صفحة الكاتب : غفار عفراوي

تمهيد .... مسرحية
غفار عفراوي
 الاهداء
 
إلى سيدتي زينب عليها السلام ومولاتي سَكينة عليها السلام
 
 ======
 
المشهد الأول:
 
 
( سرداق فيه الحسين عليه السلام و حشد من كبار قومه وبعض اخوته )
 
رجل1 :ـ لقد خبرنا القوم يا سيدي فوجدناهم اهل مكر .. لاشيء لديهم بقداسة مصالحهم
رجل 2:ـ ولذلك جئنا نحمل المخاوف نصيحة ترى في خروجك خشية عليك ..
الامام الحسين (عليه السلام) :ـ ( ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين )
رجل 1:ـ روح تتألم يامولاي تدعوك الى النظر في كينونة اهل هذا المصر
رجل 2:ـ قبل الرحيل الى مسعى مذبوح ..
رجل 1:ـ صرنا نخمن ما يعدونه من عدة ويجهزون من جيش لقتالك يامولاي
الحسين (عليه السلام) :ـ خط الموت على ولد آدم مخط القلادة على جيد الفتاة
قال أبي عليه السلام "( إن الموت لمعقود بنواصيكم والدنيا تطوى من خلفكم )"
رجل 3:ـ نحن يا مولاي نؤمن بان لك النهضة
المستيقظة على نبوءة تدرك مغزى الخطوة
لكن ...
عذرا
لماذا تأخذ العيال والأطفال معك يا ريحانة الرسول
الحسين (عليه السلام) :ـ شاء الله أن يراهنّ سبايا ...
رجل 4:ـ نحن نعرف معنى ان يكون المرسى تضحية
ولكننا بالقابل نؤمن بان الارض واسعة المدى ولكم فيها شيعة وموالين
رجل 3 :ـ خذ اليمن مثلا يا مولاي
فاهلها اهل نصرة
وفيها لكم شعير
واعتقد ان المسير اليها اكثر امآنا
الحسين (عليه السلام) :ـ " إن الموت طالب حثيث لا يفوته المقيم ، ولا يعجزه الهارب "
رجل 5 :ـ خذ المسعى الاقرب ومد يد المصالحة مع يزيد
واجعل اخاك الحسن قدوة تحمل صلحه مع معاوية عبير مشورة لاتذبل
الحسين (عليه السلام) :ـ
قال جدي رسول الله / الحسن والحسين إمامان قاما أو قعدا
رجل 1:ـ سيدي عذرا لا نقدر ان نتصور الدنيا دونك كيف ستكون
ونؤمن بوجودك انفع لامة قد يزل بها السبيل
ونؤمن بان الله حافظ لدينه مع كل مصير
الحسين (عليه السلام) :ـ وهل من خير يؤدي الى نار ؟
رجل 5:ـ لماذا يا ابن رسول الله
الإمام / " اجعل لآخرتك من دنياك نصيبا "
 
 
 
( تتحول الانارة الى عرش يزيد )
 
يزيد :ـ لعبت هاشم بالملك فلا خبر جاء ولا وحي نزل
صوت :ـ ( بغضب ) يزيد ... او تظن الامر هباء ..
يزيد:ـ ( يتلفت ) من ؟
صوت :ـ ها انت تكشف عن مكنون ابله
يزيد :ـ انا يزيد .. فمن انت ؟
صوت :ـ من الحماقة ان ترى يوما بان خلافة رسول الله لعبة بين يديك
يزيد :ـ ( يضحك) ها انا ارمي الطرف الى امس
لاحمل حكمة جدي ابو سفيان دليل رشد لا يتيه
ابو سفيان :ـ ( محدودب الظهر قبيح اعمى )
تلاقفوها يا بنو أمية تلاقف الكرة فوالذي يحلف به أبو سفيان لا جنة ولا نار
صوت :ـ وريث كذب وخداع
( ينشد) *
ألا إن الأئمة من قريش ولاة الحق أربعة سواء
علي والثلاثة من بنيه هم الأسباط ليس بهم خفاء
فسبط سبط إيمان وبر وسبط غيبته كربلاء
وسبط لا تراه العين حتى يقود الخيل يقدمه اللواء
تغيب لا يرى عنهم زمانا برضوى عنده عسل وماء
===========================================
 
