مهرجان "تحرير البشير" يشيد بدور المرجعیة الدينية العليا وفرقة العباس

  تحت شعار: (تحريرُ البشير عراقيّ الصناعة وطنيّ الأبعاد) أقامت العتبةُ العبّاسية المقدّسة وفرقةُ العبّاس(عليه السلام) القتاليّة الیوم احتفاليّة كبرى في قصبة البشير بمناسبة مرور عامٍ على تحريرها على أيدي أبطال الفرقة والقوّات المتجحفلة معها وسط حضورٍ واسع لشخصيّاتٍ دينيّة وثقافيّة وفكريّة من كافّة محافظات العراق، وممثّلين عن العتبات المقدّسة وقوّات الحشد الشعبيّ.

استُهِلَّت الاحتفاليّةُ بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحّماً على أرواح شهداء العراق الأبرار، عُزف بعدها النشيد الوطني ونشيدُ العتبة العبّاسية المقدّسة (لحن الإباء)، جاءت بعدها كلمةٌ ترحيبيّة لأهالي البشير ألقاها معتمدُ المرجعيّة الدينيّة العُليا في كركوك فضيلة السيد منير الموسوي، وممّا جاء فيها: “إنّ وقفة المقاتلين من فرقة العبّاس(عليه السلام) القتاليّة والقوّات المساندة لها في تحرير قرية البشير حطّت أوزارنا وأثقالنا عن ظهورنا وتفتّحت الورود في قلوبنا قبل أن تتفتّح في أراضينا، وزادتنا قوّةً وجعلتنا نطمئنّ ممّا يُحتمل أن يحدث مستقبلاً لا قدّر الله”.
لتأتي بعدها كلمةُ العتبة العبّاسية المقدّسة التي ألقاها بالنيابة الشيخ كمال الكربلائيّ وبين فيها:
“جئناكم بهذه الفرقة التي نبعُ سيلها من غيرة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) لنرفع راية النصر ونشمّ عبق وأريج زهور التضحيّات، وتلك الدماء الزاكيات التي روت هذه الأرض من أجل الإنسانيّة جمعاء”، هذا ما بيّنه الشيخ كمال الكربلائي في كلمته التي ألقاها نيابةً عن العتبة العبّاسية المقدّسة خلال فعاليّات المهرجان الذي أُقيم في قرية البشير بمناسبة مرور عامٍ على تحريرها.
وأضاف: “جئناكم أيّها الإخوة الأعزّة من أرض الحسين الشهيد، من أرض الأوصياء، من أرض أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) من أرض التضحيات والإباء، من مدرسة الأزل التي أنجبت الأبطال وصنعت الرجال تلو الرجال على مرّ العصور والأجيال، مهنّئين مباركين لكم هذا النصر لتعمّ الفرحة وجوه أهلنا في قصبة البشير بعيونٍ ملؤها البهجة والسرور، ونستذكر في عامٍ جديد تلك الدماء الكريمة على الله تعالى المستمدّة من تضحيات سيّد الشهداء وتضحيات الأئمّة الطاهرين الذين أخرجوا البشريّة من البهيميّة الى الإنسانيّة، تلك التضحيات التي أخرجت الناس من الشرك الى التوحيد ومن الكفر الى الإيمان ومن الضلال الى الهداية، جئناكم باسم المرجعيّة الرشيدة والعتبة العبّاسية المقدّسة من أرض الطهارة والقداسة بمتولّيها وأمينها ومنتسبيها الشرفاء بمقاماتهم الكريمة لنحتفل وإيّاكم ونبتهج”.
مبيّناً: “في الوقت الذي نرى هذه الانتصارات تلو الانتصارات تدعونا وتدعوكم المرجعيّة الرشيدة الى إدامة زخم هذا النصر، الى نصرة الحقّ والى الدفاع عن المقدّسات وعن الحرم، وأنتم يا أهل هذه القصبة عانيتم ما عانيتم وكلّ ذلك بعين الله ورسوله(صلى الله عليه وآله)، أيّها المولى المقدّس يا صاحب العصر والزمان نهنّئك بهذا النصر وأنت ترى هذه الوجوه العزيزة عليك لنصرة هذا الدين ونصرة المؤمنين وخلاصهم من براثن أعداء الدين، فبك الى الله نتوجّه لإدامة هذا النصر وحفظ هذا البلد من الاعتداءات، ونرجو أن نكون جنوداً أوفياء تحت لوائك أيها السيّد العظيم”.
موضّحاً: “أيّها الإخوة إنّ فرقة العبّاس(عليه السلام) نذرت نفسها للدفاع عن هذه المقدّسات، وقد شاركتكم بالشهداء وكلّ الدماء، ولا أرى إلّا تلك الأرواح ترفرف في هذه البقعة المباركة لتشارككم هذا النصر وزهوه، ومن نصرٍ الى نصر”.
كما كانت هناك كلماتٌ أخرى منها كلمةُ مسؤول المحور الشماليّ في الحشد الشعبيّ الأستاذ أبو رضا النجّار وكلمةٌ أُلقيت نيابةً عن عوائل الشهداء الذين شكروا من خلالها العتبة العبّاسية المقدّسة وفرقة العبّاس(عليه السلام) القتاليّة والقوّات الساندة لها لجهودهم الكبيرة في تحرير هذه القرية المظلومة.
هذا وتخلّل المهرجان إلقاء العديد من القصائد الشعريّة التي تغنّت ببطولات وتضحيات المقاتلين الأبطال الذين روت دماؤهم الطاهرة أرض العراق، كما قامت مؤسّسة السجّاد(عليه السلام) الخيريّة على هامش الاحتفال بالتبرّع لتزويج (20) شابّاً من شباب قصبة البشير.
كما قام الشيخ كمال الكربلائيّ بتسليم راية العتبة العبّاسية المقدّسة الى أهالي قرية البشير وقام باستلامها نيابةً عنهم معتمدُ المرجعيّة العُليا السيد قنبر الموسوي ليُختتم الحفل بتكريم عوائل الشهداء الذين سقطوا في معارك تحرير القرية.
وأخيراً توجّه الحاضرون بعدها لافتتاح المعرض الخاصّ بغنائم فرقة العبّاس(عليه السلام) القتاليّة التي حصلوا عليها خلال المعارك التي خاضوها في قرية البشير والمعارك الأخرى.
 
