صفحة الكاتب : زيد الناصري

أطباء بلا إنسانية
زيد الناصري
عندما يعطل الانسان المشاعر الروحية في داخله ويكون كل همه المادة ينسلخ من إنسانيته فيكون انسان فاقد للمشاعر والاحاسيس وان كان حائز على اعلى الشهادات ومن أرقى جامعات العالم والأكثر من ذلك انه يعاني من ازمة نفسية فيستغل حاجة الناس اليه فيتعامل بأسلوب مادي يثقل كاهل الفقير الذي يكون أمواله غنيمة في جيبه ، وجسده حقل لتجاربه التي غالبا ما تكون فاشلة هكذا هو الطبيب العراقي يعيش بانعزالية تامة عن آلام وهموم المجتمع ولايقدم مساعدة لاحد الا بعد استلام المال بعكس باقي شرائح المجتمع التي تتصدى كلًا حسب مهنته لأي حالة بالنيابة عن الاخرين كما يتصدى اليوم رجال القوات المسلحة الاشاوس والحشد الشعبي الابطال لقتال الفرق الاجرامية الضالة بالنيابة عن الشعب ودفاعا عنه. في هذا البلد الذي يعاني من الازمات والحروب والامراض الفتاكة يعمل الجميع من اجل الجميع الا الاطباء يعملون من اجل أنفسهم حيث ان الغالبية العظمى من هذه الشريحة المحترمة في المجتمع لم تحترم مهنتها تلك المهنة الإنسانية ولم تعطِ قيمة وهيبة للمعطف الأبيض الجميل الذين يزين اكتافهم والذي يرمز للعلم والشفاء وحتى هذا المعطف لم يعد ذات أهمية من قبل الأطباء أنفسهم لان الغالبية لا ترتديه الا اذا زار مسؤول رفيع المستوى المستشفى او المركز الصحي لأن نظرة الطبيب العراقي الى هذه المهنة نظرة مادية تجارية بعكس المفهوم العالمي لهذه المهنة النبيلة حيث لم يتصدَّ للمسؤولية المناطة اليه بحب وإخلاص خصوصا في المؤسسات الصحية الحكومية حيث التأخير وعدم الالتزام بساعات الدوام الرسمي والمزاج السيئ بسبب تعاليه وتكبره حيث يحتاج كل طبيب الى طبيب نفسي يعالج التكبر والغرور الذي هو مصاب فيه والتصرف غير اللائق مع المريض وذويه اثناء ممارسة العمل متجاهلين أهمية هذا العمل عند الله تبارك وتعالى والنية الخالصة فيه اليه سبحانه وانه احياء للنفس الإنسانية ( وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ) وملاطفة المريض بكلمة وإدخال السرور على قلبه هو من احب الاعمال الى الله تبارك وتعالى قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم (أحبُّ الأعمال إلى الله سرور تدخله على المؤمن، تطرد عنه جوعته، أو تكشف عنه كربته) وعن أبي عبد الله عليه السلام (أوحى الله عزَّ وجلَّ إلى داوود (عليه السلام)( إنَّ العبد من عبادي ليأتيني بالحسنة فأبيحه جنتي ، فقال داوود: يا ربِّ وما تلك الحسنة؟ قال : يُدخِل على عبدي المؤمن سروراً ولو بتمرة، قال داوود: يا ربّ حقَّ لمن عرفك أن لا يقطع رجاءه منك ).
اما العيادات الخاصة فأنها تخلو من الرحمة والشفقة والإنسانية فضلا عن المساعدة والايثار من خلال ارتفاع تسعيرة الأطباء (الكشفية) قسوةً أقسى من خطورة المرض على المريض! وكذلك إلزام المريض على شراء الدواء (العلاج) من صيدليات خاصة بالاتفاق مع أصحاب تلك الصيدليات مقابل نسبة من الأرباح مما يجعل الصيدلاني يضاعف سعر الدواء من اجل استخراج نسبة الطبيب المعالج لذا ترى سعر نفس الدواء يختلف من صيدلية لآخرى ومن مريض لأخر حسب الطبيب الذي يطلب سعر معين والى الان لم تتدخل نقابة الصيادلة لحل هذه المشكلة وتوحيد أسعار الادوية كما في لبنان وبعض دول العالم ومما يندى له الجبين هو انعدام الحياء لدى بعض الأطباء حيث يقوم بالمماطلة والتسويف في معالجة المريض في المستشفيات الحكومية حتى يضطر المريض لمراجعته في المستشفيات الخاصة (الاهلية) وبأسعار باهظة ويبقى المريض بين صراعين صراع الموت الذي هو على شفا حفرة منه وصراع الأطباء الذين يمتنعون عن اسعافه ما دام لم يمتلك المال الكافي للعلاج ! كل هذه الجرائم الأخلاقية يتحملها البرلمان والحكومة ونقابة الأطباء وكل من له صوت مسموع ومؤثر في المجتمع والتزم الصمت إزاء هذا الجشع والاستغلال لأنهم سوف يُسألون عن أرواح رحلت الى العالم الاخر نتيجة التقصير والإهمال من قبل الطبيب ومع ذلك يطالب الأطباء بوضع قانون لحمايتهم
حتى تزداد معاناة المرضى الراقدين في المستشفيات وترتفع أسعار (الكشفيات) لزيادة الم المواطن؟ 
الى الله المشتكى من حكومة تتآمر على شعبها ووجيه تجاهل معاناة قومه وتركهم بين المطرقة والسندان يتجرعون لؤم اللئام ومؤسسة أهملت واجبها الشرعي والوطني وطبيب يقسو على انسان أنهكه المرض ولم يمد له يد العون ولايدري ان هذا الجفاء منه اتجاه المريض اسلبه للعديد من التوفيقات الإلهية ابسطها انه لم يجرِ الله تعالى على يديه الخير للناس. 
وأخيرا نوجه تحية إجلال واكبار لكل طبيب ماهر عمل وسهر على راحة المرضى لم يغتر ولم يفتر في خدمة الراقدين وتقديم المساعدة لهم ويعتبر هذه المهنة جهاد لا يقل عن الوقوف في السواتر الامامية للجبهة دفاعا عن الانسان وهم كُثر في هذه الشريحة النجيبة الا ان الجشعين استولوا على زمام الأمور فأحدثوا الفوضى والارباك بسبب ضعف القانون وغياب الرقابة الداخلية للإنسان. لذلك لا بد ان يستنهض إنسانيو هذه الشريحة ويعيدوا للطبيب هيبته من خلال نبذ كل ما هو مخالف لأساسيات الطب وإعادة مفهوم مهنة الطب بصورته البراقة أو المعمول بها في الدول المتحضرة وهو سلامة الانسان أولا. 

