صفحة الكاتب : حامد شهاب

بعد إن كان فرسانه..رجال !! شذى فرج وحنان المسعودي يتجاوزان (الخطوط الحمر) ..ويعلنان الحب!!
حامد شهاب
شاعرتان عراقيتان ، بل قمران منيران ، من أقمار الحب والعشق العراقي ، توهجتا في سماء الكلمة الرشيقة المبدعة، التي تمطرانا بها ، كل من شذى فرج وحنان المسعودي ، وهما ، يؤججان فينا كل مشاعر العشق الروحي والحب الوجداني العذب المتسامي ، كي يهيم في سحر بلاغتهما كل متذوق للجمال والرومانسية  ، بالرغم من أن جوهر تجربتهما ذاتية ، تعبر عن مرارة الشوق ونار الاشتياق لمن اختارتهما الاقدار ليكونا أبطال تلك القصائد وفرسانها!!
لقد تجلت روعة الكلمات الجزلة المختزلة للبلاغة ، والتي شقت طريقا خاصا بهما، في تلك المقاطع الشعرية التي تنساب بيننا ، مثل تدفق المطر ، الذي حل علينا ضيفا هذه الايام، حتى يكاد يجمع بينهما كثير من المشتركات، في إسلوب شعري رائع وجميل وساحر، حتى وان اختلفا في لغة التعبير ، ويكاد يسجلان  لدينا (إكتشافا شعريا) ربما يكون غير مسبوق في عصر ثقافي يعاني الجدب والتصحر الثقافي عموما، واذا بهما يمطران البيئة العراقية بواحاتها الخضراء الندية، التي تعيد أيام الحب والرومانسية الى قصص عشاق العرب ، التي ترددها الاجيال عبر القرون، وها هو اليوم الذي أعادت تلك الشاعرتين المرهفتي الإحساس للكلمة العربية رونقها وبهاءها تتفجر ينابيعها العذبة ، مبشرة بانطلاقة واعدة ، لتظهر بكل هذا العنفوان العربي التواق الى اعادة دور ابطال العشق ورواد الحب ، في عصور الحب الاولى التي سبقت الاسلام ، ومن كانت تجاربهم، في عصرنا الحالي، تشكل خارطة طريق للاجيال، بأن اؤلئك العظام، هم في الذاكرة العراقية المتجددة احياء يرزقون، لكن فرسان العشق هذه المرة مما يحسبن على حور العين والقوارير..وليس رجال خشني الطباع!!
أجل..لم تكن قلوب النساء ، تعلن عن حبها وعشقها بهذه الطريقة التي أطلت بها شاعرتان من شعراء العراق هما : شذى فرج والدكتورة حنان المسعودي..فقد كان اعلان الحب يقتصر على الرجال..أما ان تعلن النساء علينا الحب فهو ما يعد (تجاوزا)  للخطوط الحمر التي بقينا لقرون يحرم على المرأة أو أية شابة الإقتراب منها!!
ربما تكون (فسحة الديمقراطية) و (عصر الانفتاح) قد فتحت الطريق أمام النساء المبدعات ، لكي يلجن دروب العشق العراقي ، ويبحرن في أعماق شواطئه، وهن وان كان حبهن موجها في إطار ذاتي يعبر عن تجربة ذاتية لكل منهما، الا انه إطار انساني ، وجداني ، يشترك فيه ابناء البشر، وترى الناس تتساقط طربا وعشقا من روعة التعبير ، وتلك الكلمات العذبة الرشيقة التي تخترق القلوب وتداعب الوجدان!!  
لقد اخترت (باقات شعر) من روائع الإثنين ، إطلعوا عليهما، لتروا ان عصر العشق النسائي قد بزغ معلنا عن نفسه بكل جرأة ، وقد تجاوزن فيه (الخطوط الحمر) من دون ان يتجاوزن أخلاقيات الشعر ومتطابات المرحلة، بعد ان سبقهن شاعرات أخريات، قبل أكثر من ثلاثة عقود، لكن مجرى الابداع كان قد توقف، وها هي أنهر الحب والعشق تتدفق من جديد، لينهل منها المحبون للجمال واللغة وسحرها وطيف كلماتها العذب، ونحن امام كواكب تنير دنيانا واقمارا، تعيد الينا زمن ان نترك ومضات الكهرباء، لنشتعل وجدا بسحر ضوء القمر وبهاء خيوط الشمس.. وفرسان الكلمة هذه المرة نسوة، مما كن يحسبن في ازمان سابقة على (الحريم) وليس رجال!!
تحياتنا لهن..ولكل من حملت بلاغة الكلمة ولواء نهضتها من أجل ولوج ميادين الابداع وسحر الكلمة في أبهى صورها!!
تعالوا مرة أخرى وتمعنوا في روعة الكلمات..ستجدون فيها مايروي عطشكم وغليلكم الى حيث ترتفعوا الى قمم المجد وعلياء السماء!!
إنهما طائران حطا في سمائنا الزرقاء ، وهم يخفقان بجناحيهما، وانظار الملايين من المعجبين ترنوا اليهما..تمعنوا مرة أخرى بين إنسياب تلك الكلمات وسترون ،انكم امام (ملحمة شعرية نسوية ) قد بزغ فجرها من جديد!!
 
