صفحة الكاتب : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

التراجع الاوربي في سوريا بعد تحرير حلب
مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية
حمد جاسم محمد الخزرجي
 
منذ انطلاق الاحداث في سوريا عام 2011، الى اليوم الاوربيون يحاولون بكل ثقلهم لإيجاد موطئ قدم ثابت لهم في سوريا، ومع انطلاق شرارة الاحداث في درعا السورية، قامت فرنسا بالدفع باتجاه دعم الثورة السورية ورفع شعار اسقاط نظام بشار الاسد، ودفعت بكل ماكنتها الاعلامية والدبلوماسية وتقديم كل انواع الدعم العسكري للمعارضة، واستضافة العديد من المؤتمرات لما يسمى اصدقاء سوريا.
 كما انها قدمت ولا زالت تقدم العديد من مشاريع القرارات لمجلس الامن من اجل مساعدة المعارضة السورية وعدم هزيمتها كليا، واخرها قرار مجلس الامن الدولي في 19 كانون الاول 2016، الذي تقدمت به من اجل نشر مراقبين دوليين في حلب، والذي جوبه بالفيتو الروسي اول مرة، حتى تم تعديله اخيرا وبتوافق دولي كامل، وهذا القرار الذي تقدمت به فرنسا وبدعم اوربي واضح هو من اجل انقاذ ما يمكن انقاذه من بقايا المعارضة في حلب وابقاءها هناك حتى ولو في جيب صغير في شمال شرق حلب، خاصة بعد تخلب تركيا بشكل مفاجئ عن دعم المعارضة في سوريا، وتوافقها مع روسيا وايران حول الحل السياسي في سوريا، الذي سوف يركز اولا على محاربة الارهاب قبل التفكير بتغيير النظام السوري، وهو ما عد ضربة قوية للغرب الاوربي الذي كان يستخدم الاراضي التركية كممر لدعم المعارضة السورية.
 حتى ان بريطانيا هي الاخرى بدأت تفقد صوابها من الخطوات التركية نحو حل الازمة في سوريا، خاصة بعد حصول تقارب بين امريكا وروسيا حول الحل في سوريا، لهذا بدأت وبكل قوة بدعم بعض الفصائل في سوريا لوقف الهجوم على حلب، ومنها هجوم داعش المفاجئ على دير الزور واحتلالها، خاصة ان هذا الهجوم لا يمكن ان ينجح او يكون بهذه السعة ان لم يكن له دعما دوليا كبيرا، اذ ان احداث المنطقة منذ انطلاقها عام 2011، وما تلاها من حداث وسيطرة داعش على مناطق في العراق وسوريا يدل بشكل لا يقبل الشك ان بريطانيا هي من صنع داعش وسلحه بعد فصله عن القاعدة ولك لمنع اي نفوذ امريكي او دولي منافس لها في المنطقة التي تعدها منطقة نفوذ تقليدية، كما ان تواجد (بوكو حرام) في نيجيريا وهي اصبحت فرع من داعش الان الا دليل على صناعة بريطانيا للمجموعات المسلحة الجهادية في غرب افريقيا لمنع تغلغل النفوذ الامريكي هناك، كما ان زيارة رئيسة وزراء بريطانيا (تريزا ماي) لدول الخليج واجتماعها مع قادة الخليج يأتي من باب استثمار فتور العلاقات السعودية الامريكية بعد اصدار قانون جاستا، وانتشار بعض الاخبار عن احتمال ايقاف توريد السلاح الامريكي للسعودية، واخرها تصريحات الرئيس الامريكي الجديد (ترامب) المثيرة للجدل حول السعودية ودول الخليج.
لقد جاء تحرير حلب المدينة الاستراتيجية في سوريا ضربة قوية لكل المحاور الداعمة للمعارضة السورية، فيعد اربعة اعوام من سيطرة المعارضة على شرق حلب واتخاذه موقعا مهما للسيطرة على شمال سوريا، اذ تم الاطلاق منها لاحتلال ادلب المجاورة لها، كما عدت طريق لدعم المعارضة بالسلاح والمواد الاخرى من تركيا، لهذا كانت حلب ولا تزال مفتاح سوريا السياسي والاقتصادي، فهي تقع في شمال سوريا بالقرب من الحدود التركية وهذا ما يعطيها ميزة مهمة فمن يسيطر عليها يمكنه السيطرة على شمال سوريا والسيطرة على طرق الامداد الرئيسية من تركيا والغرب، كذلك تعد اكبر مدينة اقتصادية في سوريا، فهي تضم العديد من المراكز الصناعية المهمة في سوريا، بل تعد قلب سوريا الاقتصادي النابض، كما لا يمكن اهمال القطاع الزراعي الذي تقوم به حلب واريافها الواسعة.