 
المشهد الثاني:
 
( سوق عام ـ نتف حوارات )
 
الأول:ـ يروي البعض ان الحسين ذهب الى حرب يزيد
الثاني :ـ لااعتقد فالاخبار عندنا تدور حول بيعة راح يؤديها ليزيد
الثالث :ـ الخروج على امام زمانه يزيد يعد مروقا
الرابع:ـ سعى لحكم
الخامس :ـ المدينة تغمره بالعزة والكرامة والسؤدد فما الذي ينقص مأمنه كي يخرج الى صحراء تجهل معناه
صوت الإمام الحسين (عليه السلام) :ـ ( واني لم اخرج أشرا
ولا بطرا ولا مفسدا
ولا ظالما وإنما خرجت لطلب الإصلاح
في امة جدي رسول الله صلى الله عليه
واله أأمر بالمعروف وأنهى عن المنكر)
صوت " :ـ ( ينشد ) *
كأن يدا من وراء الضريح حمراء مبتورة الإصبع
تُمدُّ إلى عالم بالخنوع والذل في شرف مترع
لتبدل منه جدب الضمير بآخر معشوشب ممرع
===================================
 
 
المشهد الثالث:
 
( مجلس الوليد .. مروان ويجلس قبالتهما الحسين (عليه السلام) )
الوليد:ـ هو امر يا حسين ان يبات الانسان بعين يدرك ما سيتمخض كراها من حلم يرفع شتات الاماني في اسراب رؤى لاتجيد الصبر على كبت .. وها انا اخبرك عن امنية طالما داعبت المصير .. امير المؤمنين معاوية قد مات
وقد اجتمع الرأي لفضل يتوج به يزيد خليفة .. بايعناه
وارسلنا ندعوك لتكون مع هذا الرشاد
الحسين (عليه السلام) :ـ مثلي لا يبايع سرا ، فإذا دعوت الناس إلى البيعة دعوتنا معهم وكان أمرا واحدا
مروان :ـ (للوليد)/
يبدو انك تجهل سبل الذاكرة وما تبوح به من شواهد جمة تفضح الامآن
كيف لك ان تأتمن الصبر بلا موثق
الوليد :ـ هذا الحسين يا مروان .
مروان :ـ هو لم يعدك بشيء .. اذا دعوت الناس الى البيعة دعوتنا معهم
.. وماذا بعد يا وليد
وليد :ـ وماذا بعد يا مروان
مروان :ـ والله ان فارقك الساعة ولم يبايع
لم تقدر منه على مثلها
حتى تكثر القتلى بينكم ،
خذ زمام الامر يا وليد وقد الجرأة الى مكمن أمين أأمر بحبس الحسين .
الوليد :ـ بحبس حسين
مروان :ـ اضرب عنقه يا وليد
اضرب عنقه ودع الكون يستريح من سخونة احداث لا يعلمها عليم
الحسين :ـ يا ابن الزرقاء أنت تقتلني أم هو ؟ كذبت وأثمت
( برهة صمت )
. ( مع الوليد ) ، إنّا أهل بيت النبوة ومعدن الرسالة ومختلف الملائكة بنا فتح الله وبنا يختم،
ويزيد شارب الخمر وقاتل النفس المحترمة ، معلنا بالفسق ،
ومثلي لا يبايع مثله ولكن نصبح وتصبحون وننظر وتنظرون أينا أحق بالخلافة .
============================================
 
 
المشهد الرابع
 
 
( توقيع الكتب في مشهد عام )
 
