المرجعية الدينية العليا:بناء الاسرة السعيدة يحفظ من خلالها المجتمع الصالح

 

تطرقت المرجعية الدينية العليا الى مسالة بناء الاسرة السعيدة التي يحفظ من خلالها المجتمع الصالح

 
وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال الخطبة الثانية لصلاة الجمعة في 25/جمادي الاخرة/1438هـ الموافق 24/3/2017م بما نصه "لا زلنا في بيان الاسس التي تبنى عليها الاسرة السعيدة والمستقرة والمتماسكة لازلنا في بيان كيفية بناء هذه الاسرة التي يحفظ من خلالها المجتمع الصالح، ووصلنا الى مرحلة مهمة في بناء الاسرة ألا وهي مرحلة الزواج.. وكلامي اوجهه ليس فقط الى الشباب المقبلين على الزواج وانما كلامي لكم جميعاً حتى الرجل المتزوج وحتى الجد الذي له اولاد واحفاد..
هناك نظرتين للعلاقة الزوجية.. النظرة المتدنية التي بسببها تحصل الكثير من المشاكل، والنظرة الاسلامية السامية الراقية..
النظرة الاولى المتدنية: احياناً الشاب والرجل ينظر الى المرأة والعلاقة الزوجية مجرد انسان يشبع غريزته وشهوته الجنسية وهذه المراة تنجب له اولاد حتى يكون امتداد له.. هذه النظرة خاطئة.. البنت والمرأة تنظر الى الرجل والى العلاقة الزوجية ان يكون لها موقع كامراة وكانثى امراة مقبولة عند الرجال وتشبع غريزتها ومجرد ان هناك رجل يشاركها في الحياة ليس إلا.. هذه النظرة الخاطئة والتقييم الخاطئ نحن علينا ان نغير نظرتنا وان نقيّم دور المراة كزوجة ودور العلاقة الزوجية في نجاح حياتنا كفرد وكاسرة ناجحة في المجتمع ومجتمع صالح..
 
واضاف "اما بالنسبة لنظرة الاسلام للزوج والزوجة والعلاقة بينهما وكيفية تكوين الاسرة الناجحة..
لنتأمل هذه الاية القرانية: (وَإِنْ أَرَدْتُمْ اسْتِبْدَالَ زَوْجٍ مَكَانَ زَوْجٍ وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنطَاراً فَلا تَأْخُذُوا مِنْهُ شَيْئاً أَتَأْخُذُونَهُ بُهْتَاناً وَإِثْماً مُبِيناً (20) وَكَيْفَ تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَى بَعْضُكُمْ إِلَى بَعْضٍ وَأَخَذْنَ مِنْكُمْ مِيثَاقاً غَلِيظاً (21)
الله تعالى والاسلام ينظر الى هذه العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة رباط مقدس ميثاق مقدس لابد ان يحترم ويعطى له قيمته ودوره في الحياة.. وهذا ينبع من نظرة الرجل الى المرأة كزوجة ونظرة المرأة الى الرجل كزوج..
هناك اهداف مقدسة ومهمة وخطيرة في حياة الفرد والمجتمع من العلاقة الزوجية الناجحة ومن بناء الاسرة، فللنظر الى هذه الاهداف ويأمل الواحد منكم رجلا ً او امرأة على تحقيقها ليسعد نفسه ومجتمعه ويحصل على رضا الله تعالى..
1- الحفاظ على الدين والعفة والطهارة وتحصين الفرد والمجتمع من الانحراف والفساد:
ورد في الحديث الشريف: (من تزوج فقد احرز نصف دينه)..انتم ايها الناس اذا اردتم ان تحافظوا على دينكم حافظوا على علاقة زوجية ناجحة.. ايها الرجل ايتها المرأة اذا اردتم ان تحافظوا على دينكم ودين مجتمعكم مجتمع متدين ومتعفف وطاهر انما يحصل من خلال العلاقة الزوجية الناجحة..
بالعكس من ذلك العلاقة الزوجية الفاشلة تؤدي الى الانحراف والفساد وانحراف الفرد وهذا يؤدي الى تفكك المجتمع ووقوعه في المشاكل الاجتماعية الناتجة عن الانحراف في العلاقة الزوجية الناجحة..
 
2- دوام النسل الانساني:
الله تعالى اراد من الانسان الذي اكرمه بالعقل ان يكون خليفة لله في الارض وتظهر منه العبوديه لله تعالى، فانظروا الى قيمة الانسان فهو خليفة الله للارض وتتجلى فيه العبودية لله تعالى، دوام هذا الانسان من خلال الاسرة والعلاقة الزوجية الناجحة التي تحفظ للاسرة اجواء عبادية وروحية طاهرة حينئذ يمكن ان يولد انسان تتجلى فيه العبودية وفيه بعض الاخلاق الالهية..
 
