صفحة الكاتب : هشام حيدر

رسالتي الثانية الى السيد كمال الحيدري
هشام حيدر

بسم الله الرحمن الرحيم
قبل 2003 كان الحصار قد اطبق علينا بفكيه , فك البند السابع ,وفك الحزب القائد , وقد طال هذا الحصار مختلف جوانب الحياة ووصل به الامر في مرحلة من المراحل الى التربص بقلم الرصاص من قبل رئاسة لجنة العقوبات الدولية التي تناوب على رئاستها بريطانيين وامريكيين حتى عدوا قلم الرصاص هذا مزدوج الاستخدامات بل وصل الامر باحدهم الى عده (متعدد الاستخدامات)...وفي النهاية لم ينل الحصار الا من تلك الفئة التي اعلنت الجهاد بوجه الانكليز يوما ما, كما لم تنل القنابل المشبعة باليورانيوم المنضب الا الفئة ذاتها فقد لاحظنا سابقا ان الغرب المتحضر ليس بهذه الوحشية فقد راعى (الجانب الانساني) في مسالة علاج عزة الدوري والارعن المقبور عدي رغم التقارير التي تتحدث عن وفاة عشرات الاطفال يوميا!
في تلك الحقبة السوداء كانت الكتب القديمة تختفي من الاسواق يوما بعد يوم , وفي الحقيقة حتى قبل الحصار الوحشي اياه ,اذكر اني دخلت المكتبة العامة في الناصرية في الثمانينات واخذت ابحث في قوائم الكتب وانتقيت بعضها لاستعيره فناديت بهدوء على احد العاملين وسلمته الورقة التي تحمل اسماء وارقام الكتب فاخذ يقرأ بصوت منخفض الاسم تلو الاخر ثم يعقب بعد كل اسم (مسحوب..مسحوب)..قلت مامعنى هذا ؟قال منعت هذه الكتب قلت اذن مامعنى بقاء عناوينها هنا؟قال لان هناك قوائم تصلنا باستمرار ولانستطيع مواكبة الموضوع !
وكانت تلك اخر زيارة للمكتبة !
لاحقا, وبعد ضعف قبضة النظام ربما, باتت بعض الكتب تدخل وتستنسخ في الداخل بصورة سرية فيكون حدثا هاما وصول الكتاب الفلاني المعروف اوكتاب جديد لفلان نتسابق لحجز دورنا في قرائته خلال يومين او ثلاثة (لان عدد الراغبين بالقراءة كبير)!
يوما ما , وقع بيدي كتاب للسيد كمال الحيدري حول الامامة وقد كنت اسمع بعض برامجه من القسم العربي في اذاعة طهران دون التمكن من متابعتها بشكل منتظم بسبب الكهرباء والمشاغل فعكفت على قراءة الكتاب وتسجيل ملاحظاتي عليه ثم صياغتها على شكل اسئلة بعثت بها الى برنامج يجيب فيه السيد الحيدري على (اسئلة المستمعين) وكان الامر خطرا حساسا لذا استفسرت من خلال علاقاتي عن اسعار الطوابع البريدية لبعض الدول حتى علمت سعرا لاحدى الدول يطابق سعر رسالة الى ايران فطلبت طوابع تلك الدولة والصقتها ووضعتها في صندوق الرسائل الدولية دون اعتراض لان الدولة (صديقة)....وانتظرت سماع صدى رسالتي طويلا حتى يئست , لكني اخيرا سمعت (سماحة السيد هذي رسالة من العراق لم يذكر المرسل اسمه للاسف واكتفى بالتوقيع باسم (غريب من العراق) وفيها تسعة اسئلة......) واستغرقت الاجابة على تلك الاسئلة التسع, حلقات ثلاث !