زيد الناصري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/01/23


  أحدث مشاركات الكاتب :



كتابة تعليق لموضوع : أطباء بلا إنسانية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق جاسم الحلفي ، على كيف تعامل الامام علي عليه السلام مع معضلة الفساد المالي - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : روعة مقاللالايستحق التقدير والاهتمام

 
علّق ابو الحسن ، على سالوفة على السلاطين معنى كلمة سرسري وسربوت - للكاتب عبود مزهر الكرخي : كاتبنا القدير عبود مزهر الكرخي السلام عليكم ورحمة الله انني اذ اتقدم لكم بجزيل شكري وعظيم امتناني اود ان اخبرك ان هذه امينة بغداد التي يطلق عليها من متملقيها لقب بلدوزر بغداد لاتعرف الله ولا رسوله ولا ال بيت الرسول لا هي ولا ذيولها شيعة ابي سفيان لكن كل الذي اطلبه من جنابك ان تعري شيعة ابي سفيان التي كالت الكيل بمكيالين الاماكن العائده للاحزاب والمليشيات قريبه مني لم يشملها قرار الازاله بل وجدت اليهم صيغ شيطانيه وانا صاحب الموافقات الرسميه ازالتي بكل وحشيه حتى ال ابي سفيان لا يفعلوها انا ليس لي طريق انشر المقال ولو اني اعلم ان المضيف لايعاد لانه ليس تابع لاحزابهم وعصاباتهم لكن لكي يكون مقالك حجة عليهم امام الله وليتم فضحهم امام الشرفاء خصوصا وان احدهم هذا اليوم شبه نفسه باصحاب الكساء الا تعسا لهم وتعسا لمن جلبهم فهم اعداء محمد الذي يقول بحقهم الامام الصادق عليه السلام هناك اراذل من شيعتنايفعلون افعال لا تفعلها نواصبنا فالى الله المشتكى ولازلت انتظر من سيدتي ومولاتي ام البنين الذين ازالو مضيفها ان تظهر شارتها بهؤلاء الاوباش وما ذلك على الله بعزيز تقبل ارق تحياتي