3- الحصول على الاستقرار النفسي والاجتماعي:
الانسان الناجح في علاقته الزوجية يكون مستقر نفسياً واجتماعياً يستطيع ان يواجه مشاكل وتحديات ومصاعب الحياة بنفس قوية قادرة وينجح في حياته.. وتراه يحصل على استقرار نفسي واجتماعي ويبقى المجتمع متماسكاً قوياً من خلال هذه العلاقات الناجحة.
 
وبين الكربلائي خلال حديثه "ان تنبه الزوجين لطبيعة هذه الاهداف والمبادئ ووعيها سيمهد للوصول الى المقومات والاسس السليمة لبناء حياة زوجية ناجحة..
نأتي الان الى الاسس في نجاح العلاقة الزوجية والحياة الزوجية السليمة..
البعض من الرجال وكبار السن لا يتعامل مع زوجته بموجب هذه الاسس الاسلامية.. بعض النساء الكبيرات في السن لا يتعاملن مع ازواجهن بموجب هذه الاسس الاسلامية وربما البعض من الرجال مؤمنين والنساء مؤمنات ولكن ليس لديهم وعي وفهم واطلاع وادراك لهذه الاسس المهمة التي تبنى من خلالها العلاقة الزوجية وتبني الاسرة الصالحة..
1- إدامة علاقة المودة والرحمة والصفاء بين الزوجين
المتزوج يشعر في هذه العلاقة في اول اقترانه بالمرأة وهذه من ايات قدرة الله تعالى، هذه المراة كانت غريبة عنه بمجرد الاقتران يجد في نفسه علاقة المودة والرحمة والتوادد.. نحن نحتاج الى ادامة علاقة المودة والرحمة والتعاطف فيما بين الزوجين فهذه العلاقة قد تتعرض الى مشاكل داخلية من داخل او من خارج الاسرة وقد يحصل نزاع او بغض بين الزوجين فتتصدع العلاقة الزوجية..
فكيف نديم هذه العلاقة الى آخر العمر وتبقى الاسرة سعيدة وصالحة ومتماسكة ؟
نديم هذه العلاقة من خلال:
2- التعاون بين الزوجين والتفاهم لحل المشاكل والاختلافات والنزاعات:
تعرفون الاسرة فيها مسؤوليات كثيرة ففيها مسؤولية معاشية واحياناً الزوج لا يتمكن من ان يوفر لاسرته متطلبات الحياة المعيشية والمادية فمن الممكن ان الزوجة تعين زوجها بهذا الامر ولكن عليها ان لا تمن عليه فيما بعد وانني قمت بكذا وكذا وانني اعنتك في هذه الامور.. بالنسبة للمسؤولية التربوية للاولاد يتعاونان فيما بينهما على القيام بهذه المسؤولية وباقي المسؤوليات المعاشية والتربوية في داخل البيت يكون هناك تعاون وتفاهم بين الزوجين..
اذا حصلت مشكلة بين الزوجين لا يتعامل الرجل او المرأة بتشدد ومواجهة المشاكل بالحدة والعنف والاستبداد بالرأي بل لابد من حل هذه المشاكل بالحوار والتفاهم والتنازل من كل طرف للاخر حتى تبقى هذه العلاقة متينة وقوية..
 
3- رعاية الحقوق من كل منهما للآخر:
هناك حقوق واجبة ومستحبة لكل من الزوجين احدهما على الاخر الزوج على زوجته والزوجة لها حق على زوجها، المسألة الاساسية ان كل من الزوج والزوجة يعرف ما هي حقوق الاخر؟ لابد الزوج ان يعرف ما هي حقوق الزوجة من النفقة والاحترام وعدم الايذاء والظلم.. فقد يجهل الرجل بعض هذا الامور.. ايضاً بالنسبة للمرأة عليها ان تعرف حقوق زوجها من التمكين من الاستمتاع وعدم الخروج الا باذنه فهذه امور من الحقوق وفي نفس الوقت واجبات..
احياناً الزوج يطالب بحقوق ويقصر في واجباته وكذلك الزوجة تطالب في حقوقها وتقصر في واجباتها تجاه الزوج.. فلابد من معرفة حقوق كل منهما للاخر ولزوم رعايتها ومن خلال احترام كل منهما لحقوق الاخر سينمو الحب والاحترام في القلوب بين الزوجين وبين الاولاد وابائهم وامهاتهم ايضاً.
 