كانت تلك رسالتي الاولى للسيد كمال الحيدري , وقد ركزت فيها على مسائل طرحها السيد الحيدري كـ(قوس الصعود وقوس النزول) و(ادمين ,ادم السماء وادم الارض ,ومحمدين ...)...وما الى ذلك  من مسائل لم اجد لها اصلا في تراثنا الشيعي , ولم اجد جوابا على سؤال واحد حتى في كل الحلقات الثلاث تلك لان الاجابة كما يبدو تقودنا الى (ابن عربي) و (عالم الكشف ) الذي (كشف ) لبعضهم مدى (اخلاص) ابليس في التوحيد اذ (فرح) حين ابلغه الله عز وجل انه سيلقى في النار فسال ربه (الست تراني وانا في النار؟ان هذا يكفيني)!.....او ما(كشف) لاخر من داخل الجنة اذ وجد فيها (ابوبكر وعمر وعثمان اخوانا على سرر متقابلين)...وعلي جالس على الارض يرمقهم شزرا وبيده عود ينكت الارض به فقال له (صاحب الكشف) اهاهنا ولازال في قلبك شيء منها ياابا الحسن؟(الخلافة).....مع ان الامر لو تعلق بابسط الخلق ممن رزقوا الجنة فانه لاريب مشمول بوعد الله عزوجل (ونزعنا مافي صدورهم من غل )......اللهم الا ان كان وعده متحققا بالثلاثة من الخلفاء دون الرابع !
على اية حال , سقط صنم بغداد ,وصرنا نتابع السيد الحيدري من على شاشة الكوثر ونثمن جهوده على طريق (الزام الناصب)...في مطارحاته في العقيدة وغيرها !
لكن ماطرق مسامعنا مؤخرا اصاب (البعض) بالصدمة ,ودفع بالبعض الاخر الى تكذيب الامر او تبريره بوجود (تقديم وتاخير ) ودور (وهابي ) في الموضوع وحمل (سماحة السيد) على سبعين محمل فلو ثبت ان السيد الحيدري (منحرف)..فان (على الاسلام السلام)كما سمعت من الشيخ جعفر الابراهيمي ولاادري لماذا وماهو وجه الربط بالموضوع فمن (ينقلب انما ينقلب على نفسه ولن يضر الله شيئا) والاسلام لايتمثل بالسيد الحيدري ولابغيره مهما كبرت الاسماء او الالقاب !
http://www.youtube.com/watch?v=WzNhzIDkGKk&feature=related
عموما....استمعت لتسجيل بصوت السيد الحيدري طوله ساعة وتسع دقائق ,كان الحيدري يسال بين الفينة والاخرى عن استمرار التسجيل ثم طلب نشر التسجيل واجاب على قول صاحبه بانه سيحدث بلبلة بان (هذا هو الحراك الفكري المطلوب)!
http://www.youtube.com/watch?v=EUxkPY2hPCI
حملت هذا التسجيل على (سبعين محمل) من تقديم وتاخير فماخرجت الا بما بدا لي اول الامر لاسيما ان ما ورد لم يصدمني ولم يفاجئني فان له مقدمات وردت في بعض التسجيلات مؤخرا طالت (المؤسسة الدينية) في النجف الاشرف حول قضايا كالدستور والتظاهرات وما الى ذلك !
ثم نشر السيد الحيدري دفاعه حول الموضوع والقى باللائمة على (التقديم والتاخير) وقال ماقال مما سمعه اوقرأه كثيرون!
الخلاصة ياسيد كمال, وقبل ان نخرج من شهر الله شاهرين سيوفنا في وجه (حراكك الفكري) , الخلاصة ان الامر بيدك انت وحدك , فانت من طلب التسجيل والح عليه وانت من طلب نشره ولاشك انك تملك (النسخة الاصلية ) فتكون انت الاول بنشره....وعليه فاننا ننتظر ان تنشره انت بنفسك على موقعك لنحصد ثمار (الحراك الفكري)هذا منه, ولتجب الغيبة عن نفسك ,وكي لاتحرق حسنات ملايين المؤمنين, ممن لايخافون في الذود عن حرم مرجعيتهم, لومة لائم ,او.. كبر عمائم!
ونحن...........منتظرون !