 
علّق حكمت العميدي ، على مطالبات بطرد "عباس البياتي" من كتلة النصر بسبب وصفه للقوائم الشيعية "بأصحاب الكساء" : والآن يأتي قزم من أقزام هذا الحزب المقيت وأعضائه اللصوص اللذين ظلموا البلاد واظلموه ليشبهوا أنفسهم بالانوار الخمسة صلوات الله وسلامه عليهم

 
علّق حكمت العميدي ، على مطالبات بطرد "عباس البياتي" من كتلة النصر بسبب وصفه للقوائم الشيعية "بأصحاب الكساء" : عباس البياتي سخف بكلامه وتطاول على أصحاب الكساء سلام الله عليهم بوصف الأحزاب السياسية والكتل الفاسدة بأصحاب الكساء الذين خلقت الدنيا من أجلهم ولاجلهم وهذا مالمسناه من أتباع حزب الدعوة الذي حاول قواده سرقة النصر والانتصار

 
علّق أبو جنيد ، على من هو الفاسد .. هم... أم... نحن ...ام الكل الا ما عصم ربي ... : صح لسانك يا محترم ، وضعت يدك على الجرح ولهذا السبب ابتلينا ،كيفما تكونوا يولى عليكم .رائع تقيم رائع ، أهل الاختصاص والدين لم يوضحوها.

 
علّق عبود مزهر الكرخي ، على سالوفة على السلاطين معنى كلمة سرسري وسربوت - للكاتب عبود مزهر الكرخي : الأخ العزيز أبو الحسن السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لطالما تعودت على مداخلتك الجميلة والتي تثري الموضوع وتعطيه قيمة أعلى وأرقى ويبدو أن ماقامت به عصابات المسؤولين والأحزاب هم يدخلون في خانة السرسرية والسرابيت وهناك البلشتية والسختجية وغيرها من المفردات التي تنطبق عليهم احسن انطباق العراق قد ابتلى العراق وشعبه بهذه الشخوص الممسوخة وهم لايعرفوا الخير ولاحتى الرحمة وقد صدق سيدي مولاي أمير المؤمنين(ع) عندما قال (لاتطلب الخير من بطون جاعت ثم شبعت، وأطلب الخير من بطون شبعت ثم جاعت) ويبدو أننا المستقلون والتي تمثل شريحة كبيرة من المجتمع العراقي قد ابتلت بهؤلاء الممسوخين ولانها اغلبها تسلك طريق الحق وطريق ونهج أهل البيت تجدها تواجه الصعوبات والمشاكل والذي يقول عنها الأمام علي(ع) ( لاتستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه) ويبدو ان هذه الحادثة الخاصة قد حفزتني لكتابة مقال عن قريب أن شاء الله لنعري هذه الفئات والشخوص الممسوخة. ولك مني كل التحايا شاكرين مروركم الكريم على الموضوع.

