صفحة الكاتب : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

التحولات في الميدان بعد استخدام قاعدة همدان
مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

حمد جاسم محمد الخزرجي

أعلنت روسيا وإيران عن قيام طائرات حربية وقاذفات إستراتيجية روسية من نوع (تو-22، و ام3، و سو3)، باستخدام القاعدة العسكرية في همدان الإيرانية للقيام بطلعات جوية لضرب أهداف داخل سوريا، في دير الزور وحلب وادلب، بعد موافقة العراق على السماح لهذه الطائرات للمرور عبر أراضيه، هي المرة الأولى التي يتم فيها استخدام دولة أجنبية لقواعد عسكرية إيرانية، إذ أعلنت الدولتان إن الهدف من العملية هو مكافحة الإرهاب والتطرف في المنطقة، وأعلن المستشار العسكري لقائد الثورة الإسلامية الأدميرال (علي شمخاني) عن موافقة إيران على استخدام قواعدها العسكرية من قبل روسيا لانطلاق الطائرات لضرب الإرهاب في المنطقة.

ويرجع اهتمام روسيا بإيران إلى العهد القيصري في زمن (بطرس الأكبر 1675-1725 ) الذي كان يرغب في الوصول إلى الهند والمياه الدافئة في الخليج، ورغم الكثير من الحروب بين الدولتين خلال العهد الفارسي- القيصري الروسي، والتي خسرت فيها إيران الكثير من الأراضي في القوقاز واسيا الوسطى، إلا إن العلاقات بدأت بالتحسن بعد إعلان الثورة الشيوعية في روسيا وإعلان الاتحاد السوفيتي، وبدأت العلاقات بالتطور بين الدولتين حتى سقوط الاتحاد السوفيتي، إذ عقدت إيران وروسيا الاتحادية العديد من الاتفاقات العسكرية والتجارية، أهمها كانت بناء مفاعل بوشهر الإيراني، وعدة مفاعل أخرى وإعلان روسيا على إن من حق إيران في الطاقة النووية للأغراض السلمية، وتزويد إيران بالسلاح، وأخرها صواريخ (أس-300) لمقاومة الطائرات، كما وقفت روسيا إلى جانب إيران في الكثير من القضايا الدولية، وكانت الساند الرئيسي لإيران في وجهة الولايات المتحدة الأمريكية، وتشترك روسيا الاتحادية وإيران بعدد من المنظمات الإقليمية مثل منظمة شنغهاي التي تأسست عام 1996 وتضم (الصين، وروسيا، وأوزبكستان)، إذ انضمت إليها إيران بصفة مراقب عام 2005، ومنظمة (بحر قزوين) للتعاون الاقتصادي والتي تضم كل من (إيران، وروسيا، وتركمانستان، وأذربيجان، وكازاخستان).

إن سماح إيران لروسيا باستخدام قاعدة همدان الجوية لضرب أهداف في سورية، على الرغم من إن البعض قد يرى فيه عملا تكتيكيا وتعاونا عسكريا عاديا بين دولتين لا تربطهما أحلاف عسكرية، كما هو بين تركيا وأمريكا ضمن حلف الأطلسي، إلا إن بعض المراقبين للشأن الدولي يرون في هذا العمل شكلا من أشكال التحالف الاستراتيجي بين الدول، لان استخدام أي دولة لأراضي دولة ما للإغراض العسكرية لا يتم إلا عندما تكون هناك ضرورة لذلك ومصلحة ملحة للطرفين، وخلال عقد اتفاق استراتيجي بينهما لهذا الغرض، كما انه سوف يكون له اثر فاعل في تغيير موازين القوى على الأرض السورية، لهذا ومن خلال قراءة تطورات المنطقة والموقف على الأرض يمكن استنتاج الآتي:

1- هذا التحالف الاستراتيجي بين الطرفين، وخاصة بعد التعاون العسكري بينهما، قد عرى التحليلات التي كانت تذهب من إن هناك خلافات بين الطرفين في قضايا المنطقة، وخاصة حول سوريا، إذ إن هذه الخلافات كانت خلافات وجهات نظر حول إدارة الصراع في سوريا وليس تنافس بين الطرفين، فقد وصل التعاون العسكري إلى مستويات عالية جدا، من خلال استخدام الأراضي الإيرانية، وهي سياسة لم تستخدمها إيران وروسيا من قبل. 

