صفحة الكاتب : حسين جويد الكندي

على هامش صور من تاريخ الارهاب
حسين جويد الكندي
      تمثل ظاهرة الإرهاب خطر يهدد الدين رغم أن الدين أو فهم النصوص الدينية هو الذي افرز قسم كبير من مخرجات الإرهاب بمعنى إن أشكال العنف التي نشهدها اليوم مؤسسة على نصوص دينية تأخذ مشروعيتها عند معتقديها من أصالة الدين وتجذره في الوعي سواء على مستوى الفرد او المجتمع , ولعل ذلك يفسر الى حد ما انتشار ظاهرة العنف ضد الاخر في المجتمعات الدينية بصورة اكبر من انتشارها في اي مجتمع آخر ومنها المجتمعات ( اللادينية ) .
ان كل مسلم يعيش الاهتمام بامور دينه يشعر بالالم والحزن لما يجد من معالم التخلف والتبعية والتراجع الحضاري الذي اصاب الامة الاسلامية على الصعد والمجالات كافة , وخاصة في المجال الفكري والثقافي , حيث اصبح المسلمون بين ماضوي سلفي يعيش الجمود على عتبة التراث ويتطلع الى ازوهام الحضارة الاسلامية في سالف الزمان كنموذج حضاري يبارز به التيارات الفكرية الجديدة وبين من يقتات على موائد الاخر المتحضر في مجال الفكر والثقافة والرؤى الفلسفية .     
ان التاريخ السياسي للارهاب لم يكن مرتبطا بالاسلام كدين قدر ارتباطه اليوم صورة في المتخيل الانساني بصورة عامة , واذا كانت القوانين بتكيفات نصوصها تجمع على حصول صوره واقترانها بالاكراه الموجب لفقد الاختيار ـ وبذلك تعتبر تعديا صارخا لمجموعة الحقوق التي يكفلها القانون للافراد ـ فان الشريعة الاسلامية كانت سباقة الى حفظ تلك الحدود عن طريق نصوص لاتقل في اهميتها القانونية وشروطها الجزائية عن القوانين المعاصرة .
وبالجملة فالفرق بين التنظيمات الارهابية , وحركات التحرر , اصبح اكثر وضوحا من ذي قبل , خاصة مع تشكل المنظمات عابرة القارات للجريمة , فلم يعد ـ الخلط ـ المتعمد بين حركات التحرر واشكال الارهاب الدولي كسابق عهده , مع ازدياد وتيرة التصنيف لتلك التنظيمات , من خلال استقراء نوعية النشاط الذي تمارسه , الذي يعكس الى حد ما تطور اساليب الجريمة بفعل الدعم المادي وزخم الدعم المعنوي  المتعلق بمجموعة النصوص الدينية التي تعطي مشروعية لتلك التنظيمات في ارتكابها للجريمة , ويعتبر هذين العاملين من اهم العوامل التي ساعدت التنظيمات الارهابية لأن تكون رقما يحسب له حساب في معادلات التوزان في العلاقات الدولية في الاونة الاخيرة .
يعزو اغلب المحللين انتشار ظاهرة الارهاب في الشرق الاوسط بصفة خاصة , الى وجود الجذر التاريخي او كما عبر الدكتور عادل سالم عبد الجادر ( المرض المتعثر ) وهنا يرد السؤال الذي طالما كان ملحا , الم يكن هذا المرض موجودا من قبل في ادبيات الحركات والتنظيمات السياسية الفاعلة في هذه المنطقة ؟؟ الم تكن النصوص ذاتها التي تتداولها التنظيمات الارهابية اليوم موجودة من قبل ؟؟ , ومع الاعتراف بوجود هذه النصوص , الم يكن التعايش السلمي والعيش المشترك بين مختلف الطوائف والاديان هو الظاهرة الاكثر وضوحا في مجموعة العلاقات العامة عبر التاريخ في العراق والشام واليمن ؟؟ وبصراحة اكثر هناك من يعمل على اثارة الاقتتال بين ابناء الوطن الواحد تحت مسميات الدين والقومية والعرق , كلما دعت ضرورات الحفاظ على النظام السياسي في هذه الدولة او تلك من هذه الدول .