شبث بن ربعي :ـ ان الناس هنا في شوق الى قدومك سيدي .. ولا راي لهم سوى ما يرونه عبر تهيئة النفس لبوتقة الفداء والنصرة التي عنها لا يحيدون
حجار بن ابجر:ـ ( بشيء من الخطابية )
العجل العجل يا ابن رسول الله
يزيد بن حريث:ـ لقد اخضرّ الجناب وأينعت الثمار
عزرة بن قيس :ـ وانبتت وأورقت الأشجار
عمرو بن الحجاج:ـ فأقدم متى شئت إنما تقدم على جنود لك مجندة
( الكوفة عند دخول عبيد الله بن زياد متخفيا )
 
– مرحبا يا ابن رسول الله
– قدمت أهلا يا حسين ابن علي
– نحن لك جنود مجندة يا حبيب رسول الله
( ابن زياد يستشيط غضبا من هذا الاستقبال للحسين... قصر الإمارة.... يطرق الباب إلا أن النعمان ابن بشير يرفض أن يفتح له معتقدا انه الحسين.)
النعمان/:ـ ( مع نفسه ) الورطة تنوه عن حجمها .. ها انا اقف امام الحسين لاسلمه القصر فكيف اذا اجتاح الجيش المكان
لا دعني اخالف الحسين بحجة الامانة وانا موقن انه سيغفر لي اذا ما مكنه النصر لمحاكمتي .
لكن اي عذر ليزيد اذا مكنه القدر .. ( مع ابن زياد ) ما أنا بمؤد لك أمانتي يا ابن رسول الله
ابن زياد :ـ افتح فقد طال ليلك ..
( يكشف اللثام فيفر الناس الى منازلهم .. ونسمع تمتمات وعيد ومن نسمع نمنمات وعود )
صوت الحسين ( عليه السلام) :
 
" فإذا محصّوا بالبلاء قلّ الديانون"
 
============================================
 
المشهد الخامس:
 
(في المدينة)
 
أم سلمة:ـ لا تُحزنّي بخروجك إلى العراق
فاني سمعت جدك رسول الله صلى الله عليه واله يقول
(يقتل ولدي الحسين بالعراق بأرض كربلاء) ،
وعندي الدليل .. تربة مثواك في قارورة هي هدية جبرائيل لنبي ادى الامانة
وها هي القارورة تكاد تقول .. ان الوعد آت وسترين حمرة الدم على وجه ترا
الحسين (عليه السلام) :ـ يا أماه وأنا اعلم أني مقتول
مذبوح ظلما وعدوانا،
وقد شاء الله عزوجل أن يرى حرمي ورهطي مشردين،
وأطفالي مذبوحين مأسورين مقيدين ،
وهم يستغيثون فلا يجدون ناصرا)
:ـ وا عجباه فأنى تذهب وأنت مقتول
الحسين(عليه السلام) :ـ أماه إن لم اذهب اليوم ذهبت غدا،
وان لم اذهب في غد
ذهبت بعد غد، وما من الموت والله بد،
واني لأعرف اليوم الذي اقتل فيه ،
والساعة التي اقتل فيها ،
والحفرة التي ادفن فيها كما أعرفك ،
وانظر إليها كما انظر إليك ،
وان أحببت اريك مضجعي ومكان أصحابي.
ام سلمة :ـ ارني ذلك يا ابن رسول الله
الحسين (عليه السلام) :ـ هذه .. وهذا مثوى اصحابي
 
 
(في مكان آخر)
تخفت الأنوار ونغم حزين
 
رقية: أبي.. أبي.. أين أبي الحسين
 
 
المشهد السادس والأخير:
 