هشام حيدر
الناصرية
http://husham.maktoobblog.com/

  

هشام حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/08/24



كتابة تعليق لموضوع : رسالتي الثانية الى السيد كمال الحيدري
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : peacfullness ، في 2012/01/23 .

لقد التقينا بالسيد كمال في ايران ولقد شكك كثيرا بالسيد السيستاني واعتبر السيد جواد الشهرستاني عميلا بريطانيا واخبرنا السيد جواد بهذا الكلام فقال اعرف مع اننا نساعده بطباعة كتبه ولم نؤذه بشيء

• (2) - كتب : هلال من : العراق ، بعنوان : نفس عفلقي وهابي في 2011/08/24 .

لقد راجعت المواقع التي تتهم السيد كمال الحيدري والمرجعية ومن خلالها تستدرج القاري لتفرض ان يقرا أكاذيبكم و لتضرب للتهم الحيدري بالاساءة للمرجعية جميع الاعيكبم لا تنطلي على الشيعة ولانكم **** بلا قيم ولادين ولا أخلاق
مثل أخلاق عفلق ومحمد عبد الوهاب وهذه مراجعكم
المكتب الهندي / مكتب المخابرات التابع لوزارة المستعمرات البريطاني اوجد آل ‏سعود
آل مردخاي. وال شلومان صهاينة حقيقة الجد والنسب ،لآل سعود، ومحمد عبد ‏الوهاب
هذا هو النسب
‏ سعود محمد ماك ران – مردخاي إبراهيم بن موشي ( أنظر شجرتهم ) ‏
سعود بن محمد بن مقرن بن مردخاي بن إبراهيم بن موشي من يهود البصرة ‏
‏ مردخاي إبراهيم بن موشي تاجر يهودي من تجار البصرة جد ال السعود [وقد كذب ‏على مجموعة من عشيرة المساليخ ( عنزة ) جاؤ لشراء الحبوب والتمر والرز ‏من البصرة وكذب عليهم ( مردخاي ) واحتال عليهم بادعائه بأنه هو أبن عم لهم ، ‏وأعطاهم كل ما يرغبون من حبوب وتمور ورز.. ‏
‏ محمد عبد الوهاب بن شلومان قرقوزي ‏
من يهود الدونمه أسره يهودية من تركيا من بلدة بورصة ‏
‏ شولمان قرقوزي هاجر من بلدته إلى الشام وأصبح اسمه سليمان ونزل في ضاحية ‏‏( دوما ) وتنقل بين دمشق و مصر والعراق ومكة والمدينة المنورة والعيينة ، ‏مطاردا لتعاطيه الشعوذة ثم الدرعية –تابع كتاب تاريخ آل سعود للكاتب السعودي ‏ناصر السعيد / منشورات اتحاد شعب الجزيرة – ‏
يهود أوجدوا ال سعود
كلوب باشا ، وصف العرب بالكلاب ووصف كبيرهم عبد العزيز ال سعود بالكلب الأعور ‏وكلوب باشا اخذ رأيه بتقسيم فلسطين ووصف العرب بالكلاب لا حاجة اخذ رأيهم . ‏
‏ برسي كوكز مسؤول المكتب الهندي ( المخابرات )‏
ديفيد شكسبير قائد جيش ال سعود ‏
جون فليبي خالق العرش السعودي أصبح إماما ‏
أمين الريحاني عميلا في المكتب الهندي لصالح اليهود‏
‏ المس بيل عضو المكتب الهندي ‏
‏ برسي كوز لقب عبد العزيز ال سعود بالسلطان عام 1915 ‏
‏ روزفلت الرئيس الأمريكي – له دور في وجود هؤلاء اليهود وجعلهم حكاما للعرب‏
تشرشل رئيس وزراء بريطانيا له دور في وجود هؤلاء اليهود وجعلهم حكاما للعرب‏

مبروك السلف الصالح ..أتباع مردخاي وشلومان وكعب الأحبار وعلى المجاهدين أصحاب ‏المفخخات ‏