 
علّق ابو الحسن ، على سالوفة على السلاطين معنى كلمة سرسري وسربوت - للكاتب عبود مزهر الكرخي : الاخ الكاتب القدير عبود مزهر الكرخي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لطالما اتحفتنا بمقالاتك اللطيفه والمعبره لست متاكد لكن انا مره قرئت ان كلمة السرسري تعني المحامي او لها معنى اخر هو من لاعمل له بمناسبة السرسريه والهتليه والسفله سوف اروي لك واقعه حدثت معي ولانني لست في الدوله الفاضله التجئت الى الله واليك ثانيا القصه تدور انا خادم الحسين وقد شيدت مظيف باسم ام البنين كمكز ثقافي واحياء الشعائر الحسينيه والقاء المحاضرات الثقافيه قبل تشييد المظيف حصلت على موافقه رسميه من امين بغداد الاسبق صابر العيساوي قبل 15 يوم فوجئت بعصابة امينة بغداد تبلغني بضرورة ازاله المضيف لانه تجاوز على حديقه عامه مافاز قوم ولوا امرهم الى امرئه اخبرتهم ان لي موافقه رسميه وابرزتها لهم وان المضيف ليس له علاقه بالحديقه العامه ولم يشوه المنظر العام الا ان عصابة بلدوز بغداد لم تقتنع بجوابي اتصلت باكثر من سافل من سفلة الدوله بمستوى عضو برلمان او وزير لكنهم اعتذرو بحجة ان الامر يحتاج لموافقه حيدر العبادي بلمح البصر حضرت عصابة بلدوز بغداد وقاموا بشكل وحشي بتهديم مظيف باب الحوائج ام العباس وكل منهم ينادي سجلوني عند الامير حتى ارضيه المضيف جرفوها بالبلدوزرات الى هنا والامر هين وسلمت امري الى الله لاني اعرف شيعة ابي سفيان موجودين في كل عصر ومصر الا ان المضحك المبكي هناك مواكب متجاوزه تم غظ النظر عنها لكن كيف تم غظ النظر عنها انا اخبرك لقد تنادى مسؤؤلوا الاحزاب والمليشيات بالحظور الى تلك المواكب للدفاع عنها رغم انهم لايحملون اي موافقه رسميه لكن كما قتلك في هذه الدوله البائسه الغلبه للعصابات المسلحه ولاحزاب السلطه فانا لله وانا اليه راجعون انا كتبتلك هذه القضيه وانا متاكد ان المضيف لن يرجع وان الهجمه عليه هجمه وحشيه لانني انسان مستقل لا انتمي لاحزابهم البائسه ولا لمليشياتهم المسلحه وقد اخبرني احد المحاميين انني على ضوء الموافقه بامكاني ان اقيم دعوة على بلدوز بغداد واقاضيها قلت له مشعان بدقائق حوله القضاء من مجرم الى برىء واكيد القضاء سيحولني الى مجرم كتبت لك لكي تعري هؤلاء السفله الذين يريون ان يكون حسين خاص بهم كما كان لهدام حسين خاص بهم وكتبتلك لانني لا اجد منفذ انشر قضيتي فيه والله المستعان

 
علّق بورضا ، على المصيبة العظمى شهادة الصديقة الكبرى: الوحيد الخراساني 1439 هـ - للكاتب شعيب العاملي : يا فاطمة

 
علّق شاهد عيان على الحادثة ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : السلام عليكم. بالنسبة إلى الشيخ عباس السراج لم يتعرض إلى عبوة ناسفة او محاولة اغتيال وإنما حادث عرضي تعرض إليه أطفاله عندما كانوا يلعبون بانقاض جلبت من مقالع الرمل من بحيرة النجف وكانت هذه الانقاض فيها رمانة دفاعية فانفجرت عليهم وقتل على أثره أطفاله الثلاثة.رحمهم الله