( دخول مواكب العزاء في الروضة العباسية المطهرة)
– وا عباساه وا اماماه
– يا ساقي عطاشا كربلاء
– يا كفيل زينباه
(تخرج في جانب المسرح شخصيات نسائية مهمة في واقعة الطف مثل زينب بنت علي وسكينة بنت الحسين ومعها تثور أصوات المواكب باللطميات باللهجة العامية )
– يا خال ابني ولوني ومسبية خذوني يبو فاضل يبو فاضل
– يعباس جيب الماي لسكينة
– وللكوفة مشينا والاحبال بادينه يبو فاضل يبو فاضل
– للشام اعتنيتك ولكن ما لكيتك يبو فاضل يبو فاضل
– اني اختك واحاجيك وانوحن دوم وابجيك يبو فاضل
 
(تخرج هالة نور من خلف المسرح .. وتنثر اصوات المقدسين )
العباس (عليه السلام):ـ وا علياه... وا حسيناه .. وا زينباه
الحسين (عليه السلام):ـ ( هوّن ما نزل بي انه بعين الله)
زينب (عليها السلام):ـ ( اللهم إن كان هذا يرضيك فخذ حتى ترضى)
 
 
 
 
 
*1 من قصيدة لكثير عزة
 
*2 من قصيدة الجواهري
 
 
 
شكر خاص للأديب المبدع علي حسين الخباز
انتهت المسرحية بعون الله
يوم الجمعة
4-3-2011
 
 
 
المصادر
 
كتاب شذرات من فلسفة تاريخ الإمام الحسين عليه السلام للسيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر (قدست نفسه الزكية)

  

غفار عفراوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/11/19



كتابة تعليق لموضوع : تمهيد .... مسرحية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مصطفى الهادي ، على فلسطين أم إسرائيل. تعالوا نسأل التوراة. - للكاتب مصطفى الهادي : اخي العزيز حيدر حياكم الله . أنا ناقشت القضية من وجهة نظر التوراة فهي الزم بالحجة على اصحابها الموضوع عنوان هواضح : تعالوا نسأل التوراة. ولا علاقة لي بغير ذلك في هذا الموضوع ، والسبب ان هناك الكثير من الاقلام اللامعة كتبت وانحازت ، واخرى تطرفت وفسرت بعض النصوص حسب هواها وما وصل اليه علمهم. ان ما يتم رصده من اموال ووسائل اعلام لا يتخيله عقل كل ذلك من اجل تحريف الحقائق وتهيأة الناس للتطبيع الذي بدأنا نرى ثماره في هذا الجيل. تحياتي شاكرا لكم مروركم

 
علّق حيدر ، على فلسطين أم إسرائيل. تعالوا نسأل التوراة. - للكاتب مصطفى الهادي : ارجوا مشاهدة حلقات اسرائيل المتخيله لدكتور فاضل الربيعي سوف تتغير قناعات عن فلسطين

 
علّق حسن ، على بين طي لسانه وطيلسانه - للكاتب صالح الطائي : قد نقل بعضهم قولا نسبه لأمير المؤمنين عليه السلام وهو : المرء مخبوء تحت طي لسانه لا تحت طيلسانه. وليس في كلام أمير المؤمنين عليه السلام حديث بهذا اللفظ. وفي أمالي الطوسي رحمه الله تعالى : عبد العظيم بن عبد الله الحسني الرازي في منزله بالري، عن أبي جعفر محمد بن علي الرضا (عليه السلام)، عن آبائه (عليهم السلام) عن علي بن الحسين، عن أبيه، عن جده علي بن أبي طالب (عليه السلام)، قال: قلت أربعا أنزل الله تعالى تصديقي بها في كتابه، قلت: *المرء مخبوء تحت لسانه* فإذا تكلم ظهر، فأنزل الله (تعالي) (ولتعرفنهم في لحن القول)… الرواية. ص٤٩٤. وفي أمالي الشيخ الصدوق رحمه الله تعالى : "… قال: فقلت له: زدني يا بن رسول الله. فقال: حدثني أبي، عن جدي، عن آبائه (عليهم السلام)، قال: قال أمير المؤمنين (عليه السلام): *المرء مخبوء تحت لسانه* ..." الرواية ص٥٣٢ وفي عيون الحكم والمواعظ للواسطي الليثي عن أمير المؤمنين علي عليه السلام : تكلموا تعرفوا فإن المرء مخبوء تحت لسانه. ص٢٠١. وهذه زلة وقع فيها بعض الأعلام و قد فشت. قال صاحب كتاب بهج الصباغة : "… و قد غيّروا كلامه عليه السّلام « المرء مخبوّ تحت لسانه » فقالوا « المرء مخبو تحت طي لسانه لا طيلسانه » . انظر : شرح الحكمة التي رقمها :٣٩٢.14

