صفحة الكاتب : ثائر الربيعي

صديق بين زحام محتدم من الإمعات
ثائر الربيعي

تُعدّ الصّداقة من أجمل الأشياء في هذا الوجود، فعندما تحصل على صديق حاول دائماً أن لا تخسره, لأنّ الصّداقة في أيّامنا هذه لا تعني الكثير عند البعض ، عن النّبي (ص) قال{ إنَّما مثلُ الجليسِ الصَّالحِ والجليسِ السُّوءِ، كحاملِ المِسكِ ونافخِ الكيرِ. فحاملُ المسكِ، إمَّا أن يُحذِيَك، وإمَّا أن تَبتاعَ منه، وإمَّا أن تجِدَ منه ريحًا طيِّبةً. ونافخُ الكيرِ، إمَّا أن يحرِقَ ثيابَك، وإمَّا أن تجِدَ ريحًا خبيثةً } وعن سيد الألم الإمام علي (ع) {صحبة ألاخيار تكسب الخير كالريح إذا مرت بالطيب حملت طيباً }الحثّ على اختيار الصّديق الصالح، ديناً وخلقاً,والتّحذير من صديق السّوء, لما يجرّه على صديقه من مضرّة في الدّنيا والآخر, ويجب أن يكون الصّديق مخلصاً في المودّة والنّصح للصديق في الخطأ والزّلة، وإرشاده إلى محاسن الشّيم، وانتشاله من رديء العادات، ومعرفة حقّ الصّداقة معه في حال كان معسراً أو فقيراً، كما في حال كان غينّاً وميسور الحال، ومساعدته ومعاونته على الخروج من أزمات الأمور، وشديد الأحوال، ومواساته وتعزيته في أشجانه وأحزانه، وذكر محاسنه ونشر فضائله، والعفو عن زلاته، وستر هفواته، والمحافظة على أسراره,وإذا أسعدك الله بوجود صديق حقيقي لك، فحافظ عليه، وأوثق رابطتك به، ولا تجعله يشتكي منك، وإذا فرّق الموت بينكما فلا تجزع، وطمّن قلبك بأنّك ستلقاه في الوطن الجميل الذي أعد لكل الأحبة بعد فراقهم ، ولا تتعجّل في مصادقة كلّ من أظهر لك الودّ، ولا في بغض من توهّمت عداوته فتعاديه، واصطف من الإخوان والأصدقاء صاحب الدّين المتين، وصاحب الحسب، والأدب، ليكون ركناً حصيناً في نائبتك، وأُنساً في وحشتك، وزينةً عند عافيتك، وعليك بالتّودد لأصدقائك، لأنّ المودّة روح حياة الصّحبة والصّداقة. فتعبيراً عن الصداقة أنها كلمة صغيرة في حجمها، ولكنّها كبيرة في مدلولها، وفي معناها، ومضمونها، وهي أجمل شيء في الوجود، وهي أيضاً علاقة إنسانيّة راقية، وهي تعبير عن صلة بشرية رائعة، وروعة من روائع التّكامل والتّرابط بين البشر، وهي أيضاً جوهر الإنسان، وهي رابطة نفسيّة قويّة بين شخصين، وتعتبر صفقةً تجاريّةً تتمّ بين طرفين متفاهمين، ويكون عربونها المحبّة، والتّعاون، والإخلاص، والثّقة المتبادلة بين الطرفين,وإنّ الصّداقة لا تقدّر بثمن، ولا تقاس بأيّ مقياس، ولا توزن بأيّ مكيال، لأنّها أكبر من هذه الأشياء كلها، وإنّ المرء لا يستطيع أن يعيش منفرداً، وفي عزلة عن الآخرين، بل يحتاج إلى مساعدة الصّديق ليقف إلى جانبه، وشرّ صنوف الفقر فقر الصّديق، وعلى الإنسان أن يتمهّل عند اختيار صديقه، وأن يختاره بالعقل السّليم، والمنطق، والفهم الدّقيق, أهمية الصداقة تكمن بأنها قيمة إنسانيّة، وأخلاقيّة، ودينيّة عظيمة، وسامية المعاني والجمال، كبيرة الشّأن، وبها تسمو الحياة وترتقي،والصّديق هو من صدّقك، وكان عدوّ عدوّك,والصّداقة علاقة وثيقة بين شخصين أو أكثر،وهي علاقة متبادلة، وانسجام كامل في المشاعر والأحاسيس، وهي بالغة الأهميّة في استقرار الفرد وتطوّر المجتمع, ولأنّ الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان ليكون كائناً اجتماعيّاً، لا يقدر العيش بمفرده، بل يتفاعل مع من حوله إيجابيّاً، ليشكّل المجتمع المتكامل. والصّداقة السّيئة تنتهي بسرعة كانتهاء فقاعة الماء أو الصّابون، وعلى عكسها تكون الصّداقة الجيّدة فهي تجعل الحياة جميلةً لأنّها تخدم الرّوح، والجسد، والعقل, فعلينا اكتساب الأصدقاء، والعمل على المحافظة عليهم. والمعروف أنّ افتقاد الصّداقات والعلاقات مع النّاس والأصدقاء يولد الاكتئاب، والمرض، والتّوتر النفسيّ، والكثير من المشاكل