الشاعرة شذى فرج
ـــــــــــــــــ
وأنت تراودني
تعانقني الكلمات
فاأشمها
شمّة رضيع
لثدي أمه
ــــــ
البرق ضياء رسمك
الرعد ينطق أسمك
والمطر حبات ثغرك
وأنا واحة عشقك
ــــ
نذرت نذراً
ونثرت احلامي
كنتَ المُراد
لاجملَ أيامي
ـــــــــــ
حلمتُ البارحة
أنكَ مسافر
خاصمتُ النوم
ورافقتُ السهرْ
ــــــــــ
لانك قصيدة
تغار منك الحروف
ـــــــ
حنان المسعودي
***
قبلني....وأنا ممانعة...
فقد اشتقت الى الخصام....
ـــــ
التقينا ....
فنحن لسنا بأكثر...
من احمقين.....
يرفعان صوتيهما بالصراخ
ويفتعلان شتى انواع الضجيج
كي يخرسا كلمة "احبك"....
التي تهرب من قلبيهما ....مع كل نبضة
ـــــــــ
أنت ...لست وسيما
بمميزات الوسامة العالمية ...
ولكن....
يكفيك بهاءا....ان قلبي يرتجف
عند رؤيتك......
كرضيع يتحرق ...للأحتضان...


حامد شهاب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/04/19


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • العراق ..هل يحتاج الى حكومة طواريء أو إنقاذ وطني؟؟!!  (المقالات)

    • نداء مستعجل الى السيدين وزير الكهرباء وأمينة بغداد..إنقطاعات كهرباء وماء الميكانيك بلغت حدودا مرعبة!!  (المقالات)

    • أوصاف رائعات الجمال من حوريات الجنة كما وردت في سورة الرحمن  (المقالات)

    • نظرة تقييمية في مستقبل ما تؤول اليه نتائج الإنتخابات العراقية..!!  (المقالات)

    • عباس الكرطاني ..مبدع عراقي تألق في سماء إظهار بيوت العراقيين بالمظهر الجميل!!  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : بعد إن كان فرسانه..رجال !! شذى فرج وحنان المسعودي يتجاوزان (الخطوط الحمر) ..ويعلنان الحب!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد داني ، على صدر حديثا  :  بنية قصة الطفل عند سهيل عيساوي - للكاتب محمد داني : الشكر موصول للصديق والاخ الكريم الأديب الألمعي سهيل عيساوي ...كما أشكر المسؤولين على موقع كتابات في الميزان تفضلهم بنشر الخبر في موقعهم

 
علّق جابر ابو محمد ، على تراث شيعي ضخم في مكتبة بريطانية! - للكاتب د . حسين الرميثي : السلام عليكم دكتور حسين تحية طيبة وبعد ،، هل ممكن تدلنا على اسم هذه المكتبة ؟ وشكرا

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ماذا تبقّى للمسيحية؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله من الامور الغريبه التي خبرتها ان تحريف او اضافة نصوص الى النصوص المقدسة الاصليه هي ايضا طريق له اهميته في الهدايه فمثلا؛ عندما اجد نصا ما؛ وابحث واجد انه كذب؛ واتتبع مصدره؛ ثم اتتبع ما هي انتماءات هاؤلاء؛ ومن هم؛ واجد طريق نصوص اخرى من ذات الطريق؛ واجد منحى هذه النصوص والمشترك بينها.. هذا طريق هام لمعرفة الدين الحق. دمتم في امان الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله عذرا اسراء.. نشرت رد في وقت سابق الا انه لم يتم نشره دمتم غي امان الله

 
علّق محمد الموسوي ، على لمن ينسب مرقد عون ع على طريق كربلاء - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم .اني في طور كتابة بحث عن واقعة الطف ومن جملتها اريد اثبات ان عون المدفون بعيدا عن مرقد ابي الاحرار عليه السلام هو ليس ابن اخته راجين تعاونكم معنا وان امكن ببعض المصادر والمراجع والمخطوطات

 
علّق الكاتب ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : لم ادعي ان فتوى جواز التعبد بالمذهب الاسلامية تعني جواز التعبد بجميع الاديان والملل والنحل بل هي فتوى اخرى لكمال الحيدري بهذا الخصوص .. فليراجعوا ويتتبعوا فتاوى صاحبهم .. ثم ان اية "ومن يبتغ غير الأسلام دينا فلن يقبل من .. " ترد على كمال الحيدري لانه يعتقد بجواز التعبد بجميع الاديان .. فهل اذا ثبت لديه ان كمال الحيدري يفتي بجواز التعبد بجميع الاديان هل سيردون عليه بهذه الاية ؟

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لك أخي محمد مصطفى كيال.. كامل الحق في نقل التعليق على شكل موضوع مستقل أينما أحببت ولكل من يقرأ فله ذلك.. وهذه معلومات وتنبيهات يجب أن تظهر .