2- يظهر التنسيق العسكري بين الطرفين بأنه جاء بعد مفاوضات بين القيادات العسكرية لهذه الدول، وخاصة بعد اجتماع وزراء دفاع روسيا وإيران وسورية، وبمشاركة العراق، وهو تنسيق عالي بين هذه الأطراف يصل إلى مستوى التعاون الاستراتيجي.

3- جاء هذا التحالف نتيجة لتراجع دور تركيا في المنطقة بشكل لافت للنظر، خاصة بعد الانقلاب في تركيا، ووقوف إيران وروسيا إلى جانب الحكومة التركية، جعل تركيا تغير من سياساتها تجاه المنطقة وخاصة حول سوريا، وظهور خلافات بين تركيا وأمريكا المتهمة بدعم الانقلاب في تركيا، مما فسح المجال لروسيا وإيران لزيادة تعاونهما العسكري بقوة. 

4- إن هذا الاتفاق العسكري، ورغم الانتقادات الموجهة له من قبل دول المنطقة، إلا انه سيكون ورقة ضغط قوية على بعض الدول الإقليمية التي تبحث عن دور لها في المنطقة وخاصة السعودية، مما قد يخلق شرخا قويا بين السعودية وأمريكا، خاصة وان هناك تراجعا في السياسة الأمريكية في المنطقة لصالح إيران ودورها في سوريا والعراق، مما قد يجعل السعودية تصب غضبها على أمريكا لتخليها عن حلفاءها في المنطقة، وان هذا الخلاف قد بدأ فعلا في وسائل الإعلام السعودية التي بدأت تنتقد أمريكا علنا بأنها لم تقف بوجه إيران كما يجب.

5- إن استخدام الطائرات الروسية لقواعد الإيرانية لضرب أهداف في سوريا سوف يؤثر ايجابيا على الحرب في سوريا، لان الطائرات المستخدمة هي قاذفات إستراتيجية ومتطورة جدا وهي من الجيل الخامس، وهي تتفوق على الطائرات الأمريكية التي تنطلق من تركيا وهي من الجيل الرابع، وهذه الطائرات الروسية سوف تكون عامل مساعد للطائرات الروسية التي تنطلق من سوريا لضرب المجموعات الإرهابية، هذا ما يضع المجموعات المسلحة في سوريا والعراق بين فكي كماشة من الغرب والشرق، خاصة وان المجموعات المسلحة في موقف صعب الان بعد الحصار المفروض عليها في حلب، وبعد موافقة تركيا على رقابة دولية على حدودها الجنوبية مع سوريا، وتقدم قوات سوريا الديمقراطية السريع في شمال سوريا، كل هذه سوف تجعل الضربات الروسية مؤثرة وفاعلة.

6- كما إن هذه الضربات ستكون أكثر أمانا ودقة في إصابة الأهداف من استخدام الصواريخ التي يتم إطلاقها من بحر قزوين باتجاه سوريا، خاصة وان بعض المصادر ذكرت إن صاروخا روسيا سقط في إيران بعد إطلاقه من بحر قزوين، مما يشكل خطرا على السكان، وقد يسقط في دولة أخرى مثل تركيا ربما يثير أزمة سياسية بين الدولتين، كما حدث خلال إسقاط الطائرة الروسية من قبل تركيا، وان انطلاق الطائرات من إيران عبر العراق إلى سوريا، هو أكثر أمانا وسرعة لضرب المجموعات المسلحة، لان انطلاقها من روسيا يضع في طريقها عدة عقبات منها عقبة تركيا التي ترفض مرور طائرات حربية روسية عبر مجالها الجوي، أو اختراقه، وهي التي أسقطت الطائرة الروسية قبل مدة، كذلك انطلاقها من روسيا عبر إيران والعراق سيجعل عملها مكلف وذلك لبعد المسافة إلى سوريا، لهذا تعد قاعدة همدان الأقرب والأكثر أمانا لتنفيذ القاصفات الروسية أهدافها في سوريا.

7- إن الهدف الآخر من هذا التعاون بين إيران وروسيا هو لتخطي المماطلة الأمريكية في التعاون مع روسيا وإيران لإنهاء الإرهاب في سوريا، وإتباع الحل السلمي، إذ إن هدف أمريكا الأساس هو ضرب داعش فقط في سوريا والعراق وليس القضاء على الإرهاب بشكل كامل، مع الإبقاء على الوضع المتدهور في سوريا، واستمرار الفوضى، لهذا جاء هذا التعاون لكشف ازدواجية المعايير الأمريكية في قضايا المنطقة، فقد أعلنت أمريكا عن معارضتها لاستخدام روسيا للقواعد الإيراني، بحجة إن روسيا انتهكت القانون الدولي الذي يفرض حظرا عسكريا على إيران، علما إن العقوبات الدولية قد رفعت عن إيران بعد الاتفاق النووي في مفاوضات إيران مع 5+1، كما إن تركيا هي الأخرى تستخدم قواعد عسكرية خارج أراضيها في تركيا وأوربا وغيرها لضرب أهداف في الشرق الأوسط بحجة محاربة الإرهاب.