 
علّق Zia Ghannideyin ، على فتوى الشيخ الوحيد والشيخ الصافي في كمال الحيدري : بسمه تعالى نعوذ بالله العظيم من الشيطان الرجيم ونساله ان يكفينا مضلات الفتن وتشابهه الباطل واختلاطه بالحق اللهم اسالك بلا اله الا انت وبمحمد واله الاطهار ان ترني الحق حقا فاتبعه واعمل به والباطل باطلا فاجتنبه اللهم احسن عواقب امورنا ولاتخرجنا من الدنيا الا وانت راضٍ عنااللهم ان عملنا ضعيف فضاعفه لنا بفضلك واشهد ان لا اله الا الله وحده لاشريك لك واشهد ان محمدا عبده ورسوله واشهد ان عليا واولاده المعصومين أولياء الله اللهم اني أشهدك اني ولي لمن والاهم وعدو لمن عاداهم الى يوم الدين اللهم لقني حجتي يوم ألقاك اللهم امتني مسلما وألحقني بالصالحين وادخلني في زمرة محمد واله الطاهرين

 
علّق حكمت العميدي ، على محمد المهدي حي - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : احسنتم اللهم عجل لوليك الفرج

 
علّق حكمت العميدي ، على هل تعرفني..؟ - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم كنت أعتقد أن القعقاع شخصية خرافية ليس لها وجود وحقيقة موضوعك ادهشني

 
علّق حكمت العميدي ، على حقائق تعرفها لاول مرة عن سيرة القاسم بن الامام الكاظم ع - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : احسنتم وأعظم الله اجورنا واجوركم جميعا

 
علّق جميل البزوني ، على مراجعة تاريخية لمواليد 2000 : سلام عليكم بالنسبة الى شيخ سلام الابراهيمي لم يقع له حادث اغتيال في الناصرية نعم استشهد طالب اخر في نفس السنة اسمه الشيخ سلام الحسيناوي وكان الحادث في اول ايام شهر رمضان اما شيخ سلام الابراهيمي فهو لم يتعرض لحادث اغتيال وهو الان يحضر البحث الخارج في النجف عند السيد الحكيم والشيخ هادي ال راضي

 
علّق حكمت العميدي ، على اين كانت فتوحات الشيعه ؟؟؟ - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : الحمد لله رب العالمين انه خلقنا مسلمين ومسلمين من أتباع امير المؤمنين عليه السلام ومن شيعته فلو كنا خلقنا من طائفة أخرى لاقت بنا الدنيا وما كنا عرفنا الحق اسأل الله الهداية للمخالفين لأهل البيت عليهم السلام .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد يوسف البيومي
صفحة الكاتب :
  السيد يوسف البيومي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 الرابح الأكبر والخاسر الأكبر وإرادة الشعوب  : فلاح السعدي

 مركز الفرات للتنمية والدراسات يكشف عن اتجاهات الرأي العام الكربلائي في الانتخابات  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 سماحة المرجع النجفي (دام ظله) يلتقي السفيرة الإسترالية في العراق

 الحل الجوهري لانهاء الصراع  : محمد شفيق

 صدى الروضتين العدد ( 125 )  : صدى الروضتين

 ديننا: إلتقاء وتلاقٍ ولقاء.  : قيس النجم

  الجزاء الشديد لمن نقض العهد الأكيد ؟؟؟.  : الشيخ جمال الطائي

 العدد ( 175 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 استعدادات واسعة في مدينة الطب تزامناً مع انطلاق عمليات تحرير تلعفر  : اعلام دائرة مدينة الطب

 تيار شهيد المحراب والسباحة عكس التيار...  : حيدر فوزي الشكرجي

 المجلس الأعلى الإسلامي العراقي يكرم أعضاء السلك الدبلوماسي العراقي  : علاء الخطيب

 اتحاد الأدباء والشعراء يقدمون الشكر والتقدير للسيدة وزيرة الصحة والبيئة وملاكات مدينة الطب  : اعلام دائرة مدينة الطب

 أين إختفى سمير عبيد  : هادي جلو مرعي

 المندوب الدائم السفير محمد حسين بحر العلوم يلتقي بالفريق المستقل المعين من قبل الأمم المتحدة لتقييم عمل اليونامي في العراق  : وزارة الخارجية

 ثقافة الشكر والاعتذار  : نعيم ياسين

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 98316477

 • التاريخ : 24/02/2018 - 17:52

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net