 
علّق ali ، على من هم قديسوا العلي الذين تنبأ عنهم دانيال ؟. من سيحكم العالم ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام من الله عليكم انا طالب ماجستير واضفت الى اطروحتي لمسة من لمساتكم التي طالما ابهرتني، وهي (معنى الكوثر) فجزاك الله عنا كل خير، ولكن وجدت ضالتي في موقع كتابات وهو كما تعرفون لايمكن ان يكون مصدرا بسبب عدم توثيق المواقع الالكترونية، فاذا ارتأيتم ان ترشدونا الى كتاب مطبوع او التواصل عبر الايميل لمزيد من التفصيل سنكون لكم شاكرين

 
علّق محمد الصرخي ، على الصرخي يغازل اميركا - للكاتب تقي الرضوي : خارج الموضوع مما يدل على الجهل المركب لدى المعلق الصرخي ... ادارة الموقع 

 
علّق مصطفى الهادي ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : الشكر الجزيل على بحثكم القيّم مولانا العزيز الحسيني واثابكم الله على ذلك / وأقول أن السيد الحيدري بعد ان فقد عصاه التي يتوكأ عليها وهم شلة من الشباب البحرينيين المؤمنين من الذين كان لهم الدور الفاعل في استخراج الروايات والأحاديث ووضعها بين يديه ، هؤلاء بعد أن تنبهوا إلى منهج السيد التسقيطي انفضوا من حوله، فبان عواره وانكشف جهله في كثير من الموارد. هؤلاء الفتية البحارنة الذي اسسوا نواة مكتبته وكذلك اسسوا برنامج مطارحات في العقيدة والذي من خلاله كانوا يرفدون السيد بمختلف انواع الروايات ووضع الاشارة لها في الجزء والصفحة. وعلى ما يبدو فإن الحيدري كان يؤسس من خلال هذه البرنامج لمشروع خطير بانت ملامحه فيما بعد. أثابكم الله على ذلك

 
علّق ابن شط العرب ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : أحسن الله اليكم وجود أفكاركم سيدنا

 
علّق قنبر الموسوي ، على أكثر روايات البحار موضوعة! (2) - للكاتب ابن شط العرب الحسيني : احسنتم واجدتم

 
علّق المغربابي يوسف ، على آخركم موتا في النار حديث ارعب عشرة من الصحابة. - للكاتب مصطفى الهادي : تم حذف التعليق .. لاشتماله على عبارات مسيئة .. يجب الرد على الموضوع بالحجة والبرهان ...

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على لا تتثاءب إنه مُعدٍ! // الجزء الثاني - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته السيدة الفاضلة صحى دامت توفيقاتها أشكر مرورك الكريم سيدتي وتعليقك الواعي الجميل أشد على يديك في تزيين غرفتك بمكتبة جميلة.....ستكون رائعة حقا. أبارك لكِ سلفا وأتمنى ان تقضي وقتا ممتعا ومفيدا مع رحلة المطالعة الشيقة. لا شك في ان غرفتك ستكون مع المكتبة أكثر جمالا وجاذبية واشراقا، فللكتاب سحره الخفي الذي لا يتمتع به إلاّ المطالع والقاري الذي يأنس بصحبة خير الأصدقاء والجلساء بلا منازع. تحياتي لك سيدتي ولأخيك (الصغير) الذي ارجو ان تعتنِ به وينشأ بين الكتب ويترعرع في اكتافها وبالطبع ستكونين انت صاحبة الفضل والجميل. أبقاكما الله للأهل الكرام ولنا جميعا فبكم وبهمتكم نصل الى الرقي المنشود الذي لا نبرح ندعو اليه ونعمل جاهدين من اجل اعلاء كلمة الحق والحقيقة. شكرا لك على حسن ظنك بنا وما أنا إلاّ من صغار خدامكم. دمتم جميعا بخير وعافية. نشكر الإدارة الموفقة للموقع المبارك كتابات في الميزان ونسأل الله ان يجعل هذا الموقع المبارك منارا للعلم والأدب ونشر الفضيلة والدعوة الى ما يقربنا من الحق سبحانه وتعالى. طابت اوقاتكم وسَعُدَت بذكر الله تعالى تحياتنا ودعواتنا محمد جعفر