 كما ان سيطرة الجيش السوري وحلفاءه على كامل حلب سوف يجعل مدينة ادلب في كماشة الجيش السوري، فقد اصبحت مدينة ادلب شبه محاصرة من اللاذقية في الغرب وحلب في الشمال وحمص في الشرق، لهذا فان موافقة الحكومة السورية على نقل المعارضين وعائلاتهم الى ادلب من دمشق وحمص وغيرها ماهي الا تجميع لهم في محاولة لا حقة للهجوم عليها، خاصة وان تركيا الداعم الرئيس لفتح الشام (جبهة النصرة سابقا) قد ادركت اخيرا عبثية افعالها، وان ما تقوم به طريقة عقيمة لحفظ مصالحها، حتى تدخلها الذي اسمته بدرع الفرات اصيب بنكسة كبيرة بعد المقاومة التي واجهها، سواء من الحكومة السورية او الاكراد، واخيرا تعرضه لهجوم جوي ادى الى مقتل وجرح عدد من الجنود الاتراك، وكان عبارة عن تحذير اولي قد تتبعه هجمات، لقد بدأ الامن يتهاوى في تركيا تحت ضربات الاكراد من جهة وتنظيم داعش الارهابي من جهة اخرى، من خلال العشرات من عمليات التفجير بالسيارات المفخخة، لهذا كان عليها اخيرا ان تمد يد الصلح مع روسيا من اجل ايقاف تقدم الاكراد في شمال سوريا.
ان فشل الغرب بسقوط حلب في أيدي قوات الجيش السوري والقوات المتحالفة معه سيطارد الغرب كأزمة كبرى خلال العقود القادمة وستكون له تداعياته عليهم في الشرق الاوسط كله.
لقد أفشل تحرير حلب خطط الاوربيين وخاصة البريطانيين الرامية لتقسيم سوريا الى دويلات طائفية متناحرة، فقد حقق تحرير حلب الحفاظ على مركزية الدولة السورية عبرة حماية المدن المهمة فبها وهي مدن الغرب السوري الكبيرة: دمشق وحلب وحمص وحماه، وبالتالي فان عملية تحرك الجيش نحو الشرق لتحرير مدن دير الزور والرقة ستكون أسهل بعد تحرك القوات العراقية نحو الموصل، مما وضع المعارضة في ضع صعب. 
 ان تحرير حلب حرم الاوربيين من طريق كان مفتاح الدعم العسكري واللوجستي للمعارضة السورية، فقد تم قطع خطوط الإمداد الرئيسية للتنظيمات المتطرفة التي كانت تأتي من تركيا إلي حلب، ثم تتوزع في انحاء سوريا، كما ان محاولة الغرب نشر مراقبين في حلب لاعتقادهم انه يمكن استمرار ارسال الدعم عن طريق المساعدات هي الاخرى غير ذي فائدة لان الدولة التي كانت طريقا لهذه المساعدات اصبحت ضمن المحور الروسي الباحث عن حل سياسي للازمة.
الجيش السوري والقوات الاخرى الساندة له كانت لديها خطط بعيدة واستراتيجية، لم ينتبه لها الاوربيين بشكل جيد، بل كانت بنظر الاوربيين تعد طريقة للحفاظ على قوات المعارضة من الهزيمة من خلال نقلهم من مناطق في دمشق وحمص واللاذقية وحلب الى ادلب، على امل ان يعاد تنظيمهم من جديد من اجل مواجهة جديدة مع الجيش السوري، الا ان خطط الحكومة السورية كانت ناجحة في هذا المضمار فقد تمكنت من تفتيت عزيمة المعارضة، واخراج الالاف منهم من خلال المصالحة مع الحكومة السورية، كذلك حتى خروجهم الى ادلب والتمركز هناك هو تمهيدا لمعركة حاسمة، وهو ما تنبه لها الأوربيين اخيرا وبدأ بالبحث عن ما يمكن الحفاظ عليه من خلال نشر مراقبين دوليين في حلب التي يمكن ان تعمم لتشمل مناطق اخرى.
على الرغم من ان تنظيم الدولة الاسلامية قد سيطرة على مساحات شاسعة من سوريا، وخاصة في شرقها ووسطها، الا انه لم يدخل في معارك كبيرة مع الجيش السوري، سوى في مدينة دير الزور التي استعادها التنظيم اخيرا، اذ ان الخطط السورية الروسية ابتعدت عن تنظيم داعش، مما جعل المواجهة تشتد بين التنظيم والمعارضة الاخرى، مما اضعف المعارضة السورية وخاصة ما يسمى بالجيش الحر الذي فقد اغلب تواجده سوريا، بل اصبح وجوده اسميا فقط، هذا ما سهل على الجيش السوري مهاجمة المعارضة في شمال سوريا، لان تنظيم داعش لا يحظى بالدعم الدولي، بل هناك تحالف دولي بقيادة امريكا لمحاربته انطلاقا من العراق امتدادا الى سوريا، هنا فان الاوربيون بخسارتهم حلب واحتمال توسع السيطرة السورية الى ادلب، وحالة التشرذم في أوساط فصائل المعارضة السورية وكثرتها والمعارك المستمرة فيما بينها واستنزاف بعضها من خلال تنظيم داعش أدى كل ذلك لأن تنتهي خيارات العالم في دعم أي منها أو الرهان عليها،، كما ان محاولة الاوربيين تقديم الدعم لداعش بشكل علني سوف يجعل منهم في موقف الداعم للإرهاب الدولي امام شعوبهم او دول العالم الاخرى.