الصحيّة والنفسيّة، وأنّ الجلوس منفرداً هي عقوبة جسميّة ونفسيّة قاسية، وفي الأمثال والأقوال يقال:" الصّديق والرّفيق قبل الطريق "، وقول الشّاعر: (صديقي من يقاسمني همومي ويرمي بالعداوة من رماني ,ويحفظني إذا ما غبت عنـه ,وأرجـوه لنائبـة الزّمـان) ما أجمل الصّداقة وما أحسن الحياة مع الأصدقاء، وما أتعس الحياة بلا صداقة صادقة ,فقد اشتقّت الصّداقة من الصدق، فكلّ واحد من الصّديقين عليه أن يصدق في حبّه لأخيه وإخلاصه له, والصّداقة مشاركة في السّراء والضرّاء، وبذل وعطاء. فالصّديق الحقّ هو الذي يكون بجوار صديقه في وقت الشّدة، ولا يتخلى عنه حين يحتاج إليه,ولا يصلح كلّ إنسان ليكون صديقاً، لذا يجب علينا أن نحسن اختيار الصّديق، لأنّ الصّديق مرآة لصديقه، فيجب علينا اختيار الصّديق المتأدّب بالأخلاق، والملتزم بالسّلوك الحسن والجميل، لأنّنا إذا لم نحسن اختيار الصّديق انقلبت الصّداقة إلى عداوة. وقديماً قالوا:" قل لي من صديقك، أقل لك من أنت "، وهذه قصة جميلة عن الصّداقة، اختتم بها الموضوع، فقد روي أنّ صديقين كانا يسيران في الصّحراء يومين كاملين، حتّى بلغ بهما العطش، والتّعب، واليأس مبلغاً شديداً, وبعد جدال واحتدام حول أفضل الطرق للوصول إلى الأمان والماء صفع أحدهما الآخر، ولم يفعل المصفوع أكثر من أن كتب على الرمل تجادلت اليوم مع صديقي، فصفعني على وجهي,ثمّ واصلا السّير إلى أن بلغا عيناً من الماء، فشربا منها حتى ارتويا، ونزلا للسباحة، لكنّ الصّديق الذي تلقّى الصّفعة لم يكن يجيد السّباحة، فأوشك على الغرق، فبادر الآخر إلى إنقاذه، وبعد أن استردّ الموشك على الغرق - وهو نفسه الذي تلقّى الصّفعة - أنفاسه، أخرج من جيبه سكيناً صغيرةً، ونقش على صخرة:" اليوم أنقذ صديقي حياتي ". هنا بادره الصّديق الذي قام بالصّفع والإنقاذ بالسّؤال، فقال: لماذا كتبت صفعتي لك على الرّمل، ولإنقاذي لحياتك على الصّخرة؟ فكانت إجابته: لأنّني رأيت في الصّفعة حدثاً عابراً، وسجّلتها على الرّمل لتذروها الرّياح بسرعة، أمّا إنقاذك لي فعمل كبير وأصيل، وأريد له أن يستعصي على المحو، فكتبته على الصّخر!. تعبير عن شروط الصداقة هناك شروط للصّداقة والعلاقات المثالية، والتي تصلح لكلّ عصر وزمان، وتستمرّ بل تدوم، ومنها أن تكون الصّداقة والأخوة واحدة، فقد قالوا قديماً:" قل لي من صديقك، أقل لك من أنت "، وأن نختار أصدقاءً راجحي العقل، وأن يعمل الصّديق على أن يستر العيوب، ولا يعمل على بثّها، وأن يكون ناصحاً لصديقه، ويقبل نصيحة الآخرين، وأن يتحلى بالصّبر، ويسأل عن صديقه إن غاب عنه، ويعوده في مرضه، ويشاركه في فرحه، وينشر محاسن صديقه، وأن لا يكثر اللوم والعتاب، ويقبل اعتذار صديقه، وينسى زلاته وهفواته، ويقضي حوائجه، وأن يشجّعه دائماً على العمل، والنّجاح، والتّفوق، والتّحلي بمكارم الأخلاق والقيم، لتكون الصّداقة دائمةً، وقويّةً، وراسخةً، لا تهزّها أوّل مشكلة أو تدخّلات ماديّة. لذلك علينا أن نعلم أولادنا الصّدق، الإخلاص، ونبل التّفاعل الاجتماعيّ، وطريقة اختيار الأصدقاء، لأنّ تأثير الأصدقاء كبير على بعضهم البعض، فمنهم الجيّد ومنهم السيّئ، والصّداقة تعدّ قضيّةً مهمّةً في حياة النّاس، لأنّ النّاس تتأثّر ببعضها البعض سلباً وإيجاباً، وهنا ندخل في مبدأ حسن اختيار الصّديق، ومعرفته، وطريق العلاقة معه، والحفاظ عليه لتكون الصّداقة مستقرّةً. كما أنّ علينا أن نجد بعض النّقاط والقواسم المشتركة مع النّاس، وذلك حتّى نعيش مع الآخرين، والتّفاعل معها كذلك، وبناء العلاقات عليها، والابتعاد عن نقاط الخلاف والتّفرقة، وإنّ نجاح الحياة يتطلب وجود العلاقات الاجتماعيّة والرّوابط المتنوعة، والأهمّ من ذلك أن يقبل كلّ واحد الطرف الآخر كما هو ويحترمه.