8- إن هذا التعاون بين الدولتين قد يتعدى في المستقبل سوريا، ليشمل العراق أيضا، كذلك سوف يكون نواة لتعاون أوثق ضد العمليات الإرهابية في الدولتين، فقد تتعاون الدولتان لضرب المجموعات المسلحة في أراضيهما، في القوقاز أو في الأراضي الإيرانية، خاصة وان هناك عدد من العمليات الإرهابية نفذت أخيرا في غرب وجنوب إيران. 

خلاصة القول، على الرغم من الاهتمام الروسي بإيران والدفاع عنها في المحافل الدولية وعدم وجود عداء للنظام السياسي الإيراني من جانب روسيا الاتحادية، غير إن اعتماد إيران على الحليف الروسي يبقى فيه بعض المخاطر عليها، لتذبذب الموقف الروسي فهو من جهة يدعم الموقف الإيراني ويساعده في البرنامج النووي، ومن جهة أخرى وافقت على عدد من القرارات الدولية ضد إيران، كذلك قد يحدث نوع من المساومات بين روسيا والولايات المتحدة حول إيران بحيث تطمئن روسيا إن النظام القادم، الذي ربما ستشكله الولايات المتحدة في حال قررت ذلك في إيران لن يكون خطرا عليها وعلى مصالحها في أسيا الوسطى والقوقاز، وبذلك قد توافق على توسيع العقوبات أو حتى القيام بعملية تغيير النظام السياسي الإيراني كما حصل في العراق عام 2003، وعلى المدى المنظور لا يمكن توقع مثل هذا السيناريو وذلك لوجود مصالح اقتصادية وإستراتيجية لروسيا في إيران ومحاولتها إضفاء نوع من الهالة والمشروعية على دورها العالمي والخشية من توسيع حلف الناتو شرقا بما قد يشجع روسيا إلى العمل على منع أي عمل ضد إيران باعتباره الضمان للحدود الجنوبية الروسية، وان وجود نظام سياسي في إيران مهدد من الغرب ويعمل تحت الأجندة الروسية خير من وجود نظام صديق وموالي للغرب أو حتى من وجود نظام سياسي مستقر ومستقل، لذلك وأن كانت روسيا الاتحادية توافق على القرارات الدولية ضد إيران إلا أنها لا تقبل القرارات إلا ضمن حدود عقوبات غير مؤثرة على الدولة الإيرانية.

* مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية/2004-Ⓒ2016

www.fcdrs.com

  

مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/10/27



كتابة تعليق لموضوع : التحولات في الميدان بعد استخدام قاعدة همدان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كريم علوان
صفحة الكاتب :
  كريم علوان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الحشد يحرق عجلتين لـ “داعش” في حمرين

 تفاصيل الهجوم غربي كربلاء

 كلمتان/ رباعية الارجنتين وتشكيلة الحكومة  : اسعد عبدالله عبدعلي

 فصام المكتسبات التاريخية .  : وليد فاضل العبيدي

 العمل تقبض على موظف يبتز المواطنين ماليا مقابل اصدار بطاقات (الكي كارد) مزورة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أزمة ،أم عجز ،أم انهيار؟  : رائد عبد الحسين السوداني

 اللجنة المركزية لتعويض المتضررين تقرر اعتبار يوم السبت من كل اسبوع دوام رسمي لاعضائها لزيادة حسم الملفات الخاصة بضحايا الارهاب  : اللجنة المركزية لتعويض المتضررين

 جريمة 11 أيلول نعمة على امريكا ام نقمة  : مهدي المولى

 ترول  : بشرى الهلالي

 9 -4 يوم جديد في تاريخ العراق  : مهدي المولى

 أَمْوَاتٌ غَيْرُ أَحْيَاء  : د . اكرم جلال

 ادارة الجودة والتطوير المؤسسي ينظم دورة في تأهيل رئيس مدققين لموظفي القسم  : وزارة الشباب والرياضة

 رأي حر  : روعة سطاس

 القبض على إرهابي خطير بمنطقة الشيحة في أبي غريب  : وزارة الدفاع العراقية

 اِشْتِبَاكْ  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net