‏-------------------------------------------------------------------------------‏
‏*1- مؤلفات ابن تيمية ‏
‏*شرح حديث النزول ص 400 / بيان القعود والجلوس ‏
‏*الرسالة التدميرية ص 238 بيان الاستواء والقعود ‏
‏*بيان تلبس الجهمية ج 3 ص 14/15/ بيان الأصول في التحييز /ج2 /268 /‏
‏ والله سبحانه له ثقل ‏
بيان تلبيس الجهمية ج/7ص 172 يلبس نعلان من ذهب ومكانه في الجنة ‏
‏*2-العثيمين / شرح العقيدة الواسطية ص144/287 يثبت التجسيم‏
‏* مجموعة فتاوى العثيمين ج/2ص120 الله في العلو ....‏
‏*-3شرح العقيدة النونية ابن الجوزي مجلد /1 مراجعة الهراس ط 2008ص269/258 / جسم ‏مركب .‏
‏*4- شرح أصول الأيمان الفوزان ص 177 استوى على العرش ‏
‏*5-ابو يعلى الفراء / مكان الله في الجنة ‏
‏*6- الدشتي اثبات الحد ص149 يقعد على الكرسي وله اطيط ويبقى من الكرسي 4 اصابع ‏
‏*..أقرأ تاريخ ال سعود – ناصر السعيد وكتب أخرى . متخصصة بتاريخهم الأسود ‏






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حكمت العميدي ، على ولادة وطن - للكاتب خمائل الياسري : هنيئا لك ياوطن على هذا الأب وهنيئا لك ياوطن على هؤلاء الأبناء

 
علّق عصام حسن رشيد ، على الرافدين يطلق قروض لمنح 100 مليون دينار لشراء وحدات سكنية : هل هناك قروض لمجاهدي الحشد الشعبي الحاملين بطاقة كي كارد واذا كان مواطن غير موظف هل مطلوب منه كفيل

 
علّق عبد الفتاح الصميدعي ، على الرد القاصم على تناقضات الصرخي الواهم : عبد الفتاح الصميدع1+3

 
علّق منير حجازي ، على آلام وآمال .. طلبة الجامعات بين صراع العلم والشهادة   - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم . شيخنا الفاضل حياكم الله ، لقد تطرقت إلى موضوع في غاية الاهمية . وذلك ان من تقاليع هذا الزمان ان تُقدَم الشهادة على العلم ، فلا وزن للعلم عند البعض من دون وضع الشهادة قبل الاسم مهما بلغ العالم في علمه ونظرا لحساسية الموضوع طرحه الشيخ الوائلي رحمه الله من على المنبر مبينا أن الشهادة عنوان فانظر ماذا يندرج تحته ولا علاقة للشهادة بالعلم ابدا . في أحد المؤتمرات العالمية في احد المدن الأوربية طلبت احد الجامعات استاذا يُلقي محاضرة في علم الاديان المقارن . فذكروا شخصا مقيم في هذه البلد الأوربي كان عنده مؤسسة ثقافية يُديرها . فسألوا عن شهادته واين درس وما هو نشاطه وكتبه التي ألفها في هذا الباب. فقالوا لهم : لا نعلم بذلك لان هذا من خصوصيات الشخص ولكننا استمعنا إلى اعاجيب من هذا الشخص وادلة موثقة في طرحه للاصول المشتركة للبشرية في كل شيء ومنها الأديان فلم يقبلوا استدعوا شيخا من لبنان تعبوا عليه كثيرا من اقامة في الفندق وبطاقة السفر ومصاريفه ووو ثم القى هذا الشيخ محاضرة كنت انا مستمع فيها فلم اسمع شيئا جديدا ابدا ولا مفيدا ، كان كلامه اجوف فارغ يخلو من اي علم ولكن هذا الشيخ يحمل عنوان (حجة الاسلام والمسلمين الدكتور فلان ) . بعد مدة قمت بتسجيل فيديو للشخص الذي ذكرته سابقا ورفضوه وكانت محاضرته بعنوان (الاصول المشتركة للأديان) ذكر فيه من المصادر والوقائع والادلة والبراهين ما اذهل به عقولنا . ثم قدمت هذا الفيديو للاستاذ المشرف على هذا القسم من الجامعة ، وفي اليوم التالي جائني الاستاذ وقال بالحرف الواحد (هذا موسوعة لم ار مثيل له في حياتي التي امضيتها متنقلا بين جامعات العالم) فقلت له : هذا الشخص هو الذي رفضتموه لانه لا يحمل شهادة . فطلب مني ان أعرّفهُ عليه ففعلت والغريب أن سبب طلب الاستاذ التعرف عليه هو ان الاستاذ كان محتارا في كتابة بحث عن جذور علم مقارنة الاديان ، ولكنه كان محتارا من أين يبدأ فساعده هذا الاخ واشتهرت رسالة الاستاذ اشتهارا كبيرا واعتمدوها ضمن مواد الجامعة. وعندما سألت هذا الشخص عن مقدار المساعدة التي قدمها للاستاذ . قال : انه كتب له كامل الرسالة واهداها إياه ثم وضع امامي اصل مخطوط الرسالة . ما اريد ان اقوله هو أن هذا الشخص لم يُكمل الدراسة بسبب ان صدام قام بتهجيره في زمن مبكر وفي إيران لا يمتلك هوية فلم يستطع اكمال الدراسة ولكنه وبهمته العالية وصل إلى ما وصل إليه . اليس من الظلم بخس حق امثال هذا الانسان لا لذنب إلا انه لا يحمل عنوانا. كما يقول المثل : صلاح الأمة في علو الهمة ، وليس في بريق الالقاب، فمن لا تنهض به همته لا يزال في حضيض طبعه محبوسا ، وقلبه عن كماله الذي خُلق له مصدودا مذبذبا منكوسا. تحياتي فضيلة الشيخ ، واشكركم على هذا الطرح .