 
علّق شخص ما ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : اقرا هذا المقاله بعد تسع سنوات حينها تأكدتُ ان العالم على نفس الخطى , لم يتغير شيئا فالواقع مؤسف جدا.

 
علّق ضحى ، على لا تتثاءب إنه مُعدٍ! // الجزء الثاني - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله استاذ انا واخي الصغير ... نقرأ مقالاتك بل نتشوق في أحيان كثيرة ونفرح إذا نزل مقال جديد .... كنت اظن أن غرفتي لكي تكتمل تحتاج إلى فقط "ميز مراية" وبعد أن قرأت مقالتك السابقة "لاتتثائب انه معدٍ ١* قررت أن ماينقصني وغرفتي هو وجود مكتبة جميلة... إن شاء الله اتوفق قريبًا في انتقائها.... نسألكم الدعاء لي ولأخي بالتوفيق

 
علّق مصطفى الهادي ، على اشتم الاسلام تصبح مفكرا - للكاتب سامي جواد كاظم : أراد الدكتور زكي مبارك أن ينال إجازته العلمية من(باريس) فكيف يصنع الدكتور الزكي ؟ رأى أن يسوق ألف دليل على أن القرآن من وضع محمد ، وأنه ليس وحيا مصونا كالإنجيل ، أو التوراة.العبارات التي بثها بثا دنيئا وسط مائتي صفحة من كتابه (النثر الفني)، وتملق بها مشاعر السادة المستشرقين. قال الدكتور زكي مبارك : فليعلم القارئ أن لدينا شواهد من النثر الجاهلي يصح الاعتماد عليه وهو القرآن. ولا ينبغي الاندهاش من عد القرآن نثرا جاهليا ، فإنه من صور العصر الجاهلي : إذ جاء بلغته وتصوراته وتقاليده وتعابيره !! أن القرآن شاهد من شواهد النثر الفني ، ولو كره المكابرون ؛ فأين نضعه من عهود النثر في اللغة العربية ؟ أنضعه في العهد الإسلامي ؟ كيف والإسلام لم يكن موجودا قبل القرآن حتى يغير أوضاع التعابير والأساليب !! فلا مفر إذن من الاعتراف بأن القرآن يعطي صورة صحيحة من النثر الفني لعهد الجاهلية ؛ لأنه نزل لهداية أولئك الجاهليين ؛ وهم لا يخاطبون بغير ما يفهمون فلا يمكن الوصول إلى يقين في تحديد العناصر الأدبية التي يحتويها القرآن إلا إذا أمكن الوصول إلى مجموعة كبيرة من النثر الفني عند العرب قبل الإسلام ، تمثل من ماضيه نحو ثلاث قرون ؛ فإنه يمكن حينذاك أن يقال بالتحديد ما هي الصفات الأصيلة في النثر العربي ؛ وهل القرآن يحاكيها محاكاة تامة ؛ أم هو فن من الكلام جديد. ولو تركنا المشكوك فيه من الآثار الجاهلية ؛ وعدنا إلى نص جاهلي لا ريب فيه وهو القرآن لرأينا السجع إحدى سماته الأساسية ؛ والقرآن نثر جاهلي والسجع فيه يجري على طريقة جاهلية حين يخاطب القلب والوجدان ولذلك نجد في النثر لأقدم عهوده نماذج غزلية ؛ كالذي وقع في القرآن وصفا للحور والولدان نحو : (( وحور عين كأمثال اللؤلؤ المكنون )) ونحو(( يطوف عليهم ولدان مخلدون بأكواب وأباريق وكأس من معين )) فهذه كلها أوصاف تدخل في باب القرآن. وفعلا نال الدكتور زكي مبارك اجازته العلمية. للمزيد انظر كتاب الاستعمار أحقاد وأطماع ، محمد الغزالي ، ط .القاهرة ، الاولى سنة / 1957.