الدعوة الى ( قراءة النصوص التاريخية وفهمها بروح عصرها ) تشير ضمنا الى ان تلك النصوص ـ التي تبيح العنف غير القانوني ـ تنتمي الى منظومة القيم والاخلاق الاسلامية , وهذا الامر يتطلب اثبات ارادة الشارع الاسلامي العنف غير المبرر , وقد ثبت في الحكمة ان ذلك منفي من ساحته ـ عزوجل ـ " بيده الخير وهو على كل شي قدير " فالشارع الاسلامي عقل محض لايصدر منه الا الخير , وهنا نحتاج الى اثبات آخر يتعلق ببراءة الشريعة من النصوص التي تبيح الارهاب , تلك النصوص التي تعبر عن الفهم البشري لنصوص الهية , امتزجت مع متطلبات المراحل التاريخية , ومقتضيات التمسك بالعقيدة , ومع تطاول الدهور اكتسبت اقوال الرجال ( الذين ياخذ منهم ويرد عليهم ) قدسية النص الالهي للاعتبارات المذهبية والطائفية والفئوية .
لم تلق فكرة في الاسلام من تشويه مالقيته فكرة الجهاد , وقد عملت انظمة الجور على تفعيل هذا الجانب من حركة الفكر الاسلامي , مما ساعد على انحراف فكرة الجهاد عن مراميها واهدافها الايجابية , بل مجمل افكار الدعوة , فاستخدمت نصوص معينة محكومة بظرفها المكاني والزماني بما يحقق مكاسب جيوسياسية للملك العضوض الذي ارسيت اولى لبناته عام 40 هـ , هذا المنهج الذي اصبح سنة ومنهج عمل فيما بعد عندما تقاسم المماليك البلاد الاسلامية , وتحولت الدعوة الى الله ورسوله الى الدعوة باسم الله ورسوله الى من ينز على منبر رسول الله ويحكم المسلمين بالقهر والغلبة , وتحولت اموال الفيء التي كانت ترد المدينة وتوزع بعدالة عمر بن الخطاب على المسلمين , الى حيازة خاصة لطائفة من المتحلقين حول مقام الخلافة والمقربين الى حاشية الخليفة , فاطل الباطل براسه , فهذا مروان بن الحكم بن ابي العاص ( طريد رسول الله ) مخاطبا جموع الثائرين الذين احاطوا ببيت عثمان قائلا : ( جئتم لتفتكوا بنا ملكنا )  ـ ولو انه سلمه لهم ماستطاعوا الى خليفة رسول الله سبيلا ـ .
ان تاويل النصوص الخاصة بالجهاد لمصلحة زيادة في الرقعة الجغرافية في الولايات والامصار الاسلامية , وعلى حساب المعاني والقيم الاسلامية العليا  , اصبح هو الهاجس الرئيسي لحكام المسلمين , ذلك انهم وجدوا في الجذر التاريخي شرعية لتلك الافعال المنافية لجوهر وروح الرسالة الاسلامية , وقد استشعر عمر بن الخطاب ذلك في وقت مبكر , ولو استمر به المقام لتغيرت الخارطة السياسية لأمة الاسلام , غير ان يد الاغتيال طالته لتوقف ذلك المشروع الاصلاحي , فعمر منع اغلب الصحابة ممن يستشعر فيهم الطموح للملك من مغادرة المدينة وحظر عليهم الاقامة في الامصار الجديدة , وما ذلك الا لانه استشعر خطورة ان يتحول الصحابة الى تجار عقارات في بلاد مابين النهرين والهلال الخصيب , مستفيدين من قداسة الصحبة , وقبائلهم التي انتقلت في قسم كبير منها الى تلك المناطق .
ان الاسباب الرئيسية التي دعت الى نشوء افكار التطرف واستخدام العنف عند المسلمين سواء من ارتد منهم بعد فقد النبي ( ص ) او حتى ظهور حركة الخوارج وماصاحبها , انما ترجع الى الشعور بحصول خلل ما في فلسفة توزيع الثروة او الطريق الذي تجبى فيه هذه الاموال , بمعنى ان التطرف يتعلق بالجانب الاقتصادي , فالقبائل التي ارتدت انما رفضت تسليم اموال الزكاة الى الخليفة الجديد ـ وفي ذلك نقاش ليس هنا محله ـ المهم ان الردة تتعلق بصورة مباشرة بآليات توزيع موارد الدولة , والخوارج وان كان خلافهم مع علي سياسيا بامتياز , الا ان اصل خلافهم مع معاوية يتعلق بجهة اخرى , لها مساس بطريقة العيش , فالبذخ والترف التي كان يعيشها النخبة ممن يتعشقون بلاط معاوية , وممن يحتسبون اما على الصحابة او الفقهاء , القت اشكالا متعددة من صور المظلومية التي انكرها الخوارج بالسيف , والخوارج يعتبرون ذلك خروجا عن مبادى الاسلام ومثله العليا , وذلك يفسر الى حد ما تجردهم عن زخرف الحياة واتجاههم الى عيشة التقشف والكفاف , وكم هو عظيم وصف علي لهم قال : هؤلاء قوم ارادوا الحق فاخطاوه , ومن اراد الحق فاخطاءه ليس كمن اراد الباطل فاصابه .