 
علّق منير حجازي ، على تعديل النعل المقلوبة بين العرف والخرافة - للكاتب علي زويد المسعودي : السلام عليكم هناك من تشدد من الفقهاء في مسألة قلب الحذاء وقد قال ابن عقيل الحنبلي (ويلٌ لعالمٍ لا يتقي الجهال بجهده والواحدُ منهم يحلفُ بالمصحف لأجل حبةٍ، ويضربُ بالسيف من لقىَ بعصبيتهِ و ويلٌ لمن رأوهُ أكبّ رغيفا على وجههِ ، أو ترك نعالهُ مقلوبةً ظهرها إلى السماء أو دخل مشهدا بمداسة ، أو دخل ولم يقبل الضريح ) . انظر الآداب الشرعية لابن عقيل الحنبلي الجزء الأول ص 268. وقرأت في موقع سعودي يقول عن ذلك : فعلها يشعر بتعظيم الله تعالى عند العبد ، وهذا أمر مطلوب ، اذ لم يرد النص على المنع او الترك او الفعل. ولربما عندما يقوم البعض بتعديل النعال لا لسبب شرعي ولكن طلبا للثواب لأنه يُهيأ النعال مرة أخرى للركوب فيُسهل على صاحبه عملية انتعاله بدلا من تركه يتكلف قلبه. وفي تفسير الاحلام فإن النعل المقلوبة تدل على أن صاحبها سوف يُلاقي شرا وتعديله يُعدّل حضوضهُ في الرزق والسلامة . وقال ابن عابدين في الحاشية : وقلب النعال فيه اشارة إلى صاحبه بتعديل سلوكه. فإذا كان صاحب النعال من ذوي الشأن وتخشى بواطشه اقلب نعاله ، فإنه سوف يفهم بأنها رسالة لتعديل سلوكه في معاملة الناس . وقد قرأت في موقع ( سيدات الامارات ) رد عالمة بتفسير الاحلام اطلقت على نفسها مفسرة الاحلام 2 حيث اجابت على سؤال من احد الاخوات بانها رأت حذائها مقولبا فقالت : سلام عليكم : الحذاء المقلوب يعني انه سوف يتقدم لكى شخص ان شاء الله ولكن ربما تشعرى بوجود تعرقل امامك وتتيسر احوالك للافضل وتنالى فرح عن قريب. تحياتي

 
علّق يوسف علي ، على بنجاحٍ متميّز وخدمةٍ متواصلة الزيارة بالإنابة تدخل عامها السابع.. - للكاتب موقع الكفيل : أدعو لي أتزوج بمن أريد وقضاء حاجتي والتوفيق والنجاح

 
علّق جبار الخشيمي ، على ردا على قناة المسار حول عشيرة الخشيمات - للكاتب مجاهد منعثر منشد : حياك الله استاذ مجاهد العلم