 
علّق ابو وسام الزنكي كركوك كوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بكل ال زنكي من ديالى وكربلاء وكركوك والموصل وكلنا عازمون على لم الشمل وعن قريب سوف نزوركم في ديالى وايضا متواجدين ال زنكي في شورش جمجمال والشورجة وامام قاسم واسكان رحماوة انهم من قومية كردية من ال زنكي والمناطق الماس وتسعين القديمة ومصلى وقصب خانة وتازة وملة عبدالله اغلبهم ال زنكي تركمان

 
علّق Abd Al-Adheem ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : حينما يفتي بجواز التعبد بالمذاهب والملل فلا يعني جواز ذلك على الاديان السماوية وذلك يتعارض مع نص قرآني صريح " ومن يأتي بغير الاسلام دينا فلا يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين" ارى ان المقال غير عادل وفيه نسبة عالية من التحيز

 
علّق مصطفى الهادي. ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : يقول الكاتب : (صار شك عند الناس وصار فتنة كبرى, لكن آخر المطاف أفاقت السيدة عائشة وأيقنت أن هناك من يستخدمها لضرب وحدة المسلمين فسلمت أمرها وأعادت أدراجها ). هذا غير صحيح وبعيد عمّا ينقله المؤرخون. لم تفق عائشة ولم تنتبه لانها هي رأس الفتنه كما اخبر الرسول (ص) الذي لا ينطق عن الهوى كما يروي البخاري من انه (ص) اشار إلى بيت عائشة وقال من ها هنا الفتنة حيث يخرج قرن الشيطان . (1) ولولا ان جيش علي سحق التمرد ووقع جمل عائشة وتم أسرها لما انتهت الفتنة ابدا إلا بقتل علي وسحق جيشه والقضاء على خلافته . ولذلك نراها حتى آخر يوم من حياتها تفرح اذا اصاب علي مكروه وعندما وصلها خبر موته سجدت لله شكرا وترنمت بابيات شعر (القت عصاها واستقر بها النوى). يعني انها الان استراحة من عناء التفكير بعلي ابن ابي طالب (ع). لقد كانت عائشة تحمل رسالة عليها او تؤديها بصورة تامة وهذه الرسالة تحمل حكم ابعاد علي عن الخلافة وهذه الرسالة من ابيها وصاحبه عمر بن الخطاب واللوبي الذي يقف معهما وذلك من خلال استغلال نفوذها كزوجة للنبي (ص) لعنها الله اين تذهب من الله وفي رقبتها دماء اكثر من عشرين الف مسلم قتلوا او جرحوا ناهيك عن الايتام والارامل ناهيك عن الاثار الاقتصادية التي تعطلت في البصرة ونواحيها بسبب موت اكثر المزارعين في جيشها. ولذلك أدركت عائشة في آخر أيامها خطأ ما هي فيه فكانت تردد كما نقل أبو يعلى وابن طيفور وغيرهما قولها: ( إن يوم الجمل معترض في حلقي، ليتني مت قبله، أو كنت نسيا منسيا ).(2) لقد كان يوم الجمل ثقيل على صدر عائشة في أيامها الاخيرة وكلما اقتربت اكثر من يومها الذي ستُلاقي فيه ربها ونبيها ومن قتلتهم كانت تخرج منها كلمات اليأس والاحباط والخسران مثل قولها (إني قد أحدثت بعد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فادفنوني مع أزواج النبي ). (3) ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1- صحيح البخاري حديث رقم 2937 - قال حدثنا جويرية، عن نافع، عن عبد الله رضي الله عنه قال:قام النبي صلى الله عليه وسلم خطيبا، فأشار نحو مسكن عائشة، فقال: (هنا الفتنة - ثلاثا - من حيث يطلع قرن الشيطان). 2- بلاغات النساء: ٢٠ كلام عائشة، ومسند أبي يعلى: ٥ / ٥٧ ح ٢٦٤٨ مسند ابن عباس . قال اسناده صحيح والطبقات الكبرى من عدة طرق: ٨ / ٥٨ - ٥٩ - ٦٠ ترجمة عائشة، ومناقب الخوارزمي: ١٨٢ ح ٢٢٠ فصل ١٦ حرب الجمل، وتاريخ بغداد: ٩ / ١٨٥ ط. مصر ١٣٦٠، والمسند: ١ / ٤٥٥ ط. ب و ١ / ٢٧٦ ط. م، وصفة الصفوة: ٢ / ١٩، والمعجم الكبير: ١٠ / ٣٢١ ترجمة ابن عباس ما روى عنه ذكوان ح ١٠٧٨٣، وتذكرة الخواص: ٨٠ الباب الرابع، وأنساب الأشراف: ٢ / ٢٦٥ مقتل الزبير، وربيع الأبرار: ٣ / ٣٤٥ باب الغزو والقتل والشهادة، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٩ ذكر أزواج النبي، والإحسان بترتيب صحيح ابن حبان: ٩ / ١٢٠ ح ٧٠٦٤ كتاب المناقب. 3- الطبقات الكبرى: ٨ / ٥٩ ترجمة عائشة، والمصنف لابن أبي شيبة: ٧ / ٥٣٦ ح ٣٧٧٦١ كتاب الجمل، والعقد الفريد: ٤ / ٣٠٨ كتاب الخلفاء - خلافة علي - قولهم في أصحاب الجمل، ومستدرك الصحيحين: ٤ / ٦ ذكر أزواج النبي، والمعارف لابن قتيبة: ٨٠ بلفظ: مع أخواتي، ومناقب الكوفي: ٢ / ٣٤٨ ح ٨٣٥.

