحانه، وكلّما كان المرء أكثر تبصّراً أغناه ذلك في معرفة الحقائق عن مزيد من التجارب والأخطاء. وقد قال تعالى: [وَمَن يُؤْتَ الحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً]، وقال لنبيّه (صلّى الله عليه وآله): (وقل ربّ زدني علماً).

وينبغي للمرء أن يأنس بكتبٍ ثلاثة يتزوّد منها بالتأمّل والتفكير :

أوّلها وأولاها : القرآن الكريم فهو آخر رسالة من الله سبحانه إلى خلقه وقد أرسلها إليهم ليثير دفائن العقول ويفجّر من خلالها ينابيع الحكمة،  ويليّن بها قساوة القلوب، وقد بيّن فيها الحوادث ضرباً للأمثال، فعلى المرء أن لا يترك تلاوة هذا الكتاب على نفسه، يُشعرها أنّه يستمع إلى خطاب الله سبحانه له، فإنّه تعالى أنزل كتابه رسالة منه إلى جميع العالمين.

 وثانيها : نهج البلاغة فإنّه على العموم تبيين لمضامين القرآن وإشاراته بأسلوب بليغ يُحفّز في المرء روح التأمل والتفكير والاتّعاظ والحكمة. فلا ينبغي للمرء أن يترك مطالعته كلّما وجد فراغاً أو فرصة، وليشعر نفسه بأنّه ممّن يخطب فيهم الإمام (عليه السلام) كما يتمنّاه، وليهتمّ برسالته (عليه السلام) إلى ابنه الحسن (عليه السلام) فإنّها جائت لمثل هذه الغاية.

وثالثها : الصحيفة السجّادية فإنّها تتضمّن أدعية بليغة تستمدّ مضامينها من القرآن الكريم وفيها تعليم لما ينبغي أن يكون عليه الإنسان من توجّهات وهواجس ورؤى وطموح، وبيان لكيفيّة محاسبته لنفسه ونقده لها ومكاشفتها بخباياها وأسرارها، ولا سيّما دعاء مكارم الأخلاق منها).

ولأجل الاستفادة من هذه النصيحة الغالية والاستنارة بها، اقترحنا قراءة هذين الكتابين (نهج البلاغة) و(الصحيفة السجادية) الصادرين عن الثقل الاصغر، خلال (30) يوم وتقسيمها الى (30) قسم اقتداءاً بتقسيم القرآن الكريم، الثقل الاكبر.

وبمناسبة قرب حلول شهر رمضان المبارك، نقترح على المؤمنين قراءة هذه الكتب الثلاثة، خلال الشهر الفضيل، كل يوم جزء من القرآن وقسم منهما معاً او من احدهما بحسب التمكن والتفرغ، بتدبّر وتعمّق.

 

اليوم

القرآن الكريم

نهج البلاغة

الصحيفة السجادية

1

الجزء الأول

  1. من خطبة له (عليه السلام) يذكر فيها ابتداءَ خلق السماءِ والاَرض، وخلق آدم (عليه السلام)

1 التحميد لله عز وجل

2 الصلاة على محمد وآله

3 الصلاة على حملة العرش

2

الجزء الثاني

4-  ومن خطبة له (عليه السلام) في هداية الناس وكمال يقينه

4 الصلاة على مصدقي الرسل

5  دعـاؤه لنفسه وخاصته

6  دعـاؤه عند الصباح والمساء

3

الجزء الثالث

23-  ومن خطبة له (عليه السلام) في النهي عن التحاسد والوصية بالقرابة والعشيرة

7    دعـاؤه في المهمات

8    دعـاؤه في الاستعاذة

9    دعـاؤه في الاشتياق

10 دعـاؤه في اللجأ إلى الله تعالى

11 دعـاؤه بخواتم الخير

4

الجزء الرابع

34-  ومن خطبة له (عليه السلام) في استنفار الناس الى أهل الشام

12    دعـاؤه في الاعتراف

13    دعـاؤه في طلب الحوائج

5

الجزء الخامس

58-  ومن كلام له (عليه السلام) كلّم به الخوارج حين اعتزلوا الحكومة وتنادوا ان لا حكم إلا لله