 ان التنافس الروسي الاوربي حول سوريا، ومحاولة الغرب فرض عقوبات اقتصادية على روسيا، جعل الاتجاه العام في المنطقة يسير لصالح روسيا من خلال نجاحها في مهمة وبعيداً من حدودها منذ انهيار الاتحاد السوفياتي قبل ربع قرن. فالتدخل الروسي العسكري قبل سنة كان له الأثر الحاسم في اعادة رسم خريطة الميدان السوري. وروسيا تستأثر في الوقت الحاضر بالدور الأساسي في سوريا وتفرض حضوراً غاب عقوداً عن الشرق الاوسط، لهذا فان سياسة الغرب المعادية لروسيا التي تملك العديد من الاوراق التي تستفيد منها في سوريا جعلهم يخسرون الكثير، بل سوف يخسرون نفوذهم في الشرق الاوسط كله، خاصة اذا نجح التوافق الروسي التركي الايراني الامريكي في المنطقة.
جاء تحرير حلب ليكشف فشل اعتماد الغرب على دول في المنطقة لم يكن لها سياسة واضحة بل ومطاولة واستمرارية في دعم المعارضة، فقد انطوت السعودية على نفسها وابتعدت تحت وطأة حرب اليمن التي جعلت من السعودية تبحث عن من يدعمها بالسلاح والخبرات في هذه الحرب، بل جعلت من السعودية تحت رحمت بريطانيا وامريكا في التسليح، اذا ان تراجع من هذين الدولتين للسعودية سوف يقود الى احتمال ليس فقط خسارتها للحرب في اليمن بل خسارتها لنظامها السياسي وانهيارها الكامل، كما ان قطر الدول الخليجية الاخرى لم تقدم سوى الاسف والحزن على تحرير حلب، فهي غير قادرة على تقديم دعم عسكري حقيقي يمكن من خلاله ان يقوي من عزيمة المعارضة السورية، لان الحرب في سوريا ليست حرب سلاح فقط، بل بحاجة الى قوات عسكرية، وهذا ما استفادت منه سوريا من خلال حلفاءها الروس الايرانيين واللبنانيين، على عكس المعارضة السورية التي كانت تعتمد على مقاتلين محليين فقط وقليل من الأجانب الذين يحسبون مجموعات ارهابية في كثيرة من الاحيان. 
 ادرك الاوربيون اخيرا ان دعمهم للمجموعات المسلحة، والتي اغلبها تعد متطرفة وفوضوية، قد وصل الى مراحله الاخيرة، فقد كانت الآمال من كل الاطراف الداعمة للمعارضة ان نهاية الحرب قريبة جدا، وان اسقاط النظام لم يدم طويلا، الا ان تمسك روسيا بالنظام وبتواجدها في سوريا، واتساع المعارك وارتكاب الجرائم من قبل كل الاطراف في كل الجبهات، ووصول الارهابيين الى الدول الاوربية نفسها من خلال الهجرة، كما في احداث باريس وبروكسل، والمانيا وسويسرا، واتباع الارهاب وسائل متاحة مثل استخدام الشاحنات والطعن وغيرها، جعل الدول الاوربية تدرك ان الوقت قد حان لأنهاء الازمة، ووقف تمدد الارهاب الذي يصيب اولا واخيرا جسد اوروبا اولا، خاصة وان المعلومات الاستخباراتية نشرت تقارير عن قيام التنظيم بتوزيع أجهزة محمول وأجهزة كمبيوتر لوحية على عشرات الاطفال والصبية في المناطق التي يسيطر عليها ويوفر لهم إمكانية الاتصال بشبكة الإنترنت ليتمكنوا من الدخول على مواقع التواصل الاجتماعي أو المنتديات لبث الأفكار العنيفة والدعاية لمشاركة الاطفال في المعارك في سوريا والعراق، وهو مسعى لتأسيس جيل جديد من “الإرهابيين" ولاجتذاب مجندين جدد على الإنترنت، والقيام بشن حملة من الهجمات في أبرز العواصم الغربية وعلى معالم كبرى فيها مثل ساعة بيغ بن في لندن وبرج إيفل في باريس وتمثال الحرية في نيويورك، كما ان الهجرة هي الاخرى قد جعلت الغرب في تهديد دائم، وتحت رحمة بعض دول المنطقة مثل تركيا التي تهدد بين الحين والاخر لفتح الهجرة الى اوروبا.
ان تحرير حلب لا يعني مطلقا نهاية المطاف في الصراع السوري، لأن الكثير من فصائل المعارضة المسلحة لا زالت مصرة على مواصلة القتال بدفع من قبل جهات اقليمية ودولية، حتى بعد إن اضطرت إلى الانسحاب من المدينة، ويتوقع أن تنتهج هذه الفصائل حرب العصابات، التي يعرفها الجيش الروسي منذ حرب أفغانستان في الثمانينات، الا ان تصميم روسيا وسوريا وايران على انهاء الصراع في سوريا، وانضمام تركيا الى الحل سوف يخفف من وطأة الحرب الدائرة هناك، كما ان الاوربيين وبعض الدول الاقليمية مثل السعودية وايران وتركيا سوف تخرج من اللعبة بدون تحقيق اي مصالح لها في سوريا، اذ لعبة الكبار للكبار ولعبة الصغار للصغار، وان تجميع كل طرف لأنصاره هو لزيادة فرص نجاحه في اللعبة وليس مشاركتهم له في المكاسب، وهذا ما ادركته تركيا مبكرا، فهل تدركه باقي الاطراف الاقليمية الاخرى.