 
علّق ع.ر. سرحان صلفيج غنّام العزاوي . ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : نسبة عالية مما جاء في مقال الأخ صحيح الاسماء الاماكن الاحداث الشخصيات عدد لا بأس به من الاسماء هم زملاء لي وما ذكره الاخ الكاتب عنهم صحيح . وبعض ما نسبه الاخ الكاتب لهم صحيح لا بل انه لم يذكر الكثير الخطير ، ولكن بعض الاسماء صحيح انها كانت تعمل مع النظام السابق ولكني اعرف انهم اخلصوا للحكومة الحالية بعد التغيير سنة 2003/ واندمجوا فيها .جزيل الشكر للاخ الكاتب على هذا الجهد .

 
علّق محمود شاكر ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح

 
علّق حيدر الراجح ، على قَضِيَةُ قَتْلِ الخَلِيفَةِ عَلِيْ.. سِيَاسِيَةٌ أَمْ عَقَائِدِيَةٌ؟ - للكاتب حيدر الراجح : شكرا لكم على تفضلكم بنشر مقالاتي اتمنى ان اكون عند حسن ظنكم

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب

 
علّق إسراء ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة على الجميع والسلام عليكم أنا أتفق مع ما قاله عزيزنا محمد مصطفى كيال أؤمن بأن المملكة الخامسة هي مملكة دين الله، حيث يتفق جميع المؤمنين على ذات الشريعة الإلهية في الإيمان بها (مهما اختلفت الأشكال والأديان للإيمان بذلك الإله, فالشريعة الإلهية ذاتها: العمل الصالح ونشر السلام والإيمان اليوم الآخر وعدالة الله وإلخ). بالتوفيق الدائم لك يا رب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر حسين سويري
صفحة الكاتب :
  حيدر حسين سويري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 وفد وزارة الموارد المائية برئاسة مستشار الوزارة ظافر عبدالله حسين يلتقي وكيل الامين العام للامم المتحدة  : وزارة الموارد المائية

 فتوحات السلطان

 فلم أباحي  : حيدر الحد راوي

 نشيد الوجدان  : عادل القرين

 موجة سخرية على تويتر من خطأ الخارجية الأمريكية اعتبار سنغافورة جزءاً من ماليزيا

 لا تكن مبدعاً  : حسين وسام

 من سيدخل حجل عروس الحدباء؟  : مفيد السعيدي

 حبيبتي أنتِ عندي عيدُ العيدِ  : ماجد الكعبي

 منظمة الهجرة الدولية: تراجع النازحين في العراق من 5.8 مليون إلى مليونين

 (الخوارة) تقليد رمضاني تتوارثه الأجيال ولم يرد نص به من معصوم  : علي فضيله الشمري

 عامر عبد الجبار:عدد اعضاء مجلس النواب الحالي غير دستوري ويدعو الى تخفيضه  : مكتب وزير النقل السابق

 فايروس المجاملة .... ردود على الاستاذ صائب خليل  : سعيد العذاري

 خطيب جمعة الانبار لممثل السید السيستاني: خطاب المرجعية وحدوي ولصالح العراقو  : الوكالة الشيعية للانباء

 خلية الاعلام الحربي والامتياز الرقمي  : مهند حبيب السماوي

 مركز آدم يناقش الآليات القانونية لإعادة بناء البقيع  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 109884672

 • التاريخ : 18/07/2018 - 17:25

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net