14    دعـاؤه في الظلامات

15    دعـاؤه عند المرض

16    دعـاؤه في الاستقالة

6

الجزء السادس

76-  ومن خطبة له (عليه السلام) في الحث على العمل الصالح

17    دعـاؤه على الشيطان

18    دعـاؤه في المحذورات

19    دعـاؤه في الاستسقاء

7

الجزء السابع

85-  ومن خطبة له (عليه السلام) وفيها صفات من صفات الجلال ثم عظة الناس

20    دعـاؤه في مكارم الأخلاق

8

الجزء الثامن

90-  ومن خطبة له (عليه السلام) وتشتمل على قدم الخالق وصفاته، ويختمها بالوعظ

21    دعـاؤه إذا حزنه أمر

22    دعـاؤه عند الشدة

 

 

 

9

الجزء التاسع

94-  ومن خطبة له (عليه السلام) وفيها يصف الله تعالى ثم يصف الانبياء ثم يبين فضل الرسول الكريم وأهل بيته ثم يعظ الناس

23    دعـاؤه بالعافية

24    دعـاؤه لأبـويه

10

الجزء العاشر

109-  ومن خطبة له (عليه السلام) في بيان قُدرة الله وتمجيده ووصف ملائكته، وانصراف الناس عما وعدهم الله ووصف الانسان عند الموت والمعاد، ويختمها بذكر النبي (صلى الله عليه وآله) وأهل بيته

25    دعـاؤه لـولده

26    دعـاؤه لجيرانه وأوليائه

27    دعـاؤه لأهل الثغور

11

الجزء الحادي عشر

120-  ومن خطبة له (عليه السلام) يذكر فضله ويعظ الناس

28    دعـاؤه في التفزع إلى الله تعالى

29    دعـاؤه إذا قتر عليه الرزق

30    دعـاؤه في المعونة على قضاء الدين

31    دعـاؤه بالتـوبة

12

الجزء الثاني عشر

133-  ومن كلام له (عليه السلام) وقد شاوره عمر بن الخطاب في الخروج الى غزو الروم بنفسه

32    دعـاؤه في صلوة الليل

33    دعـاؤه في الاستخارة

13

الجزء الثالث عشر

152-  ومن كلام له (عليه السلام) في صفة الضال

34    دعـاؤه إذا ابتلي أو رأى مبتلى بفضيحة بذنب

35    دعـاؤه في الرضا بالقضاء

36    دعـاؤه عند سماع الرعد

37    دعـاؤه في الشكر

14

الجزء الرابع عشر

163-  ومن كلام له (عليه السلام) لما اجتمع الناس عليه، وشكوا ما نقموه على عثمان، وسألوه مخاطبته عنهم، واستعتابه لهم.

38    دعـاؤه في الاعتذار

39    دعـاؤه في طلب العفو

40    دعـاؤه عند ذكر الموت

41    دعـاؤه في طلب الستر والوقاية

15

الجزء الخامس عشر

176-  ومن كلام له (عليه السلام) في معنى الحكمين

42    دعـاؤه عند ختمه القرآن

43    دعـاؤه إذا نظر إلى الهلال

16

الجزء السادس عشر

185-  ومن خطبة له (عليه السلام) في التوحيد، وتجمع هذه الخطبة من أصول العلم مالا تجمعه خطبة

... الى قوله : (وأسباباً ذُلُلا لعفوه) في الخطبة 191- {ومن خطبة له عليه السلام تسمى القاصعة}

44    دعـاؤه لدخول شهر رمضان

17

الجزء السابع عشر

من قوله : (فالله الله في عاجل البغي) في الخطبة 191- {ومن خطبة له عليه السلام تسمى القاصعة}

45    دعـاؤه لوداع شهر رمضان

18

الجزء الثامن عشر

197-  ومن خطبة له (عليه السلام) ينبه على إحاطة علم الله بالجزئيات، ثم يحث على التقوى، ويبين فضل الاسلام والقرآن

46    دعـاؤه لعيد الفطر والجمعة

47    دعـاؤه في يوم عرفة ... الى قوله (ومتصلة بنظائرهن أبدا)

19

الجزء التاسع عشر

215-  ومن خطبة له (عليه السلام) بصفين، يبين فيها حق الخليفة، وحق الرعية ومضار إغفال الحقوق، ونهي أصحابه عن الثناء عليه

47    دعـاؤه في يوم عرفة ...