العامل الاقتصادي كان ولايزال وسيبقى السبب الرئيسي في ظهور صور الارهاب , خاصة في الفئات المهمشة من المجتمعات الاسلامية , التي تتخذ من الانتماء الى التنظيمات الارهابية وسيلة لبيان رفضها للواقع الاجتماعي والحياتي الذي تعيشه , وياتي تسخير النصوص بعد ذلك ليزيد من قابلية الافراد للتضحية في سبيل الاهداف التي يعتقدون بعد ذلك انها مقدسة ولها علقة باقامة حدود الدين وشريعة سيد المرسلين , والطريف ان اولئك النفر الناقمين على النظام الاجتماعي والساخطين على الطبقة المترفة والمستفيدة من نظام الحكم اتخذت من العنف مع الاخر سبيلا لتحقيق اهدافها التي وبسبب راديكالية افكار الثورة , تقرا على انها اهداف غير مشروعة , فقتل الخليفة الثالث بالكيفية التي ينقلها التاريخ , ماكانت لتتخذ هذا الجانب من الوحشية لولا نقمة جنود الخلافة وفرسان الفتوحات من التوزيع غير العادل لفىء الفتوحات واستئثار اقارب الخليفة وحاشيته من الامويين والمروانيين بجهود ودماء عوام المسلمين الذين وجدوا انفسهم قرابين فداء لنخبة لم تدخل الاسلام الا بقوة السيف وارغام الظروف الموضوعية لهم بعد ان سقطت الجزيرة العربية عسكريا بيد المسلمين , فدخلوا الاسلام تامينا لمصالحهم وحياتهم ليس الا .
ربما تكون دعوى التنظيمات الارهابية اليوم لاتلقى ماكانت تلقاه من قبول , لانها وببساطة فقدت قابلية تسخير النصوص لصالح الدعوة الى الحوار مع الاخر , واذا اردنا الحديث عن الخوارج الذين لااتفق مع من يصفهم من ضمن التنظيمات الارهابية فانهم تمسكوا بظاهر النصوص من دون وعي للمفاهيم التي كانت ترمي اليها , والتي يمكن من خلالها مسايرة النص للحالات الحياتية المتجددة , الخطأ الذي وقع فيه الخوارج في صدر الاسلام تمثل في التمسك بظاهر النص ودعواهم " لاحكم الا لله " دليل واضح على ذلك , بمعنى انهم لايبايعون عليا ولا معاوية , انما البيعة عندهم لله ... الى هذه الدرجة وصل التصحر في وعي بعض قراء الكوفة وما أجمل ماقال في هذا الفكر علي بن ابي طالب قال : (  نعم " لاحكم الا لله " لكن الله لايباشر عباده , فلابد للناس من حاكم ) , ليس للتطرف جغرافية فالعراق واليمن والشام كانت ولا زالت مراكز الدعوة الاسلامية واهلها اهل الفكر والنظر وحيث كان التفكر كانت الاراء , واذا كان للخوارج راي فقد واجهتهم في هذه الامصار اراء استطاعت باعتدالها ووسيطتها ان تسود النمط الاسلامي العام , وفي سياق الحديث عن الخروج على السلطان الغالب , يذهب اغلب المؤرخين الى اعتبار النزارية فرقة تنتمي الى الاسماعيلية في عقائدها الا انها اختلفت بعد ذلك معها في اساليب المعارضة السياسية , حيث كانت في ذلك الوقت تتبلور مفاهيم الدفاع المقدس عن الثغور من غزوات الصليبين , غير ان طريقة انهاء الحضارة الفاطمية القت بظلالها على الاداء السياسي للاسماعيلين بعد ذلك , في صورة من اوضح صور العمل السري للمعارضة السياسية .
 آن لمثقفينا ان يقولوا كلمتهم بشجاعة , ان مجرد تطوير صيغ الخطاب السياسي الديني , لاينتج في النهاية صيغ جديدة يمكن من خلالها التواصل مع مبادى المعارضة السياسية على اساس من ارادة سلامة الدولة في اقطار العالم الاسلامي , لان الفكر العربي الاسلامي امضى في سبيل ايجاد هذا التطور اكثر من الف واربعمائة عام , ولازالت ظاهرة الارهاب تلقي بزخمها على مجمل الصورة السياسية في اقطار هذا العالم , استنفذنا الجهود في تطوير الخطاب ولم نصل الى شي , آن لنا ان نغير من طبيعة خطابنا السياسي , رافة بالاجيال القادمة , وحتى لايقال على الطبقة المثقفة التي وقفت على مكامن الخلل بانهم كانوا دون مستوى المسؤولية التاريخية التي القيت على عواتقهم .