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على نسب يسوع ، ربٌ لا يُفرق بين الأب والابن. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عذرا اني سامر واترك بعض التعقيبات احيانا ان اكثر ما يؤلم واصعب الامور التي يخشى الكثيرين - بل العموم - التوقف عندها هي الحقيقه ان هناك من كذب وكذب لكي يشوه الدين وهذا عدو الدين الاكبر وهذا العدو هو بالذات الكبير والسيد المتيع في هذا الدين على انه الدين وان هذه سيرة ابليس واثره في هذه الدنيا دمتم بخير

 
علّق الموسوي ، على أحلام مقاتلين يحققها قانون الجذب في فتوى المرجع الأعلى - للكاتب عادل الموسوي : شكراً للاخ فؤاد منذر على ملاحظته القيمة، نعم فتاريخ اتباع اهل البيت ع لايجرأ منصف على انكاره، ولم اقصد بعبارة (فلم يجد ما يستحق الاشارة والتدوين ) النفي المطلق بل هي عبارة مجازية لتعظيم الفتوى المقدسة واستحقاقها للتدوين في التاريخ.

 
علّق fuad munthir ، على أحلام مقاتلين يحققها قانون الجذب في فتوى المرجع الأعلى - للكاتب عادل الموسوي : مبارك لكم توثيق صفحات الجهاد لكن استوقفتني جملة( لم يجد فيها مايستحق الاشارة والتدوين ) فحسب فهمي القاصر انه مامر يوم الا وكان اتباع اهل البيت في حرب ومواجهة ورفض لقوى الطغيان وحكام الجور وخصوصا الفترة البعثية العفلقية لذلك كانت السجون واعواد المشانق واحواض التيزاب والمقابر الجماعية مليئة بالرافضين للذل والهوان فكل تلك المواقف كانت تستحق الاشارة والتدوين وفقكم الله لكل خير

 
علّق ابو الحسن ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : حياك الله سيدنا الجليل وصل توضيحكم جزاك الله خير جزاء المحسنين كما تعلم جنابك الكريم ان الدوله العراقيه بعد عام 2003 قامت على الفوضى والفساد المالي والاداري اكيد هناك اشخاص ليس لهم علاقه في معتقل ليا ادرجت اسمائهم لاستلام الامتيازات وهناك في زمن هدام من سجن بسبب بيعه البيض الطبقه ب دينار وربع تم سجنه في الامن الاقتصادي الان هو سجين سياسي ويتحدث عن نضاله وبطولاته وحتى عند تعويض المواطنين في مايسمى بالفيضانات التي اغرقت بغداد هناك مواطنين لم تصبهم قطرة مطر واحده تم تسجيل اسمائهم واستلموا التعويضات القصد من هذه المقدمه ان موضوع سجناء رفحا وحسب المعلومات التي امتلكها تقريبا 50 بالمئه منهم لاعلاقه لهم برفحا وانما ادرجو من قبل من كان همه جمع الاصوات سواء بتوزيع المسدسات او توزيع قطع الاراضي الوهميه او تدوين اسماء لاغلاقه لرفحا بهم هذا هو السبب الذي جعل الضجه تثار حولهم كما ان تصريحات الهنداوي الغير منضبطه هي من صبت الزيت على النار حمى الله العراق وحمى مراجعنا العظام ودمت لنا اخا كريما

 
علّق الموسوي ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته شكراً اخي ابي الحسن العزيز لملاحظاتك القيمة، تتلخص وجهة النظر بما يلي: -ان امتيازات الرفحاويين هي عينها امتيازات السجناء والمعتقلين السياسين ووذوي ضحايا الانفال والمحتجزون في معتقل "ليا" في السماوة من اهالي بلد والدجيل وجميع امتيازات هذه الفئات قد تكون فيها مبالغة، لكن الاستغراب كان عن سبب استهداف الرفحاويين بالحملة فقط. -بالنسبة لاولاد الرفحاوبين فلا يستلم منهم الا من ولد في رفحاء اما من ولد بعد ذلك فهو محض افتراء وكذلك الامر بالنسبة للزوجات. -اما بالنسبة لمن تم اعتبارهم رفحاويين وهم غير ذلك وعن امكانية وجود مثل هؤلاء فهو وارد جدا. -كانت خلاصة وجهة النظر هي ان الحملة المضادة لامتيازات الرفحاويين هي لصرف النظر عن الامتيازات التي استأثر بها السياسيون او بعضهم او غيرهم والتي دعت المرجعية الدينية الى " إلغاء أو تعديل القوانين النافذة التي تمنح حقوق ومزايا لفئات معينة يتنافى منحها مع رعاية التساوي والعدالة بين أبناء الشعب".