من قوله (اللهم انك ايدت دينك)

الى قوله (وخلصني من لهوات البلوى)

20

الجزء العشرون

229-  ومن خطبة له (عليه السلام) خطبها بذي قار وهو متوجه الى البصرة ذكرها الواقدي في كتاب الجمل

47    دعـاؤه في يوم عرفة ... من قوله (وأجرني من أخذ الأملاء) الى آخر الدعاء

21

الجزء الواحد والعشرون

251-  ومن وصية له (عليه السلام) لمعقل بن قيس الرياحي حين انفذه الى الشام في ثلاثة آلاف مُقدِّمة له

48    دعـاؤه في يوم الأضحى والجمعة

22

الجزء الثاني والعشرون

270-  ومن وصية له (عليه السلام) للحسن بن علي (عليهما السلام) كتبها اليه بحاضرين، منصرفاً من صفين

49    دعـاؤه في دفع كيد الأعداء

50    دعـاؤه في الرهبة

23

الجزء الثالث والعشرون

277-  ومن كتاب له (عليه السلام) الى اهل مصر، لما ولّى عليهم الاشتر (رحمه الله) ... الى قوله (وتدني من العزّة) في الفقرة: {292- ومن عهد له (عليه السلام) كتبه للاشتر النخعي لما ولاه على مصر واعمالها}

51    دعـاؤه في التضرع والاستكانة

52    دعـاؤه في الإلحاح

53    دعـاؤه في التذلل

24

الجزء الرابع والعشرون

من قوله (ولا يكون المحسن والمسيء) في الفقرة: { 292- ومن عهد له (عليه السلام) كتبه للاشتر النخعي لما ولاه على مصر واعمالها}

54    دعـاؤه في استكشاف الهموم

وكان من دعائه (عليه السلام) في التسبيح

دعاء وتمجيد له (عليه السلام)

وكان من دعائه في ذكر آل محمد (عليهم السلام)

دعـاء يـوم الأحد (*)

 

 

25

الجزء الخامس والعشرون

298-  ومن كتاب له (عليه السلام) الى الاسود بن قَطيبة صاحب حُلوان

وكان من دعائه (عليه السلام) في الصلاة على آدم (عليه السلام)

وكان من دعائه (عليه السلام) في الكرب والإقالة

وكان من دعائه (عليه السلام) ممّا يحذره ويخافه

وكان من دعائه (عليه السلام) في التذلّل

دعـاء يـوم الاثنين (*)

26

الجزء السادس والعشرون

باب المختار من حِكَم امير المؤمنين (عليه السلام) ومواعظه ويدخل في ذلك المختار من أجوبة مسائله والكلام القصير الخارج في سائر أغراضه

المناجاة الأُولى : مناجاة التائبين

المناجاة الثانية : مناجاة الشاكين

المناجاة الثالثة : مناجاة الخائفين

دعـاء يـوم الثلاثاء (*)

27

الجزء السابع والعشرون

الحكمة (90) {وقال عليه السلام: الفقيه كل الفقيه من لم يُقنِط الناس من رحمة الله} إلخ ...

المناجاة الرابعة : مناجاة الراجين

المناجاة الخامسة : مناجاة الراغبين

المناجاة السادسة : مناجاة الشاكرين

دعـاء يـوم الأربعاء  (*)

28

الجزء الثامن والعشرون

الحكمة (180) {وقال عليه السلام: الطمع رقّ مؤبد}

المناجاة السابعة : مناجاة المطيعين لله

المناجاة الثامنة : مناجاة المريدين

المناجاة التاسعة : مناجاة المحبّين

دعـاء يـوم الخميس (*)

29

الجزء التاسع والعشرون

الحكمة (270) {وقال عليه السلام: أحبب حبيبك هوناً ما عسى ان يكون بغيضك يوماً ما} إلخ ...