 
علّق مازن الموسوي ، على أسبقية علي الوردي - للكاتب ا . د فاضل جابر ضاحي : احسنتم

 
علّق حيدر الحدراوي ، على الشعوذة والموروث الشعبي - للكاتب حيدر الحد راوي : سيدي الفاضل الافضل محمد جعفر الكيشوان الموسوي دامت بركاته وأظلنا الله بظلال خيمته الواسعة ومتعنا الله بطول بهاء سناء ضياء ارتفاع قامته ولا حرمنا من التفضل يوما بخدمته واجلسنا الله جلوس التلاميذ لأستاذهم وأبعد عنا سوء الخلق في حضرته. سيدي الفاضل واستاذي المفضل .. عند فتحي للايميل وجدت اشارة من الموقع الاغر بوجود تعليق على مقال لي عرفت من اللحظة الاولى انه منكم كفراسة أو هو توالف القلوب .. لذا استعجلت قراءتها لأستلهم منها أدب الأستاذ وتواضعه وأغترف من منهل عطاءه لكني أحترت بكيفية ردي المتواضع عليها وانا انا على بساطة أمري وشأني الحقير وهو هو لجلالة قدره وهيبة طلته ودماثة خلقه ولين عريكته ان من اكرم نعم الله عليً ان وضعني بهذه الثقة العالية بين يدي استاذي الى درجة انه يطلع ابنه على كتابة لي هذا ان دل فعلى نعمة عظيمة يمن بها عليً المنان وتجربة جديدة لي مع الاستاذ الواعي .. وأشكر الباري وأسأله ان يوفقني الى تحمل هذه المسؤولية كما ويسعدني ان ادخلت السرور على قلبكم ورسمت الابتسامة على ثغركم .. فقد قيل في الحديث (ما عبد الله بشيء افضل من ادخال السرور على قلب المؤمن ) والحديث (إن أحب الأعمال إلى الله عز وجل إدخال السرور على المؤمن) جعلني الله من المؤمنين وعسى ان يقبل عملي .. واساله ان يمن عليكم بالفتوحات القلبية ةيرفعكم في درجات رحمته وان يتقبل اعمالكم وأن يستجيب دعواتكم آمنكم الله بمحمد واله الطيبين الطاهرين من جميع أهوال الدنيا والأخرة ورزقكم رفقتهم وتفضل عليكم بانيق ضياء شعاع بريق لمعان انوارهم .. وألاذنا بأطرافكم إن أحسنا التعلق بها. من الله عليكم بالخير والمسرة ورزقكم خيرات طيبات عائدات مسرات ولادة السيدة الحوراء زينب عليها السلام وسلامي للسيد محمد صادق البار سليل العترة الأطهار ************* والف تحية وشكر للأخوة القائمين على ادارة الموقع الأغر رقهم الله السلامة سلامة الدين والدنيا والأخرة وأذهب الله عنهم العرض والمرض وحماهم من كل الشرور عجل الله فرج مولانا صاحب الأمر والزمان وسهل مخرجه الشريف وجعلنا واياكم من انصاره واعوانه والذابين عنه والمستشهدين بين يديه .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي الغزي
صفحة الكاتب :
  علي الغزي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net