 
علّق ابو الحسن ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : جناب السيد عادل الموسوي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لايخفى على جنابكم ان القوى السياسيه وجيوشها الالكترونيه اعتمدت اسلوب خلط الاوراق والتصريحات المبهمه والمتناقضه التي تبغي من ورائها تضليل الراي العام خصوصا وان لديهم ابواق اعلاميه تجيد فن الفبركه وقيادة الراي العام لمئاربها نعم موضوع الرفحاويين فيه تضخيم وتضليل وقلب حقائق ولسنا ضد منحهم حقوقهم التي يستحقونها لكن من وجهة نظرك هل هناك ممن اطلع على القانون ليثبت ماهي مميزاتهم التي اثيرت حولها تلك الضجه وهل من ولد في اوربا من ابناء الرفحاويين تم اعتباره رفحاوي وهل جميع المشمولين همرفحاويين اصلا ام تدخلت الايادي الخبيثه لاضافتهم حتى تكسبهم كاصوات انتخابيه

 
علّق **** ، على طالب يعتدي على استاذ بالبصرة منعه من الغش.. ونقابة المعلمين تتعهد بإتخاذ إجراءات قانونية : نعم لا يمكننا الإنكار ... ضرب الطالب لأستاذه دخيل على المجتمع العراقي و لكن ايضاً لا يمكننا الإنكار ان ضرب الاستاذ لتلميذه من جذور المجتمع العراقي و عاداته القديمه !!!!

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على مستشار الامم المتحدة يقف بكل إجلال و خشوع .. والسبب ؟ - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : بوركت صفحات جهادك المشرّفة دكتور يا منبر المقاومة وشريك المجاهدين.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . حميد حسون بجية
صفحة الكاتب :
  د . حميد حسون بجية


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 احذروا العلمانيون فهم صداميون للنخاع  : صباح الرسام

 أنشاء مكتبة موسيقية متخصصة في بيت العود ومعهد الدراسات الموسيقية  : اعلام وزارة الثقافة

 رئيس مجلس محافظة ميسان يؤكد المنتوجات النفطية ستصل الى المواطنين بصورة كاملة خلال هذه الأيام  : اعلام مجلس محافظة ميسان

 الخطاب الآلهي والتسامح الديني ... الطريق إلى التسامح في الإسلام  : د . آمال كاشف الغطاء

 السياسة فكر ومنهج ليست برنامجا  : مجاهد منعثر منشد

 علامَ اجتمع نوابنا أمس..؟!  : علي علي

 طوبى لَهُ  : عبد الكريم رجب صافي الياسري

 مديرية شهداء الكرخ تسير قافلة لزيارة العتبات المقدسة في سامراء  : اعلام مؤسسة الشهداء

  قائد ضرورة جديد يحكم العراق اليوم  : علي العقابي

 العمل تناقش اعداد الموازنة التشغيلية لعام 2018 الخاصة بالدوائر المشمولة بفك الارتباط  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الشركة العامة للصناعات التعدينية تستأنف اعمالها في مناجم الصحراء الغربية وتستعد لتجهيز نفط الشمال بمادة البنتونايت الكالسيومي وتواصل تجهيز معامل الاسمنت بمادة تراب الحديد  : وزارة الصناعة والمعادن

  بناء الشخصية وتنميتها في أحاديث الإمام محمد الجواد (عليه السلام)  : د . الشيخ عماد الكاظمي

 حزب الله وسخط أناس  : د . حامد العطية

 وزير العدل: تنفيذ الاعدام وجميع الاجراءات تعمل وفقاً للقانون العراقي النافذ  : وزارة العدل

 التابوهات وقلم الأديب  : د . عبير يحيي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net