 

  

حسين جويد الكندي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/10/31



كتابة تعليق لموضوع : على هامش صور من تاريخ الارهاب
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سامى حسن
صفحة الكاتب :
  سامى حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 سلاح سعودي فتاك لحسم الحرب في اليمن !!!  : هادي جلو مرعي

 ممثل المرجعية العلیا یوجه نداء لمقاتلي الحشد الشعبي: لقد رفعتم رأس العراق عاليا

 اللغة العربية والدين!!  : د . صادق السامرائي

 سلام العذاري شباب العراق لم ولن نؤيد تغيير المالكي  : خالد عبد السلام

  يا ارهاب أرحمنا ..!؟  : فلاح المشعل

 تسمية البغدادي خليفة له تفجر معارك بين عناصر "داعش"  : شفقنا العراق

  المالكي قبل فوات الأوان  : هادي جلو مرعي

 زيارة الاربعين تتطلب الفيزا  : ماجد زيدان الربيعي

 إلطموا على رؤوسكم أيها العراقيون  : هادي جلو مرعي

 الداخلية تضبط وكرين تابع لعصابات داعش الإرهابي في الحويجة

 جدائل الذهب الموصل الحدباء..  : رحمن علي الفياض

 العمل تختتم برنامجا تدريبيا لاعداد المدربين وفق معايير دولية بالتعاون مع الاكاديمية الدولية الكندية  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 رحيل لاعب شرط نيمار للانتقال إلى ريال مدريد

 رئيس كتلة دولة القانون النيابية الدكتور علي الاديب يدعو الحكومة الى تقديم شكوى رسمية الى مجلس الامن ضد تركيا بعد قصفها لقضاء سنجار

 من الذي قتل رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ....  : ابو فاطمة العذاري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net