المناجاة العاشرة : مناجاة المتوسّلين

المناجاة الحادية عشرة : مناجاة المفتقرين

المناجاة الثانية عشرة : مناجاة العارفين

دعـاء يـوم الجمعة (*)

30

الجزء الثلاثون

الحكمة (372) {وروى ابن جرير الطبري في تاريخه

المناجاة الثالثة عشرة : مناجاة الذاكرين

المناجاة الرابعة عشرة : مناجاة المعتصمين

المناجاة الخامسة عشرة : مناجاة الزاهدين

دعـاء يـوم السبت (*)

 

التزمنا في منهج قراءة نهج البلاغة ذكر الفقرة التي يبتديء فيها القسم، ولم نذكر نهايتها، لأن كل قسم ينتهي ببداية القسم الذي يليه.

 

(*) فرّقّنا توزيع ادعية الايام على سبعة ايام ولم نلتزم بترتيب ورودها في الصحيفة السجادية، ليتمكن المؤمن من قراءة الدعاء المخصص لكل يوم في يومه، حيث يمكن للمؤمن تبديل تسلسل ورودها بحيث يقرأ دعاء اليوم المعين في يومه. مثلا يبتديء بقراءة دعاء يوم الخميس اذا وافق اليوم الـ (24) يوم الخميس، وهكذا.

  

نبيل محمد حسن الكرخي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/05/23



كتابة تعليق لموضوع : عوالي الهِمَمْ منهج لتدبر القرآن الكريم، ونهج البلاغة، والصحيفة السجادية خلال ثلاثين يوماً
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري.

 
علّق منذر أحمد ، على الحسين في أحاديث الشباب.أقوى من كل المغريات. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عن أبان الأحمر قال : قال الامام الصادق عليه السلام : يا أبان كيف ينكر الناس قول أمير المؤمنين عليه السلام لما قال : لو شئت لرفعت رجلي هذه فضربت بها صدر أبن ابي سفيان بالشام فنكسته عن سريره ، ولا ينكرون تناول آصف وصي سليمان عليه السلام عرش بلقيس وإتيانه سليمان به قبل ان يرتد إليه طرفه؟ أليس نبينا أفضل الأنبياء ووصيه أفضل الأوصياء ، أفلا جعلوه كوصي سليمان ..جكم الله بيننا وبين من جحد حقنا وأنكر فضلنا .. الإختصاص ص 212

 
علّق حكمت العميدي ، على التربية توضح ما نشر بخصوص تعينات بابل  : صار البيت لام طيرة وطارت بي فرد طيرة

 
علّق محمد ، على هل الأكراد من الجن ؟ اجابة مختصرة على سؤال. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : $$$محرر$$$

 
علّق Hiba razak ، على صحة الكرخ تصدر مجموعة من تعليمات ممارسة مهنة مساعد المختبر لغرض منح اجازة المهنة - للكاتب اعلام صحة الكرخ : تعليمات امتحان الاجازه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد كيال حياكم الرب واهلا وسهلا بكم . نعم نطقت بالصواب ، فإن اغلب من يتصدى للنقاش من المسيحيين هم تجار الكلمة . فتمجيدهم بالحرب بين نبوخذنصر وفرعون نخو يعطي المفهوم الحقيقي لنوع عبادة هؤلاء. لانهم يُرسخون مبدأ ان هؤلاء هم ايضا ذبائح مقدسة ولكن لا نعرف كيف وبأي دليل . ومن هنا فإن ردهم على ما كتبته حول قتيل شاطئ الفرات نابع عن عناد وانحياز غير منطقي حتى أنه لا يصب في صالح المسيحية التي يزعمون انهم يدافعون عنها. فهل يجوز للمسلم مثلا أن يزعم بأن ابا جهل والوليد وعتبة إنما ماتوا من اجل قيمهم ومبادئهم فهم مقدسون وهم ذبائح مقدسة لربهم الذي يعبدوه. والذين ماتوا على عبادتهم اللات والعزى وهبل وغيرهم . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : هماك امر ومنحا اخر .. هو هام جدا في هذا الطرح هذا المنحى مرتبط جدا بتعظيم ما ورد في هذا النص وبقدسيته الذين يهمهم ان ينسبوه الى نبوخذ نصر وفرعون عمليا هم يحولوه الى نص تاريخي سردي.. نسبه الى الحسين والعباس عليهما السلام ينم عن النظر الى هذا النص وارتباطه بالسنن المونيه الى اليوم وهذا يوضح ماذا يعبد هؤلاء في الخلافات الفكريه يتم طرح الامور يصيغه الراي ووجهة النظر الشخصيه هؤلاء يهمهم محاربة المفهوم المخالق بانه "ذنب" و "كذب". يمكن ملاحظة امر ما هام جدا على طريق الهدايه هناك مذهب يطرح مفهوم معين لحيثيات الدين وهناك من يطرح مفهوم اخر مخالف دائما هناك احد الطرحين الذي يسحف الدين واخر يعظمه.. ومن هنا ابدء. وهذا لا يلقي له بالا الاثنين . دمتم بخير

