صفحة الكاتب : احمد مهدي الياسري

احذروا فقد اقتربنا من أن نكفر بمنهجكم
احمد مهدي الياسري

 كم  صرخنا وتوسلنا بكم توحيد الصف وكاننا كنا نتكلم مع الصم  الصياخيد او كاننا  مجانين تحدث نفسها والاعداء يتفرجون ويضحكون سرا وعلانية  للمشهد ..

لو استجابت القيادات التي تتمثل بالطيف السياسي الممثل  للغالبية في العراق الى لغة الحكمة والبصيرة الثاقبة وتقدير المخاطر  المحدقة بنا لما فرطت بما بين ايديها من فرص لافرصة واحدة هي منعطفات  تاريخية قد لاتتكرر مرتين ولو قيض لنا ان نكون امام قادة يحترمون بحق مشاعر  شعبهم ويحترمون تاريخ  الدماء الزاكية التي اريقت من اجل الحرية لما اوصلونا الى هذه الحالة من  الياس والاحباط والتشرذم والتصدع يعاني منها شعبنا الصابر ..
 
تفرقتم وماذا بعد ؟؟
 
تناحرتم وماذا بعد ؟؟
 
تتنابز قواعدكم نيابة عنكم وماذا بعد ؟؟
 
تسقيط متبادل بينكم وماذا بعد ؟؟
 
كل حزب بما لديهم حزينون وليتهم فرحون وماذا بعد ..؟؟
 
اصبحنا فرجة امام العالم والتاريخ وماذا بعد ..؟؟
 
وعشرات الاسئلة غير ذلك ونستمر بالتساؤل وماذا بعد ..؟؟
 
انا اجيبكم ماذا بعد ذلك :
 
الحقيقية واصدقكم القول انكم كمن ينهش في لحمه وعدوه يتفرج  عليه مستلقيا على قفاه يقهقه ضاحكا لما يراه من مشهد , نتوسل بكم ونطالبكم  بالوحدة والقوة عبر التحالف والاندماج الحقيقي وما هو اكبر من التحالف  المطروح وحسن تقدير خطورة المرحلة وانتم ترهقوننا بتوسيع هوة الفرقة  وبتشرذمكم ونزاعاتكم  التي لادخل لنا بها ان لم تكن لنوازع ضيقة ومطامع بتنا نشمأز منها..
كنا نرى المشهد بوضوح ونصحناكم صادقين ورغم ذلك سحقتم ارادتنا  الواثقة والناصحة لكم ونحن من انتخبكم وتفرقتم ولكنكم احتجتم الى بعضكم  البعض فيما بعد وتكابرون ولاتريدون الاقرار بان ما انتم عليه لايسر حبيب او  صديق لا بل لما تزالوا تماطلون في الاعتراف بالحقيقة المرة ومصرين على نزع  مابقي من  غطاء يقيكم ويغطي عورات التمزق والتشتت لانرغب ان تكون مستباحة بعد كل تلك  التضحيات ..
كم صرخنا وتوسلنا بكم توحيد الصف وكاننا كنا نتكلم مع الصم  الصياخيد او كاننا مجانين تحدث نفسها والاعداء يتفرجون ويضحكون سرا وعلانية  للمشهد ..
نريد منكم اجابة واحدة تبرر تفرق صفكم وكل منكم يستغيث بعدو  يضمر ويعلن نواياه ولايشترك معكم في اي شئ بل يتناقض معكم جملة وتفصيلا  تتوسلون به بان يقبل تقربكم منه والنكتة انه يمانع ويشترط على كل منكم  منفردا ان يكون ذيلا له وكاني بحالكم ومايجري على ايديكم من الهزال انه  يستحق الشفقة والعطف وكان  حالكم كالمستجير من الرمضاء بالنار..
كل منكم يطالب الاخر بالشراكة ولكن لم تجيبونا عن ماهية  المشتركات التي بينكم وبينهم وهل تحملون بحق مصداقية ماتطرحوه وهل ان  ماتعتقدوه وتتحركون وفقه هو الصواب ..؟؟
هل فقدتم الذاكرة وتحتاجون لان اذكركم بتجارب التاريخ البعيد  او الحديث وماهية القوة والمنعة والانتصارات التي ماترسخت وتجذرت في أي من  المكونات السياسية او الشعبية او الاقتصادية اوالاجتماعية الا من خلال  تقوية اواصر التعاون والتعاضد والتماسك وتقريب وجهات النظر..؟؟
ايها القادة اعلموا واقولها لكم صادقا لا كما ينقل اليكم عبر  المنافقون والمتزلفون والنفعيون ان هناك تململ وتذمر وسخط كبير في الشارع  احد اطرافه اعدائكم يتمنون زوالكم باي ثمن والطرف الاخر هو الذي انتخبكم  وهناك ملايين الغاضبين يقولون ننتخب الشيطان الرجيم ولانذهب لانتخاب هؤلاء  بعد اليوم  وما تكونت هذه المشاعر الغاضبة بمعزل عن الاسباب الحقيقية انتم اهم من  رسخها واوجدها وان استمر ادائكم وفق مانراه ونطلع عليه ستكون العواقب وخيمة  عليكم وعلينا وعلى تاريخ يسجل لكم هذه الانتكاسة التي من الممكن تلافيها  والفرصة مواتية لكم وتلك الانتكاسة ما كانت لتكون لو انكم استجبتم الى عين  الحكمة والعقل واتقيتم الله في هذا الشعب البائس ونظمتم امركم وانفسكم ..
نعم لقد اعلنتم تحالفكم "الوطني" ولكن باستحياء وبعد ضغوط  كبيرة , نعلم ونعترف انكم لما تزالو شتى متفرقين رغم ماتعلنوه ولكن هل  تعتقدون انكم تحسنون صنعا في ماتقدموه من هزال سياسي يكاد يصيبنا بمقتل ان  لم يكن قد قتلنا فعلا ..؟
اعتقد ان كنت ابحث عن تعبير دقيق عن مايختلج في نفسي ونفوس  الملايين فلن اجد افضل من هذا القرار بانني والكثير اصبحنا نتمنى ان يحكمنا  البعث الفاشي والوهابية العنصرية الحاقدة معا وان سالتمونا لماذا ؟؟  سنجيبكم لاجل انهائنا مرة واحدة وبشرف وشهادة وعز تنقلنا الى رحاب العدل  الألآهي لنقاضيكم  ونقاضيهم هناك بدلا من هذا الموت البطئ والمرير يقضم في ارواحنا وينهك  اجسادنا وينخر في اكبادنا ويهدد مستقبل اجيالنا القادمة وانتم واعدائنا  تتفرجون علينا ونحن معكم نتفرج على نهايتنا ولاحول لنا ولا قوة الا بالله  العلي العظيم هو من يحكم بيننا وبينكم ..
لا اخفيكم سرا فقد اصبحت افكر جادا باعلان الكفر المعلن  بمنهجكم وما تقدموه لنا من آلآم ولانكم لاتستحقون منا كل هذه التضحيات وكل  هذه المعاناة وكل هذا النزف الذي ننزفه من ارواحنا ومقدراتنا ومستقبلنا  وكاننا نـُسْمِع وننادي من لاحياة فيهم لا بل انتم كذلك .
 