 

 

يقولون هنالك عدة طرق لمعرفة لصديق الحقيقي .

منها: الصّديق الحقيقي: هو الذي يظنّ بك الظنّ الحسن، وإذا أخطأت في حقّه يلتمس العذر لك، ويقول في نفسه لعله لم يقصد .

الصّديق الحقيقي: هو الذي يرعاك في مالك، وأهلك، وولدك، وعرضك. الصّديق الحقيقي: هو الذي يكون معك في السّراء والضرّاء، وفي الفرح والحزن، وفي السّعةِ والضّيق، وفي الغنى والفقر.

الصّديق الحقيقي: هو الذي يؤثرك على نفسه، ويتمنّى لك الخير دائماً.

 الصّديق الحقيقي: هو الذي ينصحك إذا رأى عيبك، ويشجّعك إذا رأى منك الخير، ويعينك على العمل الصّالح. الصّديق الحقيقي: هو الذي يوسع لك في المجلس، ويسبقك بالسلام إذا لقيك، ويسعى في حاجتك إذا احتجت إليها. 

الصّديق الحقيقي: هو الذي يدعي لك بظهر الغيب دون أن تطلب منه ذلك. الصّديق الحقيقي: هو الذي يحبّك بالله وفي الله، دون مصلحة ماديّة أو معنويّة. 

الصّديق الحقيقي: هو الذي يفيدك بعمله، وصلاحه، وأدبه، وأخلاقه. الصّديق الحقيقي: هو الذي يرفع شأنك بين النّاس وتفتخر بصداقته، ولا تخجل من مصاحبته والسّير معه. 

الصّديق الحقيقي: هو الذي يفرح إذا احتجت إليه، ويسرع لخدمتك دون مقابل. الصّديق الحقيقي: هو الصّديق الذي تكون معه كما تكون وحدك؛ أي هو الإنسان الذي تعتبره بمثابة النّفس.

 الصّديق الحقيقي: هو الذي يقبل عذرك ويسامحك إذا أخطأت، ويسدّ مكانك في غيابك، ويعينك على العمل الصّالح.

 الصّديق الحقيقي: هو صديق عزيز، وهو بئر لكلّ أسرارك، تبني معه أقوى جسر لا تهدمه الرّياح مهما كانت قوّتها، شخص يعينك، يبكي لبكائك، ويمسح دموعك، وأخ يساندك ويعاونك، ويحبّك أكثر من نفسه.

وأقول : صديقي غيرته المناصب وكرسي السلطة ومآثره ومفاتن الحياة وزبرجها المضيء ,كان يتحسس آلامنا ومعاناتنا ونوح أمهاتنا بفقدانهن الأحبة ,كان لا ينام ولا يهدأ له بالٍ الا براحة أحبته ,أصبح يفكر بنفسه ليس له أي علاقة بمن يتأمل منه الخير والعون وطلب قضاء حاجته ,جل همه وتفكيره كيف ينمي أمواله ويحافظ على منصبه وبأي وسيلة وطريقة دون أن تكون هنالك ضوابط تكبح جماحه والسيطرة عليها .

  

ثائر الربيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/04/15



كتابة تعليق لموضوع : صديق بين زحام محتدم من الإمعات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي

 
علّق منير حجازي ، على جديد الشيخ محمد مصطفى مصري العاملي كتابي " الثالوث والكتب السماوية " و "الثالوث صليب العقل " : لا يوجد دليل من الكتاب المقدس على عقيدة الثالوث، كعقيدة امر بها السيد المسيح لا يوجد . إنما هي من العقائد المتأخرة. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زهور العربي
صفحة الكاتب :
  زهور العربي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net