 
 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/05/08



كتابة تعليق لموضوع : مهرجان "تحرير البشير" يشيد بدور المرجعیة الدينية العليا وفرقة العباس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي جابر الفتلاوي ، على السريانية بين القرآن والوحي - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : حيّاك الرّب الاخت الباحثة إيزابيل بنيامين ماما اشوري دائما تتحفينا بالمعلومات الموثقة التي لا تقبل الجدل، جزاك الله خيرا، عندي وجهة نظر ربما توافقينني عليها بخصوص ما تفضلتي في مقالتك الأخيرة(السريانية بين القرآن والوحي)، اتفق معك أن نبينا الكريم (ص) لا يتكلم إلّا العربية، وأن العربية هي لغة القرآن الكريم، كذلك اتوافق معك أن العربية سبق وجودها قبل نزول القرآن، لكن بخصوص وجود تشابه بين القرآن وما موجود في التوراة والانجيل الصحيحين الموثقين، يرى بعض الباحثين وأنا اتوافق معهم ان وجد مثل هذا التشابه بين القرآن والانجيل والتوارة فسببه أن الكتب المقدسة الثلاثة مصدرها واحد هو الله تعالى، فلا عجب أن وجد مثل هذا الشبه في بعض الافاظ والمعاني، كذلك اتوافق معك أن بعض المستشرقين من ذوي النوايا السيئة استغلوا هذا المحور للطعن في القرآن والرسول محمد (ص)، ومثل هذه الادعاءات لا تصمد أمام البحث العلمي، وقد ابطلها علميا الكثير من العلماء والباحثين المنصفين، ومنهم حضرتك الكريمة، حفظك الله تعالى ورعاك، ووفقك لكشف الحقائق وفضح المزورين واصحاب النوايا السيئة. تحياتي لك.

 
علّق حسين فرحان ، على أيها العراقي : إذا صِرتَ وزيراً فاعلم - للكاتب مهند الساعدي : اختيار موفق .. أحسنتم . لكم مني فائق التقدير .

 
علّق مهند العيساوي ، على الانتفاضة الشعبانية...رحلة الى وطني - للكاتب علي حسين الخباز : احسنت السرد

 
علّق علي الاحمد ، على قطر ... هل ستحرق اليابس والأخضر ؟! - للكاتب احمد الجار الله : واصبحتم شماعة للتكفير الوهابي وبعد ان كنتم تطبلون لهم انقطعت المعونات فصرتم مع قطر التي يختبا فيها الصرخي كفرتم من لم يقلد صريخوس حتى الحشد ومن حماكم

 
علّق علي الاحمد ، على هل أصبحنا أمة الببغاوات ؟! - للكاتب احمد الجار الله : ببغاء من ببغاوات الصرخي

 
علّق علي الاحمد ، على كشف الفتنة الصرخية - للكاتب احمد الجار الله : احسنت بكشف الصرخي واتباعه 

 
علّق كاره للصرخية ، على حقيقة الجهل عند الصرخي واتباعه والسبب السب والشتم - للكاتب ابراهيم محمود : لم تقل لنا اين هرب الصرخي اسم جديد المعلم الاول

 
علّق علي الاحمد ، على الصرخي هو الشيطان - للكاتب ابراهيم محمود : صرخيوس هو شيطان هذا الزمان 

 
علّق بيداء محمد ، على البيت الثقافي في بغداد الجديدة يشارك براعم الطفولة مهرجانها السنوي - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : كانت فعاليات متميزة حقا... شكرا للجهود المبذولة من قبل كادر البراعم

 
علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ حسان منعم
صفحة الكاتب :
  الشيخ حسان منعم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 90207221

 • التاريخ : 11/12/2017 - 19:04

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net