 
احمد  مهدي الياسري
 
 

  

احمد مهدي الياسري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/10/15



كتابة تعليق لموضوع : احذروا فقد اقتربنا من أن نكفر بمنهجكم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو الحسن من : العراق ، بعنوان : رد على السيد احمد في 2010/10/16 .

اكثر من مره كنت اكتبلك لا شلت يمينك سيدنا لانك عودتنا على النقد الموضوعي والصراحه الى اني تفاجئت بك هذه المره بانك تكتب بدون ان تسمي الاشياء بمسمياتها وهذا اسلوب لم نعهده منك وجعلت الكل مذنبين ياسيد احمد للتذكير فقط كان الشيخ جلال الدين الصغير يتوسل ويتوسل ويتوسل لتشكيل الائئتلاف الموحد لاكن ماذا كان جواب العبادي والاديب والسنيد والعسكري بالمناسبه كمال الساعدي وخالد الاسدي وحنان الفتلاوي ومحمد الصيهود ذوله بذاك الوقت جانو بالاحتياط بعد الانتخابات طلعو على الساحه لينبحوا بدلا من الجوقه القديمه التي سئمت من كذبها الناس عموما كان جواب رئيس دوله الفافون انه لا ينظم للائتلاف الوطني لانه ائئتلاف طائفي وهو الرجل وطني لحد العظم ويريد يحكم بالوطنيه وحتى ائئتلافه بعد الانتخابات مع التحالف الوطني كذبه كبرى بلعها المجلسالاعلى مره اخرى لان نتائج الانتخابات ما اجت مثل ما جان يتوقع ابو اسراء وبطانته عبالهم نفس التزوير الي صار بانتخابات مجالس المحافظات راح ايصير بانتخابات مجلس النواب من هذا الموقع انا احذر واحذر واحذر لتذهب الى علاوي ولا تذهب مره ثانيه لحزب النخوه لان علاوي يمكن باقي عنده ذره حيه حضور الجماعه زاحوه وشوف افعالهم الاخيره هل تدل على ان فيهم رجل ضادق وعنده غيره على بلده وشعبه




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سرمد سالم
صفحة الكاتب :
  سرمد سالم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الصهاينة يهدمون الأقصى و"داعش" يزحف إلى روما!  : نبيل لطيف

 نحن المُخلّصون  : ابراهيم امين مؤمن

 الإنسان بين التدين والانحراف ديني-ج2  : انور السلامي

 بين عامين، داعش والفساد  : اياد قاسم الزيادي

 الرؤية السياسية والنظرة الستراتيجية العراقية  : بهاء الدين الخاقاني

  الشهيد محمد صادق الصدر خسارة فادحة لا تعوض بثمن  : ماجد الكعبي

  وحلق الصقر في سماء الشهادة...  : رحمن علي الفياض

 الاستيلاء على كدس أسلحة ومتفجرات بناحية جبلة شمال بابل

 ثلاثة أفريقيا...الرابع من  : سليم أبو محفوظ

 بمناسبة يوم المباهلة في الإسلام ، أرفع انخطافة عمران الروحية .  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 قامة بحجم الوطن - باسل عبد المهدي أنموذجا  : عدي المختار

 السيد جعفر الحلي .. الحلقة الثالثة نسيبه والصهباء.. وما اليه يذهبون  : كريم مرزة الاسدي

 وزارة الموارد المائية تنجز حفر (31) بئرا مائيا خلال شهر ايلول من هذا العام  : وزارة الموارد المائية

 قائمقام الشرقاط : القوات العراقية حررت 50% من بلدة الشرقاط

 الأمم المتحدة تبشر بحلول للسكن العشوائي في العراق

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net