4- حسن المعاشرة والعلاقة بين الطرفين:
احدهما يحترم الاخر.. فليعرف الزوج يقدس دور الزوجة ويحترم دور المرأة والزوجة عليها ان تقدس دور الرجل كزوج في حياته وفي حياة المجتمع، فيا ايها الرجل احترم زوجتك امام اولادك واعطها التقدير والاحترام وكذلك في خارج الاسرة وانت ايتها الزوجة احترمي زوجك في داخل الاسرة وخارجها، اذا كان هناك اختلاف بينكما في المرتبة الوظيفية او العلمية او الاجتماعية لا يحتقر احدكما الاخر لهذا التفاوت..
ايها الرجل لا تصب جام غضبك على زوجتك وانت تعود من العمل مثقل بالهموم والمشاكل تفرغ غضبك على زوجتك واولادك.. هذا ليس من الاخلاق.. هذه المرأة ايضاً تبذل جهود ولديها هموم وجهد في البيت وتربية الاولاد.. ايضاً المرأة عليها ان تقدر جهود الرجل وتعبه من اجلها واجل الاسرة..
فقد ورد في الحديث: (رحم الله عبداً أحسن خلقه فيما بينه وبين زوجته فإن الله عزوجل قد ملكه ناصيتها، وجعله القيِّم عليها).
فيا ايها الزوج حينما اعطاك الله هذه القيمومة على المرأة لا يعني انه جعلها اسيرة بين يديك فلا يصح ان تكون متسلطاً ومتعسفاً وظالماً في استخدام هذا الحق ضد الزوجة..
جاء رجل الى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: ان لي زوجة اذا دخلتُ تلقتني واذا خرجت شيعتني واذا رأتني مهموماً قالت لي: ما يهمّك؟ ان كنت تهتم لرزقك فقد تكفل به غيرك وان كنت تهتم لأمر آخرتك فزادك الله هماً.. فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): (ان لله عمالا ً، وهذه من عماله لها نصف أجر الشهيد)..
لاحظوا بشارة النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) لمثل هذه المرأة التي تخفف عن معاناة الزوج..
وروي عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم): (ومن صبر على خُلُق امرأة سيئة الخلق، واحتسب في ذلك الأجر أعطاه الله ثواب الشاكرين)..
فترى الزوج قد يتحمل ويصبر على زوجته او بالعكس الزوجة قد تتحمل وتصبر على زوجها من اجل الحفاظ على الاسرة وعلى الاولاد وحتى لا تتفكك الاسرة وقد يكون هناك اولاد منحرفين.. فيتحمل هذا من اجل الحفاظ على الاسرة والحفاظ على المجتمع وله الاجر من الله تبارك وتعالى..

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/03/24



كتابة تعليق لموضوع : المرجعية الدينية العليا:بناء الاسرة السعيدة يحفظ من خلالها المجتمع الصالح
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صدى الروضتين
صفحة الكاتب :
  صدى الروضتين


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الانتخابات العراقية القادمة ... عشائرية  : شاكر عبد موسى الساعدي

 وزارتا العمل والصناعة تناقشان الاستفادة واستثمار الخبرات المتبادلة لتطوير وتنمية قابليات ملاكاتهما  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 السيد السيستاني يحدد الحكم الشرعي لمشاهدة القنوات المتنوعة وشراء كارت بث مباريات كرة القدم

 ألمالكي من الحكم الى المحاكمة..!  : سلام محمد جعاز العامري

 مجلس بابل يكشف بالاسماء الجهات التي سرقت اثار بابل التاريخية

 اغلب الاوراق التفاوضية للحكومة القادمة طلب مناصب  : سعد الحمداني

 العبادي تحت قبة البرلمان نقلة ديمقراطية  : فراس الخفاجي

 اتنهاك صارخ لحقوق الانسان وعودة الدكتاتورية في ساحة التحرير .  : صادق الموسوي

 مـرض بـحاجة الى ديـن ؟!  : علي العبودي

 أنامل الأطفال تتعلم الأنغام الموسيقية  : اعلام وزارة الثقافة

 مقتل ابرز مساعدي البغدادي فی بعقوبة وداعش یشن حملة لتفجير المباني الحكومية بالبغدادي

 منازلنا.. علا السياج وانخفضت الأخلاق  : علي علي

 الامم المتحدة : فعالية عراقية للتقريب بين أتباع الأديان

 لقاء المالكي والحكيم خطوة شجاعة لدعم العملية السياسية  : مركز دراسات جنوب العراق

 قيادي بالحشد: البيشمركة هربت من قريتين ايزيديتين وداعش ارتكبت مجزرة جماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net