  

مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/03/04



كتابة تعليق لموضوع : التراجع الاوربي في سوريا بعد تحرير حلب
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ حيدر الوكيل
صفحة الكاتب :
  الشيخ حيدر الوكيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزارة العمل: عدد المتقدمين على منحة الباحثين عن العمل تجاوز 600 الف

 الأمير محمد بن سلمان الملك المنتظر لعرش المملكة  : رفعت نافع الكناني

 رسالة الى طاغية البحرين الارهابي حمد بن عيسى ...لم يبقى سوى عدوة الفرس وستلاقي مصيرك الاسود  : علي السراي

 هل بين حكامنا العرب مستر فلافل .. او مستر بطاطا بعد مستر نو بيف  : أبوأحمد الفارس

 نحن نريد ان نعمل ونثبت للذين لا يريدون الخير للعراق  : قاسم خشان الركابي

 البينة ورجل أقيس على قامته وطناً!  : امل الياسري

  فضحية جديدة بوزارة النفط !!  : زهير الفتلاوي

 وصل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اليوم الى العاصمة بغداد .

  بيان صادر عن مجلس المفوضين  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 التنسيق الأمني القاتل والتنسيق الاقتصادي الخانق  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 الانتخابات ... ومضامين المسؤولية  : علي حسين الدهلكي

 شرطة النجدة تلقي القبض على اشخاص يساعدون طلاب السادس الاعدادي لاسلكيا

 محافظ ميسان : انجاز المراحل الأخيرة من مشروع تطوير مدخل ناحية المشرح  : حيدر الكعبي

 ممر للفاتحين  : واثق الجابري

 صناعة التطرف والرؤوس الشيطانية  : عدنان الصالحي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net