 
علّق منير حجازي ، على الى الشيعيِّ الوحيد في العالم....ياسر الحبيب. - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الله وكيلك مجموعة سرابيت صايعين في شوارع لندن يُبذرون الاموال التي يشحذونها من الناس. هؤلاء هم دواعش الشيعة مجموعة عفنه عندما تتصل بهم بمجرد ان يعرفوا انك سوف تتكلم معهم بانصاف ينقطع الارسال. هؤلاء تم تجنيدهم بعناية وهناك من يغدق عليهم الاموال ، ثم يتظاهرون بانهم يجمعونها من الناس. والغريب ان جمع الاموال في اوربا من قبل المسلمين ممنوع منعا باتا ويخضع لقانون تجفيف اموال المسلمين المتبرع بها للمساجد وغيرها ولكن بالمقابل نرى قناة فدك وعلى رؤوس الاشهاد تجمع الاموال ولا احد يمنعها او يُخضعها لقوانين وقيود جمع الاموال. هؤلاء الشيرازية يؤسسون لمذهب جديد طابعه دموي والويل منهم اذا تمكنوا يوما .

 
علّق عادل شعلان ، على كلما كشروا عن نابٍ كسرته المرجعية  - للكاتب اسعد الحلفي : وكما قال الشيخ الجليل من ال ياسين .... ابو صالح موجود.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عباس العزاوي
صفحة الكاتب :
  عباس العزاوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزارة التخطيط : استقرار مؤشرات التضخم خلال شهر تموز الماضي والتضخم السنوي ينخفض بنسبة (0.4%)  : اعلام وزارة التخطيط

 السفير الايراني في بغداد يلتقي سفير روسيا لبحث سبل مكافحة الارهاب في العراق والمنطقة

 التنافس متى، كيف ،اين  : رسل جمال

 دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية تختتم الدورة التأهيلية العاشرة لمدرسات معلمات مادة التربية الإسلامية في البصرة  : حسين الخشيمي

 نداء للتظاهر أمام سفارة مملكة آل سعود في برلين بمناسبة حلول ذكرى جريمة هدم قبور أئمة البقيع عليهم السلام على يد عصابات التكفير الوهابي  : علي السراي

 الشعب العراقي والتحدي الكبير لاجراء التغيير  : سلام محمد

 وزير يخرج من حقل الألغام!  : مديحة الربيعي

 رئاسة الوزراء تكلف التعليم العالي والانواء الجوية بدراسة ظاهرة الهزات في قضاء الرفاعي والحد منها .

 المرجع المدرسي: المطلوب عزيمة وطنية لحل القضايا الكبرى  : مكتب السيد محمد تقي المدرسي

 ملخص المؤتمر الصحفي الاسبوعي لرئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي / 26 شباط 2019  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 بين الوطن والمذهب  : خالد مهدي الشمري

 أمريكا ذات الوجهين  : مرتضى السعيدي

 في جريمة جديدة عصابات داعش تحرق 50 مواطنا من اهالي هيت غربي الانبار

 هذا هو حشدنا, فأتوا بحشدكم إن كنتم صادقين  : تحسين الفردوسي

 هدير الشعر للناقد التونسي صابر الحباشة  : احمد الدمناتي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net